أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: تفاصيل غير مهمّة

  1. #1
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Oct 2016
    المشاركات : 359
    المواضيع : 68
    الردود : 359
    المعدل اليومي : 0.57

    افتراضي تفاصيل غير مهمّة

    نفس المكان الذي شاهده في الحلم قبل إحدى عشرة سنة , وفي نفس تاريخ اليوم , ذكرى وفاة أمّه , ونفس اليوم أيضا , ونفس التوقيت , عصر الجمعة . كان يكنس شرفة المحل الجديد وسط البلد ولفت انتباهه أنّ هذا المشهد قد مرّ على مخيّلته بكل تفاصيله , السيارة البيضاء ذاتها , والإسم الذي سمع شخصا ما ينادي به في أسفل الشرفة : عبد الرزاق ! .

    وتذكّر حلم تلك الليلة التي بات فيها وحيدا غريبا , كعصفور اقتلعوه من عشّه ونفشوا جناحيه , ورموه في العراء . حين كان يدرس في الجامعة في بلد بعيد , وجاءته مكالمة هاتفيّة عصر الجمعة تخبره أنّ أمّه المريضة قد توفّيت مع آذان صلاة الجمعة , وبات الليلة وحيدا في غرفته ينتظر الصباح لكي يذهب ويحضر مراسيم الدّفن , ولعلّه يلحق النّظرة الأخيرة لوجه أمّه , ولم يكن هناك نقل في ذلك المساء .

    كان الحي الجامعي فارغا الاّ من بعض الطلبة الأجانب , فقد انتهى العام الدّراسي وعاد الطلاب إلى بلدانهم وبيوتهم . وفي غفوة نوم رأى شخصا اسمه ( الحُرمة ) مع زوجته , ولم يكن الشخص مهما في حياته , تكلّم معه قليلا واقفين , ثم رأى شخصا آخر اسمه عبد الرزاق , ولم يكن أيضا مهمّا , ركب سيارة بيضاء , حيّاه مبتسما وانطلق .

    مرّت سنين صعبة بعد هذا الحلم الذي لم يلقِ له بالا , نسي فيها نفسه , ودخل في دوّامة حزن انعزل فيها , وانقطع عن العالم والدنيا , حتى شكّوا في صحّته النفسية والعقلية , ولفّ به اخوته الكبار ( وكان قد توفي والده أيضا قبل سنة من وفاة أمّه ) عند الرّقاة والمشايخ , وأطباء النفس , وعرف فيما بعد أنّه تأثّر من صدمة فقدان والدته , اذ كانت كل شيء في حياته , وبالنسبة لها أيضا , كانا كالأصحاب , وبمقدار برّه وحبّه لها كانت تحبّه وتسانده .

    وقبل ثلاث سنين فقط انفتحت نافذة الفرج أمامه , حيث فتح مشروعا مهمّا , واستأجر له محلاّ فخما في وسط المدينة , وبدأ يلمس تحقّق الأحلام التي طالما داعبته منذ كان صغيرا . عبد الرزاق الذي سمع اسمه في الأسفل قبل قليل , صعد السيارة البيضاء , التفت اليه مبتسما وانطلق , ولم يكن يعرفه , وما هي الاّ لحظات حتى سمع خطوات أرجل على السّلّم , واذا به ( الحرمة ) دخل مع زوجته , وهنّأه بالمحل والمشروع الجديد .

  2. #2
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Oct 2016
    المشاركات : 359
    المواضيع : 68
    الردود : 359
    المعدل اليومي : 0.57

    افتراضي

    كتبت في العنوان " تفاصيل غير مهمة " ولم أكتب " قصة غير مهمة " ههههههه

  3. #3
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 11,463
    المواضيع : 178
    الردود : 11463
    المعدل اليومي : 5.29

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عماد هلالى مشاهدة المشاركة
    كتبت في العنوان " تفاصيل غير مهمة " ولم أكتب " قصة غير مهمة " ههههههه
    هههههها..
    يؤلمكم أن تكتبوا النص ولا تجدوا من يعلق عليه ـ مع العلم إنكم جميعا
    لا تحاولوا الرد على نصوص غيركم ـ إلا فيما ندر ..
    مع إنكم لو تعاونتوا بالرد على أعمال الآخرين لأنعشتم كساد الواحة
    وأرجعتموها إلى سابق عهدها من النشاط.
    عذرا .. هى غصة في قلبي عبرت عنها ـ وكل عام وأنت وجميع أهل الواحة
    بألف خير .. رمضان كريم.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 11,463
    المواضيع : 178
    الردود : 11463
    المعدل اليومي : 5.29

    افتراضي

    كثيرا ما يحدث لكل منا أن نعيش تفاصيل مشهد ما فنشعر إننا قد عشنا
    هذه اللحظات من قبل بكل تفاصيلها.
    ولقد حاولت البحث عن علاقة ما تربط الأحداث التي حدثت قبل سنوات في الحلم
    مع نفس الأحداث التي تتكرر الآن بكل تفاصيلها الغير مهمة فلم استطع الحصول على الرابط
    أو المغزى من القصة.
    فهل أطمح بإيضاح من الكاتب!!
    ولك تحياتي وتقديري.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Oct 2016
    المشاركات : 359
    المواضيع : 68
    الردود : 359
    المعدل اليومي : 0.57

    افتراضي

    شكرا أستاذة نادية محمد الجابي
    ** طبعا لم أقصدك بعدم الرد فأنتِ عادة تحملين عاتق الردود والتعاليق على نصوصنا , أنا أكتب تعليقا وأرد على كل نص أشاهده , فإن كنت مقصّرا فتقصيري في عدم مشاهدة كل المشاركات , وسأحاول جهدي أن أستجيب لطلبك مشكورة وأرد على كل النصوص أملا في إنعاش الواحة التي تظلنا ونجد فيها الأدب وراحة نفوسنا
    ** بالنسبة لقصتي : ماذكرته من توهم تكرار المشاهد هذا يحدث في اليقظة , وهذا معروف في علم النفس وعنده اسم ومصطلح علمي لا يحضرني الآن , في قصتي الموضوع مختلف , هو شاهد تفاصيل من حلم قديم , شاهد الحلم يتحقق بعد إحدى عشرة سنة , لكن تفاصيل الحلم التي شاهدها تتحقق أمام عينيه صغيرة وغير مهمة , هذا ما يبدو له وللجميع , لكنها تعتبر كمفاتيح ودلالات ورموز , اسم عبد الرزاق يدل على الرزق , والسيارة البيضاء المنطلقة تدل على الدنيا الطيبة والحياة المرفهة التي سيعيشها , واسم الحرمة وزوجته تدل على الستر والأسرة والعائلة وهو كان قريبا من أمه بارا بها , المغزى من القصة أن هناك رموزا ذات دلالات في حياتنا وان بدت تافهة وغير مهمة , والعنوان تعمّدت أن اختاره عكسيا صادما , فهي تفاصيل مهمّة لكنّنا نعتبرها غير مهمّه , وهناك هدف كبير للقصة غير مباشر , أنّ بر الأم سيعود بالخير على الإبن البار وان طال الأمد وكانت الصدمة قويّة , ربّما لم أوفّق في ايصال فكرتي , والعفو لست أديبا , وأعتذر عن الإطالة وشكرا
    ** كل عام وأنتم بألف خير , رمضان كريم , تقبّل الله الصيام والقيام وغفر ذنوبنا وتاب علينا انّه توّاب رحيم

  6. #6
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2015
    الدولة : المغرب
    المشاركات : 215
    المواضيع : 9
    الردود : 215
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    مررت من هنا واستمتعت بقراءة قصتك أخي عماد وأعجبتني رسالتها.

    أحببت أن أضم صوتي لصوت الأستاذة نادية وصوتك أستاذ عماد، هناك فعلا نوع من الكساد ربما يستدعي الأمر منا جميعا مزيدا من الاهتمام بما نكتب جميعا: تحليلا ونقدا...
    أو نقترح وسائل أخرى لتحفيز كتاب الواحة: ربما مسابقة رمزية، أو اختيار أحد النصوص بشكل دوري وتحليله لتبيان بعض الصور الجمالية التي يكتنزها وما إلى ذلك...
    لعل إطلالتي كانت خفيفة أستاذ عماد هلالي.
    مزيدا من العطاء


  7. #7
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Oct 2016
    المشاركات : 359
    المواضيع : 68
    الردود : 359
    المعدل اليومي : 0.57

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد العكيدي مشاهدة المشاركة
    مررت من هنا واستمتعت بقراءة قصتك أخي عماد وأعجبتني رسالتها.

    أحببت أن أضم صوتي لصوت الأستاذة نادية وصوتك أستاذ عماد، هناك فعلا نوع من الكساد ربما يستدعي الأمر منا جميعا مزيدا من الاهتمام بما نكتب جميعا: تحليلا ونقدا...
    أو نقترح وسائل أخرى لتحفيز كتاب الواحة: ربما مسابقة رمزية، أو اختيار أحد النصوص بشكل دوري وتحليله لتبيان بعض الصور الجمالية التي يكتنزها وما إلى ذلك...
    لعل إطلالتي كانت خفيفة أستاذ عماد هلالي.
    مزيدا من العطاء

    شكرا جزيلا أستاذ حضوركم شرّفنا وتعليقكم الكريم أثلج صدورنا , بارك الله فيكم
    كل الإقتراحات التي ذكرتها مهمّة جدا ورائعة , وليتنا نبدأ التحضير لها وننطلق في تطبيقها مباشرة وعلى وجه السرعة :
    * مسابقة رمزية
    * اختيار أحد النصوص وتحليله
    * كتاب pdf شهري يتضمّن أفضل النصوص المنشورة في الشهر
    * اختيار بعض القصص وتصميمها على شكل بطاقات
    * اختيار بعض القصص وتسجيلها صوتا مع بعض الصور ( فيديو ) ونشرها في اليوتيوب
    * انتاج بعض كتب المجموعات القصصية لأهم النصوص لكتاب الواحة , وطبعها ككتاب ورقي في بعض البلدان العربية , أنا من جهتي سأتكفّل بالأمر في الجزائر , أملك حاليا وكالة اتصالات تطبع الكتب
    بالتوفيق وشكرا لكم جميعا


HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة