أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: الإنسان ذلك المتوحّش

  1. #1
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Oct 2016
    المشاركات : 498
    المواضيع : 85
    الردود : 498
    المعدل اليومي : 0.48

    افتراضي الإنسان ذلك المتوحّش

    دعاني صديقي الذي يعيش منعزلا في الأرياف , على مشارف المدينة الصّاخبة , قال لي : تعال جرّب حياتي المتوحّشة , واعتقد واهما أنّني أستمتع برغد المدنيّة العصريّة , وأنا المختنق بضجيج وفوضى , وجفاف المدينة . في عطلة نهاية الأسبوع جاءني بشاحنته ونقلني نقلا من عالم إلى عالم , وكمن خرج من غرفة مظلمة وجدت نفسي في مواجهة الفضاء الخصب , بكل عفويّتة ووحشيّته .

    عندما اقتربنا من بيته انحرف في طريقه إلى فناء مستودع له كان قد ترك فيه كلبه لمدّة أسبوع وأوصى جاره أن يُقدّم له الأكل كل يوم , تركه لفترة مؤقّتة حتّى يُجهّز له مكانا جديدا . فتح باب فناء المستودع , هرع إليه الكلب يلثمه ويلحسه حتّى سقط على الأرض , واندهش صديقي من شكل كلبه , وكيف تحوّل , لقد هزل هزالا شديدا حتّى التصق عظمه بلحمه , قال له الجار أنّه لا يأكل , ووجد الأكل كما هو , لم يقترب منه الكلب الذي قتله الوجد والشّوق إلى صاحبه . أسبوع لم يشاهد فيه الكلب صاحبه مات فيه حنينا وعادته اليه روحه حين التقاه , وأنا الذي التقي فيه صدفة في الشارع مع أخي الذي يعيش في نفس المدينة , وكنا قد تربّينا وكبرنا معا , رأسه يلامس رأسي حين كنا ننام صغارا ونقضي الليل نتحدّث , نتقابل الآن في الطّريق ولا يُكلّم أحدنا الآخر .

    دخلنا بيته الريفي الواسع , وذهب ليُطعم الأغنام والطيور , وجدنا الديك مجروحا , قال أنّه خرج من معركة شرسة مع البط كعادته حين يقترب أحد من الدّجاج . الديك غيور على عرضه , وبيوت وشوارع مدينتنا سكنها المجون والسفور , والعرض يباع ويشترى هناك , وبثمن زهيد أيضا .

    عندما توجّهنا إلى القطط , وقدّم لها صديقي أكلها , لاحظت أنّ القط يترك القط الآخر يأكل حين يراه جائعا أكثر منه , أنا أبيت جائعا أحيانا , عندما تشتد بعض الأزمات , وأخي يسكن بالجوار , وأخواتي الكثيرات يعشن في نفس البلد .

    حين صافحته قبل أن أعود إلى بيتي البارد الصّامت ومدينتي الموحشة الصّاخبة , همست له : كم هي حياتك متحضّرة يا صديقي .

  2. #2
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 13,203
    المواضيع : 183
    الردود : 13203
    المعدل اليومي : 5.14

    افتراضي

    هذه هى الحقيقة التي يتهرب منها معظم البشر ـ إنهم أكثر وحشية من الحيوان
    وخير دليل على ذلك تلك المعارك التي يعيشها العالم اليوم
    لا توجد بقعة إلا ومزقتها الحرب فنجد الناس يواجهون ظروفا مأساوية
    تدمر منازلهم، تشردهم، تهجرهم، تسلبهم كرامتهم.
    كما نجد أن نمط الحياة يدعو للدهشة فبينما هناك أناس يموتون من التخمة
    بينما نجد أقرب الناس منهم جوعى وعطشى يواجهون شبح الموت بسبب جرعة ماء
    أو قطعة خبز ـ فهل يوجد حيوان أكثر وحشية من الإنسان.

    قصة متقنة الأداء، عالية التركيز، ثرية الفكرة
    إسقاطات ذكية وطرح جميل بيراع رشيق
    وفكر جاد وعميق
    تحياتي وتقديري.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Oct 2016
    المشاركات : 498
    المواضيع : 85
    الردود : 498
    المعدل اليومي : 0.48

    افتراضي

    شكرا جزيلا أديبتنا الفاضلة الأستاذة نادية محمد الجابي , تعليقك الكريم أتشرّف وأسعد به بارك الله فيك , خالص تحياتي وتقديري