أحدث المشاركات
صفحة 1 من 7 1234567 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 64

الموضوع: عاتبات يا نسيمات الليالي ..

  1. #1
    شاعر الصورة الرمزية مازن لبابيدي
    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    الدولة : أبو ظبي
    العمر : 57
    المشاركات : 8,239
    المواضيع : 118
    الردود : 8239
    المعدل اليومي : 2.36

    Post عاتبات يا نسيمات الليالي ..

    عاتباتٌ يا نُسيماتِ الليالي
    أن بَدا طَيفُ حَبيبي في خَيالي
    تَتوالَينَ تِباعًا كَي تَرَيـْـ
    ـنَ الّذِي قَدْ حازَ عَنْكُنَّ انشِغالي
    ذَكَّرتْني رِقَّةٌ فيكُنَّ شا
    لاً كَما تَنْعمنَ في ريشِ الرِّئالِ
    راغِدًا ما بَيْنَ جِيدٍ مَرْمَرٍ
    وخُصَيْلاتٍ مِنَ التِّبْرِ المُسالِ
    وعَبيرٌ ضاعَ في آثارِكُنَّ
    كنَفْحِ الطِّيبِ في دارِ الغَوالي
    فَإذا أَغمَضْتُ مِنكُنَّ جُفُو
    نِي رَأَيْتُ الرُّوحَ تَسْري في المِثالِ
    تَسْتَثِرنَ الغُصْنَ بالأوراقِ يُغْـ
    ـري بهَمْسٍ .. أَيُّ مَكرٍ واحتِيالِ
    وكَأني بَيْنَها أَلْمَحُ بَدْ
    رًا تَوارَى خَلْفَ بَدْري في الأعالي
    وأراهُ خاسِفًا مما به
    يَشْتكي لِلَّيلِ من ظُلمِ الجَمالِ
    هَلْ تُواريهِ سَحاباتٌ حَيا
    رى تَلاشَتْ هَيْبةً عِنْد الجَلالِ
    أَمْ تُواسِيهِ نُجومٌ غائرا
    تٌ عَراها مِثْلَهُ وَهْجُ اللآلي
    تلك في أبْراجِها نِيلتْ وهَـ
    ـذِي قَضَى طُلّابُها دُون النَّوالِ
    دُونَها ثَغْرٌ جَرَى مِن كَرْمَتَيْــ
    ــهِ مَزيجُ الرَّاحِ والماءِ الزُّلالِ
    تَخْلِسُ العينينِ مِن سُكْرِهِما
    وَرْدَةٌ يُمْنَى وأُخْرى في الشِّمالِ
    وسماءانِ كبحرينِ انْطَوتْ
    في عَلِيلاتٍ وحُفَّتْ بالنِّصالِ
    كَمْ غَريقٍ أَزْهَقَ النَّفْسَ بِها
    وصَرِيعٍ خَرَّ مِنْ غَيرِ قِتالِ
    لا تُرَعْنَ اليَومَ مِمَّا راعَني
    إنمَّا أَفصَحْتُ عَنْ بَعْضِ الخِصالِ
    يا نُسيماتِ الهَوا طِبْنَ هَوًى
    وتَعالَيْنَ أُحَدِّثْكُنَّ مَالي
    ذاك مَنْ لُمْتُنَّني في عِشْقِهِ
    مَلَكٌ يَختالُ في ثَوْبِ الغَزالِ
    صائِدٌ غَيْرُ مَصِيدٍ أَصْيدٌ
    بارِعٌ في الحُسْنِ مَوْفورُ الدَّلالِ
    ما تحَمَّلْتُ النَّوى عَنْ حَيِّهِ
    أَيَغِيبُ الطَّيفُ عَنِّي .. ما احْتِمالي
    أَكَثيرٌ أَنْ يُزارَ الـمُبتلىَ
    مِنْ طَبِيبٍ .. وَيْحَ قَلْبي لَوْ يُبالي
    زادَني إِنْ عادَني فِيهِ جَوىً
    ما شِفَاءُ الصَّبِّ إِلّا بالوِصالِ


    *******

  2. #2
    شاعر
    عضو اتحاد الأدباء والمفكرين
    الصورة الرمزية رياض شلال المحمدي
    تاريخ التسجيل : Mar 2012
    المشاركات : 5,356
    المواضيع : 214
    الردود : 5356
    المعدل اليومي : 2.64

    افتراضي

    مُسْرعاتٌ بكَ هاتيكَ الليالي ... يا سخيَّ الحبِّ ، يا بَوْحَ الوصالِ
    ما علمْنا - ويح عمري - أنَّها ... محضُ شِعرٍ يتراءى في الخيالِ
    ما علمْنا يا صديق الملتقى ... سوف تمضي فانياتٍ كالظِلالِ
    أي زماني : خذ فؤادي إنَّما ... زهوُ حالي في مناجاةِ الخوالي
    ما ادَّكرْنا غيرَ ذكراها التي ... تلهب الأشواقَ في لبِّ الليالي
    ............
    وكما أفصحتَ في رائعتك - شاعرنا - عن بعض الخصال ، فقد
    أفصح الشُّعور عما جال في الخاطر احتفاءً وإعجابا ، وعسى يدوم طيف
    مَن تهوى في الخيال كيما يظلُّ وارد الإبداع غيثًا يصوُّر الجمال على أبهى الحلل ،
    طبتَ وطابت نفحات الشَّوق والقريض .
    التعديل الأخير تم بواسطة رياض شلال المحمدي ; 23-11-2015 الساعة 09:46 AM

  3. #3

  4. #4
    مشرف قسم النثر
    أديب
    الصورة الرمزية عدنان الشبول
    تاريخ التسجيل : Jun 2013
    المشاركات : 5,957
    المواضيع : 225
    الردود : 5957
    المعدل اليومي : 3.84

    افتراضي

    "ما شفاء الصبّ إلا بالوصال "

    رائعٌ ، جئتَ إلينا = بعد قطْعٍ بالوصالِ
    ووصفتَ الحبّ شعرًا = ورأيتُ فيهِ حالي
    ثمّ ماجت بيّ نفسي= فوق أمواج الدّلالِ
    ورأيتُ الحسْنَ يمشي = ليسَ صنعا من خيالي
    فوق بيتٍ من قصيدٍ = كلُّ حرْفٍ فيهِ غالِ




    ( نوّر الشعر الفصيح بكم أستاذي وأخي الغالي د مازن لبابيدي )
    التعديل الأخير تم بواسطة عدنان الشبول ; 23-11-2015 الساعة 11:05 AM

  5. #5
    مشرف عام
    شاعر
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان
    تاريخ التسجيل : Feb 2010
    المشاركات : 16,772
    المواضيع : 461
    الردود : 16772
    المعدل اليومي : 6.00

    افتراضي

    أي شعر واي جمال حملنه حروفك ايها البهي
    نسج ومعان وتصوير عال
    اقودها الى جدار الواحة لتعلق هناك
    للتثبيت
    مع التحية
    التعديل الأخير تم بواسطة محمد ذيب سليمان ; 23-11-2015 الساعة 03:14 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    شاعر الصورة الرمزية فجر القاضي
    تاريخ التسجيل : Apr 2015
    الدولة : الشام
    المشاركات : 633
    المواضيع : 44
    الردود : 633
    المعدل اليومي : 0.70

    افتراضي

    تقلص قلبي ببيت وتمتدد بآخر ..دواليك
    حتى كانت الضربة القاسمة بالخاتمة ..
    مازن أستاذنا : اسمٌ يليق به المتابعة دائماً
    ولطالما أحببتُ شكوى الغرام ..فشكراً لك أخي
    من مات في سوق الرجولة واقفاً
    خيرٌ له من أن يعيشَ مخنّثا

  7. #7

  8. #8
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Nov 2013
    المشاركات : 4,617
    المواضيع : 318
    الردود : 4617
    المعدل اليومي : 3.28

    افتراضي

    كان ذاك الشعر دوما في خيالي ,, رائع يا مازن في كل حالِ

    شعركم حلو وصافي النبع كم ** بت منتظرا به عطر الليالي

    جدد الأحلام بالرمل المغني ** واملأ الأوزان من تلك الرمال

    ذكرتني هذه الأبيات عصرا ** من عصور الشعر أيام الجمال

    إيه هذا الشعر حقا يا صديقي ** لونه من لون أيامي الخوالي

  9. #9
    شاعر الصورة الرمزية الطنطاوي الحسيني
    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    المشاركات : 10,901
    المواضيع : 538
    الردود : 10901
    المعدل اليومي : 2.89

    افتراضي

    ذاك مَــــــــنْ لُـمْـتُــنَّــنــي فـــــــــي عِـــشْـــقِـــهِ
    مَـــلَـــكٌ يَــخــتــالُ فـــــــي ثَـــــــوْبِ الـــغَــــزالِ
    صـــــائِـــــدٌ غَـــــيْـــــرُ مَـــصِـــيــــدٍ أَصْـــــيـــــدٌ
    بــــارِعٌ فــــي الـحُـسْــنِ مَــوْفــورُ الـــــدَّلالِ
    مــــــا تـحَــمَّــلْــتُ الـــنَّــــوى عَـــــــنْ حَـــيِّــــهِ
    أَيَغِيبُ الطَّيفُ عَنِّي .. ما احْتِمالي
    أَكَـــــثــــــيــــــرٌ أَنْ يُــــــــــــــــــزارَ الـــمُـــبــــتــــلــــ ىَ
    مِـنْ طَبِيـبٍ .. وَيْـحَ قَلْـبـي لَــوْ يُبـالـي
    زادَنــــــــي إِنْ عــــادَنــــي فِــــيـــــهِ جَـــــــــوىً
    مــــــا شِـــفَـــاءُ الـــصَّـــبِّ إِلّا بــالــوِصــالِ



    من هنا علمنا من اين اتى البوح الشاعري الخميلي هذا
    ايها العذب الهطول
    كلنا اذان ومهج صاغية لكم جمالك وشعرك
    دمت د مازن شاعري الصدح مبدعا

  10. #10
    مشرف قسم القصة
    مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 5,743
    المواضيع : 93
    الردود : 5743
    المعدل اليومي : 2.48

    افتراضي

    كَمْ غَريقٍ أَزْهَقَ النَّفْسَ بِها = وصَرِيعٍ خَرَّ مِنْ غَيرِ قِتالِ
    لا تُرَعْنَ اليَومَ مِمَّا راعَني = إنمَّا أَفصَحْتُ عَنْ بَعْضِ الخِصالِ
    يا نُسيماتِ الهَوا طِبْنَ هَوًى = وتَعالَيْنَ أُحَدِّثْكُنَّ مَالي
    ذاك مَنْ لُمْتُنَّني في عِشْقِهِ = مَلَكٌ يَختالُ في ثَوْبِ الغَزالِ
    صائِدٌ غَيْرُ مَصِيدٍ أَصْيدٌ = بارِعٌ في الحُسْنِ مَوْفورُ الدَّلالِ
    ما تحَمَّلْتُ النَّوى عَنْ حَيِّهِ = أَيَغِيبُ الطَّيفُ عَنِّي .. ما احْتِمالي
    أَكَثيرٌ أَنْ يُزارَ الـمُبتلىَ = مِنْ طَبِيبٍ .. وَيْحَ قَلْبي لَوْ يُبالي
    زادَني إِنْ عادَني فِيهِ جَوىً = ما شِفَاءُ الصَّبِّ إِلّا بالوِصالِ

    الأستاذ مازن لبابيدي

    اخذتنا إلى رياض الجمال والطرب ..
    ما اجمله من قول .. وكأنني أنظر لمن يختال في مشي الغزال .. وللبدر إذ توارى منافسوه ..
    أبدعتم شاعرنا .
    تحياتي .
    وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن

صفحة 1 من 7 1234567 الأخيرةالأخيرة

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة