الأخ ابن الدين علي
مرحبا بك
وبمداخلتك
في حالة عدم الإدماء
الباب مفتوح للتأويل
والتخيل
كلّ الاحترام لحضرتك