أحدث المشاركات

عبد الشكور» بقلم عماد هلالى » آخر مشاركة: عماد هلالى »»»»» أخت القمر» بقلم عبدالحكم مندور » آخر مشاركة: عبدالحكم مندور »»»»» شَبَقٌ ولَبَقٌ» بقلم احمد عقلان » آخر مشاركة: عبدالحكم مندور »»»»» عشتار و..المملوك» بقلم احمد المعطي » آخر مشاركة: عبدالحكم مندور »»»»» ألا يا سلاماً» بقلم ايهاب الشباطات » آخر مشاركة: عبدالحكم مندور »»»»» قيثارة طرب ..!» بقلم لبنى علي » آخر مشاركة: عبدالحكم مندور »»»»» فأثابكم غما بغم.» بقلم أسيل أحمد » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» الموت» بقلم عماد هلالى » آخر مشاركة: عماد هلالى »»»»» && خلص الكلام &&» بقلم عمر الصالح » آخر مشاركة: عمر الصالح »»»»» && زائرة &&» بقلم عمر الصالح » آخر مشاركة: عمر الصالح »»»»»

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: ~ تجليات حضرات الأسماء الإلهية ~ بقلم يسار الحباشنة

  1. #1
    الصورة الرمزية إدريس الشعشوعي شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2004
    الدولة : قلب كلّ مسلم
    المشاركات : 2,252
    المواضيع : 185
    الردود : 2252
    المعدل اليومي : 0.39

    Thumbs up ~ تجليات حضرات الأسماء الإلهية ~ بقلم يسار الحباشنة

    ~ تجليات حضرات الأسماء الإلهية ~
    ِ
    ما لا يعلمه أكثر الناس عن الوجود هو أن لله تعالى أسماء. كل اسم يعبر عن صفة من صفاته.
    ولكل اسم (حضرة). والحضرة هنا معناها باختصار: دائرة فعل وتأثير الصفة.
    ولكل حضرة (تجلي). والتجلّي هنا معناه باختصار: ظهور فعل وتأثير الصفة.
    _
    فالزلزال مثلا له أسباب ظاهرية تتعلق بجيولوجيا الأرض والعوامل الفيزيائية والكيميائية.
    هذا هو سببه الظاهر. ولكنه في الحقيقة واحد من التجليات. والتي هي كما قلنا: معناها ظهورات.
    فتجلى الشيءُ يعني ببساطة: ظَهَرَ واتضحَ أثره.
    إذن فالزلزال هو تجل من تجليات حضرة اسم الله (الجبار) و (القوي).
    _
    أما حنو الناقة على طفلها فسببه الظاهر هو الغريزة المودعة فيها. وأما سببها الحقيقي الباطن فهو أن الله تجلّى عليها باسمه (الحنّان) و (الودود). فاقتبست الناقة من اسم الله، فظهر أثر ذلك الاسم فيها.
    _
    هنالك صفات لا يدرك تجليها إلا الإنسان. وهذه مزية للإنسان على سائر الخلق، وهو أنه مظهرٌ أكمل لتجليات حضرات الأسماء الإلهية. ومن أمثلة ذلك، ليس حصرا:
    عندما يخطيء الإنسان ثم يتوب، فإنه يتوب في الحقيقة لأن الله قد تجلى عليه باسمه (التواب).
    وهذا التجلي، للإنسان منه النصيب الأكبر. فالملائكة مثلا لا تخطيء. ولذلك لا تعرف تجلي صفة التواب. ومن هنا كان الإنسان أكثر معرفة من الملائكة. ولذلك أمر الله تعالى الملائكة أن تسجد لأدم. فالله تعالى قد علم آدم (الأسماء) كلها.
    _
    ومن هنا تعلم أن الوجود لا يخرج شيء منه عن أن يكون مظهرا لتجليات اسم من أسمائه تعالى.
    وهكذا يتفسر لك الوجود كله. وهذا مفتاح لك لكي تفهم كل شيء في الوجود.
    وهو مفتاح اختص الله به هذه الأمة الإسلامية. ولا تدركه فلسفات الغرب ولا الشرق.
    ِ
    ولك من الآن فصاعدا أن تفتح أسماء الله الحسنى ال 99 وتتأمل فيها ... ثم تنظر في الوجود، فتركّب كل شيء تراه في الوجود تحت الاسم الذي تراه مناسبا له ومتعلقا به.
    عندما تتمرس على ذلك .. ستنفتح لك آفاق غريبة، وتتفتق لك عن أسرار عجيبة.
    ِ
    إذن: فهذا منظور مختلف للوجود، سترى من خلاله الكون بصورة جديدة، وستتعلم منه الكثير من الأسرار، وقد تصل من خلاله يوما ما إلى مرحلة لا تنظر فيها إلى شيء إلا وترى فيه تجليات الله مباشرة، مما يعني أنك أصبحت من العارفين بالله.
    ِ
    فافهم .... تغنم.


    _________________________

    بقلم الأستاذ : يسار إبراهيم الحباشنة - حفظه الله تعالى -
    تاريخ : 24 / 09 / 2016.

  2. #2
    الصورة الرمزية جلال دشيشة مشرف أقسام الفكر
    مشرف النثر والقصة
    أديب ومفكر

    تاريخ التسجيل : Oct 2012
    المشاركات : 264
    المواضيع : 45
    الردود : 264
    المعدل اليومي : 0.09

    افتراضي

    هذا هو الفكر الناضج المعبّر عن الإسلام المحمدي ..
    يقول النبي ص (( إنّ لله تسعة وتسعين اسما من أحصاها دخل الجنة ))

    وإحصاؤها ليس مجرد استظهارها بالحفظ ، ولكنه الفهم والعمل بمقتضاها ، والغوص في أعماقها ، ورؤية الله من خلال آثاره في الكون ..
    شكرا جزيلا .

المواضيع المتشابهه

  1. فلينظر كل منا عمن يأخذ دينه - بقلم الأستاذ يسار الحباشنة
    بواسطة إدريس الشعشوعي في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 21-05-2015, 12:43 PM
  2. الأليق أن يكون غرض الكتابة لنفع الغير وحاجتهم بقلم يسار الحباشنة
    بواسطة إدريس الشعشوعي في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 14-04-2015, 02:32 PM
  3. جواب عن التذكّر الإنساني والإدراك الروحي- بقلم يسار الحباشنة
    بواسطة إدريس الشعشوعي في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-04-2015, 02:42 AM
  4. الإسلام لك ولغيرك شئت أم أبيت .. بقلم يسار الحباشنة
    بواسطة إدريس الشعشوعي في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 25-03-2015, 11:19 AM
  5. نقطة حول حقيقة الإيمان ... بقلم الاستاذ يسار الحباشنة
    بواسطة إدريس الشعشوعي في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 18-03-2015, 10:43 AM