أحدث المشاركات
صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 35

الموضوع: نثر الألفية

  1. #21
    الصورة الرمزية عبده فايز الزبيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : القنفذة - وادي حلي بن يعقوب
    المشاركات : 2,810
    المواضيع : 201
    الردود : 2810
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    وَ جُرَّ بالفَتَحَةِ مَا لا يَنْصَرِفْ مَا لَمْ يُضَفْ أَوْ يَكُ بَعْدَ ( أَلْ ) رَدِفْ


    في هذا البيتِ أَمَرَكَ أنْ تَجرَّ بالفتحةِ الاسمِ الذي لا ينصرفُ ،و معنى لا ينصرفُ أي لا يُنوَّنُ ، تقولُ : مَررتُ بإبراهيمَ ، و سلَّمتُ على أحمدَ ، و سمعتُ عَنْ عَبْلَةَ ، و جئتُ إلى حضرموتَ ، كُلُّ ذلكَ مجرورٌ بالفتحةِ نيابةً عن الكسْرةِ ، وهذا الحكمُ الذي هو الجَرُّ بالفتحةِ نيابةً عن الكسرة مُطَّرِدٌ في كلِّ اسمٍ ممنوعٍ منَ الصرف ، ما لم يكنْ الاسم الممنوع من الصرف مُضافاً ، كقوله تعالى : ( في أحسنِ تقويم)* ، فأحسن هنا أُضيفتْ إلى تقويم ؛ فجرت بالكسرة على الأصل ؛ لأنها أضيفت ، و نحو مررتُ بفاطمتِكم .
    و ما لم يكن _ أيضاً _ قد لحق ( أَلْ) أي يجرُّ بالفتحةِ ما لم يكن الاسم الممنوع من الصرف قد لحق ( ألْ) ، نحو مررت بالأفضلِ .

    لطيفةٌ:
    في الممنوعِ من الصرف نابتِ الفتحةُ عن الكسرةِ ، وفي جمع المؤنثِ السالم نابتِ الكسرةُ عن الفتحةِ ؛ فاستوتِ القسمةُ .

    -------------------------------
    * سورة التين ، : ( لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ فِي أَحْسَنِ تَقْوِيمٍ ( 4 ) ).
    في روحك الطائيُّ يهمس والها = واهٍ وريثي في ندى الكلماتِ (أهداه لي : عبدالله العبدلي)

  2. #22
    الصورة الرمزية عبده فايز الزبيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : القنفذة - وادي حلي بن يعقوب
    المشاركات : 2,810
    المواضيع : 201
    الردود : 2810
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    وَاجْعَلْ لِنَحْوِ يَفْعَلاَنِ النُّونَا رَفْعاً وَتَدْعِينَ وَتَسْأَلُونَا
    وَحَذْفُهَا لِلْجَزْمِ وَالنَّصْبِ سِمَهْ كَلَمْ تَكُونِي لِتَرُومِي مَظْلَمَهْ


    هذانِ البيتانِ في الأفعالِ الخمسةِ ، وهي النوعُ الأخيرُ من الأنواعِ التي تَدخُلُها النِّيابَةُ ، و معنى البيتينِ : واجعلِ النُّونَ علامةَ رفعٍ لمَا جاء على نحوِ يفعلان كـ(يَدعوانِ )، و تفعلانِ كـ ( تَدعوانِ) ، و تفعلين كـ ( تَدعِينَ)، و تفعلونَ و يفعلونَ كـ (تَسألون و يَسألون) .
    وحذفُهَا أي حذف النّون سمةٌ أي علامةٌ للجزم نحو : لم تكوني ، و النصبِ نحو: لترومي ، و ( لترومي) ترومي منصوب بأنِ مضمرة وجوباً بعد لا م الجحود ، ولام الجحود تأتي بعد كون منفيّ مثل : ما كانَ ، و لم يكن .

    تنبيه :

    كلٌّ من الألف في تفعلان و يفعلان ، والواو في تفعلون و يفعلون ، والياء في تفعلين ، فاعلٌ مبنيٌّ في محلِ رفع .

  3. #23
    الصورة الرمزية عبده فايز الزبيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : القنفذة - وادي حلي بن يعقوب
    المشاركات : 2,810
    المواضيع : 201
    الردود : 2810
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    وَسَمِّ مُعْتَلاًّ مِنَ الأَسْمَاءِ مَا كالْمُصْطَفى والمُرتْقَيِ مَكَارِمَا
    فَالأوَّلُ الإعْرَابُ فِيهِ قُدَّرَا جَمِيعُهُ وَهْوَ الَّذي قَدْ قُصِرَا
    وَالثَّانِ مَنْقُوصٌ وَنْصْبُهُ ظَهَرْ وَرَفْعُهُ يُنْوَى كَذَا أيْضاً يُجَرّ


    هذه الأبياتُ الثلاثةُ في الاسم المقصور و الاسم المنقوص ، وهما اسمانِ معربانِ ، و معنى الأبياتِ :

    سمِّ الاسمَ الذي يكونُ مختومَاً بألفٍ لازِمَةٍ مفتوحٌ ما قبلها كالمصطفَى و موسَى و يحيَى ،

    سمِّهِ معتلاً ، و كذلك الاسم المعرب المختوم بياءٍ لازمةٍ مكسورٌ ما قبلها

    سمِّهِ معتلاً ، فامّا الأول : وهو المقصور فالإعرابُ فيه مقدَّرٌ في جميعِ أحواله ،

    تقول : جاء موسى ، و رأيتُ موسى ، و مررتُ بموسَى ، الإعرابُ مقدَّرٌ على الألف ،

    و لا يمكنُ ظهورُ علامةِ الإعراب فيه .

    والثاني : الاسم المنقوص ، ونصبُه يظهرُ في آخرهِ ، و أمَّا رفعُهُ و جرّهُ فهو منويٌّ

    أي مقدّرٌ ، كالاسم المقصور ، تقولُ : جاء القاضي ، و مررتُ بالقاضي ،

    و رأيتُ القاضيَ ، و تقولُ في إعرابهِ مرفوعٌ بضمة مقدرة منع من ظهرها الثِّقلِ ،

    و كذلك الجرّ * ، و أمَّا في حال النَّصبِ فإن ظهور الفتحة ممكن و ميسرٌّ غير متعذّر و لا متعسِّر .

    و أمَّا المقصور فإنَّه يعرب بحركةٍ مقدّرة على آخره ، يمنع من ظهور هذه الحركة التَّعذّر ؛

    لأنَّه يتعذّر أي يستحيل _ كما نعبِّرُ _ أن يُحرَّك الألف ، لأن الألفَ إذا

    حُرِّكَ انقلبَ إلى شيءٍ آخرَ ، كما قال الأول : ( فكأَنَّنِي أَلِفٌ و ليسَ بِمُمكنٍ تحريكه ) **.
    ______________

    *أي يقال مجرور بكسرة مقدرة منع من ظهور هذه الحركة الثِّقل .

    ** هذا بعض بيت من الكامل وتمامه :

    لكن نحلت لبعده فكأننى = ألف وليس بممكن تحريكهُ

    قاله محمد بن رضوان المعروف بابن الرعاد, المتوفى سنة 700هـ/ 1300م، وكانت بينه وبين البوصيري مهاجاة،

    وجاء من خبر هذا البيت ما رواه ابن هشام في (شرح شذور الذهب ) ، في الشاهد رقم (19) في ص(96) ،

    طبعة المكتبة العصرية، 1426 هـ - 2005 م :

    (و من محاسن بعض الفضلاء أنه كتب من مدينة قوص إِلى الشيخ العلامة بهاء الدين محمَّد بن النحاس الحلبى

    رحمه الله يتشوق إِليه ويشكو له نُحُوله فقال:

    سَلِّمْ عَلَى المَوْلَى البَهَاءِ وَصِفْ لَهُ شَوْقِى إِليْهِ وأَنَّنِى مَمْلُوكُهُ
    أبدًا يُحَرِّكُنِى إِليْهِ تَشُوُّقِى جِسْمِي بِهِ مَشْطُورُهُ مَنْهُوكُهُ
    لَكِنْ نَحِلْتُ لبُعْدِهِ فَكَأَنَّنِى أَلِفٌ وليْسَ بِمُمْكِنٍ تَحْرِيْكُهُ )
    التعديل الأخير تم بواسطة عادل العاني ; 27-10-2016 الساعة 05:11 PM

  4. #24

  5. #25
    الصورة الرمزية عبده فايز الزبيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : القنفذة - وادي حلي بن يعقوب
    المشاركات : 2,810
    المواضيع : 201
    الردود : 2810
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عادل العاني مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك أخي

    موضوع مهم جدا ,

    وأثبته للفائدة

    تحياتي وتقديري
    أخي الحبيب ، و أستاذي الكريم/
    عادل العاني
    بارك الله فيك ، أشكر لك كريم عنايتك و صادق رعايتك،
    أما بخصوص التثبيت ، فأرجو إعادة الموضوع لما كان عليه ؛ حتى لا يأتي من يحتج،
    أو من يقول هذا ( دون المستوى).

    و جزاك الله خيراً.نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #26
  7. #27
    الصورة الرمزية عبده فايز الزبيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : القنفذة - وادي حلي بن يعقوب
    المشاركات : 2,810
    المواضيع : 201
    الردود : 2810
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    وَأَيُّ فِعْلٍ آخِرٌ مِنْهُ أَلِفْ أوْ وَاوٌ أوْ يَاءٌ فَمُعْتَلاًّ عُرِفْ
    فَالأَلِفَ انْوِ فِيهِ غَيْرَ الجَزْمِ وَأبْدِ نَصْبَ مَاكَيَدْعُو يَرْمِي
    وَالرَّفْعَ فِيهِمَا انْوِ وَاحْذِفْ جَازِماً ثَلاثَهُنَّ تَقْض حُكْماً لازِماً


    الإعرابُ إمَّا أن يظهرَ كما مضى قبل الكلام عن المنقوص و المقصور ، و إمَّا أن يُقَدَّرَ ، و قدْ ذكرَ الإعرابَ المقدَّرَ في المقصور و المنقوص .
    وهُنَا ذكر الأفعالَ التي يُقَدَّرُ فيها الإعرابُ * ، فقال : أيُّ فعلٍ ** آخرُه ألف كـ (يَسعى) ، أو واو كـ ( يدعو) ، أو ياء كـ ( يرمي) فهو معتلٌ ***، ؛ لأنَّ آخره حرفُ علَّةٍ ، و إنْ أردتَ إعرابَهُ ، فما كان آخره ألف انوِ فيه وقدِّره فقل هو مرفوع بضمة مقدرة ****على آخره ، أو هو منصوبٌ بفتحةٍ مقدَّرةٍ على آخره ، إلاَّ الجزم ، فإِنَّهُ يكونُ بحذفِ آخره نحو : لم يسعَ ، و إن وقفنا عليه قلنا : لم يَسْعْ ، لأنَّ حرف العلةِ قد حُذف من أجلِ الجزم .
    وأظهرْ نصبَ ما كانَ آخرهُ واواً كــ(يدعو ) أو ياءً كـ (يرمي ) ، وقدِّر فيهما الرفعُ بالضمة ، واحذفْ حرفَ العلَّةِ حال الجزم من الثلاثة التي هي : يسعى و يدعو و يرمي ، إنْ تفعلْ ذلكَ تقضِ أي تحكمْ بذلك الحذفَ حكمَاً لازمَا .

    __________________________
    *أي المعتل من الأفعال وهو الباب السابع مما يعرب بالنيابة .
    ** أي الفعل المضارع ،لأن الكلام في المعرب.
    ***المعتل من الأفعال : ما كان في آخره واو قبلها ضمة كـ (يدعُو ) ، أو ياء قبلها كسرة كـ (يَرمِي) ، أو ألف قبلها فتحة كـ (يسعَى) .
    **** تقدير الحركات في حالتي الرفع و النصب للثقل كما في المعتل بواو أو ياء، و للتعذر للمعتل بألف.

    ملحوظة : التهميش مستفاد من كتاب ( دليل السالك إلى ألفية ابن مالك) لكاتبه / عبدالله الفوزان .

  8. #28
    الصورة الرمزية عبده فايز الزبيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : القنفذة - وادي حلي بن يعقوب
    المشاركات : 2,810
    المواضيع : 201
    الردود : 2810
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عادل العاني مشاهدة المشاركة
    أخي عبده فايز

    وهل تعتقد هناك موضوع أهم من هذا ... ؟

    سأكون له من المتابعين , وننتظر الجديد دائما.

    وشكرا لتواضعك الكبير

    تحياتي وتقديري
    بارك الله فيك.نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #29
    الصورة الرمزية عبده فايز الزبيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : القنفذة - وادي حلي بن يعقوب
    المشاركات : 2,810
    المواضيع : 201
    الردود : 2810
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    نَـــــــكِرَةٌ قَابِــــــــلُ أَلْ مُؤَثِّرَا أوْ وَاقِعٌ مَوْقِعَ مَــــا قَـــــدْ ذُكِـــــــرَا
    وَغَيْرُهُ مَعْرِفَةٌ كَـ(هُمْ) (وَذِي) وَ(هِنْدَ) وَ(ابْنِي) وَ(الغُلامِ) وَ(الَّذِي)


    بَدأ بالنَّكرةِ لأَنَّها الأصلُ ، و لا يلزمُ أنْ يكونَ الأصلُ هو الأشرفُ ، وقال في تعريفِها : ( نكرةٌ) أي الاسم النّكرةُ هو ما يقبلُ ( أَلْ) ، و تُؤثر فيه التعريف *كـ رجل و امرأة و قمر و حجر ، إذا أدخلنا على هذه الألفاظ ( أَل) فإنَّنَا نقولُ : الرَّجل و المرأة و القمر و الحجر .
    (أَوْ) أيْ النكرةُ الذي يقعُ موقعَ ما يَقْبَلُ ( أَلْ ) الذي ذُكر آنِفَاً ، مِثَالُ ذلكَ : (ذو) فإنَّها بمعنى صاحب ، وصاحب يقبل ( أَلْ) فنقول الصَّاحب ، و ( غيرُهُ) أي غير الاسم النَّكرة ، المعرفة، و المعرفةُ سِتَةُ أنواعٍ **، وقد ذكرَها في البيت الثَّاني ، فقال:
    وَغَيْرُهُ مَعْرِفَةٌ كَـ(هُمْ) (وَذِي) ....................... إلى آخرِهِ .
    و أولها : الضمير كـ هُمْ و أنتَ و نحنُ ، و الضَّميرُ هو أَعْرفُ المعارف المذكورةِ ، و قال ابنُ حَزْمٍ ، رحمه اللهُ تعالى ، : ( المَعارفُ مُتساويةٌ ، و لا تَتفاوتُ ؛ لأنَّهُ لا يُقالُ هذا أَعْرفُ مِنْ هذا)
    ولكنَّ النُّحاة رفضوا هذه الدَّعوة ، و قالوا : إنَّها تتفاوت في المعرفة .
    و الثَّاني هو اسمُ الإشارة ، نحو : ذي و ذا و ذانِ ، و ثالثُها العلمُ ، مثالُ لك : هند و زيد ٌ و عبداللهِ ،و الرَّابعُ هو المُضافُ ، مثاله : ابني و كتابي و سيارةُ أحمدَ ، و الخامسُ هو المُعرَّفُ بِأَلْ ، مثالهُ : الغلام و القلمُ و القرطاسُ ، و السَّادسُ الاسمُ الموصولُ كـ الذي و التي و مَنْ .

    فائدة:
    أَعْرَفُ المَعارِفِ على الإطلاقِ هو اللهُ جَلَّ جَلالُه.

    ____________________
    * قال الشيخ العلامة / محمد بن صالح العثيمين ، رحمه الله تعالى رحمةً واسعة ، في شرحه على ألفية ابن مالك ،:
    ( هذا التعريف تعريفٌ بالعلامة ، فهو تعريفٌ بالرّسم ،ليس تعريفاً تَامَّاً ، بل هو تعريفٌ رسميٌّ لا ذاتي .
    تعريف النكرة الذاتي : هو كلُّ اسم شائعٌ في جنسِهِ ، لا يختصُّ به واحد دون الآخر.
    تعريفها الرَّسمي ، وهو التَّعريفُ بالعلامة : ما ذكره المؤلف ، .....) (ص110 )
    ** ذكر ابن مالك المعارف دون ترتيب _ هنا _لضرورة الوزن ، ولكنه فيما بعد ذكرها مرتبةً ، و ترتيب المعارف من حيث قوة التعريف ، كما يلي : الضمائر ، العَلم ، اسم الإشارة ، الاسم الموصول ، المُعرّف بأل ، المُضاف إلى معرفة .

    قال أحدُهم، مرتباً المعارف:
    إنَّ المعارفَ سبعةٌ فيها سَهُلْ أَنا صالحٌ ذا مَا الفتى ابني يا رجلْ

    فعدَّ المعارف سبعة و أدخل فيها النكرة غير المقصودة، وهي الضمير ( أنا) ، العلم ( صالح) ، ذا ( اسم الإشارة )، ما (اسم موصول) ، الفَتَى ( معرف بأل) ، ابني ( مضاف إلى معرفة ، و ابن مضاف لضمير) ، يا رجل (النكرة المقصودة من بين المنادى).

  10. #30
    الصورة الرمزية عبده فايز الزبيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : القنفذة - وادي حلي بن يعقوب
    المشاركات : 2,810
    المواضيع : 201
    الردود : 2810
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    فَمَا لِذِي غَيْبَــــــــةٍ أوْ حُضُورِ كَأنْتَ وَهْوَ سَمّ بِالضّمِيرِ
    وَذُو اتِّصَـــــالٍ مِنْهُ مَالاَ يُبْتَدَا وَلاَ يَلِي إِلا اخْتِيَاراً أبَدَا
    كَالْيَاء وَالْكَافِ مِنِ ابْنِي أكْرَمَكْ وَالْيَاءِ والهَا مِنْ سَليهِ مَا مَلَكْ

    أَولُ أنواعِ المَعارفِ الضَّميرِ ؛ ولِهذا بَدأ بِهِ ، فقال فما وُضعَ للغَيبةِ كـ (هُوَ) أو الحُضورِ و الحضور يَشتمِلُ على الخِطاب و التَّكلم ، نحو : أَنتَ و أَنَا ، مَا كانَ كذلك سَمِّه بالضميرِ ، وهو يَنقَسِمُ إلى مُتَّصلٍ و مُنْفصلٍ ،فذو الاتصال _ أيْ المتصل _ هو الذي لا يُبْتَدأُ بِه ، و لا يَصِحُّ أن يقعَ بعدَ ( إلَّا ) في الاختيارِ ، والمقصود بـ (الاختيار) النَّثر ، وهو غيرُ الاضطرار ، الذي هو الشعرُ ؛ لأنَّ الشَّاعرَ قد يَضطرُ إلى أنْ يُخالفَ القاعدةَ المشهورةَ، كالهاء و كالكافِ من نحوِ : ابني أكْرَمَكَ ، فإن الكاف في أكرمك و الياء في ابني لا يُصحّ أن تجعلَ كُلّاً منهما في أول الكلمةِ ، فلا تقول : كَأكرمَ ، و لا تقولُ : جاءَ الطّلابُ إلَّاكَ ، أو إلَّاهُ ، إلا في الشعر .
    و كالياءِ و الهَاءِ مِنْ ( سَليهِ مَا مَلَك ) ، لا يَصحّ أن تقدمَ الهاء و الياء قبل السِّينِ ، هذا مضمونُ مَا اشتمَلتْ عليه أبياتُ المُصَنِّف.

    وهُنالكَ تنبيهٌ :
    وهُوَ أَنَّهُ وردَ في الشِّعرِ مجِيْءُ الضميرِ المتصلِ بعدَ إلَّا ، و منْهُ قولُ بعضِهم :
    و مَا نُبَالِي إِذا مَا كُنْتِ جَارَتَنَا ألَّا يُجاوِرَنَا إِلَّاكِ دَيَّارُ

    و معنى البيتِ : لا نَكْتَرِثُ إذا لم يجاورْنَا سواك .

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. إبليس الألفية الثالثة..
    بواسطة ندى يزوغ في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 20-09-2015, 12:08 PM
  2. الموسوعة الألفية
    بواسطة سامح عسكر في المنتدى المَكْتَبَةُ العِلمِيَّةُ
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 31-03-2012, 10:35 PM
  3. باركوا الألفية السابعة لزاهية واحتكم
    بواسطة نهير محمد عبد الله الشيخ في المنتدى الروَاقُ
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 03-12-2006, 02:11 AM
  4. مسـابقة لأجمــل نثر أدبي .
    بواسطة أبو القاسم في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 08-12-2004, 08:48 PM
  5. باركوا للعنود الهاشمي ، لدخولها نادي الألفية الثانية
    بواسطة أبو القاسم في المنتدى الروَاقُ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 05-06-2004, 12:22 PM