أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: ديوان ألشاعر داوود العرامين

  1. #1

  2. #2
    الصورة الرمزية تقي بن فالح قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Oct 2017
    المشاركات : 517
    المواضيع : 36
    الردود : 517
    المعدل اليومي : 0.61

    افتراضي (2)-


    قصيدة غزلية جديدة رائعة متميزة
    (في هواها مستبدة)
    شعر: الشاعر:داود العرامين/فلسطين
    1-راسلــتُها فأجــابــتني ولــم تكـنِ الأ====شــواق بيــني وبيــنها بــلا سبــبِ
    2-تجــوبُ بالليلِ تجري خلفَ خفقةِ قل====بها لتــبسُطَ كــفــيهــا على أدبــي
    3-فما استــقرت يــداها علــى أبنــيتي====حتى استــقامت معانــيها بلا تـعبِ
    4-وكــنتُ قــبل ذاك أنــحتُ من حجرٍ====قصــائــدي فألانــتها فــيا عجــبي
    5-فأصــبحتْ كلمــاتي في مصائــدها====مشــبوكــةً لا تفــكُّهــا بــلا طــلبِ
    6-مــشــتاقــةٌ ســاقــها حــبٌّ تلــقـــفه====مجنــون ليلى بأحضــانٍ ولم يهبِ
    7-صاحتْ:قـوافــيك لا تزالُ تُنطقُ بي====ألحانُها ما حييتُ فانجُ من غضبي
    8-وأخرجتْ من سطوري أعذب الجُمَلِ====وأتــلفـت كـل ما لغـيرها ينتسبِ
    9-فقــيدتني وقـــد نظــرتُ فــي سمــةٍ====تكــفي لأصبـِحَ يوماً عنتر العربِ
    10-صمتٌ على شفةٍ تخفي منابتَ شِعْ====رٍ حـولها سقيت من أثقـلِ السحُبِ
    11-والجــيدُ يلمـعُ منه المــاءُ مسـتتراً====كالنبعِ جرََّ حصًى أصفي من الذهبِ
    12-ولــو تراهــا وقــد أرختْ جدائـلها====كمــا العناقــيدُ بالنخــيلِ والعِــنبِ
    13-فلم تكدْ تنثرُ شعــرها على ورقـي====كأنــما صُــبَّ ريحـانٌ من القـربِ
    14-ولــو تأمـلتَ خـدّيــهْا مـراتـعَ أش====واقٍ وروضةَ أصنافٍ من الرُّطَبِ
    15-والثغرُ يرتشفُ منه الطماّنُ كوثرَ ما====ءٍ لا اُجاجَ بــه يُعــطاهُ بالنـّسبِ
    16-يا للأظافِرِ بالألـوانِ قــد بــرزَتْ====ملــساءَ مــثل الفسيــفساءِ بالقـــببِ
    17-والعـينُ إنْ نظــرتْ مــنها إليــك==== اجـاءكَ السهــمُ للأبــواب للــهربِ
    18-شقــيةٌ شَقِيــَتْ شقــاءَ عبـــلةَ ما==== لكِ وهـل لشقــيِّ الحــب من عَــتبِ
    19-إني لأشتاقث والأشـواقُ غــاليةٌ==== إلى الــتي سَكــنتْ قــلبي ولم تغِـبِ
    20-هل تستحقين هذا الوصفَ من لغـتي==== أم ظــلَّ في النــفسِ شيءٌ مـنك لم يُصـَبِ
    21-فكل شيءٍ له حدٌّ وحــدُّكِ مـــط==== روحٌ على الشعـرِ منـذٌ أقدم الحِـقَبِ
    22-لعـــلَّ يوما تريْـنَ شاعراً يـــتخــطَّ====ى الحــدّ حـدّاً يــنالُ أرفع الرُّتَـبِ
    23-فربما كنتُ ذاك المهووسَ أنطـقني==== ربي معانــيَ سالــت إلى الـرُّكبِ
    24-هيهات أن يشكوَ الموهوبُ من قَدَرٍ====ألقــى بحسناءَ عـنده على الرَّهَبِ
    25-ضــمــّتْ إلــيه جــنـاحَ الشوق منكـسِراً====في لهــفةٍ ضمّةً زادتْ عن الأدبِ
    26-فضــمها بــين أبــيــاتٍ وقــافــيــةٍ====تكــونُ ذكراً لها أقـوى من النّسَبِ
    27-غزتْ مجامعَ عقلي تستبيحُ خِطــا====بي فكــرةً تلــو أخرى خِلــسةَ الشُّهُبِ
    28-تسللَ الشــوقُ داخــلَ الفــؤادِ تس====للاً كــما النارُ في الهشيمِ والحطبِ
    29-للهِ درُّكِ يا سلــمى أعــدتِ لـيَ الأ====يـامَ صافــيةً غــطتْ على كُــرَبي
    30-سبحان من خلقَ الأزواجَ من عدَمٍ====فـكنتِ شمساً على العُشَّاقِ لم تَغِبِ
    داود العرامين/ فلسطين
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    منقوووووووووووووووووووووو وووووووول من : قسم الأدب العربي

  3. #3
    الصورة الرمزية تقي بن فالح قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Oct 2017
    المشاركات : 517
    المواضيع : 36
    الردود : 517
    المعدل اليومي : 0.61

    افتراضي (3)- يا أهل الشام أزيلوا هذا العار


    يا أهل الشام أزيلوا هذا العار
    شعر:داود العرامين/فلسطين
    بسم الله الرحمن الرحيم
    1-أمن دمشـقَ تنادى الثائرون مُكــب====ريـن:لا ظــلم بعــد الــيومِ يـا أسـدُ؟
    2-كفاك بطــشاً وأوزاراً تــنوءُ بحــم====لها الجــبالُ الرواسي،بئس ذا الولـدُ
    3-أثخنتَ بالجرح أهلَ الشامِ خيرَ عبا====دالله كـلَّــهــمُ،بالــبــعــث تســتـنـــدُ
    4-إن كنت شهماً فيممْ شطرَ ما اغتصب====اليهودُ،فالبعثُ بالجولان قد فُقِدوا
    5-تجتــاحُ بالقهر أطرافَ البـلاد وقــلبَ====ها ألا تستحي !كم من شيبةٍ تـئدُ؟
    6-صَــمتَ دهراً عن الجــولان تتركُــها====فريســةً سهــلــةً للذئــب يـا أسـَدُ
    7-وأنــت بالــبــرج مختــالٌ كأنــك تــِم====ثالٌ لإبلــيسَ منصــوبٌ و معتمَــدُ
    8-حرَّكتَ جــيشاً على شعْبٍ يطالبُ با====لعـيش الكريم فهـاج الليثُ يجـتهـدُ
    9-يقــول:لا تَــدَعـوا شيــخاً ولا امــرأةً====ولا مُصــلًى لهـم حــياً ولا تعـِدوا
    10-فأيــن بأسُـك؟طال العهـدُ منك خنو====عاً!هـل مخالبـكم شاخت وترتعـدُ؟
    11-كم مـرةً طائــراتٌ حلَّـقــت بعــري====ن البعــثِ من عندِ(اسرائيل)تتَّقــِدُ؟
    12-وأنت في البعثِ مشغولٌ وفي العَبَثِ====والأســْدُ نائمـةٌ للروْثِ قد خـلدوا
    13-فلا زئــيرَ ولا( شبـّيـحةََ) قــد بُعــثوا====أما بحمصَ وديرِِ الزورِِ هم أُسُدُ
    14- ليست ضياعُ صلاحِ الدينِ ضيعَتَكمُ===ولا رجـالُ عمــادِ الـدين قـد نفــدوا
    15-مثــلُ الزرافــةِ تــبدو هائـماً أنفــاً====والصـوتُ منك يؤوسٌ خافـتٌ نَهـِدُ
    16-ولستَ للحرب أهلاً مذ حَكمْتَ بلا====دَ الشامِ أسكتَّ صوتَ المجدِ يا أسَدُ
    17-فأيــن مروانَ بالأمــجاد سطّـَر تا====ريخاً على الـدهرِ كــمَّاً ما له عـددُ؟
    18-وأين حمدانَ يغزو الرومَ من حلبٍ====يذيقَـهم بأسَنـا في أرضـهم خَمَدوا؟
    19-جاء (الدُمستقُ) في جمعٍ يفكُّ(قسن===طينَ)ابنَه جاثياً،والحزمَ قـد وجدوا
    20-وأيــن زنكي أخــا الإسـلامِ والغَزَوا===تِ بالرها نكّصَ الصلبانَ إذ مردوا؟*
    21 -وأنت في الذلِ ممروغُ وفي الفشلِِ====ولاهــثُ خلــفَ أمريكا ومــا تعــِدُ
    22--ســتلفِــظـنـكَ مـدحـوراً ومُنـتـبذاً====فــالـتــابع ــون كـخُـــدَّامٍ لـهــم أمَــدُ*
    23-هزَّتْ عرينــكَ مراتٍ على العَتــَبا====تِِ قــاذفــاتٌ(لإســرائـيــل ) تــتَّــقِـــد
    24أ- رانـبُ البعــثِ بــالأنـفـاقِ داويـةٌ====في الأرضِ نافِـقَةٌ قد سُدتْ لها الرَّبدُ
    25--تنال منهم تسوءُ الوجهَ من زَمَنٍ====والخزيُ ديــدنهــم والعــارُ يُعــْتَمَـدُ
    -26أمـا جـعـلـتَ بـلادَ الشـامِ عاجــزةً====عــن أي ردٍّ على الأطـماعِ يا ٍأســدُ!
    -27-والشامُ قد قَهرَت كلَّ الصليبِ وأن====بــتــتْ رجـالاً وأمجــاداً لـهـا وَتــَدُ
    28-والــيومَ خائرةُ في البــعثِ دائــرةُ====تلملـمُ الجـرحَ أوصــالُهــا والجـسـَد
    29-اّه على الشام مرهونٌ بقبضةِ بعث====يٍّ تــنـكَّــرَ للإســــلامِ مـــذ وُلـــدوا
    30-الغابُ للأسْدِ أوطـانٌ هـمُ زعــماؤ====ؤهــا وأنــت أســيـرٌ مسّــَكَ الـرَّمَــدُ
    31-كم من قتيلٍ على أرضِ الإباء تل===قَّى الموتَ من حفْنةٍ للبعثِ قد سجدوا؟
    32-عما قريبٍ ستُــلقى في جهـنمَ رم====ياً حــاملاً وِِزْرَ سـوريّا ومــن وُئِـدوا
    33-هناكَ فرعـونُ والنمرودُ يتــبعهم====هامـانُ، والبعـثَ بالأغلال قد وفَـدوا
    34-يصـلوْنــها حِقــبةً لا تنــتهي أبداً====فالكــفـرُ بــاللهِ ذنــبٌ مــا لــه سَــنـدُ
    35-الشامُ تنفُثُ كلَّ الخُـبْثِ والعطـبَ====والبــعــثَ أولُ مــن بالكـير يُخْــتمـَـدُ
    36-هــذا هو العــارُ ثم الدارُ داركمُ====فأخــرِجوا البعـثَ يأتِ الخيـرُ والرَّغَـدُ
    37-والقدسُ تنتظرُ الفتحَ القريبَ بفيْ====لقٍ من الشــامِ يمحــو كــلَّ ما يجِـدُ
    38-ويوم ترحـلُ عنا يــرحلُ الوَهَــنُ====والشمـسُ ضاحـكةٌ والصبحُ منجَـرِدُ
    39-اّلاّن فرصتــُكم أهلَ الكرامــة لل====إســلامِِ مرْجِــعُــكــم أنــتم لـنـا سنَــدُ
    40-واللهَ أسألهٌ التوفيــقَ في عَمَــلٍ====ترضــاه للشــامِ للإســلامِ يــا صــمدُ
    41-هي الخــلافةُ أمست مطلــباً فأقي====مــوها بعــزِ عزيــزٍ تصــلحُ البـلـدُ


    منقوووووووووووووووووووووو وووووووول من : قسم الأدب العربي

  4. #4
    الصورة الرمزية تقي بن فالح قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Oct 2017
    المشاركات : 517
    المواضيع : 36
    الردود : 517
    المعدل اليومي : 0.61

    افتراضي (4)-


    قصيدة: (القذافي تحت الأقدام)
    شعر: الشاعر:داود العرامين/فلسطين
    1-تعالوا لأشعارٍ وَقفتُ لها دهرا علىً==== المدى نَرَ طاغوتاً على الأرضِ يُقذفُ
    2-أسرت عقول الناسِ دهراً وأنت بال====أكــاذيبِ والتضـليلِ لا زلـتَ توًَصـفُ
    3-تحـــديــتَ بالألقــاب كـــل الــبــرية====وأنــت أذلُ الخلــقِ لو كنــت تعــرفُ
    4-فلم تعرفِ الساحات يوما لك اجتمـا===عُ حـربٍ على الأعـداء بل كـنتَ تهرٍفُ
    5-فأهلُــك بالجــرذانٍ لم تســتحِ نعــت==== هــم ثــم بالأنــفــاقِ صـرتَ تُعـرفُ
    6-وُجدتَ أخـيراً في المواســيرِ عالقــاً==== كما الهــرُ خلـفَ الفــأرِ ظـلَ يُجَرفُ
    7-أما كــنتَ في عــزٍّ وفــي نَعــمةٍ فلم==== تصُــنها وخانـتـك الكلابُ صـوارفُ
    8- فلا الظلمُ يوماً دام في الأرضِ حقبةً==== ولا الملـكُ،إن الـموت بالباب واقـفُ
    9-وهيهات تصحـو من مقــامرةٍ مع الغ==== واني ومــاخــورُ الــرذيــلةِ عــازفُ
    10-عمامتُك الصـفراءُ لم تغــنِ عــندما====أتــتـكمُ بنغــازي، وســرتُ تُــعَــرِّفُ
    11-تقــول: هو المجــنونُ والقاتلُ الأثي==== مُ،قــد جاء(بالنــاتو)عــليــنا يجازِفُ
    12-توعَــدهم بالحــرب إن وَطـئوا شوا==== طــىَ البـحرِ،قــولٌ كاذبٌ منه زائفُ
    13-فلا الشــمسُ غطــتها عمــائمكم ولا==== الفــيافي توارت بالكــتائب تعصـِفُ
    14-حمـاقاتُ قذّافِ المخـازي تصــدَّرتْ==== خِطــابــاتِه دومــاً تحــومُ وتُــنقَــفُ
    15-نســاءٌ تــَقــلّــَدْنَ الحــراســة للعــقي==== دِ لــسنَ أصــلاً لها ،ومنهــنَّ اّسِـفُ
    16-تركْــنكَ بالصــحراء وحــدك سافـراً==== وكــنــتَ لأستـار عليــهِــنَّ تكشـِفُ
    17-كــتائبُـكم لم تُغــنٍ شيــئاً وضاقتِ ال==== صحاري بكم ذرعاً ودمعُـك نازفُ
    18-تجــرَّعْــتَ كأسَ الذلِ في مشــهدٍ يهُ==== زُ كــلَ ملوكِ الظلمِ والدورُ طائــفُ
    19-فــلا أُسَّ للأفــكار منــك تـــقـــولها==== فحــالــك أفَّــاكٌ يلـــفُّــه مــِعْـطَــفُ
    20-سَفَــكــتَ دماءً جاهَدتْ فيــك عنـدما==== نفـــيــتَ أحاديـــثَ النــبيِ تُخــرِّفُ
    21-فأعــدمتَ مخــتالاً بجُرمـكَ يا سفي==== هُ والله بالمــرصادِ بالعــدلِ ينـصِفُ
    22-بطشــتَ بشعــبٍ حافظٍ لكـتابِ رب==== ه أنجـبَ أبــطـالاً على الدهر يُردفُ
    23-فسالت وفاضت بالصحاري عزيزةً==== وأنت وسيفُ الإفكِ في الإثمِ تُسرفُ
    24-نقضتَ عُرى الإسلام في نشوةٍ تعا==== نقُ السحرَ فاهتزتْ عصا الحقِ تلقَفُ
    25-أرقــتَ دمــاء الأهل في ليــبِيا بــلا ==== انقــطاعٍ فـمـا المختــارُ منك يُشَرَّفُ
    26-ستحــمِلُ أوزاراً تئــطُّ الجــبالُ وال==== سماءُ وكــلُ الأرضِ منــها ستـنـزفُ
    27-هنــاك تُوارى ثم تُنسى بقعــْرها ال==== جَحــيمُ،وبـالأصــفادِ فــيها ستُــقـذفُ
    28-بلا ولـــدٍ يحمــيــك أو قــيــنةٍ تغــا==== زلُ الطــرفَ أو مالٍ كنــزتَ تغـرفُ
    29-سفيهاً قضيـْتَ الدهرَ ما كنت عاقلاً==== ولــيس للحـمــقى دواءٌ فــيــوصَــفُ
    30-ألم تــرها بالشــرقِ مصراً تطهَّرتْ==== تطــيحُ بحســني في المحـاكمِ زاحِفُ
    31-وتـونُسَ هــلَّ الخــيرُ منـها مبــشراً==== ليـقــطَعَ كــلَّ الســدِّ والحــدَّ يُنــسِفُ
    32-ألا اتعَــظَ الضـرغــامُ بالشــامِ أم له==== زئــيرٌ يُطــيلُ العمرَ والسيلُ جازفُ
    33-فهيـهات تنــجو من ربيــعِ العــروبةِ==== ولــلــه وللإســلامِ كـــبّــرَ هــاتــفُ
    34-وحــينَ تهــبُ الــريحُ ريحُ الـكرامةِ==== فــلا احــدٌ في الــذلِ يــبرحُ يـرشُـفُ
    35-وإن المــاّسي ليـس يذهــبُ ريحُــها==== إلى أن تعــيـدوا دولــةَ العــزِ تُعْرَفوا
    36-فــيا ربَُ هــيءْ أمــرنا رَـشداً وعن==== دك النصــرُ للإسلامِ والوعـدُ سالـفُ
    37-أعــيدوا لنا للمسلميــن خلافــةَ الــن==== بــوةِ والرايــاتُ ســــودا تــرفــرفُ
    38-ألـــم تـــرَ أن الــلــهَ بــالــغُ أمــــره==== وأن لــكــــلٍ ســـاعـــةً تــتــزلَّـــفُ
    39-لك الحمــدُ ثم الحـمدُ يا ربَُ بالخـلا====صِ مــن لفــظةِ الجرذانٍ منهمُ تانفُ
    بسم الله الرحمن الرحيم
    شكرا جزيلا لك يا أخ (حاتم الشرباتي ) على الإهتمام والمرور والإعجاب وعلى الترحيب.
    حياك الله ،تقبل تحياتي العطرة أنت وكل قراء هذا المنتدى
    شكرا لكل من مر على القصيدة

  5. #5
    الصورة الرمزية تقي بن فالح قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Oct 2017
    المشاركات : 517
    المواضيع : 36
    الردود : 517
    المعدل اليومي : 0.61

    افتراضي (7)-


    ( يا أهل القوة أنقذوا الأمة)
    شعر الأستاذ داود العرامين/فلسطين

    بسم الله الرحمن الرحيم
    -1عرّجتُ بالشعرِ صوبَ الشرقِ أبحثُ ==== عن محمدٍ بين أمةٍ لها الشرفُ
    2- هل ما يزالُ يعــيشُ بينــهم حَــكَماً==== من سنةٍ أو كتابٍ كـلما اختــلفوا
    3-تعـطّلَ الحــكمُ بالــكتاب من زمنٍ ==== بالكفرِ قد حُكموا جــْبرا فما ألِـفوا
    4-أضلهم زُمرٌ للــغربِ قد أنِــسوا ==== تقليدَ أعــمى على جهــالةٍ لَقفوا
    5-جماعةَ المؤمنينَ ما جــرى لكمُ ==== حــبُ النــبيِ يردكـُم كما السلــفُ
    6-تركتنا في البـرايا ظافرين بنو ==== ر الـلهِ نهــدي ونهـتدي ولا أسفُ!
    7-وصّى بأن تتوحدوا على رجلٍ ==== عــدلٍ تقيٍ من الإسلامِ يغـترفُ
    8-يــلوذُ في أحــدٍ به صحابتــهُ ==== فــكان أقــربَ خصمٍ ما به تلفُ
    9-لا زالت الأرضُ شاعّةً بنورك وا ل==== سمــاءُزاهيــةً أبراجُها غُرفُ
    10-صاحتْ حناجرُ ملأى بالجراحٍ تُرى ==== لبيك نفدي رسولَ اللهِ ما هَتفوا
    11-صلى عليك الذي من فوقِ عرشهِ وص==== ى بالصلاةَعليك حيثما وقفوا
    12-أسفــتُ لمــا عــرفــتُ حالــهمُ دول ==== شتى تفرّقَ جمعُهم وقد نزفوا
    14-تلاعب الغربُ بالإسلامِ فالتبس ال === = حلالُ واشتبه الحرامُ فانحرفوا
    15-فطال شوقي لثورةٍ تغــذُّ خطــا ==== هــا تنــهضَنَّ بها البــلادُ لا تقــفُ
    16-فأولُ الغيثِ قطرةٌ وقد نزلت ==== لتُشعلَ الأرض ثورةً ستنعطفُ
    17-تلتفُ أغصانُها لتنقل القطر ا==== تِ تهــدمُ الّسدَّ والأسلاك تلتقفُ
    18-حتى تُطيح عروش الظالمين وتر === = ميهم أبابيلُ أحجاراً لها طَََرفُ
    19-قد استطابوا دماءكم فلا تهنوا ==== ديْنٌ علينا القصاصُ منهمُ سَلفُ
    20-أطنابُ ملكٍ تهاوى بين مطرقةٍ ==== قد عفَّرتْ رأسهم من حنظلٍ نُقفوا
    21-صنعاءُ مثقلةٌ سالت أزقتُها ==== دمــاً ولــم ترَ حلاً منــه تنــتصفُ
    22-دمشقُ تنزفُ والصحراءُ يمرحُ مُخ === تالاً بها الأطلسيُ رملُها يصفُ
    23-درعا تئنُ أنين الليثِ من غضبٍ ====حطت على رأسه ذبابةٌ َقرفُ
    24-والشبلُ من وثبةٍ بانت نواجذُه ==== فــانقض مفــترساً أنـّـى بـه خَـرفُ
    25-هبتْ الى المجد ناداها مناديَ أم ==== جـادٍ تراءتْ لهم خيراً بها شُغفوا
    26-لتستعيدَ عماد الــدينِ مـن رَحِمٍ === قد استفاقت على الساحاتَ تـرتجفُ
    27-يا لهف نفسي على الأشلاءِ تنتشرُ === داسوا علـيها على الأطلالِ قدعَزفوا
    28-دُوْما تصيحُ لـجُرحٍ قد ألمَّ بها ==== من ذي القرابةِ طعناتٍ بها صَلفُ
    29-لهفي على الأمهاتِ يستغثن بكمُ ==== أهــلَ الرجولةِ ،فالأفلاذُ قد خُطفوا
    30-فأين أحفادُ نورالدينِ من حلبٍ ==== لمصرَ قد وصلوا حطينَ اذ زحفوا؟
    31-صونوا تواريخَ أسلافٍ وقد قهرو ا=== الصـليبَ،رهبانُه بالــدمعِ قد ذرفوا
    32-الشامُ باركها الرحمنُ في الأزَلِِ ==== واليومَ( شــبيحةٌ)شــذّتْ بهم نــُطَفُ
    33-اّاللهَ في الشامِِ والعراقِِ واليمنِ === = ومصرَ أجنادُها بالخيرِ قد وُصِفوا!
    34-كلُّ الديارِ بها الإسلامُ مشتعلً ==== توحيدُها فرضُ عينٍ نعمَ ذا الهدفُ
    35-هــبوا فـانكمُ أهــلٌ لمكــرمةٍ === = ليســت لغــيركمُ تنــقادُ أو تــزِفُ
    36-خلافةٌ تستعيدُ سيرة السلفِ ==== أبوابُ رومـا لها اهتزتْ وترتجفُ
    37-فالسابقون تحصنوا بمقعدِ صدْ ==== قٍ عـند بارئــهم للــجنةِ ازدلــفوا
    شعر الأستاذ:داود العرامين/ فلسطين


  6. #6
    الصورة الرمزية تقي بن فالح قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Oct 2017
    المشاركات : 517
    المواضيع : 36
    الردود : 517
    المعدل اليومي : 0.61

    افتراضي (8)- في كذب الحكام _للأسف_ على شعوبهم


    في كذب الحكام _للأسف_ على شعوبهم
    شعر:داود العرامين/فلسطين
    بسم الله الرحمن الرحيم
    قلت في كذب الحكام _للأسف_ على شعوبهم:
    كفاكم كذبا
    1- كفى بكم كذبـــا يـــــا أيها النُخـــــبُ
    مـــاذا ستكتب فــي بطونها الكتــبُ ؟
    2- قد قيــــل قولٌ بليغٌ لــــم يزلْ مثــــلا
    يـــذمُّ كـــل دَعِــيٍّ شانـه الـكـــــذبُ
    3- الرائدُ الحـــرُّ لا يستغفلـــنْ أحـــــــدا
    من كـــل قومـه لا تُغرينّـــه الرتـبُ
    4- لكــــنَّ ديدنكـــم أمـــسى مؤامــــــرةً
    حيكـــتْ فما عاد في بقائكم سبــــبُ
    5- ستُسحقــــون بـأرجــــلٍ أبتْ أبــــــداً
    بقــــاءهـــا بــيـــدٍ للغيـــر تنتســـبُ
    6-الصــــدقُ والمكــرُ فيهـمـا لكــم عبــرٌ
    فالصــــدق مفخـــرةٌ وذاك يحتجـبُ
    7- أتكذبـون جهـــاراً دونمـــا خـجــــــلٍ
    أيعبــأُ القــردُ أن يفـــوتـَـه النّســــبُ !
    8- أإنكـــــــم لتغيـــــــرون جلدتكــــــــم
    وأصلَكـــم جهرةً والشعبُ يرتقــــبُ
    9- أتزعمــون سياســــــــةً إراديـــــــــةً
    لكـــم وانــــتم عـبيــدٌ خُلَّــصٌ ذَنــَبُ
    10- ليست لكم هيبةٌ أو غضبةٌ حدثــــتْ
    في عالم اليومِ , قد أمسى بكم عَطبُ
    11- كما الحمــاقةُ أعيـــتْ أن يداويَهـــا
    طــبٌّ, كــذلـك دأبُ كل من كَذبــــوا
    12- لسانكــم أبـدا فـي الوحـل ملتصــقٌ
    لصقاً كما الوشمُ بالأجسام والجَــربُ
    13- سبع وخمسون دولــــةً زعامتُهــــا
    ضمَّـــت نواطيــرَ باعونا يا عــربُ

    14- ويل لقومٍ يسودهــــــم شرا ذمــــةٌ
    لا يــــعرفون لهــم حقاً, بـــهم نُكبــوا

    15- نعيـــش فـي ضنكٍ وشـدةٍ وطفقــ
    تـــم تغرقون بمالنا فمـــــا السبـــبُ ؟
    16- خيراتنا للعدو قد أُبيــــحتْ وحُــــرِّ
    مــــتْ علينـــا جهـاراً, كُلهـا نَهبــوا
    17- هل نحن نملك نفطَنا وساحِـــــلَنا ؟
    وهل لنا الأرضُ والفضاءُ والذهبُ ؟
    18- هل السياســــةُ أنْ نصيرَ للغُــــربا
    ءِ راكعينَ فيـــــردونا كما القصـــبُ ؟
    19- ليست سياستكم حكـــيمةً , فغـــدتْ
    طـــــيشٌ وحمقٌ ومسّتْـنا بها الكُـرَبُ
    20- لله درّ الحبيب المصطفــى ! لحقتْ
    رسالةٌ بالكــــذّاب منـــه أنْ كذبـــوا
    21- قوم تنبأ فيهم كــــاذب زعمـــــــــو
    أنْ جـــاءه الوحي , منـه قد عجــبوا
    22- تخادعونا بتصريحـــــــاتكم علنـــاً
    وفي الخفاء تكون منكــــــم النـُّــوَبُ
    23- فأيّ جنسِ رعاةٍ جنسكـــم ! نَفَـــــرٌ
    مراوغونَ فلا دامــتْ لكــــم حِقَــبُ
    24- خلّو الطريقَ فلستم من رجالِ غدي
    لقد فشلــــتم ولن يُجـــدّدَ الطَّلــــــبُ
    25- تأبى المروءة طبعكــــم وخسَّتكـــم
    حتى الكرامـةُ ما بهـــا لكـــــم أَرَبُ
    26- لم تغضبوا أبدا على انتهاكِ مُقـــــدَّ
    ساتنـــا , ليس للإســلام قد نُسبـــوا
    27- تبّاً لهــــا مـــن قيـــاداتٍ مخيبـــــةٍ
    مُعَــــدَّةٍ مثلمــــا تُغلــــفُ العُــــلَبُ

    28- إنَّ الشيــــاطينَ باتوا مرجعــا مدداً
    لكــــم , وساوسكم مردُّها اللهـــبُ
    29- فإلى جهنم داخرينَ يُسحــب هــــا
    ؤلاءِ , كم مرةً بالقـــــدسِ قد لَعِبوا
    30- حبالكــم قُطّعت مع ربكم وشعــــو
    بكم , ويومَ الحسابِ عنكمُ احتجبوا
    31- قد تعلمون كتاباً لا يُغــادر ســــــو
    ءَةً هنا وهناك كُلهــــــا ارتكـبــــوا
    32- إن النصيحةَ حقتْ لكم فخـــــــذوا
    نصيحتي قبل أنْ يُحيطـكم نَــــدَبُ
    33- نصيحتي اعتزلوا أو تُلفظون غداً
    فلا يدومُ مكـــرٌ بنـــــا وكـــــــذبُ
    34- لقد عزمنا على استخلاف معتصمٍ
    مستعصــمٍ صـــادقٍ لله ينتـــــدبُ

    تم بحمدالله

    شعر:الأستاذ داود العرامين- فلسطين

  7. #7
    الصورة الرمزية تقي بن فالح قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Oct 2017
    المشاركات : 517
    المواضيع : 36
    الردود : 517
    المعدل اليومي : 0.61

    افتراضي (9)- ملحمة شعرية جديدة في مدح الرسول صلى الله عليه وسلم


    ملحمة شعرية جديدة في مدح الرسول
    صلى الله عليه وسلم
    شعر:داود العرامين/فلسطين
    1-الحـمـدُ لله حمـداً طـيبـاً يـتـوا====لى مثـلما الـدمُ فـي الأبــدانِ ينـتـقـلُ
    2-بحرَ البسيطِ مُرادي منك ملحمةً====تبقى على الدهر بستاناً به الظُـلَلُ
    3-محمــدٌ خـيرُ خلــقِ اللهِ كلِّهِـمُ====من نسل عدنـانَ والأنسـابُ تتــصلُ
    4-بالأنبــياءِ بإبراهــيمَ ثـم بإس====ماعـيـلَ،ذا شرفٌ من ذا الذي يصـلُ
    5-هيهات أن تلحقَ الأجناسُ حظكَ، أن==ت سابـقٌ غيرُ مسبـوقٍ ومتصلُ
    6-بدأتَ تدعو بلا خوفٍ ولا كَلـلٍ====أخـا قــريشٍ وحــيداً، ليتهم عقَـلوا
    7-ردوا عليه بلـؤمٍ من أبي لهــبٍ===تبــَّتْ يــداه، وذو جهــلٍ هــو المَثـَلُ
    8-اّذوْك حيناً وحيناً حاصروك ثلا====ثاً ما أطعـتَ لهم رأياً وقـد سـألوا
    9-هيهات أن يظفرَ الأشرارُ منك عبار====ةً تريحُ نفوساً عنـدها العَــذلُ
    10-فكنت كالطودِ لا تخشى مناظرةً=بالحقِ قد سطَعَتْ تجـري لـك الجُـمَلُ
    11-نبـوّةٌ هي لا شعــرٌ ولا كــذِبٌ====ولا الكــهانــةُ أو بالـجــنِ يتصـلُ
    12-كادوا بأبصارهم أن يُزلِقوكَ وكا==دَ مكرهُم أن يُرى يهوي به الجَـبلُ
    13-سرى بك الله ليلاً من مقامك لل===أقصى فصليـتَ فيهم خلفكَ الرُّسُل
    14-عرجت للسبعِ والأبوابُ تفتحُ با====باً تـلـو اّخــرِ والجناتُ تحـتـفـلُ
    15-هنـاك جبريلُ عند المنتهى وقـفا====وأنـت كلَّـمـك الرحـمنُ تمتـثـلُ
    16-إذ ذاك قد فرض الرحمنُ خمسةَ أو==قاتٍ بخمسين في الميزانِ تكتملُ
    17-لم تعرفِ السبعُ ضيفاً حاز منزلةً==من قاب قوسينِ قد حفّتْ به الظُلَلُ
    18-جــبريلُ طــافَ به والفـكرُ يلحَـقُه====عما رأى اَيــةً كبرى لها طَّلَلُ
    19-قـد كــذَّبوك بمـا أخــبرتهم سَفَــهاً====كَـدأْبهم،إنهم قومٌ كما العَصـَلُ
    20-بالحــق قد جئتهم بالبــيناتِ تُـصدِّ===قُ النبوةَ فاخـتاروا العمى الميَـلُ
    21-مــا عنــدهم باطلٌ فالـلاتُ ثم منا===ةً مثلُها وكــذا عُـزّى بهـا الشـلَـلُ
    22-ذا وفدُ نجرانَ لم يبرحْ مكانَه حت==ى أسلموا عندكم، عشرونَ هم أجَلُ
    23-يلقاهــمُ ابنُ هشــامٍ: ساءَ مقْدَمُــكُم====لقــد صَـبأْتم وما فيـكم لنا مَثَلُ
    25-غَفــارُ منها أبو ذرٍّ يُعــانِــقُ بي===تَ اللهِ يصــدحُ بالإسلامِ، لا خَجِلُ
    26-فالتفَ حــوله أشــياعٌ يُفرِقُـهُم ====عنه ابنُ حربٍ لئلا تُقْــطَعَ الُسُبـُلُ
    27-بالشامِ حيثُ طريقٌ من غفــارَ فإنْ==== قَتـلتموه فلا تمضي لكـم إبِـلُ
    28-واذكرْ بمكةَ يومــاً شاعراً سمع ال====سلامَ منك ولم يعبــأ بما نقلوا
    29- هو الطُفيلُ وجيهاً عند قومِه دوْ====سٍ قد أصـابه خيرٌ منك مُقتَبــَلُ
    30-يُلقى بلالٌ على الرمضاءِ مُنكَشـِفاً=في الحرِّ صدرُه،باللؤمِِ يُضربُ الرجـلُ
    31-يـقولُهـا أحــَدٌ في وجهــِهـم علــناً===فــداه منهـم أبو بكرٍ وقد فصــلوا
    32-قد فرقَ اللهُ بيـنَ الحـقِ من جِهـــةٍ====والبـاطلِ الفظِ بالفاروقِ يندملُ
    33يُشيرُ في الحالِ للمستضعَفـينَ أن أخ=رجوا جهاراً وفي صفينِ قد نزلوا
    34-علمــتَ حمــزةَ صــياداً بــمكــةَ لل====سباعِ،أسلم مختــاراً له النُبلُ
    35-يخــتــاره اللهُ حيــاً بالشهــادةِ مــث====لتْ بجُثَــته هــندٌ لمـن قُـتـلوا
    36-يا اّلَ ياســرَ صـبــراً إن مـوعــِدَكـم===جناتُ عدنٍ بها الأنهارُ تنتقـِلُ
    37-عثمانُ هاجرَ خلفَ البـحرِ مُبتَـعدا==عند النجاشي: لكم أرضيَ والجبلُ
    38-في مُصعَبِ الخيرِ والنعماءِ معتَبرٌ===قد أغضب الأمَ يرضي الله لو قَتَلوا
    39-ولو نَظمــتُ لأحصي سيــرةً لكمُ===أضعافَ ملحمتـي لم تكفهم جُمَـلُ
    40-لما رأيـتَ صُــدوداً بـالــغَ الأثــرِ===منها قريشٌ وسَدَّتْ دونـك السُبُلُ
    41-لجأْتَ ترجو ظهيراً من قبائلَ ش====تى بالجزيرةِ في أعــدادها ثِقَلُ
    42-في الطائفِ الردُّ سوءاً كان أطلقَ في==ه القومُ صِبيتَهم يرمونَ ما احتملوا
    43-فسالَ يقطرُ من أقدامك الدمُ يل===قى عنك زيدٌ ورأسُ القومِ قد ثمِلوا
    44-الحرُّ والدمُ والخــذلانُ تجــتمعُ====وابنا ربيعةَ في البستانِ لم يزَلـوا
    45-أويتَ حيرانَ مع زيدٍ لروضةِ أع====نابٍ تعــودُ لأعــداءٍ لهـا أُكُــلُ
    46-جلستَ تدعو دُعاءَ المستغـيثِ من==== كربٍ ألمَّ به ضاقت به السُبلُ
    47-يأتيك عدّاسُ منها بعضَ ما سمحوا==في الحال يُسلِمُ بعد السمع يغتسلُ
    48-جــاءكَ جبــريلُ مستــاءً لما فعــلوا===مرني بأمرك يُلقى فوقهم جبلُ
    49-يا رحمــةَ اللهِ لم تقــبــلْ له طــلبــا===أردتَ خيراً ففي أصلابهم أمَلُ
    50-تركـتَ عــامرَ للأقــدارَ إذ خَــذَلتْ===طُلابَ ملْكٍ أرادوه وقــد سألوا
    51-شيبانُ قد خَشِـيتْ كسرى إذا نصـروا= محمداً،صَدَقوه الردَّ، قـد جَفـلوا
    53-رجعتَ مكةَ محتــاراً وما لــك من====ظهيرٍ تلوذُ إليه،جُــلُّهُم أفــلوا
    54-أعــاذك اللهُ إذ هـمُّـوا بقتــلك غيْ====لةً ،فــداك عليُّ نعم ذا البـطلُ
    55-خرجت من بينهم والسدَّ يمنعُهم===رؤياكَ والنومَ غشَّ العين والثـَّوَلُ
    56-هنـاك في غارِ ثورٍ ســدَّ مدخَـلَه====جنــدٌ من الله والصدِّيقُ يبـتهـلُ
    57-والمشركون على الأقدامِ لو نظروا====رأوهما لكــنِِ الإسلامُ مُنتقِـلُ
    58-تنكبوا عنك ثم الأنصارُ خزرجُهم===وأوسُهم أسلموا للعهـدِ قـد مَثُلـوا
    59-قد بايعوك على الأرواح دونك ===طُلابُ حربٍ ومجــدٍ،رافِــدٌ جـَزِلُ
    60-بايعتَ بيعةَ حربٍ لا هوادةَ في====ها ثُـلَّةَ الخـيرِ والكــفارَ قد غَفِلوا
    61-بالسيفِ قد طـلبوا الإغــارةَ بـع===د العقـدِ ضدَ منًى بالدَّيْنِ ما مَطلوا
    62- خمسٌ وسبعونَ جمعُ الخيرِ بامرأتي==نِ تشهدانِ على الميثاقِ يُكتَمَلُ
    63-لا فـرقَ بيـنَ رجــالٍ يحمــلونَ وبي===نَهُنَّ دعوتَه الإسلامَ ،ما العَلَلُ
    64-هــُنَّ سيــانِ في الإســلامِ خاطبهُــن===نَّ اللهُ أمراً ونهياً مثلما الرجلُ
    65-شتــانَ بين التي في دينــنا انتَصـَفتْ==وبين تلكَ التي في الغربِ تُبْتََذّلُ
    66-اّخيتَ في الله بين المؤمنين فأم==سوا أمةً وسَطاً في الأرضِ ما انتقلوا
    67-تقاسموا العيشَ والأرزاقَ والسكنا=والدينُ يجمعُـهم، والسبْـقُ ما عَجِلوا
    68-عيرٌ من الشام للكفار قد قدِمت====هُــبوا لنسترجعَ الأموالَ وامتثـلوا
    69-لم يخــذلوكَ كخذلانِ اليهــودِ نبي=هم على الحربِ بل قالوا امضِ وامتَثـلوا
    70-هبتْ قريشٌ لتحمي العيرَ وانتفضت==للحرب تحشدُ، والقيناتُ تكتـحلُ
    71-وقد قضى الله أمراً كان فاعــلُه===إحداهما غيرُ ذات السيفِ قد أملوا
    72- لم تغنِ أصنامُهم شيئاً أمامك في=بدرٍ ولا السيفُ قد ضاقت بهم سُبُلُ
    73-عادوا يجرّون أذيالَ الهزيمــةِ إذ====سُراتُهم خلفهم قتلى فما خجِلـوا
    74-وأنت حولك أبطالُ قد انتصروا===والفيء قد جمعوا والفعلَ ما فعلوا
    75-أُصـبتَ في أحُــدٍ والقرحُ مسَّك والر==ماةُ قد نزلوا والنُـصحَ ما قبـلوا
    76-تنـهالُ صوْبك في لــؤمٍ قــذائـفُهم===فكنت كالدرعِ مع سيفٍ له صَلَلُ
    77-فالتف حولك فرسانٌ ضراغِمةٌ===للصيدِ والضربِ وُرّادٌ كما الصُّمُلُ
    78-على النزالِ وقطــعِ الهامِ والظَّـفَرِ===صدوا الوقيعــةَ صداً ما له مثَلُ
    79-تقول:طلحةُ فارمِ القومَ ثم دع ال==أنصارَ يفدونني واصعد، لنا الجبـلُ
    80-تأبى الهزيمـةَ نفسٌ روحهـا لمحم===دٍ شَـقَـقْـتَ لهم منــها لهـا ثِــقَــلُ
    81-لملمـتَ جرحـك والاّثـارُ يدفـُنها===في الحال كرٌ على الأعداءِ يعتملُ
    82-خرجتَ تطلُبُهم حتى يروا بك بأ===ساً لم يزلْ قائماً ما انتــابه الكسَلُ
    83-حمراءُ ذو الأسْدِ ألقيت السلاح بها====مدججاً لتَردَّ الصاعَ إذ قـفـلوا
    84-لم تلقَ خصماً ولم يخرجْ إليك أبو====سفيانَ خوفاً،وأنتم حـينها قُبـُلُ
    85-أرسلتَ ترهبُ أعداءً عليك تاّ===مروا(سرايا) لها الصولاتُ والصلَلُ
    87-وجهتَ زيداً يجـوبُ الشامَ في عددٍ===يواجه الرومَ أضعـافاً له نزلـوا
    88-شاورَ ربعَـه زيـدٌ هل ينــازلُهـم====أو يخبرنَّ رسولَ الله ما العمَــلُ
    89-فــقام في الجيش عبدُ الله ثالـثُهم===يا قومُِ عنديَ رأيٌ جـاء فامتـثلـوا
    90-إن الجهـادَ خرجـتم تطلـبون ول===مّا جاءكم ما أردتم إذ بـكم وجَـلُ
    91-لسنـا نقــاتلهم بالضعــفِ بالعـددِ====وإنمـا ذاك بالإيـمـان لا العـَثِـلُ
    92-فإنما هي إحـدى الحُسْنَيــينِ لـكم====والله يرحمُ من أرواحهـم بذلـوا
    93-فأقبلوا صوبَ جيشِ الرومِ واقتتلوا===والموتُ يفغرُ والراياتُ تنتـقـلُ
    94-بين الأشـاوسِ زيدٌ بعــده ابنُ روا===حةٍ فجعفرُ للجــنـات قـد حُملـوا
    95-سيــفٌ مـن الله مسلولٌ تنــاوَلَــها====لينقذَ الجيشَ،لا فاراً بل الحِيَـلُ
    96مكيدةٌ أذهلتْ في الحربِ ساستَها====ينجو بجيشه من موتٍ وينسحـلُ
    97-لم تنـسَ مكــةً يومـاً غيــر أن بهــا=قوماً على خطـأٍ والشركَ لم يـزلـوا
    98-والعُرْفَ لم يحفظوا بين القبائل في===حجٍ يطوفون بيت الله ما انتقلوا
    99-قصدتَ مكةَ حاجاً لا تريد قتا====لاً وانتهى الأمرُ في صلحٍ به جدلُ
    100-لم يرضَ صحبُك بعضَ الشرطِ منه لعل==هـم رأوا فيه ظُلماً شابه خَــلــلُ
    101-لكنه الوحيُ ثم الفتــحُ جرَّ على ال==إسلامِ خيراً إذ انهارت به هُبَـلُ
    102-غطفانُ طامعةٌ مع غيرها وقُري==شٌ حاصروا يثربَ الإسلام كي يصلوا
    103-إلى المدينة والأنصار فينتزعوا ال==إسلامَ من أهـلها والعــهدَ قـد حصـلوا
    104-خانت يهودُ وضاقت بالنبيِّ وصــح==به بـلادٌ فــداها المـالُ والمُقَـلُ
    105-أشـار سلمــانُ بالرأيِ السـديدِ فأر==بك العدوَ،فتلك الحربُ والختَــلُ
    106-شهــرٌ ولم يظفــروا إلا بخيــبتهم=حولَ المدينةِ، والأحزابَ قـد فشلوا
    107-ريحٌ من الله هــبَّتْ تعصفنَّ بهــم==فلا قدورَ لهم أبقـتْ وقـد رحـلـوا
    108-الاّن نغزو ولا نُغــزى: يقول رس==ول الله في فطنةٍ بالعقلِ تُختَزلُ
    109-حكَّمت سعدا لعمري في قريــظــةَََ، كــا=ن السبيُ والقتل ذاك العدلُ لا السدَلُ
    110-قد كان قبلك في عيسى ابن مريمَ وال=إنجيلَ بشرى فخانوها وقد سُئلـوا
    111-همُ اليــهودُ يهــودُ المكــرِ خيـبرُ والن=نضيرُ شبوا على التحريضِ واتكلوا
    112-علــى قريشٍ لتبقــى قــلعــةٍ لهــمُ===وإذ بها خذلتـهـم يوم أن قُتــلوا
    113- لم تتعظ من قريب قيــنقاعُ بإخ==وانٍ لهم طُردوا من قبلُ وارتسلوا
    114-دارت على الصلـح أيامٌ وقد غــدرتْ==بكرٌ:نُصرتَمُ يا عمرو لـك الكَفَلُ
    115-قــد جاء يرجو ابنُ حربٍ للصحابةِ عط==فاً لم يجده ولم تشفعْ له الحِيَلُ
    116- تمرُ حول أبي سفيانَ فرقتُك ال=خضراءُ كالأسْدِ في الغاباتِ ترتحلُ
    117-دخــلت مكــةَ لم تقــتلْ بها أحداً===حـلمٌ وعــفوٌ وأخلاقٌ هي المُثُـلُ
    118-دارت رحاها حُنينٌ وقْعَةٌ نُصِبتْ===فيها كمـائنُ فارتـدتْ بها الأُوَلُ
    119-فــأدبر القــومُ منهـم شامتٌ كأبي====سفيانَ خلف قريشٍ مثلما الرَّمَـلُ
    120-هنــاك صاح نبــيُّ الله عنده عم===هُ بصــوتِ مُـدوٍّ مثــلما الجَمــلُ:
    121-أين الــذين لهـم سبــقٌ ومنـزلةٌ==في الخير والحربِ، بالإسلامِ ما عَدلوا
    122-مهاجرون وأنصــارٌ وقد سمعــوا ال==نداءَ لبوا رسول الله وانفتـلوا
    123-رأوْا نبــياً علـى الأعــداء لــيس له==ندٌّ ،شجاعٌ وصنديدٌ هو البطـلُ
    124-سطَّرتَ ملحمةً في الحربِ حُقَّ لها ال=تقديرُ والمجـدُ والإقــدامُ والمَثـلُ
    125-النصــرُ ساعــةُ صبرٍ ذاك تــدركُه==لا بالتمني،إذاً بالجـدِّ لا الهَـزَلُ
    126-لما رأتك أخا حـربٍ هــوازنُ ولّ==تْ دون أرحامِها والعارُ مشتعلُ
    127-فيءٌ وغنمٌ كمدِ العين قد تركوا==أعطيتها قومَك والأنصـارَ ما نَفـلوا
    128-أعطيتَ ذاتَك للأنصارِ فانقلبوا===راضينَ في خطبةٍ تَبكي لهم مـُقَلُ
    129-دانت لك العُربُ في كل الجزيرةِ بع=دما قريشٌ على الإســلامِ قـد نزلوا
    130-فارتاح صحبُك حيناً ثم صوبَ بلا=دالرومِ وجهتَهم والخيرَ قد حمـلوا
    131-هرقلُ قد فرَّ مذعــوراً أمامــك وال==منافقونَ تواروا منك واعتزلوا
    132-تبوكُ معركةٌ بالرُعب سطرها الت =اريخُ،نصرٌ بلا حـربٍ هي الجـَلَـلُ
    133-أتــتك في التــسعِ من عام الوفود أكا==برُ الجزيرةِ من أنحائِها تصلُ
    135-تُعــطيــك بــيــعــتـَـها لله طائــعــةً==عــزٌّ تأتــى لمُلْــكٍ شـدَّه الطَّوَلُ
    136-تسوسُ بالعدلِ كلَّ الناسِ مجتهداً=في الحــربِ والسلمِ، لا حيـفٌ ولا زلَلُ
    137-قــد كان اّخرَ عهـدٍ بالــيمــامةِ يدَّ====عي النُــبـوةَ كذاب وينـتــحلُ
    138-سجاحُ عنده تُلقي السحْرَ تنفثُ في ال===كفَّيْنِ
    137-في خطبةٍ رُحت بعد الحجِ ترسلُها=مودعاً فبــكى الصدّيقُ به الصَهَلُ
    138-ويوم جاءك بُشرى المـوت سرَّك أن=تعلو إلى الله محموداً فذا الأملُ
    139-لك الوسيلةُ محمودُ المقامِ وعن===د الله تفــتــحُ باب الخــير تأتمــلُ
    140طه على الخلقِ نورٌ يُهتدى به في الظ=لماءِ، شمسٌ تمـنـى ضــوءَها زُحــَلُ
    141-ما كـان للأرضِ أن تجــري بها قَدَمٌ==تبقى لهـا شرفـاً لم يأتـها مَضَــلَُ
    142-إلا إذا التصــقــتْ اّثارُها بمــحــمّ===دٍ،فــأكرمْ بها أرضــاً لها القُبَلُ
    143-يا ربِ فاحفظ لنا بالمصطفى خبراً==على الورى ساطعاً يجـري كما الضَّلَلُ
    144-قد كان لابن سلولٍ في النفاقِ جما=عةٌ على المكرِ عاشت سفَّها الخَبلُ
    145-فمــات قبــلك لم يظــفر بنــائلةٍ===قد خابَ سعيُه واسودَّتْ له النُّزُلُ
    146-إن العمــالة دأبٌ للمنافقِ وال==لمنافقاتِ على مثـلِ الغدرِ قد جُــبلـوا
    147-همُ العــدوُ بأعداءٍ لنا اتصــلوا====والدسُّ شيمتُهـم والغدرُ مُحتَمـلُ
    148-يا خيرَ من أرسلَ الرحمنُ للبشرِ==قد خصَّك الله خمساً دونها الرُّسُلُ
    149-أُُرسلتَ للناس من عُربٍ ومن عجمٍ===وكلُها أنت مبعـوثٌ لها المِلَلُ
    150-حباك ربُك بالأخلاقِ مكرُمةً====تمتْ أماراتُهـا فعـلاً يا أيها الزَّوَلُ
    151-ما عاش في الكون طولَ الدهرِ مثلُك يا اب===ن الأكرمين،فلا ندُّ ولا بَـدلُ
    152-فلا يُقــاسُ بك الأنــام كُـلُهمُ===وفي الشهادةِ ركنٌ رئيسٌ فيك يكتملُ
    153-يا أكرمَ الخلقِ يومَ البعثِ حُقَّ لك ال===قـبولُ إذ أحــجمتْ في الشدةِ الرُسلُ
    154-إنَّ السعــادةََ فــيمن أنـت قــدوتُه===طوقُ النجاةِ إلى الدارين مؤتَملُ
    155-من سيرة لك بالقـراّن تقترنُ===تمشي على الأرض هداراً لك النُبلُ
    156-يا أيــها السائلي عن سر مدحك من= أثنى عليه ربُه منه الوحي قد نهلوا
    157-من الكتابِ صفاتٍ فيك قد نزلتْ==ماذا أردتَ بأشـعــارٍ كمـا الزَّجـلُ
    158-لم يشبع الشعرُ يوماً قطُّ منك كما الظ==ماّنُ قد وردَ البحرينِ يغتـسلُ
    160-وهل تبقَّى إذ الوُرادُ قد وردوا ال===اّبارَ شـيءٌ يُـرى إلا به السمَّـلُ
    161-فما مدحتُك بل نفسـي مدحتُ و==في الأشعارِ ذكْرٌ لمدّاحيك متصِــلُ
    162-من ذا الـذي ينصـرِ الإسلامَ مكتمِلاً===في بيعـة تبـدأُ التاريخَ تنـتقلُ
    163-مثــلَ الشرارةِ بالأمــصارِ تشــتعلُ==توحــدُ الناسَ بالإسلام تنصقِـلُ
    164-لا يعــلــمُ الــوقــتَ إلا اللهُ قــدَّره===في اللـوح يسألنا عمـا له عَمـَلُ
    165-تعيد سيرتَهـا الأولى كما بــدأتْ===غريبةٌ هي مضروب لها الأجـلُ
    166-الــدينُ أسٌّ ومنه الحكـمُ حارسُه===تبقى الخلافةُ روحاً ليس ينفصِلُ
    167-فاسعوا إليها وغذوا السيرَ وانتفضوا==في قوةٍ وأعـيدوها هي الأكُـلُ
    168-تــؤتي لكم كلَّ حيــنٍ خيرَهــا العَرِمِ===تنسوا ماّسيَكم والحالُ يعتدلُ
    169-رحماك ربي بمن في الشامِ من بشرٍ==عضّوا على الشرعِ، أجنادٌ لهم طَـوَلُ
    170-فكن لأعدائهم خصماً ومن يكنِ ال===جبارُ خصماً له ينتهِ وقـد يفِلُ
    171-انصر عبادك لا تُشْمتْ بهم أحداً==نصراً عزيزا لك الأقدارُ والأزَلُ
    172-قد أبتغي إذ سـألـتُ اللهَ مغـفــرةًَ==تأتــي إليَّ جـزاءً، نعــمَ ذا العـملُ
    173-إنــي أودّك والأشــعارُ شاهــدةٌ====واللهُ يعــلمُ أنـي لســتُ أفتــعلُ
    174-إني لمستعذبٌ جهدي بذكرِك في ال==ورى بملحـمةٍ، ذا الشعرُ أرتجِـلُ
    175-وفي الختامِ على روحِ النبيِّ صلا===تي مثـلما عَبَراتي علّها تصلُ


    الشاعر:داود العرامين/فلسطين