أحدث المشاركات
صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123
النتائج 21 إلى 22 من 22

الموضوع: ديوان الشاعر محمد حمود الحميري

  1. #21
    الصورة الرمزية محمد حمود الحميري مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    الدولة : In the Hearts
    المشاركات : 7,467
    المواضيع : 141
    الردود : 7467
    المعدل اليومي : 3.13

    افتراضي

    دروسٌ عَنِ النَّمْلِ

    ابْدَأ وَلا تَقُلِ البِدَايَة فَاشِلَةْ تَفْشَلْ ، وَمَنْ يَفْشَلْ يَعَضُّ أنَامِلَهْ
    الخَطْوَةُ الأولى أشَدّ صعوبة لَكِنَّ .. طاقَتَكَ الخَبِيْئَةَ هَائلَةْ
    ابْدَأ وَلا تَفْرِضْ عَلَيْكَ سوى الذُّرَى وَالفَرْضُ لا تُغْنِيْكَ عَنْهُ النَّافِلَةْ
    أرَأيتَ مَدْرَسَةً تُعَلِّمُ عَاقِلًا فِيْهَا مُدَرِّسَةُ العلومِ الشَّامِلَةْ ؟
    النَّمْلُ مَدْرَسَةٌ ، فَكُنْ تِلْمِيْذَهَا تَجِد الحَيَاةَ بِمَا يَسُرّكَ حَافِلَةْ
    في مَعْمَلِ النَّمْلِ انْتَهَيْتُ فَلَمْ أجِدْ دَوْرًا لِغَازَاتِ العقولِ الخَامِلَةْ
    النَّمْلُ يَسْقُطُ ، ثُمَّ يَسْقُطُ ، ثُمَّ لا يَنْفَكُّ يَصْعَدُ في خُطَىً مُتَفَائِلَة
    سَلْ نَمْلَةً بِالسَّقْفِ كَيْفَ تَسَلَّقَتْ جُدُرَ المَكَانِ وَلَمْ تَكُنْ بِالمَائلَةْ
    تُخْبِرْكَ أنَّ المَجْدَ بِالإصْرَارِ ، لا بِعَزِيْمَةٍ مَهْزومَةٍ مُتَثَاقِلَةْ
    لِلنَّمْلِ فَلْسَفَةُ البِحَارِ بِعُمْقِهَا مَنْ يَبْغِ دُرَّ البَحْرِ يَعْبُرْ سَاحِلَهْ
    النَّمْلُ يَدَّخِرُ الغِذَا صَيْفًا إلى وَقْتِ الشِّتَاءِ يَسُدّ جوعَ العَائِلَة
    فَاحْصُدْ وَذَرْهُ في السَّنَابِلِ نَاضِجًا إلَّا قَلِيْلَ الحَبِّ مِمَّا تَاكُلَهْ
    مَنْ يَدَّخِرْ فَحْمًا يَجِدْهُ لَآلِئًا عِنْدَ الشَّدَائدِ وَالسِّنِيْنِ القَاحِلَةْ
    إنْ كُنْتَ ذا هَدَفٍ ، فَكُنْ ذا خُطَّةٍ من لا يُخَطِّط خَطَّطَ الإخْفَاقُ لَهْ
    ابْدَأ ، فَذَاكَ البُرْج كَانَ مُخَطَّطًا حُلُمًا على وَرَقٍ بِتِلْكَ الطَّاوِلَةْ
    ليس المُهِمُّ اليوم ما أنْجَزْتَهُ غَدًا الأهَمّ ــ إليهِ شُـدّ الرَّاحِلَةْ
    وَخُذِ القَلِيْلَ إلى القَلِيْلِ ، وَضُمَّهُ جَمَلٌ إلى جَمَلٍ ستصبح قَافِلَةْ
    إنَّ القَلِيْلَ مَعَ الجَشَاعَةِ قِلَّةٌ وَمَعَ القَنَاعَةِ ، فَالكُنُوزِ الهَائلَة
    (رَيَّانُ) يا وَلَدِيْ إليكَ وَصِيَّتِيْ وَإليكَ أُخْرَى يا (بِلالُ) مُمَاثِلَةْ
    عُضَّا عَلَيْهَا بِالنَّوَاجِذِ ، وَاسْألَا التَّوْفِيْقَ مِمَّنْ لا يُخَيِّبُ سَائلَهْ

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نَحْنُ اليَمَانُونَ ،مَنْ يَجْرُؤْ يُسَاوِمُنَا*****على الأصَـالَةِ نَسْتَأصِلْهُ كَالـوَرَم

  2. #22
    الصورة الرمزية محمد حمود الحميري مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    الدولة : In the Hearts
    المشاركات : 7,467
    المواضيع : 141
    الردود : 7467
    المعدل اليومي : 3.13

    افتراضي


    سَأحْكِيْ قِصَّةً ، لا مِنْ كِتَابِ
    وَلَيْسَتْ مِنْ أسَاطِيْرِ الشَّبَابِ
    ولا نَسَجَ الخَيَالُ فُصُوْلَهَا لِيْ
    وَلا سِيْقَتْ إلَيَّ مَعَ الغُرَابِ
    وَلَكِنِّيْ .. رَأيْتُ بِــأُمِّ عَيْنِيْ
    وَقَائِعَهَا ــ بلا أدنى ارْتِيَابِ
    رَأيْتُ الصَّقْرَ يَهْوِيْ نَحْوَ عُشٍّ
    كَرُمْحٍ شَـــقَّ أكْبَادَ السَّحَابِ
    وَ لَمْ يُخْطِئْ مَكَانَ الصَّيْدِ ، لَكِنْ
    تَخَفَّى النَّسْرُ في عُشِّ العُقَابِ
    فأمسى صَقْرُنَا الصَّيَّادُ صَيْدًا
    يُحَاوِلُ صَرْفَ ألْسِنَةَ الذُّبَابِ
    وُقُـــوْعُ ذُبَابَةٍ ، وَالجـرحُ دَامٍ
    كَفِيْـــلٌ بِالمَسَــاقِ إلى التُّرَابِ
    ذَهَــابُكَ أيُّهَا الصَّيَّـــادُ سَهْــلٌ
    فَخَطِّطْ قَبْــــلَ ذَلِكَ لِلإيَابِ
    وَخُــذْ يا صاح بِالمَجَّانِ دَرْسًا
    وَمَوْعِظَةً عَنِ الصَّقْرِ المُصَابِ
    وَأمَّا أنْ تَكُفّ، فَـــــذَاكَ خَيْرٌ
    وَكُلّ الخَيْرِ في فِعْلِ الصَّوَابِ


    مُرْتَجَلَة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ********



صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123