أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: تصرفات تسيء للدرك الملكي المغربي

  1. #1
    الصورة الرمزية محمد النعمة بيروك شاعر وقاص
    تاريخ التسجيل : Mar 2011
    الدولة : عيون الساقية الحمراء
    المشاركات : 1,510
    المواضيع : 102
    الردود : 1510
    المعدل اليومي : 0.44

    افتراضي تصرفات تسيء للدرك الملكي المغربي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    كان يكفي أن تكون دركيا خلوقا
    .
    .
    بالأمس 02 ماي 2015 كان الجوّ جميلا ودافئا، وكانت الطبيعة بشجيراتها المتفرّقة تمرّ إلى الخلف بلطف من نافذة الحافلة المتجهة جنوبا، وكنتُ في قمّة السعادة، وأنا العائد إلى مدينة العيون بكل ما أحمل من شوق للعائلة والأصدقاء..
    .
    كان الوقت ما بين الساعة الثالثة والرابعة مساء ، أمّا المكان فعلى بعد بضعة كيلومترات من شمال مدينة الطنطان، هناك توقفتْ الحافلة -سيئة الصيت والتي حملني الاضطرار إلى ركوبها- ctm في نقطة تفتيش غير قارة على ما يبدو، إذ صعد دركي في ثلاثينياته، أسمر اللون، بعيد عن النحافة، بوجه مكتنز حليق، واتجه مباشرة إليّ دون غيري، رغم أني أجلس في المقعد 32، وبوجه عابس، وكلمات أقرب إلى الشجب، قال جملة لم أتبيّن منها سوى كلمة "الورقة"، فلاحَ في ذهني أنه يريد بطاقة التعريف، لكنّه انتهرني مرّة أخرى بطريقة أقلّ ما توصف به أنها غير مؤدّبة..
    .
    -قتْ ليك التيكيت باش قطّعتي؟" (قلتُ لك التذكرة؟)
    .
    سحبت التذكرة من جيبي ومددتها له، ودون أن ينظر إليها، عاد ليأمرني بالنزول بطريقة جعلتني أجزم أن هذا الدّركي يستهدفني إثر وشاية كاذبة أو ما شابه:
    .
    "اهْبَطْ" (انزلْ)..
    .
    نزلتُ لأجد دفّة مرآب الحافلة مشرعا تماما في انتظاري، والدّركي يسألني بذات الوقاحة:
    .
    "فين احْوايْجك؟" (أين أغراضك؟)
    .
    فأشرتُ إلى حقيبتي، التي أنزلها صاحب ctm الذي لم يكن أكثر لباقة في التعامل معي، حتى أنه ناب عن الدركي بأمري:
    .
    -"حُلْ؟" (افتح الحقيبة)
    .
    فتحتُ الحقيبة، وأشرعتُ غطاءها عن آخره، فلاحتْ الكتب التي كانت أعلى الأغراض، فأخذ يتلمسها دون فتحها، ولا أعرف حقا إن كان قد قرأ العناوين، لكنه سألني بذات القسوة..
    .
    -آشْ هادْ الشّي؟ (ما هذا؟)
    .
    خشيتُ أن أقول له "كتب" فيقول لي الكلمات التي أكاد أجزم أنّه سيعلّق عليها هكذا:
    .
    -راهْ عْرَفْناها كتوبَ، علاشْ قلناليك التّرفاسْ" (نعرف أنها كتب، هل ستكون الكمأ مثلا؟)..
    .
    لذلك أجبْتُ بشكل غير مباشر، ربّ وعسى أن يحترم العلم على الأقل، إن لم يحترم الإنسان..
    .
    -أنا طالب باحث..
    .
    وكأنني قد سببْتُ أمّه، قال بشكل حاد:
    .
    -آ.. (ماذا؟)
    .
    فأعدتُ ما قلته بدون ضمير المتكلم "أنا":
    .
    -طالب باحث..
    .
    فقال وكأنه فهم أمرا صعبا "آ" أخرى، لكن نبرتها هذه المرة أطول وتعني "فهمتُ"
    .
    -آآآآآ
    .
    ثمّ بدأ يدّس يديه بين أغراضي، وكأنه يبحث عن شيء محدّد، فتخيّلتُ –ربّما بسبب معاملته اللا أخلاقية- أنّه سيلفّق لي قطعة "حشيش" أو "كوكايين" أن سلاح، فأخذتُ أذكر الله في سرّي، ولا أدري لماذا استحضر الشيطان بالتوازي مع كلّ هذا موسيقى الإثارة والرّعب التي توظفها الأفلام والبرامج التي تتناول لحظات التهريب في نقط التفتيش، على شاكلة السلسلات التي تقدّمها مثلا قناة "ناسيونال جيوغرافيك"..
    .
    وبعد أن بعثر بعض الأغراض في حقيبتي، حاول إرجاعها لمحلّها، لكن ذلك كان يعني أن ينجّسها أكثر، لذلك استسمحته بأن أعيد ترتيب الحقيبة بنفسي، وعندما بدأت بإغلاقها، قال الكلمة الوحيدة التي تعبّر عن "إنسانيته" منذ أن لاح وجهه "السّمح" أمامي:
    .
    -غيرْ بشْويّ عْليكْ.. (خذ وقتك)
    .
    تمنّيتُ أن أقول له "ما شي سوقك" (هذا ليس شأنك) لكنني تذّكرْتُ أبنائي..
    .
    لقدْ كنتُ الرّاكب الوحيد الذي أنزِل من الحافلة، وفُتّشتْ أغراضه، وبطريقة قاسية، فيها من الشرّ ما جعلني أخشى من الموظّف الذي لبس تلك الحلّة الدركية لخدمتي، وخدمة غيري من المواطنين، وليس لمضايقتي..
    ومن المفارقة أنّي لم أشعر بالأمن إلا عندما اختفى من أمامي، وكان من المفترض أن أشعر بالأمن عندما أراه..
    .
    لقد كان اختياري من ضمن عشرات الركاب أمرا عاديا أتقبله وأتفهّمه، فالدّرك أعلم بعملهم، لكنّ الأمر لا يتعلّق بي، بل به.. وبقليل من الأخلاق كان سيقضي الغرض، وسيتمّ التفتيش، وسيترك لديّ انطباعا جميلا عن المؤسسة التي يسيء إليها بعض الأفراد للأسف الشديد..
    .
    ماذا يضير لو أنه قصدني منذ الأول بابتسامة:
    .
    -السلام عليكم
    .
    -عليكم السلام
    .
    _التيكيتْ باش قطّعتي من فضلك (التذكرة من فضلك)
    .
    -تفضّل
    .
    -شكرا.. اسمحْ لينا عافاكْ، بغينا نشوفو احوايجكْ (نستسمحك في تفتيش أغراضك)
    .
    -نعم.. بكلّ سرور
    .
    -شكرا
    .
    -العفو.. هذي خدمتك
    .
    -عفاك حلْ الماليطا؟ (من فضلك افتح الحقيبة)
    .
    ها هوَ (حالا)
    .
    -شكرا
    .
    -لكتوب؟.. واش أنت طالب؟ (كتب؟ هل أنت طالب؟)
    .
    _نعم
    .
    -مْشرْفين (متشرّفون)
    .
    -شكرا
    .
    وبعد التفتيش في كلّ شي:
    -اسمح لينا (نعتذر عن ازعاجك)
    .
    -لا.. علاش.. هادي خدمتكم (لا.. أبدا.. هذا عملكم وواجبكم)
    .
    -طريق السلامة
    .
    -الله يسلمك.. شكرا
    .
    هذا هو السيناريو الذي كان يُفترض أن يكون، حيث سيتمّ تفتيشي لأنني لستُ فوق القانون، وسنحترم بعضنا.. لكن يبدو أن هذا كان بعيدا مع أمثاله..
    .
    ومهما يكن فأنني لا أعمّم، فلديّ أصدقاء دركيون رائعون.. لن تتغّر نظرتي إليهم بسبب هذا المخلوق..
    .
    وتبقى الأخلاق هي المعيار الذي سيرفعنا إلى مصاف الأمم التي تحترم الإنسان، أو ينزل بنا الحضيض..
    ولا غرابة أننا "ذاهبون" بسبب أمثال ذلك الدركي المتخلّف، كما قال الشاعر:
    .
    فإنما الأمم الأخلاق ما بقيتْ
    فإنْ همُ ذهبتْ أخلاقهم ذهبوا
    http://bairoukmohamednaama.wordpress.com/

  2. #2
    الصورة الرمزية بهجت الرشيد مشرف أقسام الفكر
    أديب ومفكر

    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    الدولة : هنا .. معكم ..
    المشاركات : 5,065
    المواضيع : 234
    الردود : 5065
    المعدل اليومي : 1.13

    افتراضي


    نعم .. أمثال هؤلاء موجودين في كل زمان ومكان، ونحن في العراق عانينا أيضاً منهم ومن تصرفاتهم اللامسؤولة والسخيفة الكثير الكثير !
    وكما قلتَ : وتبقى الأخلاق هي المعيار الذي سيرفعنا إلى مصاف الأمم التي تحترم الإنسان، أو ينزل بنا الحضيض ..

    لكن بيني وبينك أستاذي أعجبتي اللهجة المغربية التي أحبها وأحاول تعلمها ..

    تقديري أستاذنا العزيز ودعواتي



    لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير

  3. #3
    الصورة الرمزية إدريس الشعشوعي شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2004
    الدولة : قلب كلّ مسلم
    المشاركات : 2,252
    المواضيع : 185
    الردود : 2252
    المعدل اليومي : 0.39

    افتراضي

    على قدرِ الرّغبة في مواساتك أيّها الفاضل على هذه التجربة المرّة، ومثلُها يحدُثُ في بلداننا العربية لتواجد نسخٍ غير قليلة من هذا المخلوق الثقيل .. إلاّ أنّني أصدقك أيّها الكريم راقني جداً نصّك وطريقة عرضه المميزة والجميلة ..

    هو نصّ أدبيّ باستحقاق في خانته الادبية المخصّصة، كما هو نصّ قيميّ يعالجُ موقفاً حسّاساً اعتيادياً، يُرجى أن يُنظَرَ في أخلاق هذه النّماذج إذا كان المُرادُ هو التطوّر واللّحاقُ بركبِ الدول المحترمة لنفسها وشعوبها.

    كما هو نصٌّ يجمعُ بين العربية الفصحى بجمالٍ وروعة مع اللّهجة المغربية لينسحِبُ جمالُ اللّغة والطّرحِ على جمالِ اللّهجة ..

    بارك الله فيكم وحفظكم من أمثال هذه المواقف المزعجة .. وبارك الله إبداعاتكم

    في زماننا على المرءِ أن يستصحبَ أذكار السّفر وشيئاً من الذكر والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلّم أثناء ذلك للحفظ واستجلابِ معية الله سبحانه وحفظه ..

    والله هو الحافظ سبحانه، والأملُ في الله أعظمُ أن يهبنا غداً جميلاً أفضلَ فوق ما تترسّبُ من ركاماتِ الواقع المزعج والقبيح .. وما ذلك على الله بعزيز.

    تحياتي وتقديري ..


  4. #4
    الصورة الرمزية محمد النعمة بيروك شاعر وقاص
    تاريخ التسجيل : Mar 2011
    الدولة : عيون الساقية الحمراء
    المشاركات : 1,510
    المواضيع : 102
    الردود : 1510
    المعدل اليومي : 0.44

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بهجت الرشيد مشاهدة المشاركة

    نعم .. أمثال هؤلاء موجودين في كل زمان ومكان، ونحن في العراق عانينا أيضاً منهم ومن تصرفاتهم اللامسؤولة والسخيفة الكثير الكثير !
    وكما قلتَ : وتبقى الأخلاق هي المعيار الذي سيرفعنا إلى مصاف الأمم التي تحترم الإنسان، أو ينزل بنا الحضيض ..

    لكن بيني وبينك أستاذي أعجبتي اللهجة المغربية التي أحبها وأحاول تعلمها ..

    تقديري أستاذنا العزيز ودعواتي



    أهلا بالأديب بهجت وهذا المرور الذي أسعدني للغاية..

    بالفعل هناك أمثال هذا الوقح في كل مكان، ولكن علينا أن نُسخِّر الأدب لخدمة المجتمع، كما يسخر غيرنا اهتمامه لذات الغرض، حتى لا نتسم بنوع من الاستسلام والخضوع لهكذا تصرفات مقيتة..

    أشاطرك الرأي في جمال وحلاوة اللهجة المغربية الرسمية، وهي التي استعملتها في النص، أما لهجتي الخاصة فتختلف وتسمى الحسانية وينطق بها سكان الصحراء جنوبا وموريتانيا ومناطق أخرى في مالي والجزائر..

    شكرا جزيلا لك.

  5. #5
    الصورة الرمزية بابيه أمال أديبة
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : هناك.. حيث الفكر يستنشق معاني الحروف !!
    المشاركات : 3,047
    المواضيع : 308
    الردود : 3047
    المعدل اليومي : 0.59

    افتراضي


    سلام الله عليكم..

    في أي بلد عربي، نجد أن آخر ما يدرج في قائمة مهام موظفي الدولة هو التعامل مع المواطنين بأخلاقية غيبت مفاهيمها رسميا من قبل من من مصلحتهم أن تمشي المجتمعات العربية نحو الوراء ولو خطوة خطوة..

    لا نلوم من وضعوا الحجرة الأساس لهذا التعامل اللأخلاقي مع المواطنين باختلاف مستواياتهم الاجتماعية ورتبهم المهنية واستعدادهم لتقديم البديل - الرشوة - بمخالفة أو تحت الظغط ، بقدر ما نلوم كل مواطن يتسلم منصبا عاديا أو حساسا في المجتمع، وهو من المعولين عليهم في الأخذ بزمام مبادرة التغيير نحو الأفضل وإلزام نفسه بأمانة التعامل الحسن في سبيل خدمة المواطنين، ونراه يحذو حذو من سبقوه إساءة وتنكيلا..

    وإلى أن يعي كل موظف جديد مسؤولية التغيير نحو الأفضل الملقاة على عاتقه أمانة منذ أجيال طويلة خلت، ستبقى المناصب الموكلة للمواطنين تحت رحمة ضمائرهم المنحازة نحو التغيير إلى الأفضل أو التماشي مع ما تقتضيه الحال من ركون إلى المصلحة الفردية..

    الأخ محمد
    شكرا لموضوعك ذو المشكلة الأساس في المجتمع..

    سنبقي أنفسا يا عز ترنو***** وترقب خيط فجرك في انبثاق
    فلـم نفقـد دعـاء بعد فينا***** يــخــبــرنا بـأن الخيــر باقــي

  6. #6
    الصورة الرمزية محمد النعمة بيروك شاعر وقاص
    تاريخ التسجيل : Mar 2011
    الدولة : عيون الساقية الحمراء
    المشاركات : 1,510
    المواضيع : 102
    الردود : 1510
    المعدل اليومي : 0.44

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إدريس الشعشوعي مشاهدة المشاركة
    على قدرِ الرّغبة في مواساتك أيّها الفاضل على هذه التجربة المرّة، ومثلُها يحدُثُ في بلداننا العربية لتواجد نسخٍ غير قليلة من هذا المخلوق الثقيل .. إلاّ أنّني أصدقك أيّها الكريم راقني جداً نصّك وطريقة عرضه المميزة والجميلة ..

    هو نصّ أدبيّ باستحقاق في خانته الادبية المخصّصة، كما هو نصّ قيميّ يعالجُ موقفاً حسّاساً اعتيادياً، يُرجى أن يُنظَرَ في أخلاق هذه النّماذج إذا كان المُرادُ هو التطوّر واللّحاقُ بركبِ الدول المحترمة لنفسها وشعوبها.

    كما هو نصٌّ يجمعُ بين العربية الفصحى بجمالٍ وروعة مع اللّهجة المغربية لينسحِبُ جمالُ اللّغة والطّرحِ على جمالِ اللّهجة ..

    بارك الله فيكم وحفظكم من أمثال هذه المواقف المزعجة .. وبارك الله إبداعاتكم

    في زماننا على المرءِ أن يستصحبَ أذكار السّفر وشيئاً من الذكر والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلّم أثناء ذلك للحفظ واستجلابِ معية الله سبحانه وحفظه ..

    والله هو الحافظ سبحانه، والأملُ في الله أعظمُ أن يهبنا غداً جميلاً أفضلَ فوق ما تترسّبُ من ركاماتِ الواقع المزعج والقبيح .. وما ذلك على الله بعزيز.

    تحياتي وتقديري ..

    أهلا بأخي الشاعر الجميل إدريس الشعشوعي، وهذا التعليق الذي أسعدني للغاية،
    شكرا لالتماسك مكامن الجمال في بوح فيه الكثير من المرارة، فكما قلتَ أخي نحتاج الكثير لنكون إنسننيين في تصرفاتنا، ومعاملتنا لبعضنا البعض،
    شكرا لإشارتك إلى ما أعجبك في النص لغة ولهجة..
    بالفعل أخي الكريم أذكر أنني قرأتُ دعاء الركوب بتذكير من زوجتي عبر الهاتف، ولربما كان الوضع سيكون أسوأ لولا ذكر الله عز وجل..
    أرجو الله العلي القدير مثلك أن يمنّ علينا بحال أفضل يكون فيه حماتنا مصدر أمن لنا وليس مصدر إزعاج وترهيب..

    شكرا جزيلا لك على هذا المرور القيم..

    تقبل فائق تقديري واحترامي.

  7. #7
    الصورة الرمزية عدنان الشبول شاعر
    تاريخ التسجيل : Jun 2013
    المشاركات : 5,982
    المواضيع : 225
    الردود : 5982
    المعدل اليومي : 2.33

    افتراضي

    لا نطلب المثالية وخصوصا في البلاد العربية التي طغت عليها العبثية والامسؤولية

    وما ذكرتم هنا من موقف واقعي مع دركي ،للأسف يتكرر بشكل مشابه في الوطن العربي الكبير مع الدرك ومع غيرهم من أبناء الوطن ، فمن يملك الأمر من موظف مهما صغرت درجته أو كبرت أذاق الناس ما يستطيع من المر .

    وهنا مع أنّها الأخلاق التي يفتقدها مثل هذا الدركي هي أساس المشكلة ، ولكن يجب أن نعي أن المشكلة أكبر من الأخلاق ، بل هي القوانين التي لا تطبق والشكاوى التي لا ينظر بها والتهاون فيها ،

    الحساب والعقاب والمحاسبة والمراقبة هم من أهم ما يجعل الموظف يقوم بواجبه ( وخصوصا لمن أصيب بداء في أخلاقه ) .



    حفظ الله أوطاننا وأهلنا في كل مكان


    دمتم بخير أبدا

  8. #8
    الصورة الرمزية نداء غريب صبري شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2010
    الدولة : الشام
    المشاركات : 19,097
    المواضيع : 123
    الردود : 19097
    المعدل اليومي : 5.26

    افتراضي

    بما أنني أعيش في الأردن منذ شردنا شبيحة طاغية الشام
    أستطيع أن أقول أني رأيت الصورة التي نتمناها ونحلم بها في الوطن العربي .. نعم لقد رأيتها هنا في الأردن
    الأمن يتعامل مع الشعب بأسلوب راق وألفاظ تجعلك تحبهم حبا صادقا
    ألفاظ من قبيل من فضلك، شكرا، تفضل، أهلا، آسفون لإزعاجك لم أتصور في وطني أن رجلا يلبس البدلة العسكرية يعرف كيف ينطق بها


    أشعر بالحزن لأجلنا
    شكرا لك أخي

    بوركت
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 9.16

    افتراضي

    حين تغيب الأخلاق، ويغيب معها النظام الضابط للتعاملات الملزم لﻷفراد بلائق السلوك، يصبح الحال أشبه باﻹبل تركت لها الحبال غلى الغوارب، ويشيع مثل هذا السلوك من كل تافه يجد في يديه خيط سلطة

    أجدت طرق باب الشكوى أديبنا
    لا حرمك البهاء
    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    الصورة الرمزية محمد النعمة بيروك شاعر وقاص
    تاريخ التسجيل : Mar 2011
    الدولة : عيون الساقية الحمراء
    المشاركات : 1,510
    المواضيع : 102
    الردود : 1510
    المعدل اليومي : 0.44

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بابيه أمال مشاهدة المشاركة

    سلام الله عليكم..

    في أي بلد عربي، نجد أن آخر ما يدرج في قائمة مهام موظفي الدولة هو التعامل مع المواطنين بأخلاقية غيبت مفاهيمها رسميا من قبل من من مصلحتهم أن تمشي المجتمعات العربية نحو الوراء ولو خطوة خطوة..

    لا نلوم من وضعوا الحجرة الأساس لهذا التعامل اللأخلاقي مع المواطنين باختلاف مستواياتهم الاجتماعية ورتبهم المهنية واستعدادهم لتقديم البديل - الرشوة - بمخالفة أو تحت الظغط ، بقدر ما نلوم كل مواطن يتسلم منصبا عاديا أو حساسا في المجتمع، وهو من المعولين عليهم في الأخذ بزمام مبادرة التغيير نحو الأفضل وإلزام نفسه بأمانة التعامل الحسن في سبيل خدمة المواطنين، ونراه يحذو حذو من سبقوه إساءة وتنكيلا..

    وإلى أن يعي كل موظف جديد مسؤولية التغيير نحو الأفضل الملقاة على عاتقه أمانة منذ أجيال طويلة خلت، ستبقى المناصب الموكلة للمواطنين تحت رحمة ضمائرهم المنحازة نحو التغيير إلى الأفضل أو التماشي مع ما تقتضيه الحال من ركون إلى المصلحة الفردية..

    الأخ محمد
    شكرا لموضوعك ذو المشكلة الأساس في المجتمع..

    قد تجدين تلك البادئ في النظريات الشفوية، لكنها ليست أساسية في التعليم، ولا يتم الحض عليها كما ينمّ الحض مثلا على التدخل بوحشية لفض الاعتصامات، وليست هناك أي متابعات للمسؤولين والموظفين الحكوميين الذين يخترقون حقوق المواطن الضعيف.. فالتغيير نحو الأفضل بالنسبة لهم يحمل مفهوما آخر هو ما يسمّى "الحفاظ على الأمن" الذي يعني في الحقيقة الحفاظ على المصالح العليا لأغنياء الحرب، ومصاصي دماء الفقراء، وإفقار الفقير، وإثراء الثري..

    شكرا لمرورك المشرف أختي الأديبة أمال.

المواضيع المتشابهه

  1. اغرب تصرفات النساء عبر التاريخ
    بواسطة بشرى العلوي الإسماعيلي في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 29
    آخر مشاركة: 21-09-2017, 10:07 PM
  2. تصرفات غير إنسانية في ليبيا
    بواسطة أحمد محمد في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 17-12-2011, 10:29 AM
  3. كيفية وضع قواعد لضبط تصرفات طفلك...**
    بواسطة سالمين القذافى على في المنتدى عُلُومٌ وَتِّقْنِيَةٌ
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 28-11-2006, 06:15 AM
  4. أغنية أسبانية تسيء إلى الإسلام والمسلمين
    بواسطة زاهية في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 14-03-2006, 05:44 PM
  5. أذيّـة المصلِّين ( تصرفات وأصوات )....!!!
    بواسطة ابو دعاء في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 05-06-2003, 05:19 PM