أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 25

الموضوع: ابن عربي بين مؤيد و معارض

  1. #1
    الصورة الرمزية ياسرحباب قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : May 2013
    الدولة : دمشق
    المشاركات : 545
    المواضيع : 77
    الردود : 545
    المعدل اليومي : 0.21

    Lightbulb ابن عربي بين مؤيد و معارض

    ردا على الشيخ عبدالرحمن عبدالخالق

    محمد سلامة جبر: تحاملك على التصوف جعلك تخفي أسماء العلماء الكبار الذين شهدوا لابن عربي بالإمامة والولاية

    تم النشر في 2006/06/01 جريدة القبس العدد14499


    كتب الشيخ عبدالرحمن عبدالخالق في صحيفة 'القبس' الجمعة 21/4/1427ه، الموافق 19/5/2006م، ردا على الاستاذ الدكتور محمد عبدالغفار الشريف بعنوان 'بين شيخ الإسلام ابن تيمية وابن عربي'.
    قلت: وشيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله غني عن التعريف والتزكية فهو مجدد المائة السابعة بحق، وقد كان إماما من أئمة الهدى وقائدا من قادة الجهاد بالسيف والكلمة وهو والشيخ محيي الدين بن عربي على طرفي نقيض، فابن تيمية يلقب ابن عربي ب 'الشيخ الأكفر' بينما يلقبه الإمام الشعراني وجماعة من العلماء ب 'الشيخ الأكبر'، وابن عبدالخالق وسائر اتباع ابن تيمية يكفرون ابن عربي، وربما اسرف بعضهم فكفر من لم يكفره، وارجو هنا ان ابين وجه الحق في المسألة لما لها من آثار خطيرة أشار اليها الشيخ عبدالرحمن في رده على فضيلة الدكتور الشريف، وسأكتفي بذكر القليل مما جاء في الرد لضرورة الايجاز، فقد جاء في مطلع كلمته قوله: 'لما كان تقديم ابن عربي وهي اكبر زنديق عرفه تاريخ الإسلام بل تاريخ الانسانية في كل عصورها على هذا النحو من رجل يحمل درجة في الشريعة ، ومن قبل دعا الناس الى التصوف المعتدل في زعمه وافتخر بأنه يدرس شرح الحكم العطائية لابن الرندي، ومعلوم ان مؤلف العطائية على خطى ابن عربي، من اجل ذلك كان لابد لمن حمله الله أمانة العلم ـ يعني نفسه وامثاله ـ ان يبينوا الحق للناس'.
    فما هو الحق يا أخي؟ قال: 'ابن عربي جمع كل عقائد المشركين والوثنيين واليهود والنصارى والزنادقة، واستطاع هذا الخبيث ان يجمع هذا كله ويلبسه لباس الإسلام في ثعلبية ماكرة يعجز عنها شياطين الإنس والجن!'
    وابن عربي عند الشيخ (المنصف!) ابن عبدالخالق اشد كفرا من ابي جهل وابي لهب وقوم نوح وعاد وثمود وفرعون، وهذا نص قوله فتأمل: 'لقد كان في تاريخ الإسلام كفار حاربوه كأبي جهل وأبي لهب وكفار الفرس وقوم نوح وعاد وثمود وفرعون، ولكن احدا من هؤلاء لم يكن كابن عربي قط ولم يبلغ شأوه ودرجته في الكفر والزندقة والمروق من الدين' هكذا..
    الافتراء على ابن عربي
    قال ابن عبدالخالق: 'وحدة الوجود اعظم عقيدة في الكفر، وهذه العقيدة التي لم تعرف الارض أكفر ولا أفجر منها والتي فصلها الخبيث في كتابه 'فصوص الحكم' قد نثرها وفرقها في موسوعته الكبيرة 'الفتوحات المكية'.
    وقال هذا الافاك فيما قال: 'إن الله لا ينزه عن شيء لأن كل شيء هو عينه وذاته' * (الفصوص 86)
    ثم ذكر اسماء جماعة من الأئمة الأعلام ممن يكفرون ابن عربي ونقل عنهم عبارات نسبوها اليه ان صح انه قالها او كتبها فانني لا اشك في كفره، غير ان ذلك كله مما دس عليه في كتبه او نسب اليه زورا وكذبا وهو منه بريء، وقد بادر جماعة من العلماء الاجلاء المجمع على امامتهم بتبرئة ابن عربي مما رمي به من عقائد زائغة وقد نص على ذلك الإمام الشعراني في كتابه اليواقييت والجواهر..
    ثم قال ابن عبدالخالق 'وهذا الخبيث لا يكذب الرسل فقط بل يكذب ويكابر في المحسوس، فانه بما زعم في وحدة الموجود انه ليس إلا الله، مدعيا انه هو عين المخلوقات، وبذلك لا يكون هناك فارق بين الملك والشيطان والمؤمن والكافر.. ولا يخجل هذا الافاك من وصف الرب بكل صفات الذم تصريحا لا تلميحا، فهو يصف الجماع بأنه دليل هذه الوحدة'.
    ثم ينقل عن شيخ الإسلام ابن تيمية قوله بتكفير من لا يكفر ابن عربي وامثاله إذا تبينت له مقالاتهم قال : 'ومن شك في كفر هؤلاء بعد معرفة قولهم ومعرفة دين الإسلام فهو كافر، كمن يشك في كفر اليهود والنصارى'.
    قلت: ولا يماري مسلم في صدق فتوى شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله، فمن شك في كفر من يقول بوحدة الوجود، ويزعم ان ليس في الوجود إلا الله، مدعيا انه هوعين المخلوقات، ولا يفرق بين الملك والشيطان والمؤمن والكافر، ويصف الرب بكل صفات الذم، ويصف الجماع بانه دليل هذه الوحدة، قائل هذه الاباطيل كافر باجماع المسلمين كافة على اختلاف طوائفهم ومذاهبهم لا نشك في ذلك.
    فصوص الحكم
    ولكن.. هل ثبت لديك يا بن عبدالخالق ان ابن عربي قال بواحدة من تلك المهلكات؟ يقيني ان التحامل الواضح، والجهل الفاضح والتعصب الجامح هو الذي دفع ابن عبدالخالق الى التصديق دون تحقيق، فمدار ما الصقه بابن عربي يتركز على اتهامه بالقول بوحدة الوجود وما يستلزمه ذلك من عقائد زائغة تخرج صاحبها من الملة وتوجب عليه الخلود في النار، ومستند اعداء ابن عربي في تكفيره ما جاء في كتاب 'فصوص الحكم' و'الفتوحات المكية' وكتاب الفصوص لا تصح نسبته اليه، وهو بريء منه ان شاء الله، لان اكثر ما جاء فيه يناقض ما صح عنه في الفتوحات المكية وقد برأه منه في زمننا الاستاذ المحقق محمود غراب في كتابه رسائل ابن عربي بتحقيق محمد شهاب الدين العربي، قال في ص 14 من كتابه 'وكتاب الفصوص لا تصح نسبته الى الشيخ اصلا، فانه لم يذكره في كتبه الثابتة، كما ان فيه اكثر من مائة نص يخالف ما جاء في الفتوحات المكية وكتب الشيخ الاخرى'.
    اذا تبين ما تقدم فمما يسقط وصف العدالة والانصاف عن المكفرين لابن عربي اصرارهم على الصاق النصوص التي تشتمل على كفر صريح به ونسبتها اليه وينفون عنه ما قيل من دس مقالات الكفر والزندقة في كتاب الفتوحات وغيره ويجعلون تلك الاباطيل من قوله ومعتقده، ولو اريناهم ما في الفتوحات من تصريح صريح بمعتقد اهل الحق لقالوا: هذا معكوس والحق ان الحق في كتابه هو المدسوس والكفر ملموس محسوس!!
    ومما يؤكد تجني ابن عبدالخالق على ابن عربي انه اخفى اسماء افاضل العلماء الذين يجلونه ويشهدون له بالامامة والولاية ولم تطاوعه نفسه في ذكر واحد منهم، فلماذا هذا العداء الفائق يا بن عبدالخالق؟!.
    ومن اولئك الائمة الاعلام الذين برزوا للذب عن الشيخ محيي الدين الشيخ الامام عبدالوهاب الشعراني رحمه الله، وهو ممن يلقبه بالشيخ الاكبر وكتب في نصرته كتابا سماه اليواقيت والجواهر في بيان عقائد الاكابر' وقال في مقدمته ما نصه:
    'اخبرني الشيخ ابو طاهر المزني ان جميع ما في كتب الشيخ محيي الدين بن عربي مما يخالف ظاهر الشريعة مدسوس عليه' ثم قال الشعراني: 'فلهذا تتبعت المسائل التي اشاعها الحسدة عنه واجبت عنها لان كتبه المروية لنا عنه بالسند الصحيح ليس فيها ذلك'.
    الدس على العلماء
    قال الشيخ عبدالوهاب الشعراني في كتابه 'اليواقيت والجواهر' ص 7 ما نصه: دس الزنادقة تحت وسادة الامام احمد بن حنبل في مرض موته عقائد زائغة، ولولا ان اصحابه يعلمون منه صحة المعتقد لافتتنوا بما وجدوه تحت وسادته، وكذلك دسوا على شيخ الاسلام مجد الدين الفيروز آبادي صاحب القاموس كتابا في الرد على ابي حنيفة وتكفيره ودفعوه الى ابي بكر الخياط، فارسل يلوم الشيخ مجد الدين على ذلك فكتب اليه: 'ان كان الكتاب بكفك فاحرقه فانه افتراء من الاعداء وانا من اعظم المعتقدين في الامام ابي حنيفة وذكرت مناقبه في مجلد وكذلك دسوا على الامام الغزالي عدة مسائل في كتاب الاحياء، وظفر القاضي عياض بنسخة من تلك النسخ فامر باحراقها، وكذلك دسوا علي انا في كتابي المسمى بالبحر المورود جملة من العقائد الزائغة واشاعوا تلك العقائد في مصر ومكة نحو ثلاث سنوات وانا بريء منها وكان العلماء كتبوا عليه واجازوه، فما سكنت الفتنة حتى ارسلت اليهم النسخة التي عليها خطوطهم، اذا علمت ذلك فيحتمل ان الحسدة دسوا على الشيخ في كتبه كما دسوا في كتبي انا فانه امر قد شاهدته عن اهل عصري في حقي فالله يغفر لنا ولهم آمين'.
    تبرئة ابن عربي مما نسب إليه زورا
    قال ابن عبدالخالق: 'وحدة الوجود اعظم عقيدة في الكفر، وهذه العقيدة التي لم تعرف الارض اكفر ولا افجر منها والتي فصلها الخبيث في كتابه 'فصوص الحكم' قد نثرها وفرقها في موسوعته الكبيرة 'الفتوحات المكية' وقال هذا الافاك في الفصوص 86 'ان الله لا ينزه عن شيء لان كل شيء هو عينه وذاته'. وبمثل تلك السقطة الشنيعة وقع شيخنا شيخ الاسلام ابن تيمية، غفر الله له، وعذره رحمه انه تناول تلك العقائد الزائغة مما دس في كتب ابن عربي ونسبت اليه زورا وبهتانا، فرماه بها ابن تيمية وحكم بزندقته دون تحقيق ولا تدقيق، ويؤكد براءة ابن عربي ما جاء في بيان عقيدته النقية الصافية المتفق عليها عند اهل الحق وفيها تصريح صريح بتنزهه عنها وبراءته من القول بوحدة الوجود، ومما يؤكد ذلك، كذلك قوله في الفتوحات 3/41 'لا يصح ان يجتمع الحق والخلق في وجه أبدا'.
    وقال: 'الرب رب والعبد عبد فلا تغالط ولا تخالط' 3/224
    وقال: 'فالقديم الرب والحادث العبد' 4/438.
    وقال: 'ما قال بالاتحاد إلا اهل الالحاد' 4/372.
    واما عن الحلول فيقول: 'من قال بالحلول فهو معلول، وهو مرض لا دواء لدائه ولا طبيب يسعى في شفائه'. ومن افتراءات المفترين قولهم ان ابن عربي يقول بايمان فرعون، مع صريح قوله في الفتوحات 1/301 'وهؤلاء المجرمون اربع طوائف كلها في النار لا يخرجون منها وهم المتكبرون على الله تعالى كفرعون وامثاله'.
    أقول: لم ينج امام من ائمة المسلمين من مقال قيل فيه، ذلك لأن المعصوم من الخطأ انما هو المعصوم صلى الله عليه وسلم، وشيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله، قال بقدم العالم بالنوع، وقال تلميذه ابن القيم بفناء النار بعد مدد متطاولة وقد ذكر ابن تيمية في رسالته القيمة 'رفع الملام عن الائمة الاعلام' امثلة كثيرة لاخطاء فاحشة وقع فيها جماعة من العلماء والتمس العذر لهم، اما معاداة الصوفية عامة دون تمييز، فذلك مما يشير الى انعدام القدرة على التمييز، فإن ابن تيمية وابن القيم ممن يثنون على عدد من ائمة التصوف.

    ثناء الأئمة
    ذكر الإمام الشعراني اسماء ستة عشر إماما من الذين اثنوا على ابن عربي ودفعوا عنه تهم الحاسدين والحاقدين، قال رحمه الله: 'وممن اثنى على الشيخ محيي الدين من العلماء ومدح مؤلفاته الشيخ مجد الدين الفيروز آبادي صاحب القاموس فانه قال 'لم يبلغنا عن احد من القوم انه بلغ في علم الشريعة والحقيقة ما بلغ الشيخ محيي الدين، ولم يزل الناس منكبين على الاعتقاد في الشيخ وكتابة مؤلفاته في حياته وبعد وفاته الى ان اراد الله ما اراد من انتصاب شخص من اليمن اسمه جمال الدين بن الخياط فكتب مسائل وارسلها الى العلماء ببلاد الاسلام وقال هذه عقائد الشيخ محيي الدين وذكر فيها عقائد زائغة ومسائل خارقة لاجماع المسلمين، فكتب العلماء على ذلك بحسب السؤال وشنعوا على من يعتقد ذلك، والشيخ بمعزل عن ذلك'.
    وكان الشيخ سراج الدين المخزومي يقول: 'اياكم والانكار على شيء من كلام الشيخ محيي الدين، فان لحوم الاولياء مسمومة وهلاك اديان مبغضهم معلومة'.
    وممن اثنوا على الشيخ كذلك كمال الدين الزملكاني رحمه الله، وكان من اجل علماء الشام وكذلك الشيخ قطب الدين الحموي وقيل له لما رجع من الشام الى بلاده كيف وجدت الشيخ محيي الدين؟ فقال: 'وجدته في العلم والزهد والمعارف بحرا زاخرا لا ساحل له'، وممن اثنى عليه الشيخ صلاح الدين الصفدي في تاريخ علماء مصر، وكذلك الشيخ قطب الدين الشيرازي والشيخ شهاب الدين السهروردي والشيخ كمال الدين الكاشي، وقال الشيخ فخر الدين الرازي صاحب التفسير المعروف:
    'كان الشيخ محيي الدين وليا عظيما' وسئل الامام محيي الدين النووي عن ابن عربي فقال 'تلك امة قد خلت، ولكن عندنا انه يحرم على كل عاقل ان يسيء الظن بأحد من اولياء الله عز وجل' وممن اثنى عليه ايضا الامام بن اسعد اليافعي وصرح بولايته العظمى والشيخ محمد المغربي شيخ الجلال السيوطي، وقال الفيروز ابادي: 'ما اشاعه بعض المنكرين عن الشيخ عز الدين بن عبدالسلام وعن شيخنا سراج الدين البلقيني انهما امرا باحراق كتب الشيخ محيي الدين فكذب وزور، ولو انها احرقت لما بقي منها بمصر والشام نسخة ولا كان احدهم نسخها بعد كلام هذين الشيخين'، وقال الشيخ سراج الدين البلقيني: 'كذب والله وافترى من نسبه الى القول بالحلول والاتحاد' وممن اثنى على الشيخ محيي الدين شيخ الاسلام المخزومي وقال: 'من نقل عن الشيخ تقي الدين السبكي او عن الشيخ سراج الدين البلقيني انهما بقيا على انكارهما على الشيخ محيي الدين الى ان ماتا فهو مخطئ' ثم قال:
    'ما نقله بعضهم عن الشيخ عز الدين بن عبدالسلام انه كان يقول: ابن عربي زنديق فكذب وزور وختم الامام الشعراني اقوال من اثنى على الشيخ من العلماء بقوله: وقد صنف شيخنا الجلال السيطوي كتابا في الرد عن الشيخ محيي الدين سماه 'تنبيه الغبي في تبرئة ابن عربي' وكتابا آخر سماه 'قمع المعارض في نصرة ابن الفارض'.

  2. #2
    الصورة الرمزية بهجت الرشيد مشرف أقسام الفكر
    أديب ومفكر

    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    الدولة : هنا .. معكم ..
    المشاركات : 5,065
    المواضيع : 234
    الردود : 5065
    المعدل اليومي : 1.14

    افتراضي


    الأخ الكريم ياسر
    أشكر لك نقلك للحوار إلى هنا ، ليتسنى للجميع الإطلاع عليه في مكانه المناسب ..

    واسمح لي أن أضع هذا الرابط ليطلع القارئ الكريم على الحوار من بدايته
    http://www.rabitat-alwaha.net/moltaq...078#post869078

    قلتَ في ماخلة سابقة :
    ( فأني اتمنى ان تقوم حضرتك بنفس التصرف و تقرأ لهم بعض الادبيات ثم سيكون
    حكمك فيهم ناتج عن قناعة شخصية ، و هذا أفضل بكثير من الحوار الذي قد لا يؤدي الا الى تشبث كل طرف برأيه المأخوذ اصلا من الاخرين
    مع اعترافي بأهميته و أهمية الحوار المعرفي كطريق للوصول الى استفادة كبيرة )

    وها أنت اليوم تنقل إلينا من الآخرين ، ولم تقدم لنا قناعتك الشخصية
    أما أنا فلم أنقل لك من الآخرين ، بل نقلت من كتاب ( الفتوحات المكية ) مباشرة ، وقدمت لك قناعتي الشخصية ..
    كما لم أنقل من كتاب الفصوص حرفاً واحداً ، لأنك نفيت نسبته إلى ابن عربي

    فما رأيك الشخصي فيما نقلناه من كتاب ( الفتوحات ) ؟

    ـ هل فرعون مات مؤمناً ؟
    ـ هل سيتمتع أهل النار بالعذاب ؟
    ـ وهل توافق ابن عربي في قوله أن من قال عن نفسه ( لا إله إلا أنا فاعبدون ) هو من الصنف السعيد ؟
    ـ هل توافقه على أن الشرع يُأخذ مباشرة عن الله عن طريق المكاشفة ، ولا داعي إلى النقل عن الميتين ؟
    ـ وهل ترى أن قول ( لولانا ما كان الله ) إيمان أم كفر ؟


    جمعة مباركة
    ولا تنسانا من دعائك في هذه الأيام المباركة



    تحياتي






    لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير

  3. #3
    الصورة الرمزية ياسرحباب قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : May 2013
    الدولة : دمشق
    المشاركات : 545
    المواضيع : 77
    الردود : 545
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    السلام عليكم اخ بهجت
    الحقيقة انك وضعت امور عديدة في اسطر قليلة
    و كل امر منها يحتاج بحد ذاته الى وقفة طويلة
    و مع ذلك سأحاول ان اوضح الامور قدر المستطاع
    بالنسبة لما قلته حضرتك بأني يجب ان اقول الكلام من افكاري و بناء على استنتاجاتي
    فأنا قلت ذلك من اجل الوصول الى قناعة مع نفسي و ليس لانفاء اراء الاخرين بالمطلق
    كما ان حضرتك ذكرت عدة نقاط بناء على اراء العلماء و انا ادرجت الموضوع لمافيه من نقاط هامة
    تبرز اوجه الخلاف بين الطرفين المؤيدين و المعارضين من العلماء و لا أعتقد ان هذا شيء سيء بل فيه شيء من اختصار وقت الحوار حول المسألة
    بالنسبة لأسئلتك الاخرى حول عقيدة ابن عربي فمن المهم و الانصاف ياأخي أن ننظر الى أمر مهم جدا و هو عملية تنقيح المخطوطات
    و الروايات و هذا ما يقوم به الان محققين ثقات لنقل كتب التراث بكل اصنافها و إزالة الاخطاء التي نتجت لعدة اسباب منها النساخين أو الذين يدسون السموم
    بهدف اثارة البلبلة و هذا الأمر لم يسلم منه كثير من المؤلفين بل حتى احاديث الرسول عليه الصلاة و السلام لم تنجوا من ان قام البعض بدس الاحاديث الموضوعة
    لذا نشأ علماء ثقاة رووا الاحاديث و صنفوها بين صحيح و حسن و ضعيف و موضوع و انت اعلم بهذه التفاصيل ،
    بالنسبة للفتوحات المكية فقد طبعت في عدة دول بناء على عدة مخطوطات و بين تلك النسخ يوجد فروق و قد قام الدكتور عثمان يحيى رحمه الله تعالى تحقيقا للكتاب
    وصل فيه إلى السفر (14) بحسب تقسيم مخطوطة قونية (37 سفرا) ، وتوفى دون أن يكمله . و قال ان كل سفر يحتاج الى سنة كاملة من الجهد لكي يظهر بالشكل الصحيح
    كما قام شيخ الازهر عبد الحليم محمود رحمه الله بتحقيق اكثر من 30 كتاب للفقهاء و المتصوفة و يقوم بذلك الان الدكتور يوسف زيدان صاحب رواية عزازيل و كثرين آخرين
    لذا لا نستطيع ان نحكم على رجل ألف اكثر من اربعين كتابا بها الاف الصفحات فقط من خلال عدة عبارات وردت في بعض مؤلفاته و هي غير محققة
    و القضية الاخرى في الموضوع و هي الاهم : أن الصوفية عندما تعرضوا للضغوط اصبحوا يكتبوا كلامهم بالرمزية و هذه قد يستنتج منها القارىء فهما غير القصد الذي اراده
    صاحب المقال فمثلا عندما يتكلمون عن الخمر فهم لا يقصدون الخمر المعروف و الشائع بل الذوبان في العشق الالهي و هذه الاسقاطات متبعة حتى في عالم الادب
    و اهم نقطة اخي الكريم ان الصوفية لا يحيدون عن طريق القرآ ن و السنة و هم لا يدعون احد الى اتباعهم فهذه قضية ذوق من اراد ان يتذوق كلامهم فاهلا و سهلا و من لا يريد
    فهذا لا يغير في واقع الامر شيء بل اقول لك اكثر من ذلك ان هناك من يدعون التصوف و هم من التصوف براء كأولئك الذين يقومون بأعمال غير لائقة في بعض الدول العربية
    تحت بند انها من التصوف ، و التصوف عموما ليس مذهب مستقل بل هو ذوق خاص لا اكثر و كل شيء أخر هو اتباع الكتاب و السنة بكل التفاصيل ،
    و اخير ساعطيك رأيي في قصة فرعون في مداخلة خاصة
    تقبل مودتي و الدعاء منا و الاجابة من الله سبحانه

  4. #4
    الصورة الرمزية ياسرحباب قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : May 2013
    الدولة : دمشق
    المشاركات : 545
    المواضيع : 77
    الردود : 545
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    بالنسبة لقضية ايمان فرعون و ماقاله الشيخ ابن عربي فوجهة نظري هي:
    إيمان فرعون..ما يؤيده أو يناقضه من الكتاب في نقاط سريعة:
    1- القرآن الكريم يؤكد أن فرعون كان يعلم في قرارة نفسه ويصدق بموسى عليه السلام
    "واستيقنتها أنفسهم"
    بل وموسى ع يشير إلى ذلك ويؤكد عليه
    "لقد علمت ما أنزل هؤلاء إلا رب السموات والأرض بصائر وإني لأظنك يا فرعون مثبوراً"
    لا أعتقد أن الآية تحتاج لشرح
    فالقرآن يشير إلى أن الرجل كان يعرف بحقيقة نبوة موسى وألوهية الحق تعالى ولكن الملك والسلطان وشهوات الدنيا مضافا إلى غرور نفسه وطغيانها وفسادها أغروه بالتمادي في غيه ذاك وفساده
    2- عند موته هناك شيئان نلمحهم في الكتاب
    أن القرآن العظيم الأعظم ينقل لنا رواية على لسان فرعون مطولة ومفصلة..ترى ما الهدف من ذلك؟
    يعني مثلا عندما تكلم عن قوم ما من أهل الكفر أتوا أو سيأتون قريبا وعن إيمانهم عند رؤية البأس
    و"قالوا آمنا به وأنى لهم التناوش من مكان بعيد"
    وقالوا آمنا...ثم انصرف إلى رد إيمانهم وتوبيخهم مباشرة بمجرد تقرير موقفهم بكلمة واحدة

    في حين وصفه لموقف فرعون
    "قَالَ آمَنتُ
    أَنَّهُ لا إِلِهَ إِلاَّ الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ
    وَأَنَاْ مِنَ الْمُسْلِمِينَ"
    لماذا هذا التفصيل في وصف كلماته؟؟؟
    أعتقد أن كل حرف في القرآن لم يوضع هباءاً بل له هدف ينيره

    ثم التقرير الأخير له في قوله وأنا من المسلمين
    معروف أن المسلم هو من شهد الشهادة مؤمنا بها بقلبه ولم يصدقها بفعله

    وهذه هي الحال التي يثبتها ابن عربي لفرعون
    أنه آمن بقلبه وصار مسلماً..وصار حكمه حكم المسلم الفاسق الطاغي الباغي الذي سيلقى في آخرته الأهوال والمآسي والخوف والرعب والتعذيب الشديد الذي لا يوصف...لكنه يبقى مسلماً تجوز أن تشمله رحمة الله بعد ذلك
    ( وأنا من المسلمين )

    ولما أجابه تعالى لم يقل لا يصح إيمانك
    بل قال الآن آمنت بعد أن ضاع منك العمر الذي قضيته في الفساد والعصيان
    ثم ألا تلاحظوا أن كلمة عصيان هذه يوصف بها المسلم دون الكافر؟؟؟
    يعني الكافر لا يقال عليه عاصي بل هو جاحد والعياذ بالله
    وإنما يقال العصيان على المسلمين الغير ملتزمين بالشريعة

    وكما تكلمنا من قبل أن باقي الآيات (تقريبا) تتكلم عن آل فرعون وليس عن فرعون فليلمح ذلك..
    و بالنهاية يبقى الشيخ ابن عربي انسان و قد يخطىء و يصيب و هو ليس بمعصوم و المعصوم الوحيد هو الرسول صلى الله عليه و سلم
    و هذا حال اكثر الناس عموما و العلماء خصوصا فأن اخطأ بوجهة نظرنا في مسألة فلا يعني ان نكفره و نخرجه من الملة
    هذا و الله أعلم

  5. #5
    الصورة الرمزية بهجت الرشيد مشرف أقسام الفكر
    أديب ومفكر

    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    الدولة : هنا .. معكم ..
    المشاركات : 5,065
    المواضيع : 234
    الردود : 5065
    المعدل اليومي : 1.14

    افتراضي


    أخي الكريم
    لا يستقيم الحوار هكذا
    قلت بخصوص كتاب فصوص الحكم أنه مدسوس على ابن عربي
    فما نقلنا منه حرفاً واحداً
    والآن عندما نقلنا إليك من الفتوحات المكية تقول أيضاً فيه دسّ ، وتتكلم عن تحقيق المخطوطات !
    وأنا من تكلمت عن المخطوطات وتحقيقها بخصوص الفصوص فما ألقيتَ لكلامي بالاً !
    فلا أدري لماذا لا تقبل بعلم المخطوطات في الفصوص وتُوجبه في الفتوحات ؟!

    أقول :
    إن الحوار لا يستقيم هكذا ، فواضح أني مهما جئتك من كلام ابن عربي في الفتوحات ، ستقول لي مدسوس وما إلى ذلك
    وهذا كلام عاطفي لا علاقة له بالعلمية ..
    وأنا أتكلم هنا بطريقة علمية واضحة ..

    أما بخصوص ما ذكرت عن فرعون فأحيلك إلى كتاب الله تعالى وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم وإلى إجماع الأمة ، والذي تقول ان الصوفية تأخذ بها
    أين قالوا إن فرعون مات مسلماً ؟

    كما أنك لم تقل لنا رأيك في النقاط الأخرى !



    تحياتي وتقديري








  6. #6
    الصورة الرمزية ياسرحباب قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : May 2013
    الدولة : دمشق
    المشاركات : 545
    المواضيع : 77
    الردود : 545
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بهجت الرشيد مشاهدة المشاركة

    أخي الكريم
    لا يستقيم الحوار هكذا
    قلت بخصوص كتاب فصوص الحكم أنه مدسوس على ابن عربي
    فما نقلنا منه حرفاً واحداً
    والآن عندما نقلنا إليك من الفتوحات المكية تقول أيضاً فيه دسّ ، وتتكلم عن تحقيق المخطوطات !
    وأنا من تكلمت عن المخطوطات وتحقيقها بخصوص الفصوص فما ألقيتَ لكلامي بالاً !
    فلا أدري لماذا لا تقبل بعلم المخطوطات في الفصوص وتُوجبه في الفتوحات ؟!

    أقول :
    إن الحوار لا يستقيم هكذا ، فواضح أني مهما جئتك من كلام ابن عربي في الفتوحات ، ستقول لي مدسوس وما إلى ذلك
    وهذا كلام عاطفي لا علاقة له بالعلمية ..
    وأنا أتكلم هنا بطريقة علمية واضحة ..

    أما بخصوص ما ذكرت عن فرعون فأحيلك إلى كتاب الله تعالى وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم وإلى إجماع الأمة ، والذي تقول ان الصوفية تأخذ بها
    أين قالوا إن فرعون مات مسلماً ؟

    كما أنك لم تقل لنا رأيك في النقاط الأخرى !



    تحياتي وتقديري







    اخي بهجت
    حتى يستقيم الحوار افضل انا اطلب من حضرتك أن تذكر لي أين قال ابن عربي : اني انا الله فاعبدوني
    و تحدد لي الكتاب و رقم الصفحة و دار النشر
    تحياتي لحضرتك و منك نستفيد

  7. #7
  8. #8
    الصورة الرمزية ياسرحباب قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : May 2013
    الدولة : دمشق
    المشاركات : 545
    المواضيع : 77
    الردود : 545
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بهجت الرشيد مشاهدة المشاركة

    أنا لم أقل أن ابن عربي يقول : اني انا الله فاعبدوني .


    تحياتي ودعائي





    انت قلت :
    وهل توافق ابن عربي في قوله أن من قال عن نفسه ( لا إله إلا أنا فاعبدون ) هو من الصنف السعيد ؟
    و قلت :
    وهل ترى أن قول ( لولانا ما كان الله ) إيمان أم كفر ؟
    و قلت انهما من كتاب الفتوحات
    هذا من مداخلتك
    حسنا انا اكرر نفس الطلب ، جيث ان كتاب الفتوحات عدة اجزاء و عدة نسخ
    اعطني دار النشر و الجزء و رقم الصفحة
    مع خالص الشكر سلفا

  9. #9
    الصورة الرمزية بهجت الرشيد مشرف أقسام الفكر
    أديب ومفكر

    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    الدولة : هنا .. معكم ..
    المشاركات : 5,065
    المواضيع : 234
    الردود : 5065
    المعدل اليومي : 1.14

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسرحباب مشاهدة المشاركة
    انت قلت :
    وهل توافق ابن عربي في قوله أن من قال عن نفسه ( لا إله إلا أنا فاعبدون ) هو من الصنف السعيد ؟
    و قلت :
    وهل ترى أن قول ( لولانا ما كان الله ) إيمان أم كفر ؟
    و قلت انهما من كتاب الفتوحات
    هذا من مداخلتك
    حسنا انا اكرر نفس الطلب ، جيث ان كتاب الفتوحات عدة اجزاء و عدة نسخ
    اعطني دار النشر و الجزء و رقم الصفحة
    مع خالص الشكر سلفا

    نعم .. هذا ما قلته ..
    وإليك النصوص مع تفاصيلها :

    ( ومنها من ادعت ذلك على بصيرة وصحو وتحقق معرفة في مجلس لقرينة حال اقتضاها المجلس لما رأوا أن الحق عين قواهم وما هم هم إلا بقواهم وبقواهم يقولون ما يقولون فقواهم القائلة لا هم وهي عين الحق كما أخبر الحق وكما أعطاه الشهود بانخراق العادة في قولهم عندهم فقالوا إنا لله وإني أنا الله لا إله إلا أنا فاعبدون كأبي يزيد ممن نقل عنه مثل هذا مع صحوه وثبوته وعلمه بأنه الحق هو الظاهر بأفعاله في أعيان الممكنات وأنه في بعض الأعيان قد نص أنه هو وفي بعض الأعيان لم يذكر أنه هو ولذلك قال بعض العارفين في حق التلميذ الذي استغنى بالله على زعمه عن رؤية أبي يزيد لأن يرى أبا يزيد مرة خير له من أن يرى الله ألف مرة فعبر أبو يزيد فقيل له هذا أبو يزيد فعندما وقع بصره عليه مات التلميذ فقيل لأبي يزيد في موته فقال رأى ما لا يطيق لأنه تجلى له من حيث أنا فلم يطقه كما صعق موسى لأن الله من حيث أنا مجلاه أعظم من حيث المجلى الذي كان يشهده فيه ذلك المريد ومنها من ادعت ذلك في حال سكر كالحلاج فقال قول سكران فخبط وخلط لحكم السكر عليه وما أخلص
    قد تصبرت وهل يص ... بر قلبي عن فؤادي
    ما زجت روحك روحي ... في دنوي وبعادي
    فأنا أنت كما أن ... ك أني ومرادي
    فهذا سعد وإن شقي به آخرون فلا جناح عليه ولا حرج لأنه سكران وهم المسؤولون ومثل هذا أيضاً يلحق بأهل لسعادة وإن ضل به عالم فما أضلا لهم بمقصود له فهؤلاء أصناف ثلاثة ادعوا الألوهة لأنفسهم فشقي بها واحد من الثلاثة وسعد اثنان ) .

    الفتوحات المكية ، أبو بكر محيي الدين ابن عربي ( ت 638 هـ ) ، ضبطه وصححه ووضع فهارسه : احمد شمس الدين ، ط1 ، دار الكتب العلمية ، بيروت ، لبنان ، 1420 هـ ـ 1999 م ، مج5 ، ص173 ـ 174 .

    فلولاه لما كنا ... ولولا نحن ما كانا
    فان قلنا بانا هو ... يكون الحق إيانا
    فأبدانا وأخفاه ... وأبداه وأخفانا
    فكان الحق أكوانا ... وكنا نحن أعيانا
    فيظهرنا لنظهره ... سراراً ثم إعلاناً

    مج3 ، ص69 ـ 70 .




    تحياتي ودعائي






  10. #10

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. الضرورة الشعرية بين مؤيد ومعارض
    بواسطة خالد الحمد في المنتدى العرُوضُ وَالقَافِيَةُ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 17-10-2015, 11:44 AM
  2. ماذا يريد الليبراليون من ابن عربي؟
    بواسطة خليل حلاوجي في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 11-04-2009, 04:34 PM