أحدث المشاركات
صفحة 2 من 7 الأولىالأولى 1234567 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 61

الموضوع: ياقدس إنا مترعون من الأسى

  1. #11

  2. #12
    الصورة الرمزية محسن شاهين المناور شاعر
    في ذمة الله

    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    الدولة : سوريا ديرالزور
    العمر : 66
    المشاركات : 4,232
    المواضيع : 86
    الردود : 4232
    المعدل اليومي : 1.00

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد القادر رابحي مشاهدة المشاركة
    الأح الكريم الشاعر محسن شاهين المناور..
    سلامي و تحياتي على هذه الخريدة الفريدة..
    يسعدني أن أكون أول مصافح لهذا الفيض...
    صفاء في صفاء في صفاء ..
    شيء من أبي العتاهية.. في زهده و تساميه عن مطالب الدنيا..
    و شيء من شوقي في مواقفه و لغته و أسلوبه..
    و الكثير الكثير من لطفي شاهين المناور و هو يكتب بدون عقدة البحث عن الفكرة العميقة..أو الأسلوب الرنّان، أو الحيلة الأسلوبية المستهلكة..
    و لعلك ترد عليّ بهذا البيت الجميل:

    ماحيلتي والنيل يجري في دمي
    وهوى الجزائر يمتطي إغرائي

    تحياتي لك ثانية
    أخي عبد القادر
    شكرا على هذا المرور الجميل الذي
    منح حروفي البهاء والرفعة وشكرا للكلام العطر
    الذي أسعدني
    لك كل المحبة
    أخوك
    محسن شاهين المناور

  3. #13
    الصورة الرمزية أشرف صابر محمد قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Aug 2007
    العمر : 46
    المشاركات : 246
    المواضيع : 22
    الردود : 246
    المعدل اليومي : 0.06

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أشرف صابر محمد مشاهدة المشاركة
    يارب عفوك هدني إعيائي
    فأنا الضعيف مكبل بشقائي
    كل الدروب طرقتها متأملا
    إلا بعفوك لايخيب رجائي
    طفحت ذنوبي واستبد بي الأسى
    حتى أتيتك مثقل الأعباء
    ورجوت عفوك فاستجب لتذللي
    مالي سواك بشدتي ورخائي
    ياأيها المجهول دعني وانصرف
    إني انا العربي في زمن الخنا
    جردت من إسمي ومن أشيائي
    إسمي أنا ألم وهم كنيتي
    والأرض ظلي والسماء غطائي
    لكنني هذب الخصال معتق
    مابعت أرضي أورهنت إبائي
    أرضعت أطفالي لبان عروبتي
    لا لم أكن شبحا من الدخلاء
    أمي العروبة وابتليت بطهرها
    وأبي عريق الأصل من صنعاء
    ماحيلتي والنيل يجري في دمي
    وهوى الجزائر يمتطي إغرائي
    في القدس سارية النضال ركزتها
    وتركتها رمزا بكف فداء
    حيفا ويافا والخليل مدائني
    والضفتان اليوم بعض عنائي
    إن لم يكن شعري مدادا من دمي
    قد كان أولى أن أخط رثائي
    ماكنت آبه بالقريض إذا همى
    وحي الشعور يطوف في الأجواء
    أو كنت أذعن للمعاني لودنت
    يوما تساورني لبعض عطاء
    ولقد تركت الشعر للشعراء
    ونهيت عن تقريضه أبنائي
    وكتبت حتى للصغار وصيتي
    ضمنتها قبل الممات رجائي
    فوجدت أصغرهم أصيب بعلتي
    ويقول ماقبل الفطام رثائي
    ياقدس إنا مترعون من الأسى
    نشكوالهوان وسطوة الأعداء
    غفل الرعاة لشأننا فاستنسرت
    زمر البغاث تعيث في الأرجاء
    عشرون سارية وألف مصيبة
    تنتابنا بالقهر كل مساء
    ( باراك ) يمرح في عواصمنا أخا
    وأخو العراق اليوم ند عداء
    ويعود يشتمنا بعقر ديارنا
    واخو العروبة مرهف الإصغاء
    أوغلت في الذكرى يغالبني المدى
    أبصرت نور الله من صفحاته
    وبيان حق واضح بجلاء
    قرآننا وحي به دستورنا
    وعدالة الإسلام نهج صفاء
    وحبيبنا نور الوجود محمد
    خير الأنام وأعذب الأسماء
    عمت سجاياه البلاد وأشرقت
    مذ عم سر الكون غار حراء
    من قدس أرض الله شق طريقه
    متجاوزا سبع السما بسماء
    به بشر الله الأنام وخصه
    بالمعجزات تعم في الأرجاء
    وقرأت من سير الصحابة نبذة
    وشرعت أذكر قصة الإسراء
    وعلى بطاح القدس هلت صبوتي
    لأرى الوجود مكللا بجلاء
    وترابها طهر الوجود معمد
    بالورد والريحان والحناء
    فالقدس مذ فجر الزمان أبية
    وعصية حتما على الأعداء
    سيطل صنديد يفك إسارها
    يهدي الصباح لفجرها اللألاء
    تاالله مالانت عزائم إخوتي
    رووا الثرى لجلالها بدماء
    لكنها أسرت بليل ضغينة
    وتهاون بتخاذل الجبناء
    سنعيدها مهما تطاول ليلها
    ونعيد مجد الصخرة الشماء
    القدس نورالله في عليائه
    وخلاصها بقوافل الشهداء

    الله الله
    قصيدة رائعة
    بارك الله فيك أخي الشاعر
    ولكن هناك بيت أرى أنه يحتاج لنظرة عروضية
    به بشر الله الأنام وخصه=بالمعجزات تعم في الأرجاء
    وكذلك أرى وقد تخالفني الرأي استبدال كلمة صنديد
    والرأي لك أولا وأخيرا

  4. #14
    الصورة الرمزية محسن شاهين المناور شاعر
    في ذمة الله

    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    الدولة : سوريا ديرالزور
    العمر : 66
    المشاركات : 4,232
    المواضيع : 86
    الردود : 4232
    المعدل اليومي : 1.00

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حامد أبوطلعة مشاهدة المشاركة
    أبا ناصر أخي وحبيبي
    (( .................................................. .................................................. ................... ))
    ضع بين هذين القوسين ما أردت من العبارات أما أنا فعجزت
    أخوك
    أخي حامد أبو طلعة
    تحياتي . . قالوا الصمت أبلغ من الكلام
    فأنت الكلمات كلها والتعابير كلها
    سلمت ويسلم حرفك
    أخوك

  5. #15
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Oct 2007
    المشاركات : 804
    المواضيع : 22
    الردود : 804
    المعدل اليومي : 0.18

    افتراضي

    زينة الإنسان في أيامنا /أن يــصمت /
    رغم جراحه الكبيرة والعميقة ..
    حتى يتمكن من حراسة الكروم في الليل ,ومن ذئب الليالي
    فحكاية الأبطال قصة وقصة التحليق ليست تنتهي .
    دمت لنا أيها الشاعر وأنت تحتضن الآفاق نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


  6. #16
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : فلسطين
    المشاركات : 502
    المواضيع : 31
    الردود : 502
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي

    أيها الحبيب المكرم المبدع محسن حفظك الله

    لمن سوف تترك الشعر أيها الفارس فوق صهوات جياد الشعر الأصيلة بعدك ؟؟؟

    ففي قلبك الناطف شعرا يخبئ الشعر شعره، وتنشب من روحك المحلقة سهام القصائد المصقولة .

    فرحت إذ رأيت أصغرهم يقرض الشعر وأتمنى أن يسير على خطى والده الكبير.

    أيها الحبيب المحسن:

    لصوتك الجميل في قلوبنا صداه، ولجمال حرفك في أرواحنا سبحه، فدم بخير وعافية وألق

    ألا تنزل الله على قلبك بشآبيب السكينة والشعر ومتعنا بطول عمرك وجميل شعرك

    أخوك المحب يوسف

  7. #17
    الصورة الرمزية وائل محمد القويسنى شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    الدولة : المنصورة
    المشاركات : 1,987
    المواضيع : 33
    الردود : 1987
    المعدل اليومي : 0.42

    Smile قراءة سريعة فى القصيدة

    أخى وحبيبى وصديقى المناور (محسن المناور)
    هنا ألقاك يا صديقى وقد أتعبك البكاء
    *
    *
    ظهر هذا التعب من عنوان القصيدة
    (يا قدس إنا مترعون من الأسى)
    ثم ازداد هذا الإيحاء فى بداية القصيدة
    إذ أن القصيدة تبدأ بمناجاة ونداء لله سبحانه ؛ ثم يطلب الشاعر العفو من الله ويزيد أن إعياءه قد هده وأنه الضعيف المكبل بالشقاء وكأن الذنب ذنبه وحده ؛ ثم يذكر ما كان من ذنوب كثر أثقلت كاهله حتى أتي على الله مثقلا بالذنوب والخطايا. مناجاة هى تفيض أسى وحسرة فقد طرق الشاعر كل الأبواب فأغلقت إلا الباب الذى لا يغلق.
    لكن النظرة الأولى توحى بأن التعب والإرهاق
    إنما هو بكاء على القدس (يا قدس إنا مترعون من الأسى)
    والقدس جرح الشعراء.
    ****
    ثم يزداد الأنين قسوة عند الإنتقال من المناجاة ونداء الرب إلى نداء المجهول (الأمل) ورغم أنا نرى ذلك الأمل قريبا إلا أن شاعرنا يراه (القريب النائى) وهنا قدرة الشاعر على الإيحاء من خلال متضاداته.
    ثم يزداد البكاء ويزداد الشقاء.
    ويتكبد الشاعر المزيد من المعاناة حينما يتذكر الجرح الاكبر
    (إنى أنا العربى فى زمن الخنا) وهنا أذكر قول الشاعر:
    أنا يا صديقة متعب بعروبتى فهل العروبة لعنة وعقاب؟؟؟

    ورغم هذه القسوة .....
    إني انا العربي في زمـن الخنـا جردت من إسمي ومـن أشيائـي
    إسمـي أنـا ألـم وهـم كنيتـي والأرض ظلي والسماء غطائـى

    رغم هذا كله لا يزال الشاعر يحمل صفاته العربية التى لا يزال يفخر بها.
    لكننـي هـذب الخصـال معتـق مابعت أرضي أورهنـت إبائـي

    وهنا تتجلى شاعرية الشاعر وهنا تتحدث العروبة
    فرغم كل هذه الصعاب لا يزال الشاعر متمسكا بصفاته العربية الأصيلة ليس فقط من خلال الإلتزام بها وإنما أيضا من خلال
    أرضعت أطفالي لبـان عروبتـي لا لم أكن شبحـا مـن الدخـلاء

    ثم يواصل الشاعر حديثه عن ذلك الوطن الكبير الواسع
    أمي العروبة وابتليـت بطهرهـا وأبي عريق الأصل من صنعـاء
    ماحيلتي والنيل يجري في دمـي وهوى الجزائر يمتطي إغرائـي
    في القدس سارية النضال ركزتها وتركتهـا رمـزا بكـف فــداء
    حيفا ويافـا والخليـل مدائنـي والضفتان اليوم بعـض عنائـي

    ولست أدرى إن كان الشاعر قد ذكر كل هذا وطاف بنا فى أرجاء الوطن العربى مباهيا متفاخرا بوطنه الكبير العريق أم باكيا على ما آل إليه الحال فى هذا الوطن هنا تتجلى قدرة شاعرنا وبلاغته ولو سألناه أينا تقصد سيجيب أقصدكم جميعا. ثم يبرهن على أنه يقصدنا جميعا من خلال (فى القدس سارية النضال) فهو يذكرنا رغم فخره بعروبته وأصله بالحال فى القدس وهو يفخر أيضا بأهله الذين لا يتكاسلون فهم يرفعون سارية النضال فهنا فخر وتذكرة وبكاء.
    ثم ينتقل الشاعر إلى شعره وكيف أنه (مداد من دمه) فهو لا يكتب إلا ما يشعر به فالمداد من دمه ؛ والأصل فى الشعر الشعور. ورغم كل ما افتخر شاعرنا به إلا أنه يريد أن (يخط رثاءه). ثم يوضح اهمية شعره فما كان ليتشاعر أو ليكتب ما لا يشعر به فما كان يزعن للمعانى لو دنت يوما تساوره لبعض عطاء. فما كان لشاعرنا أن يكتب الشعر لو لم يتمكن الشعر منه ولو لم تتغلغل القصيدة فى أعماقه ؛ فهو لا يهاجم الشعر ولكن الشعر يراوده فيكتبه.
    لكنى لا أوافق الشاعر فى هذه الأبيات
    ولقد تركـت الشعـر للشعـراء ونهيت عـن تقريضـه أبنائـي
    وكتبت حتى للصغـار وصيتـي ضمنتها قبـل الممـات رجائـي
    فوجدت أصغرهم أصيـب بعلتـي ويقول ماقبـل الفطـام رثائـي
    فرغم ما بهذه الأبيات من جمال إلا انها تعد قصيدة مستقلة ؛ ولا تقبل أن تكون حشوا بهذه القصيدة وأكاد أجزم أن شاعرنا قد كتبها مستقلة ثم أضافها لهذه القصيدة بدليل التصريع فى البيت الأول ؛ ثم أنها كانت فاصلا أخرجنا من الجو النفسى للقصيدة.
    ثم نعود مع الشاعر ثانية لجرحة الذى يبكيه أو يبكى منه أو يبكى عليه
    ياقدس إنا مترعون مـن الأسـى نشكوالهوان وسطـوة الأعـداء
    غفل الرعاة لشأننا فاستنسـرت زمر البغاث تعيث فـي الأرجـاء
    عشرون سارية وألـف مصيبـة تنتابنـا بالقهـر كـل مـسـاء
    ( باراك ) يمرح في عواصمنا أخا وأخو العراق اليـوم نـد عـداء
    ويعـود يشتمنـا بعقـر ديارنـا واخو العروبة مرهف الإصغـاء
    جرح وما أقساه من جرح فشاعرنا هنا يبكى على دياره وعلى حقه الضائع فيا لهذه الصورة
    فكأن شاعرنا يقف بعيدا يراقب عدوه الذى اغتصب بيته وهى من أجمل الصور فى القصيدة فكأنا نراه على لوحة أو على شاشة تلفاز يراقب ما يدور ببيته الذى أجبر على الخروج منه ؛ وعدوه منعم فى بيته الذى هو حقه ؛ وأخاه الذى لا يبالى (واخو العروبة مرهف الإصغـاء) ونذكر هنا قول المصطفى (والبخيل من سمع اسمه ولم يصل عله) (إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى). صورة باكية كادت تنطق أو تصرخ أو تبكى.
    ثم يعود شاعرنا بذاكرته للوراء يراجع تاريخه الذى يحق له أن يتباهى به لكنه لا يرى فى التاريخ عظمة الملوك ولا النصر والإستقلال وإلا عد ذلك خروجا على الجو النفسى للقصيدة لكنه تغلب على ذلك ببراعة الشاعر الذى تمكن منه القريض فيقول
    أبصرت نور الله مـن صفحاتـه وبيـان حـق واضـح بجـلاء
    قرآننـا وحـي بـه دستـورنـا وعدالة الإسـلام نهـج صفـاء
    وحبيبنا نـور الوجـود محمـد خير الأنـام وأعـذب الأسمـاء

    فهو يفخر بالحق الذى كان سائدا فى أمته بين أبناء وطنه وأبناء دينه ؛ يفخر بالدستور (القرآن) ؛ يفخر بالعدالة (عدالة الإسلام) ؛ يفخر بكونه على دين نبى الله محمد الذى قال عنه أحد المستشرقين (لو كان محمد حيا لقام بحل جميع مشاكل الدنيا وهو يحتسى فنجانا من القهوة).
    ثم ينتقل بنا الشاعر إلى فاصل من المدح النبوى
    وحبيبنا نـور الوجـود محمـد خير الأنـام وأعـذب الأسمـاء
    عمت سجاياه البـلاد وأشرقـت مذ عم سر الكـون غـار حـراء
    من قدس أرض الله شق طريقـه متجاوزا سبـع السمـا بسمـاء
    بـه بشـر الله الأنـام وخصـه بالمعجزات تعـم فـي الأرجـاء
    ورغم الإنتقال من غرض إلى غرض فإن الشاعر قد انتقل ببراعة حيث لم نشعر بالإنتقال وإنما سرنا معه نكمل الرحلة التى بدأها والتى طاف بنا بها من قبل حول وطنه (العربى الكبير).
    ثم يتحدث عن النبى محمد (صلى الله عليه وسلم) متجاوزا السماوات السبع (فى رحلة المعراج) والتى بدأت من (القدس) بعد رحلة الإسراء ؛ وهنا يعيدنا الشاعر ببراعة إلى ما بدأه من البكاء على القدس التى كانت بداية رحلة الإسراء
    ثم يزداد بكاء شاعرنا حتى أنه يجهش بالبكاء على القدس
    وعلى بطاح القدس هلت صبوتي لأرى الوجـود مكلـلا بـجـلاء
    وترابها طهـر الوجـود معمـد بالـورد والريحـان والحـنـاء
    فالقدس مذ فجـر الزمـان أبيـة وعصية حتمـا علـى الأعـداء

    فالقدس المحتلة ترابها طاهر وستظل أبية قوية عصية على المغتصب الذى سيهلك على ترابها فـــ
    سيطـل صنديـد يفـك إسارهـا يهدي الصباح لفجرهـا الـلألاء
    تاالله ما لانـت عزائـم إخوتـي رووا الثـرى لجلالهـا بـدمـاء
    لكنهـا أسـرت بليـل ضغينـة وتهـاون بتـخـاذل الجبـنـاء
    سنعيدها مهمـا تطـاول ليلهـا ونعيد مجـد الصخـرة الشمـاء

    فالقدس ستعود لا محالة ؛ وما كانت لتحتل إلا فى ساعة من غفلة وتهاون بالعدو الذى إستغل ذلك فهجم فانتصر ؛ لكنها عائدة مهما طال الليل ؛ ثم يضع نقطة على الحرف الأخير مذكرا بطهر القدس ومكانتها الرفيعة مذكرا إيانا أن هذه القدس هى أرض عليها قبة الصخرة (الصخرة الشماء).
    ثم ينتقل الشاعر ببراعته المعهوده ليشير إلى الطريق من بعيد وكأنها وصية حكيم فى آخر الزمان
    القـدس نـورالله فـي عليائـه وخلاصهـا بقوافـل الشـهـداء

    فالسبيل للخلاص واحد (قوافل الشهداء) وكما يقولون .......
    (دماء الشهداء تروى غرس الحرية)
    *****
    ظهرت براعة الشاعر فى القصيدة فانسابت مشاعره بلا تكلف ومن ثم كانت صوره جميلة واضحة منها ما هو معتمد على خيال الشاعر ومنها ما هو معتمد على العاطفة التى تزداد أحيانا فتصل حد الزروة ومنها ما هو معتمد على اللفظ والتركيب لكن الصورة فى النهاية كانت صورة كلية كاملة لم تشبها شائبة إلا ما كان فى تلك الأبيات الثلاثة التى أشرت إليها فكانها حلقات الفضة فى عقد من الذهب.
    *****
    كان هناك شئ من الإستسهال فى القافية فى بعض الأبيات ربما كان لتسرع الشاعر فى الخروج بالقصيدة إلى النور.
    ******
    كان هناك بعض الأخطاء اللغوية التى أثق تمام الثقة أن الشاعر سوف يقوم بتعديلها فمن بنى هذا الجمال قادر على ان يتمه ومن رسم هذه الصورة قادر على تلوينها وربما كان ذلك لتسرع الشاعر فى نشر القصيدة وأكاد أجزم أن الشاعر كتب قصيدته ثم نشرها فى اليوم ذاته.
    *****

  8. #18
    الصورة الرمزية محسن شاهين المناور شاعر
    في ذمة الله

    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    الدولة : سوريا ديرالزور
    العمر : 66
    المشاركات : 4,232
    المواضيع : 86
    الردود : 4232
    المعدل اليومي : 1.00

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة راضي الضميري مشاهدة المشاركة
    أيها الشاعر الرائع
    بكل صدق وقفت أمام أبياتك الرائعة وأنا كلي شوق لمصافحتك أيها العربي الأشم نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي .
    لا فض فوك
    تقديري واحترامي
    اخي العزيزراضي الضميري
    مرورك من هنا وتجوالك بين حروفي له معنى كبير
    أسعدني هذا المرو
    لك كل الحب والتقدير أيها العزيز
    أخوك

  9. #19
    الصورة الرمزية محسن شاهين المناور شاعر
    في ذمة الله

    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    الدولة : سوريا ديرالزور
    العمر : 66
    المشاركات : 4,232
    المواضيع : 86
    الردود : 4232
    المعدل اليومي : 1.00

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حازم محمد البحيصي مشاهدة المشاركة
    الأب الحبيب
    والشاعر الأديب
    محسن شاهين المناور
    لله درك من عربي نسجت أصوله من الكرامة والإباء
    و من العزة الشماء ، تطاول عنان السماء
    ما هذا الشموخ وما هذه الروعة
    خريدة فريدة رائعدة مجيدة
    يحق لها أن تكتب بماء الذهب في ديوان الروائع بل وتكون فاتحته
    لا غرابة في أن تذكي صبابتى فلقد عهدتك مذكيها
    يا قدس حقا تسمعين ندائي
    يا قدس إني مثقل بشقائي
    ما فى العروبة موطن الا به
    وطن تشرد في أنين بلاء
    إن كان غزة والعراق ودجلة
    وجزائر وبقية الأرجاء
    ضاعت بلاد عروبتي يا ويلتى
    لما تأبطها شرور فناء
    خمسين مرت قد أضعنا عالما
    وأقام أهل الكفر بالأحياء
    لو أن خالد بيننا او مثله
    لاقتادنا بقوافل الشهداء
    أسفي علينا قد رضينا ذلنا
    مستعذبين السوط للبلهاء

    تحيتى لك تحية تليق بقدرك السامى عندى
    حازم أيها الحبيب
    تسعدني حروفك دائما فكيف إذا كانت شعرا
    أتمنى أن اسعدك يوما بقصيدة تخطر على بالي
    وبانتظارها . . لك كل المنى والمحبة أيها العزيز
    أخوك

  10. #20
    الصورة الرمزية محسن شاهين المناور شاعر
    في ذمة الله

    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    الدولة : سوريا ديرالزور
    العمر : 66
    المشاركات : 4,232
    المواضيع : 86
    الردود : 4232
    المعدل اليومي : 1.00

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر الراجي مشاهدة المشاركة
    أخي قصيدتك رائعة جدا ببساطة.
    أخي المبدع عمر الراجي
    عطر حروفك على جدران كلماتي
    دمت ودام حرفك
    أخوك

صفحة 2 من 7 الأولىالأولى 1234567 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. ياقدس إنا مترعون من الأسى
    بواسطة محسن شاهين المناور في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 60
    آخر مشاركة: 30-09-2010, 11:30 PM
  2. إنا لله و إنا إليه راجعون .. واجب عزاء من فرع مصر
    بواسطة د. فوزى أبو دنيا في المنتدى فَرْعُ جمْهُورِيَّةِ مِصْرَ العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 03-09-2007, 01:34 AM
  3. مشاركات: 58
    آخر مشاركة: 24-04-2007, 03:59 AM
  4. إنا لله و إنا إليه راجعون .. ياسر عرفات في ذمة الله
    بواسطة د.جمال مرسي في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 11-11-2004, 09:22 PM
  5. خبر عاجل .. اغتيال شيخ المجاهدين أحمد ياسين ..إنا لله و إنا إليه راجعون
    بواسطة د.جمال مرسي في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 22-03-2004, 04:10 PM