أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 20

الموضوع: الهزيمة

  1. #1
    الصورة الرمزية حارس كامل أديب
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    الدولة : مصر
    المشاركات : 570
    المواضيع : 66
    الردود : 570
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي الهزيمة

    الهزيمة
    ====
    كان الليل في هذه اللحظة غرابا ينعق،ويقبع فوق غصن شجرة يابسة منزوعة الأوراق،ويرقب رجلا أبيض مختلطا وجهه بحمرة يمشي محني الرأس خجلا.
    وكانت الشوارع في هذه اللحظة أفواها مفتوحة تعايره بالهزيمة.
    وكانت الهزيمة في رأس الرجل نصل خنجر يتأهب لقطع رقبة بغضب شديد.
    وكان الغضب حينئذ وجه امرأة لا يعرفها حرضته حينما هجع إلى النوم ليلة أمس.
    وكانت قدماه تسيران ببطء كسلحفاة أوشكت علي الرحيل،وتوقفت قبالة مقهى ريثما يعبئ أنفاسه للحظة المرتقبة.
    وكانت عيناه ترقبان رجلا أسمر،فيما كان أنفه يتشمم رائحة الدم.
    قالت المرأة:
    - لا تنتظر.
    قالت الذكريات بتوسل:
    - فلتنتظر؛فأنا شاهدة علي تاريخ نضالكما وكفاحكما معاً من أجل هذه الأرض!
    قالت الصداقة:
    - أورقت الأشجار،وامتلأت الينابيع بالماء،وكثر الخبز في كفيكما معاً.
    قالت الهزيمة:
    - أنا شاهدة علي وضعه الحجر عثرة في طريقك،وإسقاطك لتمريغ رأسك أمام الجميع..يريد أن يقتلك.
    قال صوت مجهول:
    - يريد أن ينفرد بالأرض وحده.
    قال الغضب:
    - كله قبل أن يأكلك.
    تململ الخنجر،وقال:
    - إلى متي سأنتظر بلا عمل؟
    انقض الرجل الأبيض علي الرجل الأسمر،وانتشي الخنجر بعد أن قطع شريان الرقبة،فيما رقصت الهزيمة طربا بحجرها الذي وضعته، وخلاصها من صديقه الوفي الذين جعلها حبيسة طيلة الأعوام الماضية .
    25/09/2013
    لاتأسفن علي غدر الزمان لطالما
    رقصت علي جثث الأسد كلاب

  2. #2
    الصورة الرمزية حارس كامل أديب
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    الدولة : مصر
    المشاركات : 570
    المواضيع : 66
    الردود : 570
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي الهزيمة

    النص معدلا بناء على رغبة الكاتب

    تعديل طفيف للنص
    الهزيمة
    ====
    الليل ينعق كغراب يقبع فوق غصن شجرة يابسة منزوعة الأوراق،يرقب رجلا أبيض مختلط وجهه بحمرة يمشي محني الرأس خجلا.
    الشوارع أفواه مفتوحة تعاير الرجل بهزيمة تحوم في رأسه كنصل خنجر يتأهب لقطع رقبة .
    الغضب وجه امرأة لا يعرفها حرضته حينما هجع إلى النوم ليلة أمس.
    قدماه تسيران ببطء كسلحفاة أوشكت علي الرحيل،توقف قبالة مقهى ريثما يعبئ أنفاسه للحظة المرتقبة.
    عيناه ترقبان رجلا أسمر،فيما كان أنفه يتشمم رائحة الدم.
    قالت المرأة:
    - لا تنتظر.
    قالت الذكريات بتوسل:
    - فلتنتظر؛فأنا شاهدة علي تاريخ نضالكما وكفاحكما معاً من أجل هذه الأرض!
    قالت الصداقة:
    - أورقت الأشجار،وامتلأت الينابيع بالماء،وكثر الخبز في كفيكما معاً.
    قالت الهزيمة:
    - أنا شاهدة علي وضعه الحجر عثرة في طريقك،وإسقاطك وتمريغ رأسك أمام الجميع..يريد أن يقتلك.
    قال صوت مجهول:
    - يريد أن ينفرد بالأرض وحده.
    قال الغضب:
    - كله قبل أن يأكلك.
    تململ الخنجر،وقال:
    - إلى متي سأنتظر بلا عمل؟
    انقض الرجل الأبيض علي الرجل الأسمر،وانتشي الخنجر بعد أن قطع شريان الرقبة،فيما رقصت الهزيمة طربا بحجرها الذي وضعته، وخلاصها من صديقه الوفي الذين جعلها حبيسة طيلة الأعوام الماضية في هذه البلاد .
    25/09/2013

  3. #3
    الصورة الرمزية محمد الشرادي أديب
    تاريخ التسجيل : Nov 2012
    الدولة : المغرب
    المشاركات : 721
    المواضيع : 35
    الردود : 721
    المعدل اليومي : 0.26

    افتراضي

    أخي حارس
    نص عميق و بليغ يحكي قصة انفراط عقد التعايش بسبب تدخل أصوات شتى تحرض الأخ على أخيه، و تزين له الفعل الشنيع. و تقول له اكفر فلما كفر قالوا إنا برءاء مما اقترفت يداك...وضحكموا شماتة به.
    قالت العرب قديما
    يندبون أخاهم في النائبات دون أن يأتيهم على ما قاله برهنا.
    أي كانوا ينصرون أخاهم ظالما أو مظلوما.
    و قالت العرب أيضا
    أن و أخي ضد ابن عمي، و أنا و أخي و أبن عمي ضد العدو.
    أما اليوم فصرنا كقابيل نقتل الأخ بأيدينا و نقدم دمه عبون محبة للأعداء.
    و الهزيمة الكبرى حين ننهزم ثقافيا و فكريا، و نصاب بعمى الألوان و نصبح عجزين عن التفريق بين الصديق و العدو بين القريب و البعيد
    ما أقسى هذا النص أخي حارس
    حفظ الله مصر و العرب و أمة الإسلام.
    تحياتي

  4. #4
    الصورة الرمزية حارس كامل أديب
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    الدولة : مصر
    المشاركات : 570
    المواضيع : 66
    الردود : 570
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد الشرادي مشاهدة المشاركة
    أخي حارس
    نص عميق و بليغ يحكي قصة انفراط عقد التعايش بسبب تدخل أصوات شتى تحرض الأخ على أخيه، و تزين له الفعل الشنيع. و تقول له اكفر فلما كفر قالوا إنا برءاء مما اقترفت يداك...وضحكموا شماتة به.
    قالت العرب قديما
    يندبون أخاهم في النائبات دون أن يأتيهم على ما قاله برهنا.
    أي كانوا ينصرون أخاهم ظالما أو مظلوما.
    و قالت العرب أيضا
    أن و أخي ضد ابن عمي، و أنا و أخي و أبن عمي ضد العدو.
    أما اليوم فصرنا كقابيل نقتل الأخ بأيدينا و نقدم دمه عبون محبة للأعداء.
    و الهزيمة الكبرى حين ننهزم ثقافيا و فكريا، و نصاب بعمى الألوان و نصبح عجزين عن التفريق بين الصديق و العدو بين القريب و البعيد
    ما أقسى هذا النص أخي حارس
    حفظ الله مصر و العرب و أمة الإسلام.
    تحياتي
    اشكرك أخي محمد الشرادي
    سمع الله منك
    وانصف أمة العرب جميعها
    تحيتي وتقديري

  5. #5
    الصورة الرمزية براءة الجودي شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2012
    الدولة : قابعٌ في فؤادي ألمحُ السرَّ المثير * شاعرٌ حرٌّ أبيٌّ فلأشعاري زئير
    المشاركات : 4,557
    المواضيع : 73
    الردود : 4557
    المعدل اليومي : 1.56

    افتراضي

    قصة جميلة كعادتك أخي
    ولربما نكتفي بالإشادة على قراءة أستاذنا محمد الشرادي
    تقديري لكما
    سلكتُ طريقي ولالن أحيد = بعزمٍ حديدٍ وقلبٍ عنيد

  6. #6
    الصورة الرمزية حارس كامل أديب
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    الدولة : مصر
    المشاركات : 570
    المواضيع : 66
    الردود : 570
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براءة الجودي مشاهدة المشاركة
    قصة جميلة كعادتك أخي
    ولربما نكتفي بالإشادة على قراءة أستاذنا محمد الشرادي
    تقديري لكما
    القديرة/براءة الجودي
    سعيد بقراءتك
    تحيتي وتقديري

  7. #7
    الصورة الرمزية حارس كامل أديب
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    الدولة : مصر
    المشاركات : 570
    المواضيع : 66
    الردود : 570
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    تعديل طفيف للنص
    الهزيمة
    ====
    الليل ينعق كغراب يقبع فوق غصن شجرة يابسة منزوعة الأوراق،يرقب رجلا أبيض مختلط وجهه بحمرة يمشي محني الرأس خجلا.
    الشوارع أفواه مفتوحة تعاير الرجل بهزيمة تحوم في رأسه كنصل خنجر يتأهب لقطع رقبة .
    الغضب وجه امرأة لا يعرفها حرضته حينما هجع إلى النوم ليلة أمس.
    قدماه تسيران ببطء كسلحفاة أوشكت علي الرحيل،توقف قبالة مقهى ريثما يعبئ أنفاسه للحظة المرتقبة.
    عيناه ترقبان رجلا أسمر،فيما كان أنفه يتشمم رائحة الدم.
    قالت المرأة:
    - لا تنتظر.
    قالت الذكريات بتوسل:
    - فلتنتظر؛فأنا شاهدة علي تاريخ نضالكما وكفاحكما معاً من أجل هذه الأرض!
    قالت الصداقة:
    - أورقت الأشجار،وامتلأت الينابيع بالماء،وكثر الخبز في كفيكما معاً.
    قالت الهزيمة:
    - أنا شاهدة علي وضعه الحجر عثرة في طريقك،وإسقاطك وتمريغ رأسك أمام الجميع..يريد أن يقتلك.
    قال صوت مجهول:
    - يريد أن ينفرد بالأرض وحده.
    قال الغضب:
    - كله قبل أن يأكلك.
    تململ الخنجر،وقال:
    - إلى متي سأنتظر بلا عمل؟
    انقض الرجل الأبيض علي الرجل الأسمر،وانتشي الخنجر بعد أن قطع شريان الرقبة،فيما رقصت الهزيمة طربا بحجرها الذي وضعته، وخلاصها من صديقه الوفي الذين جعلها حبيسة طيلة الأعوام الماضية في هذه البلاد .
    25/09/2013

  8. #8
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,643
    المواضيع : 386
    الردود : 23643
    المعدل اليومي : 5.46

    افتراضي

    نص احتل الترميز فيه والإسقاط على قصة قابيل وهابيل والتعابير القوية والصور الجمالية دور كبير في تألقه ونجاح الفكرة
    تمتلك أدواتك أديبنا الفاضل كقاص مبدع
    بوركت واليراع
    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9
    الصورة الرمزية حارس كامل أديب
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    الدولة : مصر
    المشاركات : 570
    المواضيع : 66
    الردود : 570
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة آمال المصري مشاهدة المشاركة
    نص احتل الترميز فيه والإسقاط على قصة قابيل وهابيل والتعابير القوية والصور الجمالية دور كبير في تألقه ونجاح الفكرة
    تمتلك أدواتك أديبنا الفاضل كقاص مبدع
    بوركت واليراع
    تحاياي
    القديرة المبدعة/آمال
    أشكرك
    وأسعدتني كلماتك
    تحيتي وتقديري

  10. #10
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 9.24

    افتراضي

    نص قصّي مؤثث برمزية عالية وتناص مع القصص القرآني ومهارة في التعبير عالية
    وأداء طيب بسرد شائق أتكأ على الحوار لتوصيل حس القول

    ...

    تم وضع نسخة معدلة تالية مباشرة للنص الأصلي

    دمت بخير مبدعنا

    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. اعبر الهزيمة
    بواسطة صبحى حواش في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-01-2009, 10:06 PM
  2. سيبهم خلاص .....( انتصار الهزيمة )
    بواسطة محمد صادق .. اللورد في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 27-09-2007, 02:34 AM
  3. تدوين في دفتر الهزيمة
    بواسطة عبدالله سليمان الطليان في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 12-07-2006, 12:15 AM
  4. حوارٌ - بعد الهزيمة - مع العراف والذات
    بواسطة محمد قرنه في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 07-02-2006, 04:40 PM
  5. الهزيمة النفسية....!!!
    بواسطة ابو دعاء في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-03-2003, 10:51 AM