أحدث المشاركات
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 11 إلى 18 من 18

الموضوع: أضابير البلاغة

  1. #11
    الصورة الرمزية محمد محمد أبو كشك شاعر
    تاريخ التسجيل : Nov 2013
    المشاركات : 4,694
    المواضيع : 326
    الردود : 4694
    المعدل اليومي : 2.15

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبده فايز الزبيدي مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيكم
    و تسعدني متابعة أستاذ فاضل في مثل علمكم و أدبكم.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    حفظك الله استاذنا الرائع الزبيدينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    مصر

  2. #12
    الصورة الرمزية عبده فايز الزبيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : القنفذة - وادي حلي بن يعقوب
    المشاركات : 2,810
    المواضيع : 201
    الردود : 2810
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد محمد أبو كشك مشاهدة المشاركة
    حفظك الله استاذنا الرائع الزبيدينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الله يحفظك أخي الحبيب.
    في روحك الطائيُّ يهمس والها = واهٍ وريثي في ندى الكلماتِ (أهداه لي : عبدالله العبدلي)

  3. #13
    الصورة الرمزية عبده فايز الزبيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : القنفذة - وادي حلي بن يعقوب
    المشاركات : 2,810
    المواضيع : 201
    الردود : 2810
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    التَّغَاير :
    وهو من علم البديع ، و التَّغايرُ محسِّنٌ معنوي ، قال عنه ابن حُجّة الحموي:
    ( سماه قومٌ التَّلطف ، وهو أن يتلطف الشَّاعرُ بتوصله إلى مدح ما كان قد ذمَّهُ ، هو أو غيره .) *
    و من شواهد ابن حجة ، قول البحتري :
    ولَقد تأملتُ الفراقَ فلم أجد يومَ الفراقِ على امرئٍ بطويلِ
    قَصُرتْ مَسَافَتُهُ على مُتَزِّودٍ مِنْهُ لِوههْنِ صبابةٍ غَليلُ

    قال ابن حجة: ( وصف البحتري يوم الفراق بالقصر وقد أجمع النَّاس على طولهِ .) **
    وقول ابن الرومي :
    كذا قضى الله في الأقلامِ إذْ بُرِيَتْ أنَّ السُّيوفَ لهَا مُذْ أُرْهِفَتْ خَدَمُ


    قلتُ:
    و قد قال أبو نواس _ مغايراً _ في مدح الخمر و هي مذمومة:

    دَعْ عَنْكَ لَوْمي فإنّ اللّوْمَ إغْرَاءُ ودَاوني بالّتي كانَتْ هيَ الدّاءُ
    صَفراءُ لا تَنْزلُ الأحزانُ سَاحَتها لَوْ مَسّها حَجَرٌ مَسّتْهُ سَرّاءُ


    و من هذا قولُ عبده بن فايز الزبيدي : ***
    ذمَّ الأوائِلُ قَبْلَنَا هذي الحياةَ بكلَّ هُجْرْ
    قَالوا وقالوا: إِنَّهَا دارٌ تَغرُّ و لا تُغَرّْ
    مَهْمَا قرَأتُ عنِ الحيــــاةِ فَإنَّ فيْهَا ما يَسُرّْ
    فيها المساءُ بهمسِهِ فيها ابتسامةُ كلِّ فجْرْ
    فيها السماءُ بشمسِها وجوارَ نجمٍ قامَ بَدْرْ
    فِيْهَا الحُقُولُ البِكْرُ كَمْ جَارَيْنَ تَرْنِيْمَاً لِنَهْرْ
    فيها الحسان الغيدِ مِنْ بيضٍ مُنعمةٍ و سُمْرْ
    فيها نِداءُ المؤمنينَ وقد تلوا آيَ و ذِكْرْ
    هذي الحياةُ جَميلةٌ وَجَمَالهَا يرويهِ زَهْرْ
    يا ليتَ أَنِّيَ قَادِرٌ لأزورَ مِنْهَا كلَّ شِبْرْ
    مهما سَمِعْتُ عَنِ الحياةِ فإنَّها للخُلدِ جِسْرْ


    ___________
    * : ابن حُجّة الحموي، ( خزانة الأدب و غاية الأرب )، المكتبة العصرية _بيروت ، ط :1426 هت -2006 م ، ج: 1 ، ص: 232.
    **: نفس المصدر السابق ، ص: 233.
    *** ذكرت اسمي لأن بعض النقلة _ هداهم الله _ لا يشيرون لمصادر نقلهم .

  4. #14
    الصورة الرمزية عبده فايز الزبيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : القنفذة - وادي حلي بن يعقوب
    المشاركات : 2,810
    المواضيع : 201
    الردود : 2810
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    عتابُ المرء نفسه:
    قال عنه ابن أبي الإصبع :
    ( وهو من إفراد ابن المعتز . ومنه قوله تعالى : ( يا حسرتى على ما فرطت في جنب الله ) ، ومن قوله تعالى : ويوم يعض الظالم على يديه يقول يا ليتني اتخذت مع الرسول سبيلا . يا ويلتى ليتني لم أتخذ فلانا خليلا . لقد أضلني عن الذكر بعد إذ جاءني وكان الشيطان للإنسان خذولا . ) * أ.هـ

    قلتُ :
    و من هذا قول لبيد بن ربيعة ، رضي الله عنه :
    ما عاتَبَ الحُرَّ الكَريمَ كَنَفسِهِ وَالمَرءُ يُصلِحُهُ الجَليسُ الصالِحُ


    و من هذا الباب قول الأول : **
    وَبِعَيْنِ مُفْتَقِرٍ إِلَيْكَ رَأَيْتَنِي فَهَجَرْتَنِي وَنَزَلَتْ بِي مِنْ حَالِقٍ
    لَسْتَ الْمَلُومَ ، أَنَا الْمَلُومُ لأَنَّنِي أَنْزَلْتُ حَاجَاتِي بِغَيْرِ الْخَالِقِ


    و من الشعر المعاصر ، قال عبده بن فايز الزبيدي :

    عَلَـى نَفْـسيْ سَأُلقِيْ سُـوْءَ ظَنِّيْ و أُلْـزِمُـهَا المَـلامَـةَ مَـا بَـقِيْـتُ
    وَ أَجْـعَـلُ حُـسنَ ظَنِّيَ فِيْ إلَهِيْ فَحُـسْـنُ الظَّــنِّ للأرواحِ قُـوتُ


    و قد ذكر هذا الفن من البديع ابن حجة الحموي ، وأورد من بديعيات أهل البديع ،(بيت الشيخ صفي الدين الحلي فيه :
    أنَا المفرطُ أطلعتُ العدوّ على سرِّي و أودعتُ نفسي كَفَّ مُجْتَرمِ
    ) ***

    _______________
    * ابن أبي الإصبع المصري ، بديع القرآن ، ص: 63-64 .
    ** نسبها بعض المؤلفين القدامى للمتنبي و لكنها ليست في ديوانه . جاء في البداية و النهاية : ( قال ابن خلكان وهذان البيتان ليسافي ديوانه وقد عزاهما الحافظ الكندي إليه بسند صحيح ).
    زجاء في كتاب شعب الإيمان للبيهقي:
    ( أَنْشَدَنَا أَبُو عَبْدِ اللهِ الْحَافِظُ، أَنْشَدَنِي أَبُو مُحَمَّدٍ الْحُسَيْنُ بْنُ عَلِيٍّ الْعَلَوِيُّ الشَّهِيدُ، أَنْشَدَنِي الْمُثَنَّى لِنَفْسِهِ:"[البحر الكامل]
    وَبِعَيْنِ مُفْتَقِرٍ إِلَيْكَ رَأَيْتَنِي ... فَهَجَرْتَنِي، وَنَزَلَتْ بِي مِنْ حَالِقٍ
    لَسْتَ الْمَلُومَ أَنَا الْمَلُومُ لِأَنَّنِي ... أَنْزَلْتُ حَاجَاتِي بِغَيْرِ الْخَالِقِ" )
    *** ابن حُجّة الحموي، ( خزانة الأدب و غاية الأرب )، المكتبة العصرية _بيروت ، ط :1426 هت -2006 م ، ج: 1 ، ص: 317 .

  5. #15
    الصورة الرمزية عبده فايز الزبيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : القنفذة - وادي حلي بن يعقوب
    المشاركات : 2,810
    المواضيع : 201
    الردود : 2810
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    ومن عتاب المرء نفسه ، قول قُعنب بن ضمرة و المشهور بابن أم صاحب من شعراء الخلافة الأموية :
    لومُ الفتى نفسَهُ من دون عاذله يثني عليه ولوم النَّفسِ يُغتفرُ


    تشابهُ الأطراف :
    ذكر ابن أبي الإصبع أن أول من استنبطه هو ابن الأجدابي في ( كفاية المتحفظ و غاية المتلفظ) و سماه التسبيغ ، و لم يرضَ ابن أبي الأصبع التسمية فسماه بـ (تشابه الأطراف) .
    عرَّفه ابن حُجَّة الحموي بقوله :
    (و تشابُهُ الأطراف هو أن يعيد النَّاظمُ لفظة القافية في أول البيت الذي يليها)

    قال ابن معصوم ، في ( أنوار الربيع في أنواع البديع ) :
    ( ووقع ذلك في القرآن العظيم وهو قوله تعالى: (وعد الله لا يخلف الله وعده ولكن أكثر الناس لا يعلمون، يعلمون ظاهرا من الحياة الدنيا) فأعاد فاصلة الآية الأولى في أول الآية الثانية.
    ووقع في غير الفواصل أيضاً، وهو قوله تعالى: (ألله نور السموات والأرض مثل نوره كمشكاة فيها مصباح المصباح في زجاجة الزجاجة كأنها كوكب دري .

    ثم قال :
    ومنه قول النابغة الذبياني:
    لعمري وما عمري علي بهين لقد نطقت بطلا علي الأقارع
    أقارع عوف لا أحاول غيرها وجوه قرود تبتغي من تجادع


    ومنه قول عمر بن أبي ربيعة:
    فلم أستطعها غير أن بدا لنَا عشيت راحت وجهها و المعاصم
    معاصم لم تضرب على البهم بالضحى عصاها و وجه لم تلحه النسائم



    و أورد له ابن الإصبع ، قول ليلى الأخيلية في مدح الحجاج:
    إذا نَزَلَ الحجَّاجُ أَرْضًا مَرِيضَةً تَتَّبَعَ أقْصَى دائِها فَشَفَاهَا
    شَفَاها من الداءِ العُضَالِ الذي بها غُلَامٌ إذا هَزَّ القَنَاةَ سَقَاهَا


    قلتُ و من المعاصرين ، قول عبده بن فايز الزبيدي:
    ضَجَّ السَّراب لأنَّيْ لا أصدقه تصديقَ صَادٍ حديثِ العهدِ بالبيدِ
    بِيْدُ القصائد مُضْطَرَّاً أمرُّ بها مرورَ ريحٍ بقفرٍ مُهْلكٍ مودي


    تنبيه:
    عرَّف أحمد مصطفى المراغي هذا الفن في كتابه ( علو البلاغة) بما يخالف كلام الأئمة السابقين عليه ، فقال:
    ( من مراعاة النظير ما يسمى تشابه الأطراف ، و هو أن يختم الكلام بما يناسب أوله في المعنى ، كقوله تعالى :
    ( لا تدركه الأبصار وهو يدرك الأبصار وهو اللطيفُ الخبير ) ( الأنعام : الآية 103 )

    و الحق أن تشابه الأطراف هو ما تعرفتَ عليه في كلام ابن الأصبع و ابن حجة وابن معصوم و من قبلهم ابن الأجدابي مستنبط هذا الباب .
    والله أعلم

  6. #16
    الصورة الرمزية عبده فايز الزبيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : القنفذة - وادي حلي بن يعقوب
    المشاركات : 2,810
    المواضيع : 201
    الردود : 2810
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    السلب والإيجاب:
    قال ابن معصوم في (أنوار الربيع في أنواع البديع ) :
    (هذا النوع, زعم ابن أبي الأصبع انه من مستخرجاته, وهو موجود في كتب القدماء الذين نقل عنهم ككتاب الصناعتين لأبي هلال العسكري, وسر الفصاحة لابن سنان الخفاجي, وبديع شرف الدين التيفاشي, وذكره عز الدين الزنجاني في معيار النظار.
    قال العسكري: هو أن يتبنى الكلام على نفي الشيء من جهة, وإثباته من جهة أخرى, أو الأمر به من جهة, والنهي من جهة أخرى, وما أشبه ذلك, كقوله تعالى "فلا تخشوا الناس واخشون".
    ومن النظم قول امرئ القيس *:
    هضيم الحشا لا يملأ الكف خصرها وتملأ منها كل حجل ودملج


    وقول الحماسي ** :
    لا يفطنون لعيب جارهم وهم لحفظ جواره فطن


    وقوله: ***
    وننكر أن شيئاً على الناس قولهم ولا ينكرون القول حيث نقول
    ) أ.هـ

    و من أقول المعاصرين في هذا الباب ، قول / عبده بن فايز الزبيدي:
    لا يسألَ النَّاسَ الكريمُ لشَأْنِهِ و تراهُ عن حَالِ الضِّعيفِ سؤولا
    (1)

    __________________
    ذكر محقق الكتاب / شاكر هادي شكر :
    (* لم أجد هذا البيت في ديوان امرئ القيس.
    ** هو أبو علي قيس بن عاصم بن سنان المنقري التميمي ، كان سيداً في الجاهلية و الإسلام ، وفد على النبي صلى الله عليه وسلم في وفد تميم سنة تسع للهجرة ، فاستعمله على صدقات قومه ، لم أقف على تأريخ وفاته .
    *** الشعر للسموأل . ) أ.هـ ، (أنوار الربيع في أنواع البديع ، المجلد الخامس ، ص: 280 - 281 )
    (1) بيت من قصيدة في مدح الملك / عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود ، رحمه الله ، مطلعها : ( أنسيت عهداً في الغرام جميلا) .

  7. #17
    الصورة الرمزية عبده فايز الزبيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : القنفذة - وادي حلي بن يعقوب
    المشاركات : 2,810
    المواضيع : 201
    الردود : 2810
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    المُناقضة :
    عرفه ابن أبي الأصبع و نقل عنه تعريفه ابن حُجة * :
    ( تعليق الشرط على نقيضين : ممكن و مستحيل ، و مراد المتكلم المستحيل دون الممكن ، ليؤثر التعليق عدم وقوع المشروط ، فكأن المتكلم ناقض نفسه في الظاهر ، إذ شرط وقوع أمر بنقيضين ، و مثاله قول النابغة:
    و إنَّكَ سوف تحكم أو تباهي إذا ما شِبْتَ أو شَابَ الغرابُ
    ) ** أ.هـ

    و الذي أراه أن هذا التعريف بُني على شاهد النابغة ، و قد حاول ابن أبي الأصبع إيجاد شواهدَ له، لكنه ابتعد عن حقيقة الباب و عن معاني التعريف الذي تبناه .
    و أمّا ابن حُجَّة فلم يزد على شاهد النابغة سوى أبيات أهل البديع وهي أبيات مصنوعة كمنظومات تعليمية .

    و سأعرفُ هذا الفن البلاغي بقولي:
    ( المناقضة هي تعليق وقوع ممكن على حدوث مستحيل)

    و على هذا قولي :
    رامٍ رماني بسوءٍ و لستُ أذكرُ زلَّه
    و كانَ قبلُ خديني و الحال يدرِيه كلَّه
    أسقطتُهُ من حِسابي لا أكْـثرَ اللهُ مثـْـلَه
    و قلتُ حسبي عليهِ إنْ لـَم يُـقـدِّمْ أدِلَّـه
    و قاسموني رفاقي بـالله كيْـما أحِـلَّـه
    أعْطيتُ قولاً كثوبٍ قـَد خـرَّقتُـه الأهلَّه
    سَامحتُه يا رفاقي ما عانقَ المَرْءُ ظِلَّه


    ففي البيت الأخير علقتُ وقوع المسامحة وهي أمر ممكن ، على معانقة المرء ظله و هذا مستحيل .

    و قول المتنبي ، رحمه الله تعالى:
    أحبك أو يقولوا جر نمل ثبيرا وابن إبراهيم رِيعا

    (أو ) بمعنى حتَّى ، فيكون معنى البيت أحبك إلى أن يقال : جرَّ نمل جبل ثبير و ارتاع ابن إبراهيم ممدوح المتنبي ، قال ابن معصوم :
    ( علق زوال حبها على الأمرين ، لاستحالة جرّ النمل ثبيرا حقيقةً ، و استحالة ارتياع الممدوح إدعاءً، فالأمران كلاهما مستحيلان في اعتقاده ) ***
    وهذا يؤيد ما ذهبتُ إليه في تعريف المناقضة.
    ___________________
    * قال ابن أبي الأصبع : ( هو .... ) و سائر الكلام نقله عنه ابن حُجَّة.
    **ابن حُجّة الحموي، ( خزانة الأدب و غاية الأرب ) ، ج: 1 ، ص: 255 .
    *** ابن معصوم ، ( أنوار الربيع في أنواع البديع) ، ج2 ، ص: 368 .

  8. #18
    الصورة الرمزية عبده فايز الزبيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : القنفذة - وادي حلي بن يعقوب
    المشاركات : 2,810
    المواضيع : 201
    الردود : 2810
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    حُسْنُ التَّخلص :
    عَرَّفَهُ ابنُ حُجّة بقوله : ( هو أن يستطرد الشاعر المتمكن ، من معنى إلى آخر يتعلق بممدوحه ، بتخلص سهل يختلسه اختلاساً رشيقاً دقيق المعاني ، بحيث لا يشعرُ السَّامعُ بالانتقال من المعنى الأول إلاَّ وقد وقع في الثاني ، لشدة الممازجة و الالتئام و الانسجام بينهما ، ....)

    وهو عند ابن أبي الإصبع ( براعة التخلص) و تعريفه له أشمل من تعريف الحموي ، فقال:
    ( وهو امتزاج ما يقدمه الشاعر مِنْ البسط ، إمَّا المدح أو الذم ،أو غيره من نسيب ، أو وصف ، أو أدب ، أو زهد ، أو فخر ، أو مجون ، أو غير ذلك من الفنون بأول بيت من المدح ، قد يقع ذلك بين بيتين متجاورين ، وقد يقع في بيت واحد )
    و لو قال ابن أبي الإصبع (القائل) بدلاً من (الشاعر) لشمل التعريف الشاعر و الناثر ، لأنَّ هذا الفن لا يختص به الشعر دون النثر.

    و من مثال ( حسن التخلص) في شطر بيت ، ما جاء به ابن هانئ الأندلسي ، فبدأ متغزلاً :



    فتكاتُ طرفكِ أم سيوفُ أبيكِ وكؤوسُ خمرٍ أم مَراشفُ فيكِ
    أجلادُ مرهفة ٍ وفتكُ محاجرٍ ما أنتِ راحمة ٌ ولا أهلوك
    يا بنتَ ذا السّيفِ الطّويلِ نجادهُ أكذا يجوزُ الحكمُ في ناديكِ
    قد كانَ يدعوني خيالكِ طارقاً حتى دعاني بالقَنا داعيكِ
    عَيناكِ أم مغناكِ مَوْعِدُنا وفي وادي الكرى نلقاكِ أو واديكِ
    منعوكِ من سِنة الكرى وسرَوْا فلوْ عثروا بطيفٍ طارقٍ ظنُّوك
    وَدَعَوْكِ نَشوَى ما سقوكِ مُدامة ً لمّا تمايل عطفكِ اتهموكِ
    حسبُ التّكحُّلَ في جفونك حلية ً تاللهِ ما بأكفّهم كحلوك
    وجَلَوْكِ لي إذْ نحن غُصْنا بانَةٍ حتى إذا احتَفَلَ الهَوى حَجَبوك
    ولوى مقبّلكِ اللّثام وما دروا أن قد لثمتُ به وقبِّلَ فوك


    و حين أراد أن يخرج من الغزل إلى المدح ، يمدح يحيى بن علي الأندلسي ، قال:


    فضَعي اللِّثامَ فَقَبل خَدّك ضُرّجَتْ راياتُ يحيى بالدّم المسفوك


    فقوله في صدر البيت : ( فضَعي اللِّثامَ فَقَبل خَدّك ضُرّجَتْ) من الغزل الذي استهل به قصيدته ، وقله في عجز البيت : ( راياتُ يحيى بالدّم المسفوك ) هو الباب الذي دلف منه إلى المدح ، ثم قال بعدها :
    يا خيله لا تسخطي عزماته ولئن سَخِطْتِ فقلّما يُرضيك


    وما بعده مدح خالص .

    و من هذا الباب ما قاله عبده بن فايز الزبيدي في مدح الشاعر السوري أحمد الشَّعار ، و جاء المطلع غزلي :
    أشكو إلى الله منْ هَـمٍّ يُساورُنـي أسـالَ دمعـيْ كَمُنْهَـلٍّ علـى طَلـلِ
    مِنْ حبِّ أشقرَ باتَ الليـلَ يشغلُنـي ولستُ أشْغـلُ ذاتَ الـدَّلِ و الكَحَـلِ
    (مايـا) تديـنُ بديـنٍ غَيـرِ ملَّتِنـا دينِ الصليبِ و دينـيِ أكْمـلُ المِلَـلِ
    لم تَرضَ (مايا) لأجلي تـركَ مِلَتهـا ولستُ أرضى بسُخْـطِ اللهِ و الأجـلِ
    يا للمُحبِّيـنَ حـبٌّ قـام يجمعهـم وبَدَّدَ الشَمْلَ حُكْـمُ الدِّيـنِ و النِحـلِ
    ما فات ماتَ من الأشواقِ بيْـدَ لنـا شَهْدُ التَّذَكُّرِ فـي الأشعـارِ و الزَّجَلِ


    وهنا يخرج الشاعر من الغزل برابط بين المعنى الأول و الثاني:
    لكنْ جمعتُ جميعـي فـي مودتـه عقلي و قلبي و طيبَ القولِ و العمـلِ


    ثم يشرع في صريح المدح:
    باللاذقيـة شهـمٌ حـارَ مـادُحُـهُ وكيفَ أوفي كريمَ الخـال و الخَـولِ
    بَحرٌ من الجودِ قـدْ أغنـاك نائلُـه عنْـدَ الملمَّـةِ صلـدٌ وافِـرُ الحِـيَـل


    و هذا مثال آخر لعبده بن فايز الزبيدي ، فبدأ بمطلع تأملي و فلسفة ذاتية :
    أدغـــالُ ذاتـــيَ فـيـهـا كـــلُّ غـامِـضـةٍ مِــنَ الـمـشاعرِ _ آهٍ _ مِـنْـكِ يَـا ذاتـي
    أحْـرَاجُـهَا أَحْـرَجَـتْ نُـطـقي إذا سَـألتْ عَـنْ دربِـها الـنَّفسُ فـي سَـيْرِ الكنَاياتِ
    و خــطـوةُ الــشَّـكِ مـنِّـي لــنْ يُـؤَنِـبَها دربٌ يــحــيــل بــدايــاتــي نــهـايـاتـي
    ولــــي الــتَّـأمـلُ جــاسـوسٌ أشـــاورهُ يُـشـيرُ بـالـرَّمزِ عـن خـافي الـمساراتِ
    أسـائلُ الـصّمتَ عـنْ صـوتِ الـنَّجاةِ فَلَا يـأتِـي صـدى الـنَّبضِ مـني بـالبشاراتِ
    فــأرسـلُ الـفَـألَ مـبـعوثي و مـؤتـمني يــفـاوضُ الـنَّـصْـرَ فـــي غـيـبٍ لَـنَـا آتِ


    و احتاج إلي بيتين ، ثلاثة أشطر للخروج من المطلع ، وشطر للدخول إلى صلب القضية وهي ( غَزّة) ، لأن المطلع في الأصل أطول فأحتاج ما لا يحتاجه بقية الموضوع فأطال حيث التطويل و اختصر حيث الاختصار، فقال متخلصاً:

    أُشــارك الـكـلَّ فــي أنـفاسهم شَـفَقَاً أوقـــاتُ غـيـريَ أضـحـتْ كــلَّ أوقـاتـي
    فَـــتِلْكَ حَــالـي إذا أدْخَــلـتُ ذاكــرتـي في وعْيِ مَنْ أخْمَستْ عِقْداً لشَاماتِ


    ثم ذكر قضية القصيدة العامة :

    أسـيـافها مــن فـرنـد الـصـبح تـرسـلها شــمـسٌ تـغـيرُ عـلـى لـيـلِ الـخِـيانات
    و كـــلُّ جـــرح نــمـا مــن دفـقـه زَهَــرٌ فــمــا تــــراهُ ســــوى وردِ الـجِـراحـاتِ
    لـو نـبضُ غَـزَّةَ فـي عِـرْقِ الـصَّليبِ لَـمَا بـــاتَـــتْ تُــضــمـد آثـــــارَ الــنِّــزاعـاتِ


    و سأكمل الكلام على هذا الفن في غير الشعر في المشاركات القادمة ، إن شاء الله تعالى.

    ملحوظات:
    _ تركتُ كثيراً من أمثلة القدامى لشيوعها و تكرارها.
    - جعلت من شاعر معاصرٍ وهو عبده بن فايز الزبيدي ، مثالاً حتى نعطي البحث طابع المعاصرة.
    _ أحجمتُ عن ضرب أمثلة من شعر شعراء الرابطة ؛ خروجاً من سؤال يوجه لي لم أخذت هذا و تركت ذاك ، وسلامةً من اتهام بالمحابة لذاك أو تلك .
    - و جرياً على ما سَنُّه ابن حُجَّة و غيرُه من الشعراء الأدباء في جعل شعرهم مما يمثل به إذا وافق الكلام.


    والله أعلم و أحكم
    محبكم

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

المواضيع المتشابهه

  1. أضابير النحو
    بواسطة عبده فايز الزبيدي في المنتدى النَّحوُ والصَّرْفُ
    مشاركات: 27
    آخر مشاركة: 26-01-2018, 09:20 PM
  2. برنامج شرح نهج البلاغة - ابن أبي الحديد
    بواسطة د. عمر جلال الدين هزاع في المنتدى المَكْتَبَةُ الأَدَبِيَّةُ واللغَوِيَّةُ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 19-11-2006, 02:01 AM
  3. صورة البدر .. ودرس البلاغة :)
    بواسطة فضاءات يراع في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 30-07-2006, 10:15 PM
  4. خواطر الشعراوي .... البلاغة في القرآن الكريم
    بواسطة الهادي في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 26-01-2004, 11:02 PM
  5. الزمخشرى رائد البلاغة
    بواسطة ياسمين في المنتدى البَلاغَةُ العَرَبِيَّةُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 10-09-2003, 10:43 AM