أحدث المشاركات
صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 36

الموضوع: بحر الوافر ودائرته العروضية ( التاسعة )

  1. #21
    الصورة الرمزية عادل العاني مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    المشاركات : 7,518
    المواضيع : 184
    الردود : 7518
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي



    يقول الأستاذ خشان عن البحر الثاني في هذه الدائرة ما يلي :


    2- فاعلن متفاعلن متفاعلن

    2 3 1 3 3 1 3 3 = 2 3 1 1 – 2 3 1 1 – 2 3

    فاعلاتكَ فاعلاتك فاعلا

    وهذا محذوف البحر المهمل المتوافر ، وشاهده في كتب العروض

    ما وقوفك بالركائب في الطلل ....ما سؤالك عن حبيبك قد رحل.

    ونص أستاذي العاني

    ما أنا مُتقرِّبٌ لِحَبيبَتي ... وَفُؤادِيَ غاضبٌ مُتمرِّدُ

    يصبح من الرمل بتعديله ليصبح

    ما أنا مستغرب محبوبتي ... وفؤادي غاضبٌ مستعبَدُ



    وردّي عليه :

    أخي العزيز , ( البحر المهمل ) = ( فاعلاتك فاعلاتك فاعلاتك ) أو كما أورده العروضيون الأوائل ( فاعلاتنُ فاعلاتنُ فاعلاتنُ )

    بحر المتوفر وهو الناتج في دائرة المؤتلف من قبل الفراهيدي وليس غريبا أن ينتج في ( دائرة الوافر ) بحر مشابه لبحر مهمل.

    لكنك أخي غيرت تشكيل التفعيلات فما نتج عندي هو ( فاعلن متفاعلن متفاعلن ) وليس كما ذكرته أنت. ثم أتيت بشاهد من كتب العروض

    وهو ليس البحر الذي ذكرته أنا ولا يمت له بصلة لأنك غيرت تركيبة التفعيلات , حتى وإن تشابه وقعه لكنه يختلف عروضيا.

    وأنا سبق وأن طرحت أمثلة على بعض الأوزان التي تقبل التحوير في تفعيلاتها.

    وإن افترضنا جدلا أن ما شكلته صحيح وفيه شاهد من كتب العروض :

    ما وقوفك بالركائب في الطللْ ....ما سؤالك عن حبيبك قد رحلْ

    5 8 6, 5 8 6 , 5 8 = 5 8 6 , 5 8 6, 5 8

    وأنا يمكن أن أعيد تشكيل التفعيلات كما هو في البحر الذي طرحته ويكون ترقيمه:

    5 8 , 6 5 8 , 6 5 8 = 5 8 , 6 5 8 , 6 5 8

    وواضح أنه لا يوجد اختلاف إلا في مواقع الأوتاد وهذا حتمته الدائرة ولا يجوز تغيير التفعيلات وتغيير مواقع الأوتاد لأنها ستكون خارجة

    عن الدائرة التي طرحتها. لكنه كبحر هو بنفس الوقع الذي في بحر المتوافر الذي نتج في دوائر الفراهيدي.

    ثم حولته أنت مرة أخرى إلى بحر الرمل بتعديله , وهذا أنا لا أسمح به , كنت أريد رأيك فيما أطرحه لا أن تحوره لتنسبه لبحر آخر.

    وأنت أعلم مني حتما أن أي بيت شعري يمكن لنا بإضافة حرف أو تعديل كلمة أن نغير نسبه وهذا يشمل كل ما وصلنا من الشعر العربي ,

    وأنا لا أريد أن أتبع هذا الأسلوب لأنه لا يعكس جقيقة ما نطرحه.

    أما ترقيمه عندي أخي العزيز فهو كما يلي :

    ما أنا مُتقرِّبٌ لِحَبيبَتي ... وَفُؤادِيَ غاضبٌ مُتمرِّدُ

    5 8 , 6 5 8, 6 5 8 = 3 8, 6 5 8 , 6 5 8

    أليس متزنا هنا , وواضح أن التفعيلة الأولى في العجز فقط أصابها الخبن لتصبح ( فعِلن ) بدل ( فاعلن )

    أليست هذه تفعيلات الفراهيدي ؟

    أليس البيت مبنيا على ستة أوتاد , ثلاثة في كل شطر ؟

    حتما هو متزن , وهو انعكاس في مرآة الفراهيدي لبحر من بحوره , إذن ما الإعتراض عليه ,لماذا أرفضه أو أحوره إلى الرمل. ؟؟؟


    وللردود بقية ...

  2. #22
    الصورة الرمزية عادل العاني مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    المشاركات : 7,518
    المواضيع : 184
    الردود : 7518
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي


    يقول الأستاذ خشان في تعليقه على البحر الثالث :

    3- فعولن مفاعلتن مفاعلتن

    3 2 3 1 3 3 1 3

    لم أجد له نظيرا مشتقا من بحور الخليل، ولتقريب الفجوة فلنضع السبب الخفيف مكان الثقيل في الفاصلة

    3 2 3 1 3 3 1 3 يصبح 3 2 3 2 2 3 2 2 = فعولن مفاعيلن مفاعيلن

    لا ينتهي الصدر في الشعر العربي دونما تصريع بسببين خفيفين

    ماذا لو حولنا آخر 2 2 إلى (2) أقله في الصدر أو في الصدر والعجز

    3 2 3 4 3 1 3 .....3 2 3 4 3 1 3

    = فعولن مفاعيلن فعولُ مفا .............فعولن مفاعيلن فعولُ مفا

    بهذه الصورة يصبح هذا الموزون أقرب للشعر نظريا لأنه يمثل الطويل بعد إسقاط آخر سببين. دونما مساس بحشوه وعليه للشاعر جبر البعداني :

    سأمضي ؛ومِن سَفرٍ إلى سَفرِ

    فلا تَبكِ إنَّ البُعدَ مِن قَدَري
    *





    وردي عليه :

    أخي العزيز
    بدء أستغرب هذا التنشريح والترقيع في وزن طرحته أنا , وأيضا أنت رقمته وفقا لرؤيتك بينما سأرقمه أنا باعتماد أسسك الترقيمية وهو كما يلي :

    فعولن مفاعلتن مفاعلتن

    3 2, 3 (2) 2 , 3 (2 ) 2

    وترقيمه حسب رؤيتي هو :

    8 5 , 8 6 5 , 8 6 5
    أما لم تجد له نظيرا في بحور الفراهيدي فهذا ليس موضوعنا , وما نطرجه ليس بالضرورة أن نجد له مثيلا في أوزان الفراهيدي ,

    وهذا لا يعني أنه ليس منطلقا من أسس الشعر العربي ومفاهيم الفراهيدي لأنه اعتمد التفعيلات نفسها وأسس البناء الشعري ذاتها.

    أما ما توصلت إليه بإبدال الأسباب , فهو ليس كذلك بل لنقل أننا نجري الزحاف على التفعيلة بتسكين الخامس المتحرك لتصبح (مفاعيلن)

    وتقول أخي :

    لا ينتهي الصدر في الشعر العربي دونما تصريع بسببين خفيفين

    بريك هل هذا صحيح ؟؟؟

    وهل هذا ينطبق على مجزوء الوافر

    مفاعلتن مفاعلتن ... مفاعلتن مفاعلتن

    ويمكن أن يكون:

    مفاعلتن مفاعيلن ... مفاعلتن مفاعيلن.

    ثم ماذا عن الهزج , أليس هو :

    مفاعيلن مفاعيلن ... مفاعيلن مفاعيلن

    إذن هنا ما تفضلت به لاحقا من تشريح وترقيع لا ينطبق لأنك اعتمدت أساسا غير صحيح,

    ثم تقول أخي العزيز

    ماذا لو حولنا آخر 2 2 إلى (2) أقله في الصدر أو في الصدر والعجز

    3 2 3 4 3 1 3 .....3 2 3 4 3 1 3

    = فعولن مفاعيلن فعولُ مفا .............فعولن مفاعيلن فعولُ مفا

    بهذه الصورة يصبح هذا الموزون أقرب للشعر نظريا لأنه يمثل الطويل بعد إسقاط آخر سببين.


    طيب أخي أين هو الطويل بربك وانظر جيدا للتفعيلات أليست تقرأ :

    فعولن مفاعيلن مفاعلتن ... فعولن مفاعيلن مفاعلتن

    أما القصيدة التي ذكرت رابطها , ومطلعها :

    سأمضي ؛ومِن سَفرٍ إلى سَفرِ

    فلا تَبكِ إنَّ البُعدَ مِن قَدَري

    بربّك أليست هي على نفس الوزن الذي طرحته أنا في دائرة الوافر ؟؟؟

    سأمضي ومنْ سّفَرٍ إلى سَفَرِ = فعولن مفاعلتن مفاعلتن = 8 5 , 8 6 5 , 8 6 5

    فلا تبكِ إنّ البعدَ من قّدَري = فعولن مفاعيلن مفاعلتن = 8 5 , 8 5 5 , 8 6 5


    وللردود بقية ...



  3. #23
    الصورة الرمزية عادل العاني مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    المشاركات : 7,518
    المواضيع : 184
    الردود : 7518
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي


    يقول الأستاذ خشان :

    4- فاعلاتن مفاعلتن فعولنُ

    2 3 2 3 1 3 3 2 .......2 3 2 3 1 3 3 2

    2 3 2 3 1 3 3 2 = 2 3 2 – 3 1 1 – 2 3 2 = فاعلاتن متفعلُ فاعلاتن = الخفيف

    هذا ما أعتبره جوهرة الموضوع وسأعود إليه بالتفصيل بإذن الله.



    [SIZE="5"][COLOR="Black"]


    وردّي عليه :


    أخي العزيز

    ما طرحته أنا هو :

    فاعلاتن مفاعلتن فعولن = 5 8 5 , 8 6 5 , 8 5

    وترقيمه حسب منهجك كما أره أنا هو = 2 3 2 , 3 (2) 2 , 3 2

    ولا علاقة له بالخفيف لأن الخفيف هو :

    فاعلاتن مستفع لن فاعلاتن = 5 8 5, 5 5 8 , 5 8 5

    وترقيمه وفق منهجك كما أراه أنا : 2 3 2, 2 2 3, 2 3 2

    وانظر جيدا لمواقع الأوتاد بين الخفيف وما طرحته أنا, كما أن ما طرحته أنا يتضمن سببا ثقيلا وفي الخفيف لا يوجد سبب ثقيل,

    كما أن في بحر الخفيف يوجد وتد مفروق وفيما طرحته أنا لا يوجد وتد مفروق. وهذا الوتد المفروق هو الذي يميز انتماء هذا البحر لدائرة

    المشتبه ويحدد نوعية الزحافات خاصة في ( مستفع لن ) .

    ولاحظ أيضا تطابق الفهم الرقمي في عكس صورة البحر , والإختلاف هو في المساحة الرقمية فقط وهو الإختلاف بيني وبينك في الرقمي.


    كما أرجو أن تلاحظ كيف اختلفنا في الترقيم وفقا لمنهجك , وربما ما رقمته أنا يختلف عما رقمته أنت بالرغم من اتباعنا لنفس المنهج

    الذي تتبناه أنت.



    إذن لا مجال للمقارنة.

    وأنت مهندس وأنا مهندس فإن تحدثنا بلغة هندسية نعرف أن البناء الذي يعتمد على خارطة معينة للأوتاد لا يمكن التلاعب به

    وتغيير مواقع الأوتاد , كما هو الحال مع الأسباب الرابطة بين الأوتاد , والتي جاء أحدها سببا ثقيلا. , حتى أتمكن من بناء بيت

    يختلف في مظهره وأسسه عن البيت الذي وضعناه على الخريطة لمجرد أن أقول أنه يشبه ( بيت فلان ) .


    و سأنتظر عودتك بإذن الله.

  4. #24
    الصورة الرمزية عادل العاني مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    المشاركات : 7,518
    المواضيع : 184
    الردود : 7518
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي



    يقول الأستاذ خشان :


    5- متفاعلن فاعلن متفاعلن

    1 3 3 2 3 1 3 3 = ((4) 3 2 3 ((4)3

    مجزوء البسيط 4 3 2 3 4 3 ولا يجوز دخول السبب الثقيل على 3 2 3 ، 2 3 فهما لا تجتمعان مع السبب الثقيل قبل الأوثق أبدا.




    وردّي عليه:

    أخي العزيز

    مرة أخرى أقول أن ما أطرجه أرجو ألا تتلاعب به من ناحية النسب بعد تغيير التفعيلات.

    أنا هذا الون عندي هو :

    متفاعلن فاعلن متفاعلن

    6 5 8 , 5 8 , 6 5 8 = 6 5 8 , 5 8 , 6 5 8

    وحسب منهجك هو :

    (2) 2 3, 2 3, (2) 2 3 = 2 3, (2) 2 3, (2) 2 3

    وترى تطابق المنهجين والفرق هو فقط في المساحة الرقمية.

    بينما أنت رقمته ووفقا لمنهجك :

    1 3 3 2 3 1 3 3 = ((4) 3 2 3 ((4)3

    ونسبته إلى مجزوء البسيط , ولا أدري من أين جاءت هذه العلاقة !!!

    مجزوء البسيط هو :

    مستفعلن فاعلن مستفعلن

    وترقيمه :

    5 5 8 , 5 8 , 5 5 8 = 5 5 8 , 5 8 , 5 5 8

    وحسب منهجك هو :

    2 2 3 , 2 3 , 2 2 3 = 2 2 3 , 2 3 , 2 2 3

    فما علاقته بما رقمته أنت :

    1 3 3 2 3 1 3 3 = ((4) 3 2 3 ((4)3

    أخي الترقيم يجب أن يحافظ على خارطة بناء البيت في توزع الأوتاد والأسباب ولا يمكن أن يكون صحيحا أن نرقم بما يوحي

    تجاور الأوتاد وهذا كما تعلم مخالف للذائقة العربية ومخالف لقواعد العروض عند الفراهيدي.


    ستعود وتقول أنها أوتاد غي أصيلة , طيب فلنتخلص منها إذن , أليس هذا أولى وأكثر دقة وصحة وأكثر تطابقا مع منهجية الفراهيدي ؟؟؟

    أنظر لطريقة ترقيمي وفقا لرؤيتي ووفقا لرؤيتك , هل تجد اختلافا بينهما , وهما يمثلان جوهر قواعد الفراهيدي , حيث نتفق , لكننا اختلفنا في

    كيفية إظهار رأي كل منا فأنت خرجت على القواعد بالمظهر بينما حافظت أنا على المظهر ليطابق الجوهر.


    وأنا هنا أقدم لك دليلا على أن ما اتبعته أنا في الترقيم لا يقبل أي اجتهاد لتغيير المظهر بينما لديك حدث تباين بين الجوهر والمظهر ,

    ورقمته بما لا يتفق مع قواعد العروض ولا أفهم أي سبب لذلك , لأنه ظهر عند ترقيمي أنا حسب منهجك تطابقا في الجوهر.

    أما ما تفضلت به :

    مجزوء البسيط 4 3 2 3 4 3 ولا يجوز دخول السبب الثقيل على 3 2 3 ، 2 3 فهما لا تجتمعان مع السبب الثقيل قبل الأوثق أبدا.

    فأنت تتحدث عن مجزوء البسيط ونحن لسنا بصدد التحدث عنه لأن ما طرحته ليس من مجزوء البسيط ولا أدري من أين تأتي

    بهذه الإفتراضات والقواعد. هل هي ما ثبته الفراهيدي أم هي اجتهادات وأهواء عروضية ؟

    أما من ناحية التطبيق العملي , فهنا في هذه الصفحة شاعران نظما عليه , هل هناك ما يعيب نظمهما ؟

    وهل خرجا عن منهجية الفراهيدي في الشعر العربي ؟

    طبعا لا وألف لا.

    http://www.rabitat-alwaha.net/moltaq...ad.php?t=80816


    وللردود بقية ...

  5. #25
    الصورة الرمزية عادل العاني مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    المشاركات : 7,518
    المواضيع : 184
    الردود : 7518
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي



    يقول الأستاذ خشان خشان :

    6- مفاعلتن فعولن مفاعلتن

    بِواحَتِنا نَسيرُ إلى القِمَمِ ... بِأشعارٍ ونَثرٍ وبالهِمَم

    = 3 1 3 3 1 3 1 3 ..... 3 2 2 3 2 3 1 3

    ثقيل جدا في السمع كما في النطق ولا أجد له مقاربة مع بحور الخليل. وهو ثقيل حتى لو نظرنا إليه كنثر

    ولو تأملت الصدر لتبين لك سر الثقل

    3 1 3 1 3 3 3 2 = بواحتنا نسير إلى الأمام = الوافر

    3 1 3 3 1 3 ( 3 = 1 1 ه ) 2 ..... ثم حذف ساكن الوتد المجموع

    فصار الوزن = بواحتنا نسير إلى الأمَمِ ( القمم) = 3 1 3 3 1 3 11 2

    وحذف ساكن الوتد المجموع في عروض الوافر وضربه فظيع لا يستطيع إفتاءه أيٌّ كان.






    وردّي عليه :


    أخي العزيز

    مرة أخرى أراك تشرح وترقع كيفما شئت , وهذا ليس عدلا , ما كنت أريده رأيك في الوزن

    وليس أن تنسبه لبحور أخرى.

    وأعود للوزن :

    مفاعلتن فعولن مفاعلتن

    8 6 5 , 8 5 , 8 6 5 = 8 6 5 , 8 5 , 8 6 5

    وحسب ترقيمي وفقا لمنهجك هو :

    3 (2) 2 , 3 2 , 3 (2) 2 = 3 (2) 2 , 3 2 , 3 (2) 2

    تقول عن صدر البيت أنه ثقيل جدا ,

    بِواحَتِنا نَسيرُ إلى القِمَمِ ... بِأشعارٍ ونَثرٍ وبالهِمَمِ

    وترقيمه حسب رؤيتي هو :

    8 6 5 , 8 5 , 8 6 5 = 8 5 5 , 8 5 , 8 6 5

    وحسب أرقامك :

    3 (2) 2 , 3 2 , 3 (2) 2 = 3 2 2 , 3 2 , 3 (2) 2

    ألا ترى هناك اتزانا في البيت وفقا للترقيمين ؟

    فأين بالله عليك سرّ الثقل حسبما صرحت به ؟

    ثم حولته أنت إلى الوافر :

    3 1 3 1 3 3 3 2 = بواحتنا نسير إلى الأمام = الوافر

    طبعا ترقيمي له حسب منهجك هو ليس كما عرضته أنت بل:

    3 (2) 2 , 3 (2) 2 , 3 2 أو حسب رؤيتي:

    8 6 5, 8 6 5 , 8 5 وهو الوافر

    لكنني لم أطرح الوافر بل بحرا جديدا من دائرة جديدة.

    وأنت أيضا حرفت مواقع الأوتاد وغيرت في كلمة لتنتج الوافر , وهو ليس موضوعنا هنا.

    أما الثقل فأنا لا أرى به ثقلا خاصة وأن خليته الموسيقية لو اعتبرتها تفعيلتين ( متفاعلن فعولن ) فهي خلية في الواافر ,

    وإذا اعتبرتها ( متفاعلن متفاعلن ) فهي مجزوء الوافر , وإذا زاحفت لتقرأ ( مفاعيلن مفاعلن ) فهو الهزح.

    والخلية الموسيقية يمكن إنتاجها في البيت الكامل :

    مفاعلتن فعولن مفاعلتن = مفاعلتن فعولن مفاعلتن

    ( مفاعلتن فعولن ) ( مفاعلتن مفاعلتن ) ( فعولن مفاعلتن )

    وإن خيرتني الآن بين القولين:

    ( بواحتنا نسير إلى القممٍ ) وبين ( بواحتنا نسير إلى الأمام ) لاخترت الأولى.

    إلا إذا كان سرّ الثقل هو في ( الواحة ) وهذا ما لا أعرفه !!!



    ثم تقول أخي العزيز:
    ..................

    3 1 3 3 1 3 ( 3 = 1 1 ه ) 2 ..... ثم حذف ساكن الوتد المجموع

    فصار الوزن = بواحتنا نسير إلى الأمَمِ ( القمم) = 3 1 3 3 1 3 11 2

    وحذف ساكن الوتد المجموع في عروض الوافر وضربه فظيع لا يستطيع إفتاءه أيٌّ كان.


    ..................

    هو من قال لك أنه من الوافر حتى تضع هذه القاعدة وحتى تستنتج أن حذف ساكن الوتد أمر فظيع !!!

    أخي العزيز أنت من حوله للوافر وليس أنا.

    أنت هنا افترضت أن العروضة هي ( فعِلن ) لكنها ليس ما أتيت به فأنا العروضة عندي هي

    ( مفاعلتن ) وتنتهي بسبب خفيف قبله سبب ثقيل , وما يجوز في عروضات وضروب بحر الوافر ( مفاعلتن ) تنطبق هنا.

    أخي لا تحور وتفترض وتصرح بتقييمات يظنها القارئ صحيحة , فأنت من شرحت ورقعت وولدت الوافر,

    لتطرح مفهومك والذي لا ينطبق على ما طرحته أنا.

    وسأعرج لاحقا على قرائك أخي العزيز لأنه يهمني أن أبدي رأيي فيهم وفيما تطرحه للأمانة العلمية.

    أما النقطة الأخيرة والتي تركتها حتى النهاية فهي ما تقول ( أنه ثقيل حتى كنثر ) بالله عليك هل هذا هو تقييمك ؟

    أليس النظم مبنيا على تفعيلات الفراهيدي ؟

    أليس البيت تتوفر فيه شروط البيت الشعري ؟

    أليس النظم يحمل مشاعرا ؟

    ألا تتوفر فيه شروط الشعر من أوتاد وأسباب وتفعيلات ؟

    فكيف بالله عليك استثقلته حتى كنثر !!!

    وإن كان كذلك فمعظم شعرنا العربي هو نثر ثقيل بنظمه و بكلماته القاموسية.



    وللردود بقية ...

  6. #26
    الصورة الرمزية عادل العاني مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    المشاركات : 7,518
    المواضيع : 184
    الردود : 7518
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي


    يقول الأستاذ خشان :

    7- فاعلن متفاعلن فاعلاتنُ
    2 3 1 3 3 2 3 2 = 2 3 1 1 – 2 3 – 2 3 2 = فاعلاتكَ فاعلن فاعلاتن

    المديد بعد تحويل سببه الثاني إلى سبب ثقيل

    اسْمَها كَتبَتْ, وَبِاسْمي تُنادي ... فِتنَةً وَتَجذَّرتْ في فُؤادي

    يصبح المديد بجعله

    إسمها خطّطت وباسمي تنادي ....فتنةٌ قد تجذرت في فؤادي

    طبعا لا يجوز دخول السبب الثقيل على المديد وهو مخرج من الشعر .




    وردّي عليه :


    أخي العزيز

    ومرة أخرى أقول دعنا نبقى فيما نطرح لا أن نحور الوزن كي يبرر طرحا آخر.

    والوزن هو :

    فاعلن متفاعلن فاعلاتنُ

    وترقيمه حسب رؤيتي = 5 8 , 6 5 8 , 5 8 6


    وحسب منهجك = 2 3 , (2) 2 3, 2 3 (2)

    وطبعا هنا واضح أن نهاية التفعيلة الأخيرة تنتهي بمتحرك , وستكون هذه التفعيلة في العروضات والضروب

    و يمكن أن تزاحف بتسكين الخامس المتحرك لتصبح ( فاعلاتنْ ) كما في الشاهد الذي أوردته.

    فلماذا نتلاعب به ونحوله إلى المديد , والمديد هو :

    فاعلاتن فاعلن فاعلاتن وترقيمه حسب رؤيتي :

    5 8 5 , 5 8 , 5 8 5

    وحسب منهجك هو :

    2 3 2 , 2 3 , 2 3 2

    ولسنا هنا في التحدث عن المديد لأن ما طرحته أنا يختلف عنه

    أولا في بناء التفعيلات , وثانيا في وجود سببين ثقيلين بينما المديد ليس فيه أسباب ثقيلة لأنه من دائرة المختلف.

    وإن كنا بمجرد أن نلغي أسبابا ثقيلة لنحول التفعيلات إلى أخرى , فماذا نقول عن مجزوء الوافر وهو مفاعلتن مفاعلتن ,

    هل سنقول أنه مجزوء الهزج ؟

    أو الكامل هل نقول عنه أنه من الرجز ؟

    لا يا أخي لنبق الشكل كما هو ونناقش ماهيته.

    ثم أعدت أنت كتابة بيت الشعر كما أردته أنت , وليس كما هو في الواقع.

    عادل : اسْمَها كَتبَتْ, وَبِاسْمي تُنادي ... فِتنَةً وَتَجذَّرتْ في فُؤادي

    خشان : إسمها خطّطت وباسمي تنادي ....فتنةٌ قد تجذرت في فؤادي

    ثم خلصت بنتيجة (لا يجوز دخول السبب الثقيل على المديد وهو مخرج من الشعر .)

    وأنا أكرر هو ليس من المديد لأن فيه أسباب ثقيلة .

    إذن لا داعي لتحويله للمديد حتى تخلص بنتيجة ( مخرج من الشعر )

    لأنه تتوفر فيه مقومات الشعر العربي بتفعيلاته واشتراطات بناء البيت الشعري.


    وللردود بقية ...


  7. #27
    الصورة الرمزية عادل العاني مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    المشاركات : 7,518
    المواضيع : 184
    الردود : 7518
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي



    يقول الأستاذ خشان :

    8- متفاعلن متفاعلن فاعلن
    1 3 3 1 3 3 2 3 بإضمار الفاصلة = 4 3 4 3 2 3
    وهذا هو السريع ولا يجوز تثقيل سببه الخفيف طبعا 3 2 3 والسبب الثقيل متنافيان

    لِسَميرِ واحَتِنا تَحيَّتُنا ... كَلِماً وشِعراً صِيغَ منْ ذَهَبِ

    البيت صحيح على الكامل الأحذ . وأبت سليقة أستاذي التي يعمل على تشويهها أن تطيعه بجمع المتنافيين المتناقضين 3 2 3 والسبب الثقيل فزاحف 3 2 3 إلى 3 1 3 فأصبح الوزن من الكامل الأحذ بلا غضاضة

    لا يساورني شك بأن بإمكان أستاذي أن يعيد النظم ليحرف سليقته السليمة كما يشاء هواه غير السليم. كأن يقول :

    لسمير واحتنا تحيّاتنا .....كلِمًا وشعرا صيغ من جوهرِ

    1 3 3 1 3 3 2 3 .....1 3 3 2 2 3 2 3

    عندنا مثل يقول :" خراب الديار يحتاج مواقفةً " وهكذا فحرف الذائقة السليمة يحتاج تركيزا وجهدا



    وردّي عليه :


    أخي الأستاذ العزيز خشان

    متفاعلن متفاعلن فاعلن

    ترقيمه حسب رؤيتي : 6 5 8 , 6 5 8 , 5 8

    وترقيمه حسب منهجك : (2) 2 3 , (2) 2 3 , 2 3

    وتقول بأن هذا هو السريع ( مستفعلن مستفعلن فاعلن )

    وهنا لا أريد أن أعيد ما كتبته سابقا لكنني فقط أسأل :

    هل أسقط الكامل من الشعر العربي وأقول أنه من الرجز ؟؟؟

    هل أسقط مجزوء الوافر وأقول أنه من الهزج ؟؟؟

    إذن ناقشني على الوزن الجديد , ولا تحوره ولا تنسبه إلى أوزان أخرى.

    وتقول يا أخي العزيز ( وأبت سليقة أستاذي التي يعمل على تشويهها أن تطيعه بجمع المتنافيين المتناقضين )

    ولا أدري من أين لك هذا ؟ وإن كنت تشكك بسليقتي فشكرا جزيلا لأنه يظهر أنني أريد تشويه الشعر العربي,

    بتشويه سليقتي التي يبدو أنك لا تعرف عنها شيئا أو حكمت عليها مسبقا بأنه ( سقيمة أو غير سليمة ,

    أما جمع المتناقضين كما تقول فهو ناجم من استنتاجك أنت بما قمت به من تشريح وترقيع.

    وإن ما أوردته من زحاف أنا في تفعيلة متفاعلن الثانية في عجز البيت:

    لِسَميرِ واحَتِنا تَحيَّتُنا ... كَلِماً وشِعراً صِيغَ منْ ذَهَبِ

    كي تتحول ( متفاعلن ) إلى ( مستفعلن ) فهذا جائز في الشعر العربي كما ورد في الكامل.

    فهل نقول بأن الفراهيدي شوه ( سليقته ) وزاحف ( متفاعلن ) الكامل إلى مستفعلن الرجز ؟

    وإن قلت أنه من الكامل الأحذ , فهذا ليس غريبا , فهناك ما يلتبس بين بحر وبحر كما في الكامل والوافر وبحور أخرى في دائرة المشتبه.

    ثم تقول أخي العزيز :

    " لا يساورني شك بأن بإمكان أستاذي أن يعيد النظم ليحرف سليقته السليمة كما يشاء هواه غير السليم"

    وبالرغم من أنك غيرت التعبير من السقيم إلى غير السليم , فما وقع قد وقع , وعبر عن مستوى الحوار بين اثنين يبحثان عن الحقيقة.

    ولا أعتقد أن سليما يحاور (من هواه سقيم ) لأنه سيكون حوارا غير متكافئ فإما الإثنان سليمان وإما هما الإثنان ( سقيمان )

    أو هواهما ( غير سليم ).

    أما أعادة النظم فشكرا أخي على نصيحتك لكن أرجو ألا تحور ما أكتبه أنا بل ناقشه كما هو ولا داعي أن نخوض في هذا,

    لأنني يمكن أن أحور وأعيد تشكيل التفعيلات حتى في المعلقات لأنسبها لبحور أخرى.

    وهذا تحويرك :

    لسمير واحتنا تحيّاتنا .....كلِمًا وشعرا صيغ من جوهرِ

    وهذا ما كتبته أنا :

    لِسَميرِ واحَتِنا تَحيَّتُنا ... كَلِماً وشِعراً صِيغَ منْ ذَهَبِ

    فليبق كما هو . لأن ( ذائقتي ) تقول لي أن ما كتبته أنا أجمل مما كتبته أنت وربما هذا بسبب ( هواي السقيم أو غير السليم )

    ثم تستنتج أخي العزيز :

    " عندنا مثل يقول :" خراب الديار يحتاج مواقفةً " وهكذا فحرف الذائقة السليمة يحتاج تركيزا وجهدا "


    ولن أعلق ... لأنه لا يمت بصلة لموضوع الحوار.

    وللردود بقية ...

  8. #28
    الصورة الرمزية عادل العاني مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    المشاركات : 7,518
    المواضيع : 184
    الردود : 7518
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي


    يقول الأستاذ خشان:

    ***********
    في تأهيله لبحور دائرته حسب القواعد المشتقة من ساعة البحور، يذكر الأستاذ عادل القاعدتين 5 و 6 ويرد بـأن بحور هذه الدائرة تلتزم بهما:
    كانت ( ق 5 ) تنص على التالي :" حيثما وجد وتد سبب وتد 3 2 3 بل وحيث وجدت تفعيلة الخماسية سواء كانت فاعلن 2 3 أو فعولن 3 2 " ينتفي وجود السبب الثقيل (2) والوتد المفروق3 =2 1
    (ق 6 ) - لا يجتمع السبب الثقيل والوتد المفروق أبدا
    وأجاب بأن هذه البحور تحقق القاعدتين
    والحقيقة أنه فهم القاعدة 5 على أنها ذات القاعدة 6 أي أنه لم يجتمع وتد مفروق وسبب ثقيل.
    والمقصود في القاعدة 5 غير ذلك. ولذا فقد أعدت صياغتها لتكون على النحو التالي :
    ق 5 :حيثما وجد وتد سبب وتد 3 2 3 بل وحيث وجدت تفعيلة الخماسية سواء كانت فاعلن 2 3 أو ( فعولن 3 2 – في الحشو) فإنه ينتفي وجود السبب الثقيل (2) كما ينتفي وجود الوتد المفروق3 =2 1
    يعني التفعيلة الخماسية والسبب الثقيل لا يجتمعان
    وكذلك التفعيلة الخماسية والوتد المفروق لا يجتمعان
    ويفهم هذا من يتأمل في الشكل الذي في أعلى الموضوع، فإن التفعيلة الخماسية أو التناوب 3 2 3 أصله في الدائرة ( أ ) ويمتد إلى الدائرة (ب ) ثم يتوقف كليا. فهذا التركيب 3 23 معدوم في الدوائر
    (جـ ) ، ( هـ ذات السبب الثقيل – الفاصلة ) ، ( د- ذات الوتد المفروق)
    ثم تأتي ( ق6) لتقرر أن السبب الثقيل ( وهو في الحشو من استثار الدائرة هـ ) والوتد المفروق ( وهو في الحشو من استئثار الدائرة د ) لا يلتقيان وهذا كما قلت توصيف لمضمون الشكل أعلاه. ويلاحظ خلو الدائرتين ( هـ ، د ) من التركيب 3 2 3
    وعليه أكتشف الآن كيف أني فشلت في حواري الطويل جدا مع أستاذي العاني في توصيل هذه المعلومة إليه. وأعيد توضيحها
    ولنأخذ مثالا على ذلك بدلالة تعبيره التفعيلي
    فعولن مفاعلتن مفاعلتن = وتد سبب وتد سبب ثقيل سبب خفيف وتد سبب ثقيل سبب خفيف
    = 3 2 3 (2) 2 3 (2) 2 3
    هذا يخالف القاعدة رقم 5 ففيه التفعيلة الخماسية فعولن 3 2 والمتناوبة 3 2 3 وفيه أيضا السبب الثقيل(2) المتمثل في ( عِلَ ) من الفاصلة ((4) عِلَتُنْ.
    فكيف يقال إنه لم ينقض القاعدة رقم 5
    ****
    إذا كان حوار طويل جدا لم يثمر في نقل هذه المعلومة الأساسية لدى أحد الطرفين للطرف الآخر فإن ثمة خللا ما ينبغي أن يشخص ليثمر الحوار.
    من تمكن منهج الخليل من ذهنه لا يملك المضي طويلا في مناقشة الظاهرة دون أن يردها الأمر كله إلى أصل المفهوم والتصور الذي تنجم كل الانحرافات الجزئية عن الخلل فيه.
    تمهيدا لما أريد الوصول إليه، أشرح بهذه الصورة لأوضح شيئا بسيطا جدا وواضحا جدا ولكن العروضيين العرب أهملوه على مدار التاريخ وهو " منهجية الخليل " ولله در الأستاذ ميشيل أديب القائل في مجلة الموقف الادبي العدد 373 أيار 2002:" وأكثر ما يعيب كتب العروض القديمة والحديثة، أنها، على الرغم من مظاهر العبقرية، التي لم يكشف الخليل عن أسرارها، لم تحاول تحليل العملية الذهنية التي مكَّنت الخليل من بلوغ هذه القمَّة الرياضية التي لا تتأتَّى إلاَّ للأفذاذ ."
    التفاحة وعدد وشكل توزيع بذورها تناظر ساعة البحور ودوائرها الخمس. وكلاهما لن تتسع لسادس أو سادسة. ناهيك عما هو أكثر.

    لقائل أن يقول أنا سأضيف بذرة سادسة ، ولن يستطيع فعل ذلك دون أن يضر ببنيتها الداخلية لدرجة قد تميتها كما بشكلها الخارجي لدى إضافة تلك البذرة.
    لشخص آخر أن يرد " بل ربما استطاع ذلك بواسطة الهندسة الجينية "
    أقول له معك حق. ولكن من يفعل ذلك مهندس فهم آيات الله في خلقه واستعمل آلياتها على بصيرة تامة، فإن نقص شيء من علمه فربما أدى فعله إلى إنتاج ثمرة ضارة بآكلها.
    أليس من حق الذائقة العربية والخليل أن يكونا لهما في ذهننا ما للتفاحة من تبصر ؟
    هل فهم الذائقة العربية كما يصورها منهج الخليل من يضيف دائرة سادسة وسابعة وثامنة وتاسعة لدوائر الخليل . سنرى




    وردّي عليه:



    أخي العزيز خشان

    لنأخذ القاعدة 5 كما عدلتها أنت الآن وأصبحت :

    ق 5 :حيثما وجد وتد سبب وتد 3 2 3 بل وحيث وجدت تفعيلة الخماسية سواء كانت فاعلن 2 3 أو ( فعولن 3 2 – في الحشو)

    فإنه ينتفي وجود السبب الثقيل (2) كما ينتفي وجود الوتد المفروق3 =2 1

    واسمح لي أولا أن أتساءل عن اجتماع ( وتد + سبب + وتد ) أو كما رقمته ( 3 2 3 ) أين هذا ؟

    لا توجد تفعيلة في الشعر العربي بهذا الوزن لأنها 8 حروف.

    وإن جاءت كنتيجة للزحافات فيجب ألا نقطع التوصيف والترقيم كمن يقول ( ولا تقربوا الصلاة ... )

    ثم عدلت على التفعيلة الخماسية ( فعولن و فاعلن ) إن وجدت في الحشو فينتفي وجود السبب الثقيل.

    وما استنتجته أنت صحيح , لأن فعولن هي دارت في دائرتي المتفق والمختلف وليس في تفعيلاتها سبب ثقيل , كما أن ( فاعلن )

    دارت أيضا في النمتفق والبسيط والمديد , وتفعيلات هذه الدوائر ليس فيها سبب ثقيل.

    لكن الدائرة التي وضعتها أنا اعتمادا على بحر الوافر المقيد ( مفاعلتن مفاعلتن فعولن ) حتما ستنتج اجتماع فاعلن وفعولن

    مع السبب الثقيل لكونه أحد مكونات تفعيلتين أساسيتين في البحر , فاجتمعوا .

    ولا توجد قاعدة في الشعر العربي تقول ما استنتجته أخي العزيز لكنها قاعدة أنت وضعتها وهي ترتبط بالدوائر الأربعة ونصف دائرة

    لأن هذا منهج الفراهيدي.

    وإذا عدنا للمفاهيم الأساسية والقواعد , فأنا سأقول لك الآن أنه اعتمادا على قواعد الفراهيدي سأضع قاعجة أنا وهي :

    - لا يجتمع فاعلن مع فاعلن مع فاعلن مع فاعلن ... وهذا المتدارك الذي لم يعترف به الفراهيدي , وأنت اعتمدته كبحر ؟ فهل توافق ؟؟؟

    - وهل توافق أن أضع قاعدة أنه لا يجوز في الشعر العربي اجتماع 3 تعيلات فاعلاتن ؟ لأن الفراهيدي قال أنه لم يرد تاما ؟

    - وهل توافق على قاعدة أنه لا يجوز اجتماع 3 تفعيلات من مفاعيلن في شطر واحد لأن الفراهيدي قال يأتي مجزوءا وجوبا ؟

    - وهل توافق أن نقول لا يأتي في الشعر العربي 3 تفعيلات ( مفاعلتن ) في شطر واحد لأن الفراهيدي قال لم يأت تاما

    بل جاءت عروضه مقطوفة ( فعولن )

    - وهل توافق على جعل الشروط التي جاءت في بحور دائرة المشتبه وما أكثرها كقواعد ؟ فمعظم البحور جاء شرطة المجزوء وجوبا.

    إذن أخي ما تفضلت به من قواعد هو استنتاج لما تراه أمامك , وأنا مازلت أكرر إن التزمت بقواعد الفراهيدي فعليك أن تسقط المتدارك من ساعة بحورك ,

    عندها يحق لك أن تقول بأنك ملتزم بالفراهيدي قلبا وقالبا حوهرا ومظهرا.

    ثم نأتي على القاعدة 6 التي أوجدتها :

    ثم تأتي ( ق6) لتقرر أن السبب الثقيل ( وهو في الحشو من استثار الدائرة هـ ) والوتد المفروق ( وهو في الحشو من استئثار الدائرة د )

    لا يلتقيان وهذا كما قلت توصيف لمضمون الشكل أعلاه. ويلاحظ خلو الدائرتين ( هـ ، د ) من التركيب

    هذا منطقي لأنك تتحدث عن دوائر نحن متفقون عليها , لكنها لا تشمل أي دوائر جديد مطروحة للنقاش ,

    ولا تقل لي بأنها خرق لقواعد الفراهيدي , هي إضافة لدوائر الفراهيدي وليس هناك من يمنع ذلك مادامت ملتزمة بأسس الشعر العربي.

    الوتد المفروق جاء في دائرة المشتبه في دوائر الفراهيدي , وأنا وضعته في الدائرة السادسة , كما ظهر أيضا في دوائر الأخ السحار.

    لم يقل لنا أحد لا تدور الوتد المفروق , ولم أجد ما يمنع الإجتهاد في ذلك مادمنا ملتزمين بالأسس والجوهر لا بالمظاهر.

    ثم تقول أخي العزيز :

    وعليه أكتشف الآن كيف أني فشلت في حواري الطويل جدا مع أستاذي العاني في توصيل هذه المعلومة إليه. وأعيد توضيحها

    وأنا أعتقد أن السبب هو في أن الحوار ليس مبنيا على أسس واضحة , وأنت أخي تنظر لأي اقتراح وتبدي رأيك وأنت قد أصدرت الحكم مسبقا,

    فكيف تقنع من تتهمه بالخروج على الذائقة العربية ؟ وكيف تقنع من تتهمه بتحطيم قواعد الفراهيدي ؟ وكيف تقنع من تتهمه بالجهل بعروض الفراهيدي ؟

    وكيف تقنع من تدعوه للتعمق في أصول الرقمي ليفهم ما تطرجه وكأن ألرقمي جاء به الفراهيدي ؟

    أخي كي توصل الطرف الآخر لقناعات معينة حاوره كطرف ند , ولا تصدر أحكامك مسبقا . وناقش أي جديد برحابة صدر فلربما تقنعه أو أنت تقتنع.


    أما عن الأمثلة التي أوردتها , فهي موضوعنا , أنا طرحت ( فعولن مفاعلتن مفاعلتن ) وأنت تريد إسقاطه بقواعد أنت وضعتها فقط.

    أما التحدث عن منهجية الفراهيدي التي تتحدث عنها باستمرار وكأن أي محاور لك في أي مقترح جديد هو خارج عنها , فأنا قلتها سابقا

    وأعيدها الآن , أخي العزيز أنت سبقتنا لها باعتماد بحر المتدارك في ساعة بحورك , فهل هذا البحر كان في منهجية الفراهيدي.

    لنتفق أولا على ماهية أسس وقواعد الشعر العربي التي وجدت قبل الفراهيدي ثم نتحدث عن التجديد برحابة صدر إن لم يخرق تلك الأسس والقواعد.

    ثم تتحدث عن عبقرية الفراهيدي , وليس منا من انتقص منها بل انطلق منها ليكمل عملا بدأه رحمه الله , وهذا الإجتهاد بدأ بعده من قبل تلاميذه

    وهناك من عارضه وأضاف وأنت خير العارفين بذلك.

    وسأهمل الرد عما تفضلت به من من رأي حول " آيات الله " لأنني لا أريد أن أدخل هذا الموضوع في حوارنا.

    ثم تتحدث مرة أخرى عن الذائقة العربية , وأنا ذكرت رأيي أكثر من مرة ولا داعي لأكرره.

    ولكن فقط أطرح تساؤلات :

    - هل الذائقة العربية مازالت متحجرة في ذائقة العربي قبل أكثر من ألف وخمسمائة سنة ؟

    - هل مازلنا نعيش في الصحراء , في الخيام ؟

    - هل مازلنا نركب الجمال ؟

    - هل هذه الذائقة تتماشى مع عصرنا الحديث ؟

    يذكرني هذا بحالة ومظهر في العراق وبعض البلدان العربية والإسلامية, فنحن مازلنا نبكي ونلطم

    لأننا يجب أن نعيش في ظروف ما قبل 1300 سنة.




    وللردود بقية ...


  9. #29
    الصورة الرمزية عادل العاني مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    المشاركات : 7,518
    المواضيع : 184
    الردود : 7518
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي

    فقط للتوضيح للأستاذ خشان عن القاعدة رقم 5


    وهذا ما ورد في موضوع الدائرة السابعة :

    تَرى الحاجاتِ حيرى إذا اعتلَّ الوزيرُ = ويُظلمُ كلُّ صقعٍ وتعتلُّ الأمورُ

    ويبقى الناسُ كالركبِ ضلّوا وسطَ قفرٍ = وليسَ بهِ دليلٌ فيَهدي منْ يجورُ


    وهي على الأكثر للأخفش الصغير.في مدح العباس بن الحسن

    يقول عنها الإمام أبو الحسن العروضي في مخطوطته :

    هذه الأبيات أصلها من الوافر والوافر أجزاءه :

    مفاعلتن مفاعلتن فعولن

    فعمد إلى مفاعلتن الأولى فجعل إلى جنبها فعولن , فأصبح الوافر على أربعة أجزاء.

    مفاعلتن فعولن مفاعلتن فعولن

    ويجوز أنه جعل كل بيت من هذه القصيدة بيتين من المجتث كما فعل الناشئ الأكبرفي رده على الخليل.

    وعارضه الإمام أبو الحسن العروضي بقصيدة من سبعين بيتا مطلعها :

    أعاذلَتي سفاها أجدّ بكِ البكورُ= عذلتِ حليفَ وجدٍ لعذلكِ ما يحورُ

    وهذا منشور في مخطوطة الإمام أبي الحسن العروضي.

    وواضح أن الوزن الذي اعتمده الأخفش وابو الحسن الذي عارضه بقصيدة من 70 بيتا هو :

    مفاعلتن فعولن مفاعلتن فعولن ... مفاعلتن فعولن مفاعلتن فعولن.


    تحياتي وتقديري

  10. #30
    الصورة الرمزية عادل العاني مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    المشاركات : 7,518
    المواضيع : 184
    الردود : 7518
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد المعطي مشاهدة المشاركة
    هَديل حَمامَةٍ أمْ ذا الحِمامْ
    .................سؤال في ظلام الليلِ حامْ
    يُرفرف مثلَ طيرٍ حائر
    ..................يَكادُ يَحُطُّ يُضنيه السَّقامْ
    يَدورُ وَليْتَ يُنئيهِ الَّلَّظى
    ..................وَتحجبُه مِلاءات الظِّلامْ
    عُواء الذِّئب في عتم الدُّجى
    ...............يرافقهُ السُّكونُ إلى الغَمامْ
    يُقلدُه سَريري هازئا
    ............فيَبتَسمُ الدُّجى لصدى الكلام
    ****
    وَبيْنَ صدى "صَفير البُلبلِ"
    .....................وَليلِ لا مَحالة مُنْجَلِ
    سألبس أحرُفي ثوْبَ القطا
    .................وأفترش الغمام واختلي
    يَبْابُ العزم يهمزُ حيلتي
    ..............بَعيدا عن وَساوس مِغزلي
    فيا ليلي الطويل متى أرى
    ............عيون الصبح تعمُر منزلي؟
    وتنتصر الضلوع لربِّها
    ................. فتحنو والسَّكينة تعتلي

    هذه الأبيات على وزن :

    مفاعلتن مفاعلتن فعلْ ... مفاعلتن مفاعلتن فعولْ

    ثم

    مفاعلتن مفاعلتن فعلْ ... مفاعلتن مفاعلتن فعلْ

    وهي من بحر الوافر التام في هذه الدائرة بعروض ( فعلْ ) وضرب ( فعولْ ) أو فعلْ

    الشكر الجزيل للشاعر الكبير أحمد المعطي

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. هل بحر الموفور ( اللاحق )هو بحر مستقلّ أم هو مجزوء بحر البسيط
    بواسطة محمد سمير السحار في المنتدى العرُوضُ وَالقَافِيَةُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 04-12-2016, 01:02 PM
  2. بحر المتقارب وإشكالاته العروضية ودائرة المديد
    بواسطة عادل العاني في المنتدى العرُوضُ وَالقَافِيَةُ
    مشاركات: 51
    آخر مشاركة: 22-11-2016, 09:32 PM
  3. زحاف " العقل " في بحر الوافر
    بواسطة عادل العاني في المنتدى العرُوضُ وَالقَافِيَةُ
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 20-11-2016, 09:28 PM
  4. دائرة مشطور بحر البسيط العروضية المستقلّة
    بواسطة محمد سمير السحار في المنتدى العرُوضُ وَالقَافِيَةُ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 18-07-2016, 08:02 AM
  5. بحرُ السّريع وإشكالاته العروضية - ودعوة للحوار
    بواسطة عادل العاني في المنتدى العرُوضُ وَالقَافِيَةُ
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 28-03-2016, 01:21 PM