أحدث المشاركات
صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 40

الموضوع: القتلة.

  1. #1
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 14,494
    المواضيع : 196
    الردود : 14494
    المعدل اليومي : 5.10

    افتراضي القتلة.

    هو صديقي ـ ورغم إنه كان يكبرني بعامين, إلا إنه كان الصديق المفضل لدي . لم يكن شابا عاديا ـ كان يمتاز بخفة الروح, وحلاوة النكتة, والتفوق في الجد واللعب معا. يسحر بشخصيته الخلابة الألباب, محبوب من الجميع , يلتفوا حوله أينما كان ليستمتعوا بشخصيته الجذابة, ويستمعوا إلى قصصه ونوادره اللطيفة التي لا تنضب ـ فإذا ما جاش صدره بالعطاء ألقى أزجالا وطنية تلهب فيهم الحماس فيهيموا معه تهليلا وتصفيقا.
    البارحة .. دوى انفجار مروع رج المكان رجا ـ فهرولت أجري على الدرج أقفز قفزات متتالية, تلاحقني صرخات أمي منادية ومحذرة, ولكن فضولي كان أكبر.
    نزلت إلى الشارع ـ وقفت أنظر بنظرات مشدوهة , فقد هالني ما رأيت. رأيت جثثا مطروحة, والدم البشري يسيل على أديم الأرض يصبغها باللون القاني.
    وتعالت أصوات كثيرةـ الجميع كان يتكلم في حالة هستيرية واصفا انفجار سيارة مفخخة بهدف اغتيال شخصية حكومية هامة تسكن في الجوار.
    أجلت عيني بين الأشلاء المطروحة في ألم وأسى .. تصلبت عيناي على شيء ما.. نعم لقد كان صديقي ـ ملقى على الأرض, متسربلا بدمائه.. هرعت إليه والألم يعصف بقلبي عصفا ـ رفعت رأسه بكلتا يدّي محتضناً إياها غير آبه للدماء التي أغرقتني, فانفصلت عنه يده المبتورة.. أرعبني المنظر, وارتعدت فرائصي, فاحتضنته بكل قوتي وأنا أصرخ.. في رقبة من هذه الدماء البريئة يا قتلة.

  2. #2
    الصورة الرمزية أحمد الأستاذ أديب
    تاريخ التسجيل : May 2011
    الدولة : في قلبٍ ما
    المشاركات : 2,021
    المواضيع : 65
    الردود : 2021
    المعدل اليومي : 0.61

    افتراضي

    مشهد تقشعر له الأبدان
    كم هي صعبة تلك الصورة التي علقت في مخيلتي, فبقيت هنا لوقتٍ طويل, عاجزًا عن كتابة أي حرف
    رفعت رأسه بكلتا يدّي محتضناً إياها غير آبه للدماء التي أغرقتني, فانفصلت عنه يده المبتورة.
    مشهد رأيناه في فلسطين, والعراق, ويعاد الآن في سوريا الشقيقة, ومصر الحبيبة
    وصمت النّعام ما زال مستمر!
    في العام الماضي احتضنت ابن عمي في مشهد قريب من هذا المشهد
    ولكن ما هوّن علي الأمر إن الفاعل هم اليهود؛ فرحل إلى ربه شهيدا
    لا أعلم ماذا أقول يا أختاه
    ولكن! حتما سيبزع الفجر من بعد الظلام
    تحيتي
    سأكتفي بكِ حلما

  3. #3
    مشرف قسم القصة
    مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 6,585
    المواضيع : 113
    الردود : 6585
    المعدل اليومي : 2.00

    افتراضي

    الأخت نادية الجابي

    هذا تصوير خاطف لمشهد مؤلم .. وتسجيل لحال صار يؤرق الكثيرين.
    استوقفتني عبارة " الدم البشري يسيل على اديم الأرض" وكأنها تقرع آذان من يستسهلون القتل لأدنى شبهة..إن هؤلاء بشر..
    سلمنا الله وإياكم..فالأمان من الخوف نعمة.
    دمتم بخير.
    وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن

  4. #4
    الصورة الرمزية رياض شلال المحمدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2012
    المشاركات : 6,085
    المواضيع : 239
    الردود : 6085
    المعدل اليومي : 2.03

    افتراضي

    **(( سأسألُ كلَّ درْبٍ عن صديقي ... سأبكي عند قارعةِ الطريقِ
    ألمّ شتات بيتي والشظايا ... أنـغـمّ بالأزاهــــر من رحيقي //
    مشهدٌ تعدّدت صـــوره إلى أن أصبح مــألوفــًا حتى على من لم يبلغوا الحُلُم ،
    نراه في أصقاع المسلمين جميعــًا ، فمتى سيستفيق عقلاء القوم ؟ أم على قلوبٍ أقفالها ؟
    شكرًا أديبتنا على تلك الصورة الموجعة المعبّرة ))**

  5. #5
    أديبة
    تاريخ التسجيل : Jul 2012
    المشاركات : 1,842
    المواضيع : 121
    الردود : 1842
    المعدل اليومي : 0.64

    افتراضي

    فعلا أنه مشهد تقشعر منه الأبدان.
    مشهد بات لفرط تكراره مألوفا لا يكاد يؤثر في الناس. لا يوقظ فيهم حمية ولا نخوة ولا غضباً.
    لو كان موت هؤلاء على يد عدو لربما هان الأمر, لكن المصيبة اننا بتنا نقتل بعضنا ليقف العالم متفرجا , هازئا, واصفا ايانا بأحط النعوت, ويحق له.
    أبدعت غاليتي وأوجعت بحق.

  6. #6
    الصورة الرمزية سهى رشدان شاعرة
    تاريخ التسجيل : Feb 2009
    العمر : 28
    المشاركات : 2,118
    المواضيع : 74
    الردود : 2118
    المعدل اليومي : 0.51

    افتراضي

    والله حركت كل ّ شيء ساكن في عظامي هذه القصة
    أبكتني من الداخل ....خاصة عندما قلت ِ الدم البشري
    أختي نادية أصبح الدم البشري اليوم مذبوح في كل مكان
    قصة رائعة وسرد متقن
    كل تقدير ي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 14,494
    المواضيع : 196
    الردود : 14494
    المعدل اليومي : 5.10

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد الأستاذ مشاهدة المشاركة
    مشهد تقشعر له الأبدان
    كم هي صعبة تلك الصورة التي علقت في مخيلتي, فبقيت هنا لوقتٍ طويل, عاجزًا عن كتابة أي حرف

    مشهد رأيناه في فلسطين, والعراق, ويعاد الآن في سوريا الشقيقة, ومصر الحبيبة
    وصمت النّعام ما زال مستمر!
    في العام الماضي احتضنت ابن عمي في مشهد قريب من هذا المشهد
    ولكن ما هوّن علي الأمر إن الفاعل هم اليهود؛ فرحل إلى ربه شهيدا
    لا أعلم ماذا أقول يا أختاه
    ولكن! حتما سيبزع الفجر من بعد الظلام
    تحيتي
    أسعدني حضورك القيم وقراءتك العظيمة
    حاولت رسم مشهد أرى أنه أصبح يتكرر في كل مكان
    العراق, لبنان,سوريا, مصر, ليبيا , تونس , اليمن....
    في كل مكان ـ أتمنى أن ياتي اليوم الذي ينتهي هذا الكابوس
    وتعود البلاد العربية تعيش الأمن والأمان.
    تشرفت بطيب حضورك وكريم تعليقك.
    تحياتي وودي.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 14,494
    المواضيع : 196
    الردود : 14494
    المعدل اليومي : 5.10

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد السلام دغمش مشاهدة المشاركة
    الأخت نادية الجابي

    هذا تصوير خاطف لمشهد مؤلم .. وتسجيل لحال صار يؤرق الكثيرين.
    استوقفتني عبارة " الدم البشري يسيل على اديم الأرض" وكأنها تقرع آذان من يستسهلون القتل لأدنى شبهة..إن هؤلاء بشر..
    سلمنا الله وإياكم..فالأمان من الخوف نعمة.
    دمتم بخير.
    جزاك الله خير الجزاء على تكرمك بحضورك العذب أخي عبد السلام دغمش
    أشكر لك إثراء النص بهذه القراءة الواعية , لا حرمت بهاء تفاعلك
    ورقي حرفك الكريم .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9
    الصورة الرمزية الفرحان بوعزة أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 2,346
    المواضيع : 186
    الردود : 2346
    المعدل اليومي : 0.82

    افتراضي

    أحببت هذا الصديق النبيل الذي قتل غدراً وظلماً ، مشهد مؤلم تقشعر له الأبدان ..
    نص سردي قربنا من المشهد كأننا نحضره ونعاين الحدث ..
    كيف يراق الدم في كل وقت وحين دون رحمة ولا شفقة ،
    أصبح الإنسان المعاصر يعيش جاهلية ثانية بعدما طفا الشر في كل مكان ..
    لا يقتلون من أجل الجوع ولكن يقتلون من أجل قتل الإنسانية ..
    سرد جميل خاطف للمشهد ،يتميز بصدق في التعبير وتلقائية السرد دون تكلف أو تصنع ..
    نسأل الله السلامة والهداية ..
    جميل ما كتبت وأبدعت أختي المبدعة نادية ..
    مودتي وتقديري ..
    الفرحان بوعزة ..

  10. #10
    أديب
    تاريخ التسجيل : May 2009
    الدولة : السودان _ كسلا
    المشاركات : 196
    المواضيع : 25
    الردود : 196
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي

    أستاذتي المبدعة / أستاذه ناديه
    قلم مبدع وسرد رائع فقط أرجو أن تقبلي ملاحظتي حول الجزء الأول
    من الفقرة الأولى من القصة وهو( سرد وتفاصيل قالها القاص وأعتقد
    أنها تكون أفضل لو قالها آخرون في حديث عن البطل أو في حوار
    عنه ) بمعنى ألاّ تقال عنه سرداً لأنها ستكون أجمل وأقوى .
    بورك في قلمك الأنيق الرائع وسلمت .

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. كأنها منبه البحث عن القتلة ..
    بواسطة إسماعيل القبلاني في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 05-06-2014, 01:56 AM
  2. القتَلة
    بواسطة عمر ابو غريبة في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 19-09-2013, 09:05 PM
  3. القتلة.. والمتفرجون& مقال مطوّل آخر
    بواسطة نبيل شبيب في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 29-11-2004, 04:43 AM