أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 11

الموضوع: وردة

  1. #1
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Apr 2019
    المشاركات : 35
    المواضيع : 8
    الردود : 35
    المعدل اليومي : 0.29

    افتراضي وردة

    وَقَفَ مَشْدُوهًا مِنْ شِدَّةِ جَمَالِها وَطِيبِ رَائِحَتِهَا
    هَمَّ بِقَطْفِهَا فَأَدْمَتْ أَشْوَاكُهَا أَصَابِعَهُ
    انْحَنى لَهَا بِاحْتِرَامٍ وَتَابَعَ سَيْرَهُ.

  2. #2
    ناقدة وشاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2013
    الدولة : في المغترب
    المشاركات : 1,114
    المواضيع : 53
    الردود : 1114
    المعدل اليومي : 0.49

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حلمي عدوي مشاهدة المشاركة
    وَقَفَ مَشْدُوهًا مِنْ شِدَّةِ جَمَالِها وَطِيبِ رَائِحَتِهَا
    هَمَّ بِقَطْفِهَا فَأَدْمَتْ أَشْوَاكُهَا أَصَابِعَهُ
    انْحَنى لَهَا بِاحْتِرَامٍ وَتَابَعَ سَيْرَهُ.
    لقد أحسن الفعل إذ انحنى لها احتراماً وتابع سيره !
    وسبحان من حمى الورود بالأشواك ، إنه حكيمٌ عليم !

    سرد مكثَّف أدَّى مهمته في مراعاة عناصر القصة القصيرة جدا، وقدَّم مشهد اللقطة أو الحدث بخبرة فنية فصَّلت اللغة على مقاس الفكرة دون زيادة أو نقصان .
    وعلى الرغم من بساطة الفكرة وكونها متداولة و ليست جديدة ، إلا أن النص أثار فينا الدهشة في قفلته التي أضاف بها القاص شيئاً جديداً وغير معتاد على الفكرة القديمة ؛ وهو موقف هذا الذي حاول قطف الوردة وفشل ، فانحنى لها باحترام قبل أن يتابع سيره .
    فانحناؤه هذا بمثابة تعبير منه عن إعجابه بموقف الوردة التي لم تستسلم ليد القاطف ولم تدعه يقطفها ببساطة لينتهي أمرها تلبيةً لرغبته بالقطف. بل أشهرت سلاحها وأعملته فيه فأدمت أصابعه . فاجتمع لها مع جمال الرِقَّة ( جمالها الشكلي الأخاذ وعطرها الفواح ) جمال قوة العنفوان في رد الفعل ،وبهذا استحقت احترامه وهو المدماة أصابعه للتوِّ بسببها . ولذا فإنه ينحني لها باحترام ويتابع سيره غير مصرٍّ على قطفها على الرغم من كونه مشدوها بجمالها ، وكأنه عرف حده فوقف عنده ، فحاز بذلك هو نفسه على إعجاب القارئ، إذا قدَّم نفسه مثالاً لمن يراعي الجمال ويصونه ولو كان على حساب شهوته .
    إذن فقد أبدع القاص الأستاذ حلمي عدوي في تكثيف كل تلك المعاني عبر سطر القفلة المدهشة ، واعتصر فيه الفكرة القديمة التي كنا نظنها قد فقدت قدرتها على الإدهاش ليصب للقارئ خلاصة المعنى مكثفة بنبرة حاسمة " انْحَنى لَهَا بِاحْتِرَامٍ وَتَابَعَ سَيْرَهُ."
    وللإبداع تحيتي

  3. #3
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Apr 2019
    المشاركات : 35
    المواضيع : 8
    الردود : 35
    المعدل اليومي : 0.29

    افتراضي

    الأخت النّاقدة الشّاعرة ثناء صالح
    سعدت بمرورك وتحليلك الواعي
    والنّفاذ إلى القلب النّابض في النّص
    وإبرازه بمهارة واحتراف
    دمت

  4. #4
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 13,203
    المواضيع : 183
    الردود : 13203
    المعدل اليومي : 5.14

    افتراضي

    ليس هناك ما أقوله بعد ما قالته القديرة/ ثناء صالح إجمالا وتفصيلا
    ولكني فقط اقول لكل بنت إن الله قد حباها بالجمال والأنوثة
    ثم وهبها سياج من الأخلاق والعفة والحياء يقيها من أي يد عابثة
    فإذا هى تهاونت سهل اقتطافها ثم رميها.. فكل رخيص بخيس
    وأماإذا تدثرت بسياج الأخلاق فستكون قادرة على أن تدمي من يفكر العبث بها
    وستجبر كل من يعرفها على الأعجاب بها ، واحترامها.

    وشكرا على ومضة جميلة الصياغة، ساحرة البناء، قوية المعنى.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Apr 2019
    المشاركات : 35
    المواضيع : 8
    الردود : 35
    المعدل اليومي : 0.29

    افتراضي

    الأخت الأديبة نادية
    أصبحت معتادا على تعليقاتك البناءة
    التي تكاد تغطي مساحة لا يستهان بها
    في المنتدى
    وإن دلّ هذاعلى شيء فإنما يدل على حرصك الشديد
    على تأدية واجباتك التي تنبثق من ذاتك
    المعطاءة والمرشِدة
    كلّ الاحترام لك

  6. #6
    الصورة الرمزية عمر الصالح قاص
    تاريخ التسجيل : Jul 2012
    المشاركات : 608
    المواضيع : 59
    الردود : 608
    المعدل اليومي : 0.24

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ثناء صالح مشاهدة المشاركة


    لقد أحسن الفعل إذ انحنى لها احتراماً وتابع سيره !
    وسبحان من حمى الورود بالأشواك ، إنه حكيمٌ عليم !

    سرد مكثَّف أدَّى مهمته في مراعاة عناصر القصة القصيرة جدا، وقدَّم مشهد اللقطة أو الحدث بخبرة فنية فصَّلت اللغة على مقاس الفكرة دون زيادة أو نقصان .
    وعلى الرغم من بساطة الفكرة وكونها متداولة و ليست جديدة ، إلا أن النص أثار فينا الدهشة في قفلته التي أضاف بها القاص شيئاً جديداً وغير معتاد على الفكرة القديمة ؛ وهو موقف هذا الذي حاول قطف الوردة وفشل ، فانحنى لها باحترام قبل أن يتابع سيره .
    فانحناؤه هذا بمثابة تعبير منه عن إعجابه بموقف الوردة التي لم تستسلم ليد القاطف ولم تدعه يقطفها ببساطة لينتهي أمرها تلبيةً لرغبته بالقطف. بل أشهرت سلاحها وأعملته فيه فأدمت أصابعه . فاجتمع لها مع جمال الرِقَّة ( جمالها الشكلي الأخاذ وعطرها الفواح ) جمال قوة العنفوان في رد الفعل ،وبهذا استحقت احترامه وهو المدماة أصابعه للتوِّ بسببها . ولذا فإنه ينحني لها باحترام ويتابع سيره غير مصرٍّ على قطفها على الرغم من كونه مشدوها بجمالها ، وكأنه عرف حده فوقف عنده ، فحاز بذلك هو نفسه على إعجاب القارئ، إذا قدَّم نفسه مثالاً لمن يراعي الجمال ويصونه ولو كان على حساب شهوته .
    إذن فقد أبدع القاص الأستاذ حلمي عدوي في تكثيف كل تلك المعاني عبر سطر القفلة المدهشة ، واعتصر فيه الفكرة القديمة التي كنا نظنها قد فقدت قدرتها على الإدهاش ليصب للقارئ خلاصة المعنى مكثفة بنبرة حاسمة " انْحَنى لَهَا بِاحْتِرَامٍ وَتَابَعَ سَيْرَهُ."
    وللإبداع تحيتي
    ربما هى المرة الاولى أن أعلق على مداخلة فى غير متصفحى .. لكن رصانة وحرفية النقد وعمقه أسعدتنى كثيراً واشتهيت تكرارها على صفحات منتدانا الرحب

    شكراً للرائع حلمى عدوى على ومضته الراقية

    شكراً أستاذتنا القديرة ثناء صالح

    عمر

  7. #7
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Apr 2019
    المشاركات : 35
    المواضيع : 8
    الردود : 35
    المعدل اليومي : 0.29

    افتراضي

    الأخ عمر ، حللت أهلا ووطئت سهلا ومرحبا
    شرفتني مداخلتك سواء كانت بالإشارة إلى النص ، أو بالإشارة إلى الناقدة
    الفذة ثناء صالح.
    كلّ التقدير والاحترام لكليكما

  8. #8
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,634
    المواضيع : 386
    الردود : 23634
    المعدل اليومي : 5.84

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حلمي عدوي مشاهدة المشاركة
    وَقَفَ مَشْدُوهًا مِنْ شِدَّةِ جَمَالِها وَطِيبِ رَائِحَتِهَا
    هَمَّ بِقَطْفِهَا فَأَدْمَتْ أَشْوَاكُهَا أَصَابِعَهُ
    انْحَنى لَهَا بِاحْتِرَامٍ وَتَابَعَ سَيْرَهُ.
    وحرفي هنا ينحني احتراما لجمال النص
    وبعد مداخلة ونقد القديرة الأستاذة ثناء .. لايفي أي رد للنص حقه
    دمت للابداع عنوانا
    تحية وتقدير
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9
    الصورة الرمزية ابن الدين علي قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    الدولة : الجزائر
    المشاركات : 333
    المواضيع : 21
    الردود : 333
    المعدل اليومي : 0.07

    افتراضي

    يعني لو لم تدم أصابعه لكان قد قطفها ..حسن ما فعلت هذه الوردة.. تحياتي

  10. #10
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Apr 2019
    المشاركات : 35
    المواضيع : 8
    الردود : 35
    المعدل اليومي : 0.29

    افتراضي

    الأخت الكريمة آمال شرف كبير لي
    مجرد مرورك وإلقاء نظرة على النّص مهما كانت عابرة
    دمت

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة