أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 29

الموضوع: مترفة

  1. #1
    الصورة الرمزية عبدالحكم شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2005
    المشاركات : 2,155
    المواضيع : 42
    الردود : 2155
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي مترفة

    قصيدة قديمة جديدة والنموذج المعروض له وجود في الحياة
    وقدقلت في إحدى قصائدي
    صور أصورها وقد تغلي وتكتمل المشاهد
    صور تري للاعتبار ولست لو صورت جامد




    متــرفة


    عدوها جَهْمُ الشظفْ
    وعِشْـــقُهــا غضُّ الترفْ
    وكل شيءٍ قبله أو بعده من السخَفْ
    تَلْهُو فلا شُغْل لها..إلا التسلِّي والطُرَفْ
    والعيش غَضٌّ ناعم .. والنهر طامٍ لايـَجُـفْ
    ما عندها ثقافة .. إلا عناوين الصحفْ
    وبعض ألفاظ رقاقٍ ما يَعُوز المـحْتَرِفْ
    تُغْري بهنَّ من تشاء في إسارٍ قد لَطُفْ
    شيء غريب ما تَبَدَّى للخيال ولا تجلَّى في التحَفْ
    عشاقها من كل لون كلهم من حبها شاكٍ دَنِفْ
    شَكَّت بأني هازلٌ في بعض ما أروِي .. فقالت إنني غاوٍ خَرِفْ
    *****
    لا تسْألَنِّي وصفها إذ إنّه بجمالها و دلالها كم حار وصفْ
    بل إنني أوشكت أن أهْوي صريعًا مثلهم
    أكْبُو وأمشي فوق جُـرْفْ
    أنا الذي كم خُضْت أمواج الهوى ما ابتلَّ لي في الثوب طرفْ
    إني فضاءٌ واسع في الحب لا يعلوه سقفْ
    أنا خبير حَاِذقٌ ذقت الهوى من كل صنفْ
    تجاربي وثّقتها وقد عَدَت خمسين ألفْ
    ساعدت كل عاشق أوقفت للعشاق وَقْفْ
    وإن عشقت كان عشقى راشدا من غير تـَأْثيم وضعفْ
    لو أن قيسا جاءني حين اشتكى نار الهوى ماذاق حَتفْ
    أهدي حبيباتي دمي صِرفا لهن بغير سَرْف
    أهدي لهن قصائدا منظومة من غير حرفْ
    لكنّ هندا حالة فرديّة ما مثلها لاحت لطَرفْ
    لحسنها سحر عجيب غالب يَسْبيك في يُسْرٍ ولطفْ
    فتَزَلُّ دون تحفظ في حبها وبكل عنف
    فلنبتدئ حق الكلام بغير تَـهْجينٍ وحيْفْ
    ******
    لاشيء يعدل حسنها لافي الوجود ولا الأثرْ
    بركان سحر ثائرٍ لا يستقرْ
    يرمي فؤاد من نظرْ
    أنّى خطرْ .... فهْوَ الخبرْ
    سكر الندامى في أحاديث السمرْ
    فالقد مطبوع بأشهى فتنةٍ .. حلو الجَنى
    غصن ولكن من سنا
    حلم عزيز الـمُـقْتَنى
    مغرٍ كما تاق المنى
    سِحـْــر الرؤى إما اسْتَوى أو مال آنًا وانعطفْ
    غض ينير الليل منه ما انكشفْ
    عذْبٌ شهِيُّ الصفْوِ يدعو المغترفْ
    خمر تَسَاقَاهُ العيون لا تَلِقَّـــاه الأكفْ
    *****
    والوجه ذو سحر عجبْ
    فيه الصبا فيه الطربْ
    فيه من الحسن الأتَمْ
    وكم تلقَّى من تُـهمْ
    بما جنى وما ظلمْ
    وهْــو البرئُ المبْتسمْ
    والشعر هَفْهَاف يرفْ
    مثل الحرير إذا وجفْ
    طورا يمينا ينجرفْ
    آنـًــــا يســارا ينحرفْ
    يجــري بأمواج الذهبْ
    فعل النسيم إذا يهبْ
    أو فعلهــا عند الطربْ
    تشَابك الأنظار فيه تنجذبْ
    وسحر لحظ إن قَصَفْ
    فهْو القضاءُ قد أزفْ
    لا بدّ ان يَدْمَى الهدفْ
    سحْران من نُـجْلٍ تقاسي والوَطَفْ
    وسحر أسْـــرٍ غامضٍ تحسّه ولا تصفْ
    واللُعْس يغري للشفاه المرتشفْ
    *******
    والجيد كالبلُّور صفْوا بل أشَفْ
    والصدر ذو نهدين تاقا للهربْ
    من قيد فستانٍ يشُفْ
    إن ينكرا عتم الحجبْ
    أفيجهلان الخَـتْل أو خبث الطلبْ..؟!
    أو زيْغ مفتون رغبْ
    أو لوثـــةٌ حلَّت لصبْ
    *****
    والخصر مهضومٌ نَـحُفْ
    والردف مخمورٌ يـَجِفْ
    والخطو منسابٌ على حُلو الصلَفْ
    كالموجة النشوى كعزف مؤْتَلفْ
    تهفو كأنسام المساءِ بل أخَفْ
    تأتي فَتُزْكي نارها كي تنصرفْ
    قد زاد من غُلوائها أن نعترفْ
    ولا خيار للذي قد صار في رقِّ الشغفْ
    والرقُّ في دلِّ الجمال ورطَةٌ قد لا تعِفْ
    *******
    يا نظرةً مرّت وأبقت بعدها.. قلبا جريحا مرتجفْ
    أو لوعةً تُـغْــري فؤاد المسْتَبيح المسْتَخِفْ
    يا فتنةً ملكت خيال المالِكِيِّ المعْتَكفْ
    يعدو إلى محرابه متعثرا فيما عَرِفْ
    قد كان يملأ قلبَه نَـهْجُ الصحابة والسلفْ
    ماذا جرى..؟!.. قد كنت تمضي في طريق لا يُسِفْ
    لا ضير فيه ولا اختلال أوعَسَفْ
    كم قلتَ قولا مختلفْ
    شَنَّفت آذانا به مافيه حيْف أو شَنَفْ
    (ماكنتُ غِرًّا في الهوى أوكان سهلا أُحْتَوى أو أَنعَطِفْ)
    كان ادعاءً كاذبا .. فسقطت والسِتر انكشفْ
    إذ مانرى إلا فؤدا مُنْهَكا.. أو عين مَكْلُومٍ تَكِفْ
    إن الهوى طاغٍ فَكُفْ
    كم من فؤادٍ مغرم فيه تردَّى أو نَـزفْ
    خذ ما تبقى منك وارحل لا تقفْ
    *******
    حسن تجلّى في ترفْ
    يحميهِ عـــــّزٌ وأنفْ
    آتٍ ببدعٍ مختلفْ
    يلهو ببحر مضطربْ
    إن يَنْجُ من عَصْفِ الريَبْ
    تجْـرفْه أمواج الشغبْ
    والعشق للدنيا َشرَكْ
    يشد قيد من صَدَفْ
    مخدّرا نحو الهدفْ
    وللغرام سَكْرةٌ .. ليست تَعِي ما تقترفْ
    فما اشتعال صَبْوةٍ ..في غير مَأْمول الوَطرْ..؟!
    وليس من حسن النظرْ
    ألّا نُبَــــالى بالخطرْ
    طفلٌ ويلهو باللهبْ
    مثل الذي لا تَـحْجبين لدى الحسان وصانه دينٌ وعُرْفْ
    لكنّنا منّا فراش هائم نحو الضياء وإن يكن فيه التلفْ
    وإنَّنا منا ذباب حَائمٌ في كل مأدَبَة يلفْ
    والبعض منا كالنغَف
    إن الغُلوّ سترة خيوطها من الأسفْ
    وقد يغَالي راغبٌ .. وضره فيما رغبْ
    مهلا تأنّيْ أجْـمـلي ..إنّ الليالي تختلفْ
    والعمر ضالٌ تائه ..إذا سرى بلا هدفْ



    التعديل الأخير تم بواسطة أحمد رامي ; 31-03-2014 الساعة 12:45 PM

  2. #2
    الصورة الرمزية عدنان الشبول شاعر
    تاريخ التسجيل : Jun 2013
    المشاركات : 5,982
    المواضيع : 225
    الردود : 5982
    المعدل اليومي : 2.42

    افتراضي

    عندما أرى قصيدة طويلة وخاصة من الشعر الحر يأتيني شعورٌ بأن أتركها دون قراءة ! ( هكذا أنا أحيانا)
    ولكنّي ودون مجاملة ، قد قرأت هنا قصيدة تشد القارئ وتسلب قلبه وتعمل خياله ليرى مشهدا وصفيا بارعا ، ممطراً موسيقى ، تتنقّل بين بضعة قوافٍ جميلة وخاصة بروي الفاء الجميل .
    أمّا الرسالة المصاحبة للنص فهي رائعة والخاتمة موفّقة بامتياز

    " والعمر ضالٌ تائهٌ ..إذا سرى بلا هدف "

    صحّ لسانك أستاذنا وشاعرنا وناقدنا الجميل عبد الحكم ، ولا تبخل علينا بهذه القصائد الجميلة وأنت من أهل الكرم



    ألف تحية

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد الجريوي قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 1,330
    المواضيع : 83
    الردود : 1330
    المعدل اليومي : 0.38

    افتراضي

    وصفت فأبدعت الوصف
    وشرحت .. فكنت رائعا
    وسطرت فعلمتنا
    كيف يكون الشعر
    شاعرنا الجميل عبدالحكم
    وردة وتقديري
    على هذا الجمال
    تقديري

  4. #4
    مشرف قسم القصة
    مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 6,516
    المواضيع : 110
    الردود : 6516
    المعدل اليومي : 2.01

    افتراضي

    جميلة بعذوبتها وتنقلها بين القوافي .
    ثمّ بما ألبستها من ثوب الحكمة والموعظة.
    بوركت اخي وسلم يراعك.
    وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن

  5. #5
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    المشاركات : 18,196
    المواضيع : 491
    الردود : 18196
    المعدل اليومي : 4.90

    افتراضي

    شكرا ايها الشاعر الجميل
    من مطولاتك التي اشستهرن بك
    نص جميل بكامل محوله من نسج وبناء
    ومعان دالة موصلة للهدف / الراسالة
    لك الود
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية أحمد رامي مسؤول عام المدرسة الأدبية
    عضو اللجنة الإدارية
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Apr 2011
    الدولة : بين أفنان الشعر
    المشاركات : 6,190
    المواضيع : 45
    الردود : 6190
    المعدل اليومي : 1.88

    افتراضي

    على فكرة , القصيدة هي المترفة و كفى .

    تجاربي وثّقتها وقد عَدَت خمسين ألفْ

    هي يا صديقي خمسين ألفا , و أنت تستطيع بما أوتيت من شعر أن تتجنبها بسهولة .

    والعمر ضالٌ تائه ..إذا سرى بلا هدفْ

    مثل هذه الألفاظ لا تستعمل في الشعر إلا أن تكون ضربا مذيلا ليس إلا ,
    لورود ساكنين متتاليين , ضــاْلْــلُن /00/ 0 ...


    بوركت و الشعر ..
    ذو العقل يشقى في النعيم بعقله .... وأخو الجهالة في الشقاوة ينعم
    التعديل الأخير تم بواسطة أحمد رامي ; 02-04-2014 الساعة 12:46 AM

  7. #7
    الصورة الرمزية محمد حمود الحميري مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    الدولة : In the Hearts
    المشاركات : 7,692
    المواضيع : 149
    الردود : 7692
    المعدل اليومي : 2.91

    افتراضي

    أراك كالعصفور المغردٍ في شواطئ الأنهار ، وعلى أغصان الأشجار
    متنقلًا بين القوافي ذات الجرس البديع .
    نص كالنسيم في رقته ، وكالزهر في نفحته .
    شكرًا على هذه المتعة الفنية الرائعة .

  8. #8
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    المشاركات : 1,328
    المواضيع : 103
    الردود : 1328
    المعدل اليومي : 0.50

    افتراضي

    لا تسْألَنِّي وصفها إذ إنّه بجمالها و دلالها كم حار وصفْ
    بل إنني أوشكت أن أهْوي صريعًا مثلهم
    أكْبُو وأمشي فوق جُـرْفْ
    .......................................
    يا نظرةً مرّت وأبقت بعدها.. قلبا جريحا مرتجفْ
    أو لوعةً تُـغْــري فؤاد المسْتَبيح المسْتَخِفْ
    يا فتنةً ملكت خيال المالِكِيِّ المعْتَكفْ
    يعدو إلى محرابه متعثرا فيما عَرِفْ
    قد كان يملأ قلبَه نَـهْجُ الصحابة والسلفْ
    ماذا جرى..؟!.. قد كنت تمضي في طريق لا يُسِفْ
    ......................................
    مطولة بديعة من الشعر المرسل...حيث كانت الفاء حرف الروي الذي يلطف الموسيقى التي عندما تصخب ...تعود القافية الفائية لتعيد الموج الهادر إلى السكون..فما رأيت هتا إلا سمفونية شعرية!

    بورك القبم الذي ينزف إبداعاً وجمالاً!

    اخوكم

  9. #9
    الصورة الرمزية عبدالحكم شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2005
    المشاركات : 2,155
    المواضيع : 42
    الردود : 2155
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدنان الشبول مشاهدة المشاركة
    عندما أرى قصيدة طويلة وخاصة من الشعر الحر يأتيني شعورٌ بأن أتركها دون قراءة ! ( هكذا أنا أحيانا)
    ولكنّي ودون مجاملة ، قد قرأت هنا قصيدة تشد القارئ وتسلب قلبه وتعمل خياله ليرى مشهدا وصفيا بارعا ، ممطراً موسيقى ، تتنقّل بين بضعة قوافٍ جميلة وخاصة بروي الفاء الجميل .
    أمّا الرسالة المصاحبة للنص فهي رائعة والخاتمة موفّقة بامتياز

    " والعمر ضالٌ تائهٌ ..إذا سرى بلا هدف "

    صحّ لسانك أستاذنا وشاعرنا وناقدنا الجميل عبد الحكم ، ولا تبخل علينا بهذه القصائد الجميلة وأنت من أهل الكرم



    ألف تحية

    هذا الحضور المقمر الذي يحمل معه فضاءً من الجمال
    وما يعكس من نبل النفس وصفاء الروح وجمال الإحساس وسخاء الأريحية
    لا يكافئة كلمات شكر
    وإن كلماتك الفياضة السمحة لوسام غال
    أسعدك اللة شاعرنا الرائع/ عدنان
    وسدد خطاك وبلغك مرادك .. وسمعا إن شاء الله
    تقبل تحياتي وكل الود

  10. #10
    الصورة الرمزية حسن محمد طواشي شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2012
    المشاركات : 179
    المواضيع : 11
    الردود : 179
    المعدل اليومي : 0.06

    افتراضي

    الشاعر عبدالكريم
    قصيدة جمبله وممتعه
    حره في جمالها وبهائها
    لا عدمناك
    تحية ترافق روحك صباح مساء
    دعواتكم لي بالشفاء العاجل
    فأنني في أمس الحاجه لدعواتكم الصادقة

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة