أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: أزواج سعداء حتى آخر العمر، وآخرون في حلبة الصراع.

  1. #1
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Oct 2014
    المشاركات : 249
    المواضيع : 152
    الردود : 249
    المعدل اليومي : 0.12

    افتراضي أزواج سعداء حتى آخر العمر، وآخرون في حلبة الصراع.

    أزواج سعداء حتى آخر العمر، وآخرون في حلبة الصراع.
    هم أزواج متميزون ! فضَّلوا الخريف على الربيع، فوجدوا في تساقط الأوراق جمالًا، أكثر من تفتح الأزهار. تَرَاهُم سعداء، كلما تقدم بهم العمر، فلا يشعرون بالجفاف العاطفي، ولا تقلقهم التجاعيد الزاحفة على الوجه، ولا الشيب الكثيف. إنهم يعيشون حاضرهم بمتعة وتجدد، ويدركون أن تراجع القوة الجسدية ، تعوضه قِوى أخرى روحية، تعبر عن معنى الحب، ومعنى الوفاء، ومعنى الحياة، ومعنى التعايش.
    وأزواج شباب ! أنهكتهم عواصف الخلافات الزوجية، فأفضت إلى إنهاء الرابطة المقدسة، وما ترتب عنها ، من خسارة وتفكك وقطع للرحم. ويعزى هذا الوضع المتردي، إلى جملة من الأسباب المتداخلة اذكر منها:

    • عدم حصول الفهم الصحيح، لدى أغلب الشباب، بخصوص مقومات الحياة الزوجية ، المبنية على الاختيار السليم، وعلى الثقة و التكامل و التعاون و الشراكة و الاحترام و الحوار البناء و نبذ الأنانية و التعصب . فالفهم السيئ يجعلها تنهار تحت وطأة الخلافات الجارفة .
    • غياب الصراحة ، و إخفاء الحقيقة عند تأسيس الرابطة الزوجية ، فسرعان ما ينكشف المجهول وتتبدد الأحـــلام النرجسية ، و يحجب الواقع أحلام الحياة الجميلة ، وتهــــب أعاصير الخلاف المدمر .
    • غياب التوجيه الأسري الهادف، الذي يبصر و ينور المقبلين على الزواج ، و يزودهم بالمفاهيم الصحيحة للحياة الزوجية السعيدة و الآمنة .
    • تأثر مجتمعنا المسلم بالنموذج الغربي الدخيل، الذي ينفث سمومه القاتلة، في حياتنا الاجتماعية ، ببريقه و زيفه المتعفن . فالغرب انغمس في الإباحية، فلم يعد هناك وجود للروابط الأسرية عندهم.

    قال الله تعالى: " وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً " ــ سورة الروم (21).

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 14,712
    المواضيع : 199
    الردود : 14712
    المعدل اليومي : 5.10

    افتراضي

    أيها الزوجان:
    صلا مابينكما وبين الله ........ يصل الله بينكما؟؟
    واقصد بذلك :
    ان يحسن كلا الزوجين علاقتهما بالله سبحانه وتعالى
    فإذا كان الرجل مقبل على الله والذي بينه وبين الله موصول
    طرح الله له القبول وأحبه الناس وزوجته
    وكذا المرأة اذا كانت مقبلة على الله طرح الله لها القبول
    تعد الاحترام والإعجاب والمساواة والتشاركية والشفافية والثقة
    ركائز متينة وصلبة يُبنَي عليها الحب بين الأزواج الذين يتمتعون بعلاقة صحية.
    شكرا لموضوع هام ويمس كل بيت
    تحياتي وتقديري. نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

المواضيع المتشابهه

  1. أزواج..
    بواسطة محمد جباري في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 22-09-2016, 07:39 PM
  2. أناس سعداء بعاهاتهم !!!
    بواسطة احمد حمود الغنام في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 23-12-2011, 10:33 PM
  3. في آخر العمر
    بواسطة يحيى السماوى في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 24-11-2006, 10:05 PM