أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 17

الموضوع: ثأر

  1. #1
    أديبة
    تاريخ التسجيل : Aug 2014
    المشاركات : 842
    المواضيع : 4
    الردود : 842
    المعدل اليومي : 0.45

    افتراضي ثأر

    حبات المطر تطرق زجاج النافذة بعنف أيقظني من نومي العميق تحت غطائي الثقيل، وبتكاسل أرفع طرفه الذي يغطي رأسي، وألتفت نحو مصدر الطرقات لا أدري لماذا، كلّ شئ حولي يدعوني للعودة للنوم، تماوج أوراق الشجرة القريبة وراء النافذة ترتجف بردا، تكتكات الساعة المنبهة على المنضدة إلى جواري، صوت الصفائح المعدنية التي تغطي المجلس الصغير في الحديقة، كلّها أصوات ولا مشهد على الإطلاق، فالعتمة سيد الليل تفرض سطوتها على كلّ شئ.
    أدير رأسي وأهم باستعادة غطائي عليه، فيخترق النافذة ليضيء الغرفة نور ساطع، ويد خشنة عملاقة تقتحم حبات المطر لتشاركها الطرق على الزجاج بضربات أخذت تشتد وتشتد حتى تهاوى كسرا تساقطت في كلّ ركن من الغرفة، ليقفز عبر نافذتي ذلك المتشرد الذي قضى تحت عجلات سيارتي يوم غبش الدرب الضباب في الشتاء الفائت.
    يقترب من سريري بثيابه القذرة وشعره الأشعث مضرجا بدمائه، يضحك بوحشية، وأشيح عن تدفق سيول من الدم عبرالنافذة، لأنظر في أسنانه البارزة بلونها البني وحدودها السوداء، كأنه ملك الموت جاء ليقبض روحي، بلى .. إنه ملك الموت جاءني يقبض روحي، أصيح فينفتح فمي عن هواء وصمت، ويسيل خيط من الدمع على جانب وجهي، بينما تملأ الدماءالأرض وترتفع وترتفع لتغمر سريري، و ينقض هو عليّ مخترقا بكفيه غطائي، قابضا بقوة على عنقي.
    عبثا أحاول رفع يديّ لأقاومه لكنهما مقيدتان للسرير، وجسدي يتلوى بلا جدوى في حدود ضيقة يفرضها وجوده وجسده الضخم الثقيل الرابض على صدري، أتصبب عرقا وأحسّ بعيني تبرزان خارج محجريهما، والدم ينفر من أذني وأنفي، ورئتيّ تفرغان من الهواء، الألم عنيف ولكني لا أستسلم ، أبتلع روحي كلما حاولت الخروج، ويغلب صوتها صمت حنجرتي : اسم الله يحميك .. مالك يا قلب أمك .. يخترق زجاج النافذة ضوء البرق منيرا الغرفة وأفتح عيني المتعبتين على وجهها المشرق ينقذني من ثأر ضميري

  2. #2
    الصورة الرمزية كاملة بدارنه عضو اللجنة الإدارية
    مشرفة المشاريع
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Oct 2009
    المشاركات : 9,823
    المواضيع : 195
    الردود : 9823
    المعدل اليومي : 2.70

    افتراضي

    صوّرت بدقّة حالة الشّعور بالذّنب عند الأفراد إثر التّسبّب بأذى لشخص ما، وإن كان دون قصد.. يقول فرويد:
    " ينشأ هذا الشعور في العقل اللاواعي، ولا يمكن مقاربته إلا عبر تحليل الأفكار الهوسية حيث يتجاهل المرء الرغبات اللاواعية التي تسبّبها. بالنسبة إلى فرويد، يشكّل الشعور بالذنب عائقاً أمام نجاح العلاج النفسي، ولا وجود لأي وسيلة مباشرة لمحاربته بحسب رأيه. بل يكفي نقل هذا الشعور من اللاوعي إلى الوعي."
    وجاءت النّهاية جميلة ومخفّفة من حدّة الموقف وهول الرّؤية والرّؤيا..
    سرد جاذب وعرض لمشكلة نفسيّة اجتماعيّة بأسلوب جميل
    بوركت
    تقديري وتحيّتي
    التعديل الأخير تم بواسطة كاملة بدارنه ; 20-11-2014 الساعة 07:39 PM

  3. #3
    مشرف قسم القصة
    مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 6,365
    المواضيع : 104
    الردود : 6365
    المعدل اليومي : 2.09

    افتراضي

    الاخت رويدة القحطاني
    هذه الأضغاث من الاحلام ..تتنازع النفس ربما خوفا من شيء ما ..وربما كانت ثأرا للضمير مثلما أشارت الخاتمة.
    نص جميل بلغة جميلة ووصف متقن لاجواء الحدث.
    تحياتي.
    وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن

  4. #4
    الصورة الرمزية خلود محمد جمعة أديبة
    تاريخ التسجيل : Sep 2013
    المشاركات : 7,725
    المواضيع : 79
    الردود : 7725
    المعدل اليومي : 3.52

    افتراضي

    رؤية الحقيقة لذاتنا في الاحلام ربما هي من اكثر الاشياء صدقا ووجعا
    ضميرها المستتر اتعبه السكون فقرر الظهور في احلامها عله يخفف عن كاحله بعض الثقل
    دخول هاديء وحبكة محكمة بنهاية دافئة وفكرة عميقة وسرد ولا أجمل
    اسجل اعجابي وكل التقدير
    مودتي

  5. #5
    نائب رئيس الإدارة العليا
    المديرة التنفيذية
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 9.90

    افتراضي

    اسلوب قصّي جميل بسرد شائق ووعيّ للفكرة نجحت معه الكاتبة في تأثيث النص بمتعلقاتها النفسية والسلوكية وتداعياتها في نص خدمته لغة طيبة وتمكن تصويري لافت

    دمت بروعتك غاليتي

    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2013
    المشاركات : 549
    المواضيع : 37
    الردود : 549
    المعدل اليومي : 0.25

    افتراضي

    قصة ذكية الموضوع سلسة السرد تروق لي القصص التي تتناول الجوانب النفسية والنزعات الإنسانية ....


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كاملة بدارنه مشاهدة المشاركة
    صوّرت بدقّة حالة الشّعور بالذّنب عند الأفراد إثر التّسبّب بأذى لشخص ما، وإن كان دون قصد.. يقول فرويد:
    " ينشأ هذا الشعور في العقل اللاواعي، ولا يمكن مقاربته إلا عبر تحليل الأفكار الهوسية حيث يتجاهل المرء الرغبات اللاواعية التي تسبّبها. بالنسبة إلى فرويد، يشكّل الشعور بالذنب عائقاً أمام نجاح العلاج النفسي، ولا وجود لأي وسيلة مباشرة لمحاربته بحسب رأيه. بل يكفي نقل هذا الشعور من اللاوعي إلى الوعي."
    وجاءت النّهاية جميلة ومخفّفة من حدّة الموقف وهول الرّؤية والرّؤيا..
    سرد جاذب وعرض لمشكلة نفسيّة اجتماعيّة بأسلوب جميل
    بوركت
    تقديري وتحيّتي
    تعليق رائع وصيد ذكي للفوائد من الأستاذة كاملة !

  7. #7
    الصورة الرمزية د. مختار محرم شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2011
    الدولة : في بيتٍ ما
    المشاركات : 3,219
    المواضيع : 139
    الردود : 3219
    المعدل اليومي : 1.03

    افتراضي

    لغة جميلة وتصوير دقيق وقصة تستحق أن نقرأ ونعيش كل تفاصيلها التي استطاعت الكاتبة رسمها بريشة قاص محترف ...
    شكرا على كل هذه الروعة

  8. #8
    الصورة الرمزية لانا عبد الستار أديبة
    تاريخ التسجيل : Nov 2012
    العمر : 48
    المشاركات : 2,496
    المواضيع : 10
    الردود : 2496
    المعدل اليومي : 1.00

    افتراضي

    أسلوب احترافي وخلفية علمية واضحة في مجال القضية التي طرحتها القصة
    والسرد مشوق واللغة جيدة
    اﻷستاذة رويدة القحطاني
    أشكرك
    -

  9. #9
    أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2014
    المشاركات : 638
    المواضيع : 5
    الردود : 638
    المعدل اليومي : 0.34

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كاملة بدارنه مشاهدة المشاركة
    صوّرت بدقّة حالة الشّعور بالذّنب عند الأفراد إثر التّسبّب بأذى لشخص ما، وإن كان دون قصد.. يقول فرويد:
    " ينشأ هذا الشعور في العقل اللاواعي، ولا يمكن مقاربته إلا عبر تحليل الأفكار الهوسية حيث يتجاهل المرء الرغبات اللاواعية التي تسبّبها. بالنسبة إلى فرويد، يشكّل الشعور بالذنب عائقاً أمام نجاح العلاج النفسي، ولا وجود لأي وسيلة مباشرة لمحاربته بحسب رأيه. بل يكفي نقل هذا الشعور من اللاوعي إلى الوعي."
    وجاءت النّهاية جميلة ومخفّفة من حدّة الموقف وهول الرّؤية والرّؤيا..
    سرد جاذب وعرض لمشكلة نفسيّة اجتماعيّة بأسلوب جميل
    بوركت
    تقديري وتحيّتي
    أشكر للأديبة الأستاذ كاملة بدارنة هذا الرد بمرجعيته العلمية
    وللكاتبة
    قصة تعتمد على الصراع الداخلي وتفتح له أفاق استعراضية إبداعية صعدت من التشويق فيها بتصعيد التوتر
    أحييك

  10. #10
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,635
    المواضيع : 386
    الردود : 23635
    المعدل اليومي : 5.80

    افتراضي

    كما تطرق حبات المطر زجاج النافذة يتوغل شعاع ضوء الضمير ليجثم على صاحبه ويكون العراك ضاريا ويكون فيه الضمير سيدا
    بلغة جميلة وسرد جذاب وتعبير راقِ جاء النص يحمل مشكلة نفسية تسبب فيها الشعور بالذنب ومحاولة للقصاص والثأر لموت الضمير لدى صاحبه
    أبدعة أيتها الرائعة فشكرا لك
    ومرحبا بك في واحتك
    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. ثأر/قصة قصيرة جداً
    بواسطة علي السباعي في المنتدى القِصَّةُ القَصِيرَةُ جِدًّا
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 05-01-2017, 08:12 PM
  2. ثأر قديم...
    بواسطة ريمة الخاني في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 16-02-2015, 09:15 AM
  3. الذى ثأر لضحاياه!!!
    بواسطة محمد سامي البوهي في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 02-12-2006, 07:44 PM
  4. ثأر قديم ...... قصة
    بواسطة صابرين الصباغ في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 21-12-2005, 02:02 PM