أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: علمتني الحياة - د.طارق الحبيب

  1. #1
    الصورة الرمزية إدريس الشعشوعي شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2004
    الدولة : قلب كلّ مسلم
    المشاركات : 2,252
    المواضيع : 185
    الردود : 2252
    المعدل اليومي : 0.39

    Lightbulb علمتني الحياة - د.طارق الحبيب

    علمتني الحياة - د.طارق الحبيب
    (درر ونفائس من الحِكَم الحياتية والتربوية)


    1- علمتني الحياة أني مجرد صفر في عظمة الحياة ، وعلي أن أكون ذات اليمين أو ذات الشمال .

    2- علمتني أن في الحياة من يعاديك لا لشيء ، إلا لأنك غيره .

    3- علمتني أن الريادة أمر ممكن لا إستحالة فيه، لكنه يحتاج إلى أمرين : المداومة في العطاء والاستمرار في تذكر الهدف المنشود .

    4- علمتني أن أجعل الدنيا في يدي لا في وجداني ، حتى أحقق راحة الدنيا وفوز الآخرة .

    5- علمتني ضرورة وحلاوة المرارة في طريق النجاح .

    6- علمتني أن أستغني بربي عن نفسي ، وأن استغني بنفسي عن غيري .

    7- علمتني أن لا شيء أحقر في الحياة من النفس الواهنة .

    8- علمتني أن القلق والإبداع ليسا بالضرورة مقترنين .

    9- علمتني أن كل أحد ألقاه هو أفضل مني في شيء أو في أشياء لذا علي أن أتعلمها منه .

    10- علمتني أن أنشغل بالتعلم من مزايا الناس لا في تعداد عيوبهم .

    11- علمتني أن رضاي عن نفسي أهم من تفوقي على غيري .

    12- علمتني أن الرضى يقوم على البذل ، لا على النتيجة .

    13- علمتني أن السعي في حاجات الناس يجب أن يكون ألذّ عندي من سعيهم في حاجاتي .

    14- علمتني أن أستمتع بالحلال وأحتقر الحرام ، ولم تعلمني أن أجبر نفسي على الحلال أو أن أصبر عن الحرام .

    15- علمتني أن الناس قد يضعونني حيث أضع نفسي ، لكن ربي يضعني فوق ذلك بكثير .

    16- علمتني أن الإيثار أن أعطي وأنا قادر على المنع ، وأن التواضع أن أتنازل وأنا قادر على عدمه .

    17- علمتني أن النفس الخانعة الذليلة لن تكون مؤهلة للعيش بإستقرار مع ذاتها فكيف مع غيرها .

    18- علمتني أن لا أترك المعصية خوفاً من الله فحسب ، بل خجلاً منه أيضاً .

    19- علمتني أني لن أفهم نفوس الناس إن لم أفهم نفسي إبتداءً .

    20- علمتني أنه ما كان للنفس أن تستقر حقيقة الإستقرار إن لم تطمئن الروح بالإيمان .

    21- علمتني أن أجعل الوفاء لمن علمني ألذّ عندي من التفوق عليه .

    22- علمتني أن الضجيج لا يستر العجز ، وأن الهدوء لا يضيع الحق .

    23- علمتني أني ” مخير ومسير ” لكني مخير أكثر مما أظن .

    24- علمتني أنني كلما كسلت نفسي ذكرتني أني مخيّر ، وكلما زادت همتي ذكرتني أني مسيّر .

    25- علمتني أن لا أحتقر أحداً في حوار ، وأن لا أهاب آخر .

    26- علمتني أن أعرض قناعاتي على متغيرات الحياة وليس العكس .

    27- علمتني أن أقصر وأسهل طريق إلى السعادة هو أن أقرر أن أكون سعيداً وأن أحيى السعادة في داخلي .

    28- علمتني أن أرقى درجات إستقراري النفسيّ أن لا أشعر بالوحشة عندما أخلو بنفسي .

    29- علمتني أن الناس قد ينسون ما قلت لهم ، لكنهم مطلقاً لا ينسون الطريقة التي حدثتهم بها ، والمشاعر التي شعروا تجاهي حينها .

    30- علمتني أن طريقة إستقبالي لأحداث الحياة هي التي تقرر رضاي من عدمه .


    _______________

    نبذة عن الدكتور طارق الحبيب حفظه الله. (من موسوعة ويكيبيديا)

    * طارق الحبيب (16 أكتوبر 1966 -)، طبيب نفسي سعودي. ولد في مدينة عنيزة في منطقة القصيم, حاصل على بكالوريوس الطب والجراحة من جامعة الملك سعود, ثم واصل دراساته العليا في الطب النفسي في أيرلندا وبريطانيا، وتتركز اهتماماته العلمية في علاج الاضطرابات الوجدانية وفي مهارات التعامل مع الضغوط النفسية وفي علاقة الدين بالصحة النفسية.

    * بروفيسور واستشاري الطب النفسي في كلية الطب والمستشفيات الجامعية بجامعة الملك سعود بالرياض

    مستشار الطب النفسي والمشرف العام ومؤسس مركز مطمئنة الطبي بالرياض

    مستشار الطب النفسي للهيئة الصحية في إمارة أبو ظبي في دولة الإمارات العربية المتحدة

    محكم علمي معتمد في المجلة العلمية لمنظمة الصحة العالمية في منظقة حوض البحر الأبيض المتوسط وكذلك في العديد من المجلات الطبية الأخرى

    امين عام المجلس التنفيذي لمؤتمرات العلاج بالقرآن بين الدين والطب

    مستشار لجنة الطب النفسي والعلاج الروحي في الإتحاد العالمي للطب النفسي

    له العديد من الأبحاث العلمية المنشورة محليا وعالميا (40 بحثا) وعضو في العديد من الجمعيات والإتحادات الطبية النفسية العربية والعالمية

    له العديد من المؤلفات والتي قد اعتمد بعضها مرجعا علميا في كليات الطب في بعض الجامعات العربية في السودان ومصر وبالإمارات والسعودية والكويت والدول المجاورة

    المستشار النفسي للعديد من القنوات الفضائية العربية

    المشرف العام على قناة مطمئنة الفضائية

  2. #2
    الصورة الرمزية إدريس الشعشوعي شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2004
    الدولة : قلب كلّ مسلم
    المشاركات : 2,252
    المواضيع : 185
    الردود : 2252
    المعدل اليومي : 0.39

    افتراضي

    إضاءات :


    1- علمتني الحياة أني مجرد صفر في عظمة الحياة ، وعلي أن أكون ذات اليمين أو ذات الشمال .

    إنّ الإنسان لن يعدوَ كونِه مخلوقاً، وما يصدُرُ عنه ليس سوى مواهبِ الله سبحانه ومحاسنه وفضائله عليه إن كان ما يصدُرُ منهُ جمالاً وحسنى وخير، وإن كان غير ذلك من إساءاتٍ أو نقص أو شرّ فهو انعكاسِ نفسه التي تنهلُ من النّقص وتنحرِفُ عن الأصل، لأنّ الخير والكمال والجمال المطلق مصدرُه الخالق سبحانه فهو المُنعمُ المحمود، أمّا النّقص والسوء والشرّ فهو معاكسة مصدر الخير والكمال والجمال المطلق والغرف من حضرة النّقص والحرمان. ولهذا قال الله تعالى {مَّا أَصَابَكَ مِنْ حَسَنَةٍ فَمِنَ اللَّهِ ۖ وَمَا أَصَابَكَ مِن سَيِّئَةٍ فَمِن نَّفْسِكَ ..} سورة النساء (79). أي الحسنة من الله تعالى لأنّ مصدرها الخالق صاحب الإحسان والمحاسن والخير كلّه، وما أصابك من سيّئةٍ فهي من نفسك القاصرة بين جنبيك الغارفة بمغارفها الناقصة، فالمواهبُ كلّها من الله تعالى، والنقائصُ كلّها من النّفس وعيوبها وذنوبها، فهي التي تعكِسُ ما تراه عليها بما هي عليه وما ترى به من مناظير. كما قال القائل الحياة من صنع أفكارك. لأنّ الحياة واحدة في أصلها وردتْ من الخالق سبحانه فهي بمنظار الله تعالى كاملةً جميلةً، وهي بمنظار المخلوق مطبوعةٌ بما هو عليه منظارُ هذا المخلوق.

    والنتيجة أنّ العبدَ ليس سوى صفرٍ أمام عظمة الحياة وفي هذا الوجود، لأنّه عينُ الوهمِ أمامَ الموجود الأحد سبحانه ومواهبه وعطاياه، فإنْ أجادَ وأحسن فمن الله سبحانه وإن أساء فمن عيوبه وذنوبه وقصوره عن إدراك الكمال والجمال والخير. فهو صفرٌ بهذا الاعتبار.

    ولئن قصدَ الحكيمُ بقوله أنّه صفرٌ أمام عظمة الحياة، أنّ عظمة الإنسان مهما بلغتْ ومواهبه مهما استعلتْ وزادتْ فهي أمام عظمة الحياة الكليّة وأمام زخمِ المدّ المواهبي والمستجدّ الجماعي والحياتيّ لا شيءَ، غرفة من البحر، ونقطة في كتاب، وحفنة رمل في فلاة، فهو بهذا الاعتبار الثاني كذلك صفرٌ، أو آيلٌ إلى الصّفر أمام عظمة الحياة. ولذلك قال علّمتني أنّني لستُ سوى صفرٍ وعليّ أن أكونَ ذات يمينٍ أو ذاتَ شمالٍ، أي أن أختارَ موقعي الذي يجعلني اتناسبُ مع هذه العظمة وأكونَ فيها برغم صغري وضعفي وصفريّتي أكونَ فيها رقماً، أو صفراً بالأحرى يُعطي لرقمٍ في الحياة معنى وإضافة وتناسباً مع العظمة والجمال والإيجابية. ذاتَ يمين أو ذاتَ شمال ربّما هي معبّرة عن الانتقائية واختلاف المواهب بين فردٍ أو آخر، أو حسب ما تتطلّبهُ الفرصة والزمان والظروف.

    وقد تعني كذلك أنّ هذا الصّفرَ و اللّاشيء قد يجعلُ منه اختيارُ المرءِ وحسنِ تفاعله مع عظمة الحياة، وحسن فهمه لدوره صفراً على اليمين، والصّفرُ على اليمين له كلّ المعنى في الإضافة والزيادة والقيمة، فهو صفرٌ محسوبٌ وغير مهمل لأنّه في ترتيبٍ ما في خانات الرقم اليمينية التي قد تجعلُ الرقم من صنف العشرات أو المئات أو الآلاف أو غير ذلك ممّا لا ينتهي احتماله بحسب وضعية الصفر وترتيبه.
    هذا وقد تعني في إطارِ هذا التيمّنِ والتيسّرِ لا شيءٍ ومهملة، صفراً على اليسار فهو صفرٌ فخريّ للتزويق وحسب، أو الضرورة الرّسمية للرّقم بيدَ أن الصّفر على يسار العدد لا إضافة له في القيمة ولا احتسابَ له في المعنى فهو مجرّدُ رسمٍ، أو مجرّدُ صفرٍ يُمثّلُ اللاشيئية والإهمال. فالاختيار والتفاعل مع العظمة الحياتية وحسن التفهّم هو الذي أعطى معنى ذات اليمين وذات الشمال.

    وهنا الحكمة أو النصيحة جاءت رغم اختصارها، محمّلةً بالمعاني والإشارات وبليغةً ووافيةً فيما أرادهُ الحكيمُ والناصحُ من معاني، فقد جمعَ بين التواضع وردّ الأمورِ لأصلِها، فهو صفرٌ في الحقيقة الثابتة، والواهبُ هو الله سبحانه، وهو صفرٌ في الحياة أمام عظمة الحياة وقدرة القدير وتجدّد الأمداد والأعداد مع الأنفاس، وهو بذاتِ الوقتِ صفرٌ لهُ معنى إن أرادَ أن يُعطي لصفريته هذا المعنى. ولكنْ دائماً معنى مهما اتّسعَ ومهما كانتْ خانته في ترتيبِ الخانات العددية للرقم ومهما بلغ تأثيرُهُ فهو في الأصلِ ليس سوى صفرٍ. فلا يعدُو قدرَهُ، ولا يبطرُ ولا يطغى ولا يتكبّر، ولا يرى لنفسه استحقاقاتٍ فوق بقيّة الخلق، لأنّه أوّلاً وأخيراً ليس سوى مخلوقٍ وكلّ مواهبه وما حباهُ به الله سبحانه هي لله سبحانه وليست له. فهو صفرٌ ذاتَ اليمينِ أو ذات الشمال.



  3. #3
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 14,689
    المواضيع : 199
    الردود : 14689
    المعدل اليومي : 5.10

    افتراضي

    بحر من الفكر والحكمة والأدب والفلسفة يجود علينا بدرره الثمينة
    دروس حكيمة مرتدية أثواب الجمال والسلاسة
    والقدرة على التوصيل والتأثير.
    بارك الله فيك على جمال إختيارك
    تحياتي وتقديري. نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

المواضيع المتشابهه

  1. علمتني الحياة أني مجرد صفر في عظمة الحياة -إضاءات-
    بواسطة إدريس الشعشوعي في المنتدى الحِوَارُ المَعْرِفِي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 15-03-2015, 12:05 PM
  2. عًٍ ى دًٍ
    بواسطة اسماء محمود في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 28-10-2008, 04:11 PM
  3. علمتني الحياة
    بواسطة محمد غالمي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 26-01-2008, 01:13 AM
  4. علمتني الحياة ....
    بواسطة شــــــــــــهووودة في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-02-2005, 04:00 PM
  5. علمتني الحياة .. رائعة مصطفى حمام
    بواسطة إدريس الشعشوعي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 23-01-2005, 04:23 AM