أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: لماذا أفقد مقعدي ؟

  1. #1
    الصورة الرمزية سيد يوسف مرسي قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Oct 2016
    المشاركات : 109
    المواضيع : 38
    الردود : 109
    المعدل اليومي : 0.09

    افتراضي لماذا أفقد مقعدي ؟

    جاءتني اليوم هي لا تأتي
    لماذا أفقد مقعدي ؟
    البارحة شربت من ظلها قدحاً ،واليوم وجدتها قد ألقت بظهرها لجدار بستان
    قالت :وقد استبدلت ملامحها
    وعلقت صورة لم نعهدها ،
    صرت لا أراك في ذاكرتي ..! أخشى أن تكون فقدت مقعدك

    بقلمي /سيد يوسف مرسي

  2. #2
    مشرف قسم القصة
    مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 6,470
    المواضيع : 107
    الردود : 6470
    المعدل اليومي : 2.04

    افتراضي

    الأستاذ سيد يوسف مرسي

    أهلا و مرحبا بك ..
    المقطع الأول :" جاءتني اليوم هي لا تأتي " استوقفني حتى رن في طبلة أذني صوت فيروز ( تع ولا تيجي)!!

    " البارحة شربت من ظلها قدحاً " : تعبير جميل يعبر عن التعلق بالذاكرة ..
    وقولها : اخشى ان تكون فقدت مقعدك .. عندما تلتقي الذكريات يتساءل كلّ عن الآخر بعد طول غياب .. ومن ينكر وجود الآخر في ذاكرته قد لا ينصف الآخر ..

    أسلوب جميل أديبنا .

    تقبل إعجابي .
    وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن

  3. #3
    الصورة الرمزية محمد فتحي المقداد أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 775
    المواضيع : 104
    الردود : 775
    المعدل اليومي : 0.29

    افتراضي

    ===============
    أستاذ سيد يوسف مرسي
    أسعدك الله
    تغيير الملامح، نابع عن تبدّل داخلي في المشاعر و العواطف
    وصورة لم نعهدها،
    تساؤلها مُتعالٍ نرجسيّ: صرتُ لا أراك في ذاكرتي ..!!،
    وبسخرية: أخشى أن تكون فقدتَ مقعدك.
    بكلّ تأكيد: لا تخشيْ، أنتِ من مسحتُك من ذاكرتي منذ زمان
    نص رائع ..
    مؤلم في سرد طرق الجحود و النكران..
    دمت بخير

  4. #4
    الصورة الرمزية سيد يوسف مرسي قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Oct 2016
    المشاركات : 109
    المواضيع : 38
    الردود : 109
    المعدل اليومي : 0.09

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد السلام دغمش مشاهدة المشاركة
    الأستاذ سيد يوسف مرسي

    أهلا و مرحبا بك ..
    المقطع الأول :" جاءتني اليوم هي لا تأتي " استوقفني حتى رن في طبلة أذني صوت فيروز ( تع ولا تيجي)!!

    " البارحة شربت من ظلها قدحاً " : تعبير جميل يعبر عن التعلق بالذاكرة ..
    وقولها : اخشى ان تكون فقدت مقعدك .. عندما تلتقي الذكريات يتساءل كلّ عن الآخر بعد طول غياب .. ومن ينكر وجود الآخر في ذاكرته قد لا ينصف الآخر ..

    أسلوب جميل أديبنا .

    تقبل إعجابي .

    أقدم الشكر الجزيل وتقديري الجليل لأستاذنا الراقي وأديبنا المبجل الأستاذ عبد السلام دغمش
    تحية قلبية وإجلال وشكر وافر وأكثر لهذه الطلة الثرية والقراءة الندية أعتز وافخر تاج لنا حروفكم
    مع أرق تحياتي

  5. #5
    قاص
    تاريخ التسجيل : Feb 2006
    المشاركات : 512
    المواضيع : 19
    الردود : 512
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي

    ( البارحة شربت من ظلها قدحاً ،واليوم وجدتها قد ألقت بظهرها لجدار بستان
    قالت :وقد استبدلت ملامحها
    صرت لا أراك في ذاكرتي ..! أخشى أن تكون فقدت مقعدك )
    أعتقد أن ما بين القوسين قصة ومضة جيدة وشديدة الثراء، وما عدا ذلك حشوا ويصيب النص بالترهل، من خلال زمنين ( البارحة واليوم ) عالجت الومضة حدث رئيس وهو تغير الانسان من حال إلى حال ، واستخدم القاص تقنية المفارقة التصويرية كما يستخدمها الشعراء المحدثين في كتابة القصيدة القصيرة جدا وأبرع من استخدمها في رأيي الشاعرين الراحلين عبدالمنعم عواد يوسف وكمال نشأت، ومضة ماتعة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 13,926
    المواضيع : 190
    الردود : 13926
    المعدل اليومي : 5.11

    افتراضي

    قد كنت بالأمس أنا وياها على وئام ـ فلما هى اليوم تستقبلني بوجه يختلف
    قائلة : لم يعد لك مكان في ذاكرتي ـ وانتهت مكانتك ، وفقدت مقعدك في قلبي.
    فما الذي أفقدني مكانتي عندها ؟؟؟

    كم هو مؤلم أن تتلقى صفعة الجحود والنكران ممن هم قابعين في قلبك فتخيب كل آمالك.
    ومضة قوية بتعبيرها ، جارحة بصدقها
    دمت بروعتك. نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,642
    المواضيع : 386
    الردود : 23642
    المعدل اليومي : 5.62

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيد يوسف مرسي مشاهدة المشاركة
    جاءتني اليوم هي لا تأتي
    لماذا أفقد مقعدي ؟
    البارحة شربت من ظلها قدحاً ،واليوم وجدتها قد ألقت بظهرها لجدار بستان
    قالت :وقد استبدلت ملامحها
    وعلقت صورة لم نعهدها ،
    صرت لا أراك في ذاكرتي ..! أخشى أن تكون فقدت مقعدك
    مابين اليوم والبارحة تغيرت الوجوه كما تقلبت القلوب فاختلفت النظرة وتلاشت العاطفة
    ومضة معبرة أجدت أديبنا الفاضل نسجها فشكرا لك
    مرحبا بك في واحتك
    تحية وتقدير
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    الصورة الرمزية كاملة بدارنه أديبة
    تاريخ التسجيل : Oct 2009
    المشاركات : 9,823
    المواضيع : 195
    الردود : 9823
    المعدل اليومي : 2.60

    افتراضي

    أخشى أن تكون فقدت مقعدك
    ومع فقدانه ينتهي كل شيء!
    ومضة جميلة
    بوركت
    تقديري وتحيّتي

المواضيع المتشابهه

  1. عندما أفقدُ حاسّةَ الزّمان والمكان
    بواسطة ربيع بن المدني السملالي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 29
    آخر مشاركة: 15-06-2012, 12:01 PM
  2. مَقْعَدي بَينَ الرَّجيعِ و المَنْثورِ
    بواسطة حوراء آل بورنو في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 42
    آخر مشاركة: 12-04-2009, 03:54 PM
  3. لماذا الدعاء على اليهود ..هل يستحقون
    بواسطة يوسف الحربي في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 11-01-2006, 10:10 AM
  4. لماذا تشعرين وحيدة ؟
    بواسطة خليل الحلبي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 22-07-2003, 02:09 AM
  5. لماذا .. أيها الشاب ...؟؟؟
    بواسطة ابو دعاء في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 19-02-2003, 04:57 AM