أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 29

الموضوع: على حافة الحلم

  1. #1
    الصورة الرمزية د. مختار محرم شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2011
    الدولة : في بيتٍ ما
    المشاركات : 3,219
    المواضيع : 139
    الردود : 3219
    المعدل اليومي : 1.05

    Arrow على حافة الحلم

    على حافة الحلم
    --------------
    د. مختار محرم
    --------------
    مِــثـلُ أوهَــامِ الـرُّجُـوعِ الـمُـضمَحِلَّة
    يَـنـظُرُ الـعُـمرُ إِلَــى الـحُـلمِ الـمُـدَلَّه

    سَـــاخِــرًا مِـــــن مَــوطِــنٍ كَــثـرَتُـهُ
    تَـسـبِقُ الأَقــدَامَ عَــدوًا خَـلـفَ قِـلَّة

    يَــســأَلُ الأَيَّــــامَ عَــــن أسـمَـائِـهَا
    يُـخـبِـرُ الـغَـيـمَةَ عَـــن نُــورِ الأَهِـلَّـة

    يَــقــتَـفِـي آَثَــــــارَ نَـــجـــمٍ آَفِـــــلٍ
    مِـثـلَ خِــلٍّ - مُـرغَـمًا - فَــارَقَ خِـلَّه

    وَيُـنَـاجِـي طُــرُقَـاتِ الـصَـمـتِ فِـــي
    وَلَـــهٍ .. مُــنـذُ مَـتَـى كَــانَ مٌـوَلَّـه؟!

    هَــل لـخَـطوِ الـدّهـرِ فِـيهَا مَـوطِئٌ؟
    هَـل لَـهُ فِـيهَا مَـدَىً كَـي يَستَغِلَّه؟!

    هَــاهُــو الــحُـلـمُ .. كَـلُـغـزٍ شَــائِـكٍ
    نَـفِـقَـتْ أَعــمَـارُ جِـيـلٍ.. لَــنْ يَـحُـلَّه

    خَــلـفَـهُ الأَبْــــوابُ تَــحـتـلُّ غَـــدِي
    وَالـشَـبَابِيكُ عَـلـى الأمــسِ مُـطِـلَّة

    كَــغَــريـبٍ ضَـــيَّــعَ الــوجـهَـةَ كَــــمْ
    يَـسـأَلُ الـصَّـحرَاءَ .. تَـأبَـى أَن تَـدُلَّـه

    حَــولــهُ هَــاوِيَــةُ الــصَّـمـتِ وَفِـــي
    قَــعـرِهَـا تَــقـتَـرِفُ الأَصــــوَاتُ زَلَّـــة

    يَـحـتَـفِي بِـالـنُّورِ فِــي لَـيـلِ الـنَّـوَى
    وَيُــعَـانِـي غُــربَــةَ الــــرُّوحِ الـمُـذِلَّـة

    حُـــلُــمٌ يَــحــتَـلُّ أَشــــوَاقَ الــلِـقَـا
    وَيُـنَـاجِـيـهَـا فَـــهــل تَــحـيَـاهُ كُــلَّــه

    لَــــــم يَـــجِـــدْ قَــافِــيَــةً تُــعـجِـبُـهُ
    فَــقَـصِـيـدِي كُــلُّــهُ أَحــــرُفُ عِــلَّــة

    أَقْــفَـرَتْ عَـبـقَـرُ مِــن مُــزْنِ الـهـوى
    لَــم تـعُـد بَـعْـضُ حُـرُوفِـي مُـستَقِلَّة

    عِـنـدَمَـا غَـــادَرتُ لـــمْ أَتْـــرُكْ هُــنَـا
    غَـــيــر عَـــكَّــازٍ وَخُـــــفٍّ وَمِــظَــلَّـة

    ذَاهِــــبٌ لَا دَربَ يُــــؤوِي حَــيـرَتِـي
    كَـمَّـمَ الـصَّـمتُ فَـمِـي قَـسْرًا وَتَـلَّه

    مَــلِــكٌ وَالــقَــشُّ أَضــحَــى تَــاجُـهُ
    قــومُـهُ حَــتَّـى وَإِنْ سَـــادُوا جِـبِـلَّة

    كَــيــفَ آَوِي لِــغَــدِي فِـــي رِحــلَـةٍ
    زَادُهَــــا صَــبــرٌ وَأوْجَــــاعٌ وَ (قُــلَّـة)

    أَيـــهَــا الــلَــيـلُ الــــذِي أَربَــكَـنِـي
    أَيُّ دِيــنٍ فِــي الـهَـوَى أَرضَــاهُ مِـلَّة

    ذُبــتُ فِــي عِـشـقِي لِـصَـنعَاءَ وَلَـم
    أَدْرِ أَنَّ الــــحُـــبَّ أرضٌ مُــسـتَـغَـلّـة

    فَــتَــلاشَــيْـتُ عَـــلَـــى أَعــتَــابِـهـا
    حِينَ أَهْمَلتُ الهَوَى .. أَصْبَحتُ سَلَّة

    ثُــــــمَّ أَحــبَــبــتُ فَـــتَــاةً زَارَهَـــــا
    شَـاعِـرٌ قَـبـلِي وَأَهــدَى الـصَّدرَ فُـلَّه

    كُــــلّ مَــــا حَــرَّمْـتُـهُ فِـــي حُـبِّـهَـا
    عَــاثَ فِــي حُـرمَـتِهِ حِـينَ اسْـتَحَلَّه

    بَـعـدَ ذَا.. أَحـبَـبتُ نَـفـسِي مُـرغَـمًا
    كَـيـفَ يَـبـدُو الـمَرءُ لَـو يَـعشَقُ ظِـلَّه

    فِــــي مَـحَـارِيـبِ اغـتِـرَابِـي وَاقِـــفٌ
    صِــــرتُ وَالأَشـــوَاقُ وَالآَلَامُ شِــلَّـة

    تَـــــارَةً أَهـــجُــرُ قَــلــبِـي .. تَــــارَةً
    أَرتَـجِـي الـوَصـلَ الــذِي فِـيـه مَـذَلَّة

    يَــا صَـدِيـقِي يَــا أَنَــا .. فِــي عَـالَـمٍ
    مُــتَــوَالٍ مِــثــلَ أَبْــــوابِ الـمَـجَـلَّـة

    يَــا رَفِـيـقَ الـمَـوجِ .. وَالـبَـحرُ أَسًـى
    إِن رَأَيــتَ الـيَومَ مِـجدَافِي فَـقُلْ لَـه

    قَــسـوَةُ الإِعــصَـارِ لَــمْ تَــرْضَ بِــأَنْ
    نَـبْـلُـغَ الـشَـاطِـئَ .. وَالـتِّـيـهُ مُـؤَلَّـه

    لَــم تَـعُـدْ (هِـيـلَا) تُـثِـيرُ الـعَزمَ فِـي
    قَـــارَبٍ يَـتـبَـعُ قَــسـرًا مَـــنْ أَضَــلَّـه

    أَصْــبَـحَـتْ (حَــيَّــا بُــهُــم) تَـفـعِـيلَةً
    لِــلأَغَـانِـي وَالــشِّـعَـارَاتِ الـمُـمِـلَّـة

    شَــــاءَت الأَقـــدَارُ أَن نَـــذوِي هُــنَـا
    كَـغَـرِيـبٍ ظَـــنَّ مَـــاءَ الـبَـحـرِ خَــلَّـة

    كَـــلَّــتِ الأَمـــــوَاجُ مِـــــن أَثْـقَـالِـنَـا
    وَاسْـتَعَاذَ الـشِّعرُ مِـن حَـرفِي وَمَـلَّه

    أُفُــقِــي هَــاوِيَــةُ الــحُـلْـمِ الَّــــذِي
    يَـنْـتَهِي عُـمْري لأنِّـي لَـمْ أَصِـلْ لَـه

    5أبريل 2016م

  2. #2
    الصورة الرمزية أحمد عبدالله هاشم شاعر
    تاريخ التسجيل : Apr 2013
    الدولة : Yemen
    المشاركات : 465
    المواضيع : 23
    الردود : 465
    المعدل اليومي : 0.20

    افتراضي

    يااااااااااااااه
    أي تعليق يليق هنا يا شاعر
    ما عندي إلا الصمت
    .
    .
    والحب ^_^
    ( لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلا من ظُلم وكان الله سميعا عليما ) صدق الله العظيم.. النساء^__^١٤٨

  3. #3
    الصورة الرمزية أحمد عبدالله هاشم شاعر
    تاريخ التسجيل : Apr 2013
    الدولة : Yemen
    المشاركات : 465
    المواضيع : 23
    الردود : 465
    المعدل اليومي : 0.20

    افتراضي

    (فِــــي مَـحَـارِيـبِ اغـتِـرَابِـي وَاقِـــفٌ
    صِــــرتُ وَالأَشـــوَاقُ وَالآَلَامُ شِــلَّـة)
    سأبقى أرددها حتى مطلع الفجر يا ملك
    صديقي الأنيق.. دمتَ بهذا الجلال

  4. #4
    الصورة الرمزية د. مختار محرم شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2011
    الدولة : في بيتٍ ما
    المشاركات : 3,219
    المواضيع : 139
    الردود : 3219
    المعدل اليومي : 1.05

    افتراضي

    صديق الأروع الشاعر الجميل أحمد هاشم ..
    سعيد أنا بك .. وسعيدة كلماتي لأنك هنا
    كل الحب لك يا صاحبي

  5. #5
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    المشاركات : 17,929
    المواضيع : 484
    الردود : 17929
    المعدل اليومي : 5.18

    افتراضي

    لقلبك الرضا ايها الحبيب
    وكل نص تأتيه يحتاج صفاء حتى تصل الى الاستمتاع
    لا تكفي قراءة واحدة للولوج الى سحر المعنى
    شكرا على نص ملأ القلب سحرا وهذه القافية التي
    اخذتني وساتبع خطاك لعلي احسن الكتابة
    انت والوطن وكل اليمن
    اتمناه بالف خير وسلام
    مودتي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    مشرف قسم القصة
    مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 6,347
    المواضيع : 104
    الردود : 6347
    المعدل اليومي : 2.13

    افتراضي

    الشاعر الحبيب د. مختار محرم

    لك بصمة في الشعر بين جمال الصورة حين تتشكل المشاهد أمام القاريء بريشة فنان يرسم الشعر كلوحة..
    فرج الله الحال وعافى أوطاننا وأهلينا ..

    دمت بخير ..
    وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن

  7. #7
    الصورة الرمزية رياض شلال المحمدي شاعر
    عضو اتحاد الأدباء والمفكرين

    تاريخ التسجيل : Mar 2012
    المشاركات : 6,060
    المواضيع : 239
    الردود : 6060
    المعدل اليومي : 2.25

    افتراضي

    عبقريٌّ ألبسَ الأفكارَ حُلَّه
    فتزاهى تقتفي الأحلامُ ظلَّهْ
    يتأسَّى سائلاً عن موطنٍ
    فيه للشوقِ عيونٌ مُستقِلّة
    فيه للتصبارِ قلبٌ خافقٌ
    يذكر العهدَ وتحنان الأهلَّة

    ...........
    وحيهلا بالأديب الأريب ، وبوركت من شاعرٍ تقفُ الخلالُ لتحييّه
    حبًّا وكرامةً ، وستؤوب الأحلام آمالاً تعيد من سابق الود والهنا ما انقضى
    وما ذلك على الله بعزيز ، حفظكم الله والوطن الجميل ، وطوبى لحرفك الأثيل ،
    مع كثير احترام وتقدير .

  8. #8
    الصورة الرمزية د. مختار محرم شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2011
    الدولة : في بيتٍ ما
    المشاركات : 3,219
    المواضيع : 139
    الردود : 3219
    المعدل اليومي : 1.05

    افتراضي

    الرائع والقدير .. محمد ذيب سليمان
    شكرا لما منحته كلماتي من ضياء بحضورك ..
    لك كل المحبة والتقدير

  9. #9
    الصورة الرمزية فاتن دراوشة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2009
    الدولة : palestine
    المشاركات : 8,511
    المواضيع : 86
    الردود : 8511
    المعدل اليومي : 2.33

    افتراضي

    مِــثـلُ أوهَــامِ الـرُّجُـوعِ الـمُـضمَحِلَّة
    يَـنـظُرُ الـعُـمرُ إِلَــى الـحُـلمِ الـمُـدَلَّه

    مطلع قويّ لقصيدة مثخنة بالألم والجراح وتشبيه مركّب من تشابيه عدّة عمّقت المعنى وأثرت المخيّلة كما زاده التّصريع جمالا وبهاء.

    وهنا يصوّر الشّاعر أبعاد الحلم وتفاصيله وحيثيّاته فنجده حلما مثخنا بالألم والجراح والأوهام والحسرات.

    سَـــاخِــرًا مِـــــن مَــوطِــنٍ كَــثـرَتُـهُ
    تَـسـبِقُ الأَقــدَامَ عَــدوًا خَـلـفَ قِـلَّة

    يَــســأَلُ الأَيَّــــامَ عَــــن أسـمَـائِـهَا
    يُـخـبِـرُ الـغَـيـمَةَ عَـــن نُــورِ الأَهِـلَّـة

    يَــقــتَـفِـي آَثَــــــارَ نَـــجـــمٍ آَفِـــــلٍ
    مِـثـلَ خِــلٍّ - مُـرغَـمًا - فَــارَقَ خِـلَّه

    وَيُـنَـاجِـي طُــرُقَـاتِ الـصَـمـتِ فِـــي
    وَلَـــهٍ .. مُــنـذُ مَـتَـى كَــانَ مٌـوَلَّـه؟!

    هَــل لـخَـطوِ الـدّهـرِ فِـيهَا مَـوطِئُ؟
    هَـل لَـهُ فِـيهَا مَـدًى كَـي يَستَغِلَّه؟!

    هَــاهُــو الــحُـلـمُ .. كَـلُـغـزٍ شَــائِـكٍ
    نَـفِـقَـتْ أَعــمَـارَ جِـيـلٍ.. لَــنْ يَـحُـلَّه

    خَــلـفُـهُ الأَبْــــوابُ تَــحـتـلُّ غَـــدِي
    وَالـشَـبَابِيكُ عَـلـى الأمــسِ مُـطِـلَّة

    كَــغَــريـبٍ ضَـــيَّــعَ الــوجـهَـةَ كَــــمْ
    يََـسـأَلُ الـصَّـحرَاءَ .. تَـأبَـى أَن تَـدُلَّـه

    حَــولــهُ هَــاوِيَــةُ الــصَّـمـتِ وَفِـــي
    قَــعـرِهَـا تَــقـتَـرِفُ الأَصــــوَاتُ زَلَّـــة

    يَـحـتَـفِي بِـالـنُّورِ فِــي لَـيـلِ الـنَّـوَى
    وَيُــعَـانِـي غُــربَــةَ الــــرُّوحِ الـمُـذِلَّـة

    حُـــلُــمٌ يَــحــتَـلُّ أَشــــوَاقَ الــلِـقَـا
    وَيُـنَـاجِـيـهَـا فَـــهــل تَــحـيَـاهُ كُــلَّــه

    لَــــــم يَـــجِـــدْ قَــافِــيَــةً تُــعـجِـبُـهُ
    فَــقَـصِـيـدِي كُــلُّــهُ أَحــــرُفُ عِــلَّــة

    أَقْــفَـرَتْ عَـبـقَـرُ مِــن مُــزْنِ الـهـوى
    لَــم تـعُـد بَـعْـضُ حُـرُوفِـي مُـستَقِلَّة

    عِـنـدَمَـا غَـــادَرتُ لـــمْ أَتْـــرُكْ هُــنَـا
    غَـــيــر عَـــكَّــازٍ وَخُـــــفٍّ وَمِــظَــلَّـة

    ذَاهِــــبٌ لَا دَربَ يُــــؤوِي حَــيـرَتِـي
    كَـمَّـمَ الـصَّـمتُ فَـمِـي قَـسْرًا وَتَـلَّه

    مَــلِــكٌ وَالــقَــشُّ أَضــحَــى تَــاجُـهُ
    قــومُـهُ حَــتَّـى وَإِنْ سَـــادُوا جِـبِـلَّة

    كَــيــفَ آَوِي لِــغَــدِي فِـــي رِحــلَـةٍ
    زَادُهَــــا صَــبــرٌ وَأوْجَــــاعٌ وَ (قُــلَّـة)

    أَيـــهَــا الــلَــيـلُ الــــذِي أَربَــكَـنِـي
    أَيُّ دِيــنٍ فِــي الـهَـوَى أَرضَــاهُ مِـلَّة


    ويفصّل لنا الشّاعر ثلاث مراحل عاشها في حلمه المشبّع باليأس:



    ذُبــتُ فِــي عِـشـقِي لِـصَـنعَاءَ وَلَـم
    أَدْرِ أَنَّ الــــحُـــبَّ أرضٌ مُــسـتَـغَـلّـة

    فَــتَــلاشَــيْـتُ عَـــلَـــى أَعــتَــابِـهـا
    حِينَ أَهْمَلتُ الهَوَى .. أَصْبَحتُ سَلَّة


    كانت أولاها فقده للمحبوبة الوطن ولأرضه التي تركها ليتخبّط في صحاري التّيه وليجابه أمواج بحر الاغتراب


    ثُــــــمَّ أَحــبَــبــتُ فَـــتَــاةً زَارَهَـــــا
    شَـاعِـرٌ قَـبـلِي وَأَهــدَى الـصَّدرَ فُـلَّه

    كُــــلّ مَــــا حَــرَّمْـتُـهُ فِـــي حُـبِّـهَـا
    عَــاثَ فِــي حُـرمَـتِهِ حِـينَ اسْـتَحَلَّه

    والمرحلة الثّانية كانت خيبته في العشق حين عشق حبيبة اكتشف أنّ غيره استباح حرمات مفاتنها التي صانها حتّى من نفسه.

    بَـعـدَ ذَا.. أَحـبَـبتُ نَـفـسِي مُـرغَـمًا
    كَـيـفَ يَـبـدُو الـمَرءُ لَـو يَـعشَقُ ظِـلَّه

    فِــــي مَـحَـارِيـبِ اغـتِـرَابِـي وَاقِـــفٌ
    صِــــرتُ وَالأَشـــوَاقُ وَالآَلَامُ شِــلَّـة

    وكانت المرحة الثّالثة عشقه لذاته واعتكافه فيها ثمّ تخبّطه ما بين رضاه على أناه وثورته عليها

    تَـــــارَةً أَهـــجُــرُ قَــلــبِـي .. تَــــارَةً
    أَرتَـجِـي الـوَصـلَ الــذِي فِـيـه مَـذَلَّة

    يَــا صَـدِيـقِي يَــا أَنَــا .. فِــي عَـالَـمٍ
    مُــتَــوَالٍ مِــثــلَ أَبْــــوابِ الـمَـجَـلَّـة

    يَــا رَفِـيـقَ الـمَـوجِ .. وَالـبَـحرُ أَسًـى
    إِن رَأَيــتَ الـيَومَ مِـجدَافِي فَـقُلْ لَـه

    قَــسـوَةُ الإِعــصَـارِ لَــمْ تَــرْضَ بِــأَنْ
    نَـبْـلُـغَ الـشَـاطِـئَ .. وَالـتِّـيـهُ مُـؤَلَّـه

    لَــم تَـعُـدْ (هِـيـلَا) تُـثِـيرُ الـعَزمَ فِـي
    قَـــارَبٍ يَـتـبَـعُ قَــسـرًا مَـــنْ أَضَــلَّـه

    أَصْــبَـحَـتْ (حَــيَّــا بُــهُــم) تَـفـعِـيلَةً
    لِــلأَغَـانِـي وَالــشِّـعَـارَاتِ الـمُـمِـلَّـة

    شَــــاءَت الأَقـــدَارُ أَن نَـــذوِي هُــنَـا
    كَـغَـرِيـبٍ ظَـــنَّ مَـــاءَ الـبَـحـرِ خَــلَّـة

    كَـــلَّــتِ الأَمـــــوَاجُ مِـــــن أَثْـقَـالِـنَـا
    وَاسْـتَعَاذَ الـشِّعرُ مِـن حَـرفِي وَمَـلَّه

    أُفُــقِــي هَــاوِيَــةُ الــحُـلْـمِ الَّــــذِي
    يَـنْـتَهِي عُـمْري لأنِّـي لَـمْ أَصِـلْ لَـه

    وتأتي الخاتمة قويّة تماما كما المطلع، عميقة بصورها التي جسّدت الألم فالأفق الذي رام وصوله كان أفق الوطن الذي ارتحل عنه والذي عجز عمره أن يقود قارب الحلم إليه.

    قصيدة ولا أروع حيكت بأسلوب مميّز رسمت الصّور هنا بريشة ساحرة جعلتنا نحلّق في فضائها وجلت المخيّلة تتهادى على أمواجها.

    ما أروع ما خطّه يراعك يابن عبقر، فأمام قصيدة بهذا البهاء تعلن شياطين عبقر عجزها، وتقدّم لك الولاء.

    دمت مبدعا
    تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

  10. #10
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 54
    المشاركات : 40,089
    المواضيع : 1071
    الردود : 40089
    المعدل اليومي : 6.59

    افتراضي

    يا لهذا الألق الشعيري الفاره وهذا الانهمار الشعوري المذهل!

    قصيدة من ألق ودهشة وأسلوب محلق بصورة مبهرة وأسلوب فريد وأداء مختلف فلله درك أيها الشاعر المدهش المختلف!

    للتثبيت انبهارا!

    ودام ألقك الزاهر وحسك النبيل!

    تقديري
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مُسَافِرٌ في الحُلْمِ إلى الحُلْمِ
    بواسطة طه محمد طه عاصم في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 25-10-2007, 12:26 PM
  2. ضجيج على حافة الصمت
    بواسطة حنان الاغا في المنتدى مُنتَدَى الرَّاحِلَةِ حَنَانِ الأَغَا
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 02-08-2007, 06:25 PM
  3. على حافة الانهيار
    بواسطة محمد إبراهيم الحريري في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 56
    آخر مشاركة: 17-05-2007, 02:24 PM
  4. على حافة السرير
    بواسطة مرآة النفس في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 27
    آخر مشاركة: 13-04-2007, 08:14 PM