أحدث المشاركات
صفحة 12 من 14 الأولىالأولى ... 234567891011121314 الأخيرةالأخيرة
النتائج 111 إلى 120 من 135

الموضوع: ديوان الشاعر الطنطاوي الحسيني

  1. #111
    الصورة الرمزية الطنطاوي الحسيني شاعر
    في رحمة الله

    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    المشاركات : 10,901
    المواضيع : 538
    الردود : 10901
    المعدل اليومي : 2.33

    افتراضي

    أنا يا زيتونة المُدُنِ
    28/08/2014

    --------------------------------------------------------------------------------



    مبروك لاحبابنا الابطال الاشاوس ولشعبنا الشهم المثابر المرابط في غزة وفلسطين
    والله يجب ان نقيم الافراح فعلا
    لاول مرة تفرض غزة العزة الابية في الامة العربية شروطها بضماناتها هي وصمودها هي ووقفتها لله هي على اليهود الملاعيين
    ومن دار معهم و خانها و لف لفهم بكل ثقة و يقين
    الله اكبر الله اكبر على كل من طغى وتكبر
    اللهم اتمم لهم نصرا وعزا واجعل انتصارها بداية النهاية والتحرير للاقصى الاسير ومعها أمة لا إله إلا الله اجمعين امين
    /
    /
    /
    هذا ما خرج معي
    كما نقول باللغة المحكية
    /
    /
    /




    أنــــــــــا يــــــــــا زيـــتـــونــــة الـــــمـــــدنِ
    بـــاســــم الــثــغـــر مــــــــن الــمـــنـــنِ
    والـــــدنـــــا مـــــنـــــك كــأغــنــيــتـــي
    مــــن بــهــاء الـنــصــر تـنـشـدنــي
    ألـــــثـــــمُ الـــــتــــــرب يُــمَــسِّــكــنـــي
    مـن دمــا الشـهـداء فــي عــدَنِ
    لــصــعــود الـــحــــق ألـــــــفُ يـــــــدٍ
    تـــوقــــظ الــنــيـــام مـــــــن وسَــــــــنِ
    غـــــــــــزةُ الـــتــــيــــن لـــــنــــــا مـــــثــــــلٌ
    أحـيـنــي فــــي الــعــزِّ أو كـفـنــي
    غــيــنُـــهـــا غـــــامـــــت فــتــمــطــرنــا
    مــــن ســنـــا الأيـــــاتِ والـسُّــنَــنِ
    زايُــــــهــــــا زانـــــــــــــت عـــوالـــمـــنــــا
    مــن فــداءِ الـحــقِّ فـــي وَطَـنــي
    زايُــــــهــــــا أثــــــنــــــت عــــوارفــــهـــــا
    كم صمودًا في حرى الحزنِ
    تــائُــهـــا فـــــــي الـــدفــــع قــوتـــهـــا
    تـحــتــمــي بالله فـــــــي الــمــحَـــنِ
    شــبـــلـــهـــا كــالـــلـــيـــث وثـــبــــتــــه
    تــنــقـــذُ الــتــاريـــخ مـــــــن رطَـــــــنِ
    أســــــدُهــــــا رُبَّــــــــــــانُ نُـــصـــرتِـــهـــا
    طــــــــــوَّعَ الأمـــــــــــواجَ لــلـــسُّـــفُـــنِ
    شــعــبُـــهـــا صـــــبـــــرٌ وتــضـــحـــيـــةٌ
    هــم ربــاطُ الـحــقِّ فـــي الـفـتـنِ
    غــــــــــزةٌ فــــــــــي حـــربـــهــــا عـــــبـــــرٌ
    عــلَّــمــتْ بــالــدفــعِ والــحــسَــنِ
    بــشِّـــري يـــــا نــبـــت مـصـحـفِـنــا
    أنَّ نــــــــــــــــــــورَ اللهِ مـــــؤتـــــمـــــنـــــ ي
    واشـــــــــكـــــــــري لله تــــرتـــــفـــــعـــــي
    فــي صــدى الأزمــان بالسَـنَـنِ


    /
    /
    /
    /
    يمسكني
    اي يحبوني المسك
    مبروك لغزة االنصر والتمكين ان شاء الله
    دمتم مبدعين متوحدين منتصرين امين

  2. #112
    الصورة الرمزية الطنطاوي الحسيني شاعر
    في رحمة الله

    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    المشاركات : 10,901
    المواضيع : 538
    الردود : 10901
    المعدل اليومي : 2.33

    افتراضي

    داست على قلبي


    --------------------------------------------------------------------------------



    من قديمي
    /
    /
    داست على قلبي
    /
    /



    داسـت علـى قلبـي بحـدو جمالـهـا
    قـلـت ارحميـنـي لــن اسـلـِّم خافـقـي
    الحـب فاتنـتـي لهيـبـي فــي الـجـوى
    وأراه مـــــن ألــمـــي خـتــامـًـا سـاحــقــي
    لـكــن حبـيـبـة مهـجـتـى لـــن تــقــدري
    بهواك سحق كرامةَ القلب الشَّقي
    قالـت أتسطـع بعـد زخــات الـهـوى
    لتـرد لـي مـن بعـض سهمـي المـارقٍ
    فـــرددت لا عـــزم التـجـلـد حـافـظـي
    إلاَ صـدقــتي لــن اكـــن بـالـصـادقٍ
    عـنـدي الكـرامـة فــي هــواي تـردنــي
    ولــئــن آلان الــحــب قـلـبــي مَــذِّقِـــي
    هــذا عـنــادك فـــي وصـالــي يُنْـتَـسـى
    إِلـــَّــم تــجـــودي يـــــا مُنَىً للــعــاشــقٍ


    /
    /
    دمتم مبدعين
    1998

  3. #113
    الصورة الرمزية الطنطاوي الحسيني شاعر
    في رحمة الله

    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    المشاركات : 10,901
    المواضيع : 538
    الردود : 10901
    المعدل اليومي : 2.33

    افتراضي

    قمري المسكين
    /
    ***
    /
    ***

    أنا المسكين يا قمري = على بوابة الأسرِ
    بليل بتٌ أمقتُه= وصبحٍ ما درى فجري
    أمدٌ العمر إسبالا = فلا يكسوك يا عمري
    على غيظي على حنقي = أعيش الأمر لا أمري
    أموت وألف سجانٍ = سياطٌ قد علت ظهري
    وإني الطير صداحا = على زيتي على جمري
    تذاب الساق من نارٍ = وروحي برعمُ الشجرِ
    وقلبي صابرٌ حتى = يملٌ الصبرٌ من صبري
    أيا أقصى جفا عيني= منامي من لظى قهري
    واصفادٌ بها أُدْمى = ظلامٌ غائمٌ نظري
    علاني واحتوى دربي =فذقت المرً من كسري
    أراك بكل أحلامي = وأنفاس الرضا الزَّهْري
    وأعقد فيك آمالي = فأنشر للملا خبري
    تراني رمت هجرانا = وهل ألوي على هجري
    على بوابة الشكوى = صُلِبتٌ مطاعمَ الطيرٍ
    وفي دوامة البلوى = رموني صرت لا أدري
    رؤوسٌ همهما ذلٌ = من الكرسيٍّ يستشري
    أظافرها تقطِّعُني = فمن ظهري الي صدري
    وحوشٌ غابها وطني = فرائسها من البشرٍ
    وأنيابٌ لها مالي = وأغلالٌ لها فقري
    يذيقوني أيا أقصى = صنوف الذُّلِ والقهرٍ
    فصبراً يا رضا روحي=وصبراً يا ضيا بصري
    أيا أقصاي يا قمري = سأنسى في الهوى عذري
    يزولُ يزولُ ظلاَمي = وكسرُ القيدِ من حرِّي
    وأٌهوى معولي فيهم = لأمحُ مرارةَ الغدرِ
    أجيئ يشدُّني لهفي = كأطيار النَّدى الحٌرِّ
    بقلبي يرتوي غصنٌ = رعى الأجدادُ في الدَّهرِ
    وأغسل من دما قلبي = قبابَك مهرُها طُهْري
    بإسلامي بقرآني = سأرجع منهجًا عُمَريّْ
    لأرفع رايتي أخرى = أعيد حضارةَ البشرٍ
    ليمرحَ طفلُك الباكي = وأمسحُ دمعَك الدُّريّْ
    وأبني القُدْسَ لؤلؤةً =كَشَاهدةٍ على العَصْرِ

    دمتم مبدعين متألقين

  4. #114
    الصورة الرمزية الطنطاوي الحسيني شاعر
    في رحمة الله

    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    المشاركات : 10,901
    المواضيع : 538
    الردود : 10901
    المعدل اليومي : 2.33

    افتراضي

    نورُ عيني


    --------------------------------------------------------------------------------





    نــــورُ عـيـنــي دعـــــك مــنـــي
    لــــســــت بــســتــانـــا لـــفَـــنِّـــي
    نـــــور عــيــنــي أنــــــت مـــنـــي
    أم أنـــــــــا هـجـرالــتــعــنــي ؟!
    صــــرت كـالـقـديــس حــبـــا
    حِــبَّ إنـسـاً لـســتُ جِـنِّــي
    كنـت ترعـى الحـب مُـثْـلا
    فـــارحــــم الـــــــذَّلاتِ مــــنــــي
    ذاك فـــــرز الــطــيــن فـــعـــلا
    لـســتُ بالمـعـصـوم شـأنــي
    دعْ لأرعــــــــــــــى أمـــنــــيــــاتــــي
    بـــــيــــــن أطـــــبــــــاق أغــــــنــــــي
    طـــائــــرٌ إن تُـــبْــــتُ قــلـــبـــي
    حــــائــــرٌ بـــالـــذنـــب بـــيـــنـــي
    رائـــــــــعٌ بــالــفــكـــر أســــمـــــو
    هـــابـــطُ الَّـــلـــذات دعـــنــــي
    إن جرحت القلب فاغفر
    أو قطـفـت الـصـدق مـنــي
    بـــــيـــــن ذيـــــاكـــــم وذاكــــــــــم
    فـاقـتــصــد مـــنـــي الـتــمــنــي
    كيف نحيـا الحـب روحـا
    دون أجـــســـادٍ وبُــــــدْنِ ؟!
    كـــيـــف نـــرجـــوه اكــتــمـــالا
    دون نقـص لا تسلـنـي ؟!
    نـــرتـــجـــي نـــحـــيـــا كــــرامـــــا
    نــحــتــفــي بــالـــحـــق نــبـــنـــي
    نــــور عـيـنــي بــحـــت حــقـــا
    أعـــتــــبــــركــــم فـــاعـــتـــبـــرنــــي
    لا مـــــــلاكــــــــا لا لـــــجـــــنِّـــــي
    عـجـنــةُ الإنــــس احـتـوتـنـي
    إن رضــيـــت الـخــيــر آنــــــا
    فـــارتـــضــــي آنَ الــتــجـــنـــي
    وارتــضــيــنــي ذات ذاتــــــــي
    كــنــت يــومــا أنــــت كــنِّــي


    دمتم مبدعين
    مجزوء الرمل
    27/05/2009
    /2009

  5. #115
    الصورة الرمزية الطنطاوي الحسيني شاعر
    في رحمة الله

    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    المشاركات : 10,901
    المواضيع : 538
    الردود : 10901
    المعدل اليومي : 2.33

    افتراضي

    الــــفــــراق


    الفراق
    عام 1998
    يـــــا أخــوتـــي طـــــال الــفـــراق
    والـقـلـب تـــاق إلـــي الـعـنـاق
    والــعــيــن تـــجـــري بــالــدمــوع
    فـمــتــى سـتـسـكــن بـالــتــلاق
    يـكـفـيـنــنــا شــــئــــم احــــتـــــراق
    يـكـفـيـنــنــا شــــئــــم احــــتـــــراق
    غـــابــــت نـــجــــوم الــلــيـــل آه
    والــقــلــب يــعــمـــى بـاشــتــبــاه
    لــلـــقـــاء أحــــبــــاب الـــطـــريـــق
    أشـــــواقـــــنــــــا ذي مــــنــــتــــهــــاه
    فــحـــلاوة الـخــيــر الـــمـــذاق
    فــحـــلاوة الـخــيــر الـــمـــذاق
    كــــــــم لــفـــنـــا غــــــــم وضــــيــــم
    والــــحــــزن جـــلـــبـــاب يــــعـــــم
    من يمسح الدمع الحزين؟
    هــــــــل يـحــتــويــنــا مــبــتــســـم؟
    يـكــفــيــنــنــا نـــــــــــار الــــــفــــــراق
    يـكــفــيــنــنــا نـــــــــــار الــــــفــــــراق
    ذل الــــتــــبــــاعــــد اخــــــــوتـــــــــاه
    قــــد لــــوَّن الــلــون الـكـئـيــب
    وأمــــات قـلـبــي مـــــن ضــنـــاه
    ويـضـيـق بـالـصـدر الـرحـيـب
    والــــــــروح تــــاقــــت لــلـــتـــلاق
    والــــــــروح تــــاقــــت لــلـــتـــلاق
    الــــيــــوم كــــــــم دهـــــــــر يــــمـــــرُّ
    والـحــزن قـــد مـــلآ الُّـلـبــاب
    كـــم طـــوق الـبـعـد الـقـلـوب
    فمـتـى يلامسـهـا الـسـحـاب
    حــــيــــن الــتــقــابــل بــالــعــنـــاق
    حــــيــــن الــتــقــابــل بــالــعــنـــاق
    كـم نسـأل المولـى الكـريـم
    أن نـلـتــقــي حــــــورا حـــســـان
    فـي جـانـب الحسـنـى نـظـلُّ
    والـفــوز مـــن عَـلـيــا الـجـنــان
    لنعيـمـنـا يـضـحــى الـمـســاق
    لنعيـمـنـا يـضـحــى الـمـســاق
    اللهم امين
    دمتم مبدعين يا ادباء واحتنا الطيبين

  6. #116
    الصورة الرمزية الطنطاوي الحسيني شاعر
    في رحمة الله

    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    المشاركات : 10,901
    المواضيع : 538
    الردود : 10901
    المعدل اليومي : 2.33

    افتراضي


    03/1998
    من بحر المتقارب
    قلعة المجد
    علـى قلعـة المجـد نحـن القبـابُ
    وإنـــا بـجــوف الـسـمـاء الـشـهـابُ
    وكـــانــــت إرادتـــنــــا رهـــــــن حـــكــــم
    إذا قــال يــا خـيـلُ نـحــن الـركــابُ
    وكــنـــا فــــــوارسَ تـــطـــوي الـفـيــافــي
    وإنـــــــا عـــلــــى كـــــــل رُزءٍ صـــــــلابُ
    إذا الــديــن نــــادى ســراعـــا نـلــبــي
    إذا مُـسَّ عـرضٌ فنحـن الغضـابُ
    و سـهــواً يُـــدَاسُ لــنــا شــبــرُ أرضٍ
    يُـــــداسُ لــهـــم هـامُــهــم والـــرقـــابُ
    إذا مُــسَّ ديـــن وإنْ مُـــسَّ عـــرضٌ
    كــزيــت يـصـاحــب ُقـــــدرا ثــقـــابُ
    وكــــنـــــا جــــنـــــودا لــــــــــرب الـــبـــرايــــا
    يــضــيء الـنــهــى ســنـــةٌ والـكــتــابُ
    وقـــوتُـــنــــا زَجْــــــــــرةٌ رِهْـــــــــــنَ فـــــعــــــلٍ
    أعـــــدُّوا! تــعـــدَّ الــقِــنــا والـــحـــرابُ
    ويخشـى لصـوْلات حــقٍّ طـواغـي
    وتــــزوي لـرهْـبــات حـــــق صــعـــابُ
    وكـــنـــا مــيــاهــا لـــــــريِّ الــصــحـــاري
    إذا غــــــــــار وردٌ وعــــــــــمَّ الـــيـــبــــابُ
    وكــــنـــــا لــــديـــــن الْإلـــــــــه الــمــطــايـــا
    ويُطـرق فـي النـشـر للخـلـق بــابُ
    وصُـــــبْــــــرٌ إذا آلــمـــتـــنـــا الـــمـــنـــايـــا
    ويُعْـظِـمَ مـــن صـبـرنـا الْاحـتـسـابُ
    فيـرضـى رحـيـمٌ ويـرضـى رســولٌ
    فَـيُــرفــعُ فـــــي الــدارتــيــنِ الـــثـــوابُ
    وكُـــــــنَّـــــــا وكُـــــــنَّـــــــا ودارَ الـــــــزمــــــــانُ
    فـضــاع الـقــرارُ و طـــار الـصــوابُ
    نـسـيـنـا بجهلٍ كــتــابا مـجـيــدًا
    وصــوت النـبـي و مُــجَّ الـخـطـابُ
    عميـنـا عــن الـحــق فـــي كـــل أمـــرٍ
    فـــــزال الـيـقـيــن وحــــــلَّ الـــســـرابُ
    وجــــاء الــضــلالُ عــــلا كـــــل فـــــجِّ
    وغـطــى الـفـسـادُ وعــــمَّ الــخــرابُ
    أذلاءَ صـــــــرنـــــــا وكـــــــنـــــــا عُــــــــــــــزَازاً
    تُــطـــالُ نــجـــومٌ يــمـــسُّ الـشــهــابُ
    تـركـنــا عــلـــى عـلـمـنــا حــكـــم ربٍّ
    سـرى الكـفـرُ فيـنـا ودُسَّ الُّلـبـابُ
    وحــــــلَّ الــنــفــاقُ غــــــزى كـــــــلَّ وادٍ
    فَــسُــمَّ الــهــواءُ وغُــــصَّ الــشـــرابُ
    وكــــــــلُّ لــبـــيـــبٍ يــــنــــادي بــــشـــــرعٍ
    تــعــضُّ عــلــى نـاجـذيـهــا الــذئـــابُ
    تـــداعـــى لـقـصـعـتـنــا كـــــــلُّ ضـــــــبٍّ
    فـمــا ذاق مـــن جـيـفـتنا الـتُّــرابُ
    و حُقَّت أحاديثُ طه علينا
    فـــيـــا لـيـتــنــا صـــدقُــــه والــخــطـــابُ
    ويـــومــــاًٌ يـــشــــاءُ مُــعِـــزٌّ مُــــذلٌّ
    تهادى إلي الرشد صدقا شبـابُ
    تــــدور الـلـيـالـي ومــــن بــعـــد غــيـــمٍ
    علا النورُ أخرى ونادى الكتابُ
    وجــــــــاء نــــذيــــرٌ وعـــــــــاد الــبــشــيـــرُ
    يـنــادي فـيُـمْـلَـى لــصــوتٍ رحــــابُ
    فـــعــــودي أرايــاتِــنـــا مـــــــن جــــديــــدٍ
    فــلا زال فــي سـاحـة مــن يُـجـابُ
    بـواحـاتـنــا لـــــم يـــــزل أهـــــلُ رشـــــدٍ
    تَــمَــنْـــوا ْلـــنــــا أن يُـــعَــــزُّ الــجـــنـــابُ
    لتصغـي لـمـن يرتـجـي هَــدْيَ ربٍّ
    وعـــــودي لــــــربٍّ يُــــــرَدُّ الـــجـــوابُ
    و رُدِّي لــشــرعــتــه كـــــــــل حــــكـــــم
    وخــافـــي إلــيـــه سـيُـنْـهَــى الــمـــآبُ
    فــــــإمــــــا جــــــنـــــــانٌ وإمـــــــــــــا لــــــنـــــــارٍ
    إذا تـعـرضــيــن يُـــصَـــبَّ الـــعــــذابُ
    وأمـــــــا إذا مـــــــا لـــربــــي احـتـكـمــنــا
    يَـخِــفُّ عـلـيـنـا الـلـقــا والـحـســابُ
    فــقـــانـــون ربــــــــي كــــتـــــابٌ عظيمٌ
    بـأنـواره ســـوفَ يُـمْـحَـى الـضَّـبـابُ
    وآيــــاتـــــه نــــورُنا في ــســبـــيـــلٍ
    يَـــشُـــعُّ ســـنـــاهُ تُـــضَــــاءُ الــشِّــعـــابُ
    فـيــا قـلـعـةَ الـمـجْــدِ عــــودي إلـيـنــا
    و رُدِّي تـــــردُّ الأمـــانـــي الـــعِـــذابُ
    حلم هل تراه يتحقق؟
    وإذا تحول إلي فعل ؟
    هل تراه يكون واقع
    ثم واقعا مبنيا على اساس من التجربة والاخلاص
    وتتراكم التجارب حتى تصير حقيقة كم ملآت شغاف قلوبنا
    الله أعلم في إي جيل تتحقق
    دمتم مبدعين ايها الاحباب الطيبين

  7. #117
    الصورة الرمزية الطنطاوي الحسيني شاعر
    في رحمة الله

    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    المشاركات : 10,901
    المواضيع : 538
    الردود : 10901
    المعدل اليومي : 2.33

    افتراضي

    بدر السرى


    --------------------------------------------------------------------------------





    قــمــرٌ يــطـــلُّ عــلـــى الــروابـــي والـــــذُّرا
    فـالْــكَــونُ مـــــنْ أَضْـــوائِـــهِ قَــــــدْ أَزْهَــــــرا
    أعـــــوادُ أشـــجـــارٍ الـصـنــوبــرٍ تـــزدهـــي
    وشــقـــائـــقُ الــنُّــعــمــان هـــــــــمَّ تَــبَــخْــتُـــرا
    ومــــدائـــــنٌ رفـــــلـــــتْ فـــــبـــــانَ بــريــقُـــهـــا
    كـــســـلاســـلٍ دريَّـــــــــةٍ فـــــــــوق الـــــثُّـــــرى
    بَــخْــرُ الـضِّـيــا كَـالْـمَــاسِ رَقَّ شُـعــاعُــه
    و الكـونُ ذَاقَ مِـنَ الجمـالِ الْكَوْثَـرا
    ومــــواســــمُ الــتَّــحــنَــان بــــحـــــرٌ هــــانِـــــئٌ
    مالَ الحبيبُ على الحبيبِ مُسَيْطرا
    نـامــتْ عـيــونُ الـخـلْـقِ طــــيَّ عـنـائِـهـم
    وكـتــابُــهــم يــمـــحـــو بــــهِــــنَّ الأسْــــطُــــرا
    وأنــــــــا انــــــــا فــــــــي شــــرفـــــةٍ مـــهْـــجُـــورَةٍ
    متـطـلِّـعٌ خـلــف الـسُّـكـون لــكــي أرى
    مُـتَـقَــوْقــعٌ خـــلـــف الــمــنـــى مُـتَــشَــبِّــثٌ
    وأرى مــــخـــــاضَ جـنــيــنِــهــا مُــتَــعَــسِّـــرا
    كـــــــلٌّ تـــلالــــى فـــــــي ضـــيــــا مــحــبــوبِــه
    وظــــلامُ نـفـســي عـمَّـنِــي كــــي أُقْــهَـــرا
    كـــــلٌّ تـمــاهــى بــيْـــنَ جِــفـــنِ نـــواعـــسٍ
    وأنــــا جُـفــونــي أقـسَــمــتْ لا تُـسْــكَــرا
    ودموعي تجْـري تستهيـضُ جوانِحـي
    مِـــــــنْ فــــكــــرةٍ تــــأْبــــى عــــلــــيَّ تَــطَـــهُّـــرا
    فـرتـقــتُ صــبْــري بَــحْــرَ دَمْــعــي عــلَّـــه
    يُـجْــلــي الْـغَــشــاوةَ بـالْـيـقـيــنِ لأُبْـــصِـــرا
    لَـــمْ يـكْــفِ بَـحْــري صِـلْـتُــه سَـبْـعــاً بــــه
    إِثْـــــراً فَـمَــاجَــتْ فِــكْــرَتِــي يــــــا أَبْـــحُـــرا
    يــــا أيُّــهــا الْــكــون الــمُــزَانُ بـوحْـشَـتــي
    لِـــمَ لا أَرى بــــدْري كــمــا كــــلُّ يــــرى
    يــــا أيُّــهــا الْــكــونُ الـمُــصَــابُ بـفــطــرةٍ
    نـامــوسُــكَ الْـمـقْـلــوبُ ربِّـــــي مـــــا بـــــرا
    يـــــا أيُّــهـــا الْـــبـــدرُ الــبَــهِــيَّ الـمُـنْـتَـشــي
    نُـــــورُ الـشُّــعــاعِ يَــمُـــجُّ حُــسْــنــاً أَنْــــــوَرا
    بَـدْري سَطعـتَ علـى الوجـودِ فدُلَّـنـي
    نـــــــورَ الـســبــيــلِ فـــــــلا تَـــــــرُدَّ مُــحَـــيَّـــرا
    سُـؤْلـي بـسـيـطٌ والْـكــلامُ لـــدى فَـمــي
    مُــــتَــــرَقِـــــبٌ مُــــتَــــوجِّـــــسٌ أنْ يــــظــــهـــــرا
    بــعـــضُ الــحُـــروفِ وجـمــلــةٌ مـــكـــرورةٌ
    هــلْ مــن جـــوابٍ لـلـسُّـؤالِ أيـــا تُـــرى
    بـعـضُ الْـحـروفِ فــلا تدعْـنـي غـائـمـا
    أو هائمـا لا تــزْدَري حــادي الـسُّـرى
    جـلُّ الخلائـقِ فــي انْسـجـامٍ مـدهـشٍ
    أوطــانـــيَ الْـبــركــانُ يُـخــفــي الأَخْـــطـــرا
    جـــلُّ الأنـــامِ عــلــى الــوفــاقِ تـجـمَّـعـوا
    أمَّـــــــــا بـــــــــلادي لا تـــطـــيـــقُ أوَاصِـــــــــرا
    يــــــــا أيُّــــهــــا الــــــــدُّرِّيُّ لا تـــسْـــخـــرْ ولا
    تَــــــــهْــــــــزأْ بــــلــــثْــــغــــي لا أَراه مُـــــعَـــــبِّــــــرا
    لِــمَ كــلُّ ذاكَ الْحـقـدُ يـحْـصُـدَ أمَّـتــي
    لِـــمَ كـــلُّ ذاكَ الـشَّــرُّ يدْهَـمُـهـا فِـــرى
    أيْــــــنَ الْــحــقــوقَ ومــــــا يُــــــردِّدُ نـــاعــــقٌ
    فـــــإذا سـطَــانــا مُــزِّقَـــتْ كـــــلَّ الْـــعُـــرى
    والْـمَـجــلــسُ الْــمَــهْـــزومُ قـــــــامَ قِــيــامـــةً
    فـــــوقَ الـضَّـعـيــفِ مــهـــدِّداً ومُـزَمْــجِــرا
    والأمـنُ فيـهـمْ سـحـرُ أطْـيـافِ الْمُـنـى
    مــــــــا رَدَّ يَــــوْمــــاً يــــــــا ظَّــلـــومـــاً جــــائِــــرا
    ذي قِسـمـةٌ ضِـيـزى وطَـلْـحُ هـواهـمـو
    قـــانــــونُ غـــــــابٍ بـالْــمَــزاعِــمِ يُــفْـــتَـــرى
    هـــلْ عـدلُـهـم يَـمْـحُـو حْـروبــاً لا تَـــذَرْ
    غـيْـرَ الـضّـنـى والْـبُــؤْسَ مـوتــاً أحْـمَــرا
    أمْ عـدْلُـهُــمْ نــيـــرانُ حـــــرْبٍ أَشْـعِــلَــتْ
    دُنْـــيـــا فَـتَـلْــعَــنَ ذا الــحــقــودَ الأَوْتَــــــرا
    تِـــــــــي أُمَّــــتـــــي قَـــــــــدْ فَــتَّــتَــتــهــا مـــــذلَّـــــةٌ
    وصَـغَـارُهـا يـــا بــــدرَ قَــــدْ عــــمَّ الْــــوَرى
    لا تَــنْـــتـــوي إِرْجــــــــاعَ مــــجــــدٍ ضــــائــــعٍ
    وعـزائــمُ الإخــــلاصِ تُــشْــرى تُــــزدَرى
    الْــخَــيْــرُ فــيــهــا لــلْــعـــدوِّ ومَـــــــنْ يَـــلِــــي
    رأْيَ الــظَّــلُــومِ تــــــراهُ فــيــهــا الأَظْـــهَــــرا
    والْمُخْـلِـصـونَ بِـهــا غــريــبٌ نَـهْـجُـهُـم
    نُـصْـحُ الشَّفـيـقِ عـلــى الـعـبـادِ مُـؤَخَّــرا
    يــا بَــدْرَ مــا للـكـونِ داخــلَ مُقْْـلـتـي
    كِــثَــفٌ بـقـلـبـي أَقْـسَــمــتْ لا تَـهْــجُــرا
    فمتـى الْخَـلاصُ متـى فـوارسُ نهْجِـنـا
    يـأْتُـونَ مــن دَفْــقِ الْـهُـدى كَــيْ نَـعْـبُـرا
    فـــي حـيـنِـهـا أُسْــبــى بِـسِـحْــر بـهـاءِكــم
    ومَــعــارِجُ الـتَّـسْـبـيـحِ تَــغْـــزو الـسَّــاهِــرا
    و ندى الجلالِ مـع الْجمـالِ يهُزُّنـي
    فـــي حيْـنِـهـا يُـمْـسِـي فـــؤادي الْأزْهـــرا
    يـا بـدرَ قـدْ أفصحـتُ نـورَ مشاعـري
    فــارْحــلْ أمــــانَ اللهِ يــــا بــــدْرَ الــسُّــرى


    دمتم بكل أبداع ويقين وجمال
    وكل عام وانتم بخير
    عيدكم سعيد وجميل

    10/12/2008

  8. #118
    الصورة الرمزية الطنطاوي الحسيني شاعر
    في رحمة الله

    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    المشاركات : 10,901
    المواضيع : 538
    الردود : 10901
    المعدل اليومي : 2.33

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    مداخلة لآخي حامد أبو طلعة الشاعر الرائع
    فالبدع للبدء وهذه للمشاركة للاحباب والمجاراة الممدوحة بين الاحباب
    رضابُ الحبِّ سُكَرْ



    أيُّ حُــــــــبٍّ نــــــــادر لـــلـــشـــوك أزهـــــــــر
    أيُّ عـــقــــل عــبــقـــري الــفــكـــر أخـــبــــر
    أيُّ جـــدب مـــن حـنــان الـــروح أنـهــر
    أيُّ لــيــل قــــد غــــدى ضـــــوءا وأبــهـــر
    حــــار فــكــري فـاحـتـويـنـي واطـرديــنــي
    من همومي الشائكات الحبُّ أكبر
    واحـتـويــنــي عـلـقــمــي فــــــي ارتــجــالـــي
    رمــــل حـــــب يـغــتــدي روضـــــاً فـأثــمــر
    أيُّ صـخـر لان مــن قلـبـي المُـشَـظَّـى
    أيُّ لــــون تــرتـــدي لـــــو كـــــان أحــمـــر
    أيُّ حبـات السهـى –عيـنـي أصـابـت
    نـــــزَّت الــزخـــات فـــــي قــلـــبٍ تَــمَــطَّــر
    لا وربــــــي قــــــد هـــمـــى كــــــونٌ عـلــيــنــا
    أسـهـر الـطــرف الـمـهـا حـقــا وأسـمــر
    قـــربــــيــــنــــي بـــاعــــديــــنــــي تــشــتــهـــيـــنـــي
    تمتماتِ العشق في قلبي المَُبخَّـر
    أشربينـي مــن عِــذاب الـحـب أسـكـر
    أيُّ مـلـحٍ مــن رضــاب الـحـب سُـكَّـر


    /
    /
    /
    /
    دمتم مبدعين ايها الاحبة الطيبون
    http://www.rabitat-alwaha.net/moltaq...t=36750&page=2

    17/05/2008

  9. #119
    الصورة الرمزية الطنطاوي الحسيني شاعر
    في رحمة الله

    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    المشاركات : 10,901
    المواضيع : 538
    الردود : 10901
    المعدل اليومي : 2.33

    افتراضي

    قِطَـــــــــــارُ العائدينَ


    --------------------------------------------------------------------------------



    من قديمي ولكنها حديثة هنا 13/3/1998
    كانت فكرة لآخ لي اسمه ابراهيم فاروق منشد فبدأتها وهو واقف ثم أكملتها
    فجزاه الله خيرا وجمعنا به في الدنيا على خير قبل الآخرة وقص مسافات البعاد اللهم أمين
    قطار العائدين



    قِــــطَـــــارُ الْــعَــائِــديـــنَ شَـــــجَـــــاهُ تَــــــــــوْقُ
    لِــــكُــــلِّ الْـــخَـــلْـــقِ إِخْــــبَـــــاتٌ وشـــــــــوقُ
    قِـــطَــــارُ الــلَّائِـــذيـــنَ غَــــــــدى يُــــنَــــادي
    بِــــصَــــوْتٍ مِــــلْـــــؤُهُ شَــــجَـــــنٌ و دَفْـــــــــقُ
    يُـــــنَـــــادي الْــمُــذْنــبــيــنَ إِلَــــــــــيَّ هُـــــبُّـــــوُا
    هَـلُــمُّــوا يُـصِـبْـكُـمـو غَـــــوْثٌ وَ طَــــــوْقُ
    أَيَــــا مَــــنْ أَسْــرَفُـــوا خَــلُّـــوا الْـمَـعَـاصــي
    كَــفَــى فــــي بَـحْـرِهــا غَــــوْصٌ وَسَــحْـــقُ
    فَــــمَـــــا بِـــالـــذَّنْـــبِ إِلَّا قَــــتْـــــلَ نَــــفْـــــسٍ
    بِــدُنْــيَــاكُـــمْ وَيَـــــــــوْمَ الــــدِّيـــــنِ صَـــــعْـــــقُ
    أُنَـــــاديــــــكُـــــ ـمْ فِــــــــــــــــــإنَّ اللهَ نَــــــــــــــــــادَى
    بِـجَـنْــبــي عَـــبْــــديَ الْـمَــلْــهــوفِ عِـــتْــــقُ
    قِــــطَــــارَ الْــعــائــديــنَ فِــــــــداكَ نَــفْـــســـي
    تَـسـيــرُ وَ فــــي خُــطَــاكَ يَــفُـــوحُ عــبْـــقُ
    رَجَــــــــاءَ الــرَّاجــعــيــنَ مِـــــــــنَ الْــخَــطَــايَـــا
    وَعَــــــونٌ يَــــــا قِـــطَــــارَ الْـــحــــقِّ صِـــــــدقُ
    ســمَـــاتُ الَّاحِـقــيــنَ بِـــكــُم َ خُــضُــوعٌ
    وَ يَـــعْــــلُــــوُ جَـــبْــــهَــــةً عَــــــــــــرَقٌ وَ وَدْقُ
    صِــفَـــاتُ الْمُـعْـتَـلـيـنَ لكم خــشــوعٌ
    وَ شَـمْــسُ الرَّاجِـعـيـنَ نِـــدىً وَ حـــرْقُ
    يَــحُــثُّ خُـطَـاهُـمُــو رَغـــــبٌ وَ رَهْـــــبُ
    وَ مَــاضِــي عَـزْمِــهِــمْ أَمَـــــلٌ وَ بَـــــرْقُ
    يَــــــرَوْنَ ذُنُــوبَــهـــمْ كَــجِــبَـــالِ نَـــجْــــدٍ
    بِـــقِـــمَّــــةِ ضَــعْــفِـــهِـــمْ تَحْــــتَــــلُّ فَـــــــــــوْقُ
    فَــيَــبْــنـــي سَـــعْـــدَهُـــمْ أَمَـــــــــلٌ تَــــهَـــــادَى
    وَ يُــرْهِـــفُ حِـسَّــهُــمْ حُــسْـــنٌ وَ ذَوْقُ
    فَـــيَــــأْتِــــي اللهُ ذَنْــبَـــكـــمُـــو فَـــيَـــمْـــحُـــو
    يُــبَـــدِّلُ سُــوءَكـــمْ بـالْـحُـسْــنِ فـانْــقَــوُا؟
    قِـــطَـــارُ الْـعَــائِــديــنَ يُــعِــيـــدَ صَـــوْتــــاً
    إِلــي الْعَاصـيـنَ أَنْ هَـيَّـا تَـرَقُّـوا!؟
    أَنَـــــــــا الْـــمَـــوْعُــــودُ يَـــرْقَـــانــــي بِـــــقُـــــرْبٍ
    وَ لــلِــسُّــعَــدَاءِ بِــــــــي وَقْــــــــتٌ وَسَــــبْـــــقُ
    بِـــمِـــيـــقَــــاتٍ لِــحَــقــاقَــكُــمـــو أَنِــــيــــبُـــــوا
    فَسَارِعْ قبَل جذبِ الرُّوحَ حَلْقُ
    أُنَــادِيــكُــمْ وَ قَــــــدْ وَجْـــهْــــتُ وَجْـــهــــي
    إِلَـــــي الـرَّحْــمَــنِ سَـــــوْفَ يُــــــرَدُّ خَـــلْـــقُ
    أَنَــــــــــا أُخْــــــــــرَايَ فِـــــــــــرْدَوْسٌ وَ إِنِّـــــــــــي
    سَـعــيــدٌ مَـــــنْ يــحـــثُّ خُــطَـــاهُ صِـــــدْقُ
    فَـــمَـــنْ يَـــرْقَـــى إِلَــــــي جَـــنَّــــاتِ عَـــــــدْنٍ
    لِأَبْــــــوابَ الْــجِــنَــانِ يُــجَــافِــي غـــلْـــقُ
    وَ مَــــنْ قَــــدْ يَـسْـتَـقِـمْ بَــعْـــدَ اعْــوِجَـــاجٍ
    فَــــسَـــــعْـــــدُ الْـــعَــــائِــــديــــ نَ إِلَـــــــــــــــيَّ رِزْقُ
    أَنَــــــــا إِنْ غِــــبْــــتُ يَــــــــا قَــــوْمــــي مَــلِـــيـــاًّ
    أَعُــــودُ لِـحَـمْــلِ مَــــنْ تَــابُــوا وَ رَقُّــــوا
    فَـيَـا مَــنْ عُــدْتَ قُــلْ لِــي مَـــنْ تَكُنْهُ
    أَجِـــيــــئُ وَ قَــلْـــبِـــيَ الْــوَلْـــهَـــانُ شَــــــــوْقُ



    /
    /
    /
    تاب الله علينا وغفر لنا أجمعين
    اللهم أمين
    دمتم مبدعين


  10. #120
    الصورة الرمزية الطنطاوي الحسيني شاعر
    في رحمة الله

    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    المشاركات : 10,901
    المواضيع : 538
    الردود : 10901
    المعدل اليومي : 2.33

    افتراضي

    حامت همومي (غادة الأحلام)


    --------------------------------------------------------------------------------



    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ما كان لي ايها الاحباب ان اذكر اليوم الهم وهو يوم عيد
    ولكن يحمد لي اني لم اذكر بها العيد من قريب او بعيد
    ولكنه هم شاعر مسلم
    حامت همومي"



    حــامـــت هـمــومــي فـــــي رؤى أيـــامـــي
    فـاسـتـبـدلـت بــعـــد الـضــيــاء ظـــلامـــي
    وتـســاوق الـقـلـب الـمـهـاضُ جـنـاحـه
    دربــــــي الـســعــيــد بـمــنــتــدى آلامـــــــي
    وتـعـاورت نفـسـي الـشـكـوك ببـؤسـهـا
    فـجـرت دمـوعـي فــي مــدى أوهـامـي
    هـــل لــــي أرى رأي الـعـيــون بـأنـسـهـا
    نـــــــور الـحـقـيــقــة شــمــســـه إســـلامــــي
    تـــأتـــي عـــلـــى كــــــل الــغــيــوم تـبــيــدهــا
    و يـــبــــدد الـــفــــرح الأهـــــــل ســقــامـــي
    يــــا أيــهــا الــحــق الــــذي نـصــبــوا لـــــه
    لـــلــــخــــيــــر لـــــلإنـــــصـــــاف لـــــلإنـــــعـــــامِ
    يــا أيـهـا الصـبـح المـطـل عـلـى الـربــا
    يــا نـهـج خـيـر الـرسـل مـنـك سـلامـي
    أو مـــا تـــرى تــلــك الــبــلاد يـسـومـهـا
    هـــــــــدمٌ وتـــشـــريـــدٌ وســــحـــــقُ عــــظـــــامِ
    أو ما تـرى تشريـد قومـي فـي الخـلا
    و تــكــاثــر الأعـــــــداء فـــــــوق ركـــامــــي
    أو مـــــــا رأيــــــــت تــداعـــيـــاً لــــقــــوارضٍ
    لـــــــــلأرض فـانــتــقــصــت و لــــلأرحـــــامِ
    فـمـتـى أراك عـلــى شــواطــئ دوحــتــي
    وعـــلــــى شـــغــــاف الأمـــــــة الـمــتــرامِــي
    تـــهـــدي فــتــرفــع شــأنــنــا مـــــــن عـــزنــــا
    بالله بــــالإيــــمـــــان تــــــــــــــؤتِ مُـــــــرامـــــــي
    وتــعـــود تــرســـم سـعــدنــا فــــــي فـــرحـــة
    نهدي إلي الأقصى الحنون الظامي
    يــــــا أيـــهـــا الـــنـــور الــمــهـــل بـشــرعــنــا
    أنـــــــــا لا أشـــــــــك بــــروعـــــة الإقــــــــــدام
    لــكـــنَ بــطـــئٍ فـــــي الـــقـــدوم يـشـوقــنــا
    نــــحــــو الــــعـــــلا لــنــعــيـــش بــــالإســـــلام
    وتـكــالــب الأعـــــداء هـــــدَ جــوانــحــي
    و تــفــتــتٌ بـــعــــد انـــدحــــار الــحــامـــي
    يــــــا ربِ لــطــفــا إنـــنـــي فــــــي حــيــرتـــي
    مـتــعــارضــا غـــيــــمُ الــمـــنـــى أحــــلامــــي
    بــشــريـــعـــة جـــــمـــــل لـــيـــرجــــع أمـــــرنـــــا
    ونـــعـــيـــد رائـــــــــع فـــجـــرنـــا الـــبـــســـامِِ
    ويـــغــــرد الــطــيـــر الــحـــنـــون نــشــيــدنــا
    و يــغــازل الــنـــور الـحـبـيــب حـمــامــي
    و يـــمــــازح الــطــفـــل الــحــنـــان بـــأمــــه
    و تــــــزول بـــالإســـلام كـــــــل ســقــامـــي
    ويــعـــمَ نـــــور الــحـــق فـــــوق عـوالــمــي
    و يـــزيـــح نـــيـــر الـــشـــك و الأوهـــــــامِ
    وبــــشـــــرع ربـــــــــي تـســتــقــيــم أمـــــورنـــــا
    شـــرعـــا تـــهـــادى مــــــن لـــــــدن عـــــــلاَمِ
    لــلــخــلـــق جـــــــــاء مـــرجِـــيـــاً ومـــــحـــــذِراً
    فــالــخـــيـــر مـــــذخـــــورا بــــــــــه مــتــنـــامـــي
    قــــد جــــاء لــلأكـــوان يــهـــدي دربــهـــا
    دربٌ حــــكــــيــــمٌ رائــــــــــــعُ الإحــــــكـــــــامِ
    أقــبــل فـبـشــرى احــمــد فــــي صــدرنــا
    نــــــــــــــورٌ ســــيـــــبـــــرق غــــــــــــــرة الأيــــــــــــــام
    تـمـحــو بــــه مــــن هـمــنــا فـــــي شــرحـــةٍ
    لــلـــصـــدر تــبـــهـــج غــــــــادة الأحـــــــــلام


    اللهم امين وكل عام وانت بخير واعاد الله لحمة الامة وراية الاسلام ونصر الدين
    امين
    امين
    امين




    02/10/2008

صفحة 12 من 14 الأولىالأولى ... 234567891011121314 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. للحبيب الشاعر/ الطنطاوي الحسيني
    بواسطة عارف عاصي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 22-05-2017, 08:07 PM
  2. إلى مصر الحبيبة ... مع التحية (مهداة لأخي الطنطاوي الحسيني )
    بواسطة راضي الضميري في المنتدى فُنُونٌ وَتَّصَامِيمُ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 08-08-2010, 09:03 PM
  3. فلسفة الحب .. عند الطنطاوي
    بواسطة زاهية في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 23-12-2005, 08:00 AM