أحدث المشاركات

حسن الدجى» بقلم نزهان الكنعاني » آخر مشاركة: فاتن دراوشة »»»»» خضر مواسم عشقها» بقلم محمد حمدي » آخر مشاركة: فاتن دراوشة »»»»» ما أظلمك» بقلم محمد حمدي » آخر مشاركة: فاتن دراوشة »»»»» غواية الحروف ..» بقلم محمد ذيب سليمان » آخر مشاركة: فاتن دراوشة »»»»» .. ذاكرة الديار................» بقلم موسى الجهني » آخر مشاركة: فيصل مبرك »»»»» ضياع» بقلم مازن لبابيدي » آخر مشاركة: براءة الجودي »»»»» الزمن الجميل» بقلم ابن الدين علي » آخر مشاركة: براءة الجودي »»»»» مِرساة» بقلم فاتن دراوشة » آخر مشاركة: براءة الجودي »»»»» فواصلٌ على الطريق» بقلم براءة الجودي » آخر مشاركة: براءة الجودي »»»»» ما هي سكرات الموت» بقلم نانسى سليم » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»»

النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: إذا ضاقت عليك الدروب.

  1. #1
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 13,378
    المواضيع : 183
    الردود : 13378
    المعدل اليومي : 5.09

    افتراضي إذا ضاقت عليك الدروب.

    اذا ضاقت عليك الدروب . فعليك بعلام الغيوب !
    - قال ابن الجوزي
    " ضاق بي أمرٌ أوجبَ غماً لازماً دائماً ،
    وأخذتُ أُبالغُ في الفكر في الخلاص من هذه
    الهمُومْ بكل حيله ، وبكل وجه ، فما رأيت طريقةً للخلاص ..
    فعرضَت لي هذه الآية : (( وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجعَل لَهُ مَخْرَجا ))
    فعلمتُ أن التقوى سبب للمخرج من كل غمّ ، فما كان
    إلا أن هممتُ بتحقيق التقوى فوجدتُ المخرجْ .."


    التقوى عند العقلاء هي سبب كل خير
    فما وقع عقاب إلا بذنب ، وما رُفع إلا بتوبه
    فالكدر والحزنُ والنكد إنما هو جزاءٌ على أفعالٍ قمتَ بها ،
    من تقصيرٍ في صلاة
    أو غيبةٍ لمسلم ، أو تهاونٍ في حجاب ،
    أو صحبةُ سوء ، أو ارتكابٌ محرم .. }
    فإن من يُخالف منهج الله لابد من أن
    يدفع ثمن تقصيره ، وأن يُسدد فاتورة إهماله !
    فالذي خلق السعادة هو الرحمن الرحيم
    فكيف تطلب السعادة من غيره ؟؟


    ولو كان الناس يملكون السعادة لما بقي في الأرض محروم ولامحزون ولا مهموم !!
    فلتكن لك عودة تتطلب أن تُجدد نفسك وتعيد تنظيم
    حياتك و تستأنف مع ربك علاقةً أفضل وعملاً أكمل
    وعهداً يُترجمهُ هذا الدعاء :
    (( اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت ، خلقتني وأنا عبدك
    ، وأنا على عهدك و وعدك ما استطعت ، أعوذ بك من
    شر ماصنعت ، أبوء لك بنعمتك عليّ وأبوءُ بذنبي
    فاغفر لي فإنه لايغفر الذنوبَ إلا أنت )) .
    منقول.

  2. #2
    الصورة الرمزية جهاد بدران شاعرة وناقدة
    تاريخ التسجيل : Jun 2019
    المشاركات : 368
    المواضيع : 18
    الردود : 368
    المعدل اليومي : 2.86

    افتراضي

    الضيق في الدنيا ما هو إلا عبر ومواعظ كي يعيد الإنسان اتزانه في هذه الحياة والتي هي دار ابتلاء ومحن..كلنا في ابتلاء لكن الواعي الناضج فكرياً هو من يقوده فكره للتأمل في أسرار هذا الكون..ويشعر بقيمة الضيق إذا ما استفحل فيه وجلده بسياط الألم..أحياناً لا يشعر المرء بقيمة هذا الضيق ونعمته عليه..ويظن أنه لن يخرج منه أبداً..نسي أن هناك رب عظيم..يقدر له الخير ويبعد عنه القهر أكثر من خلال هذا الضيق..لا يدري أن الله يبتلي عباده ليطهرهم من الآلام والذنوب..وقليل من عباد الله الذين يأخذون الضيق باباً للتقرب من الله وشكره..لأنهم يعيشون نعمة القرب من الله ويستشعرون بنعمة الشكر على كل حال.. لقوله تعالى" اعملوا آل داود وقليل من عبادي الشكور" سبأ 13..ثم قال تعالى أيضاً " إن في ذلك لآيات لكل صبار شكور" إبراهيم 5..
    والسعادة هي سعادة الروح وهي تتجلى في محراب الله تضرعا وخشية..السعادة في القناعة بكل ما يرزق الله عباده..فمن رضي فله الرضى ومن سخط فله السخط..لنجعل من أنفسنا منافذ لدروب السعادة ونتعامل مع الحياة بروح التأمل والحمد والشكر لله..
    السعادة في ظل الله..يحرمنا إياها في حالة حرمان أنفسنا من طاعته وتقواه..
    .
    .
    والحديث يطول انغماسه في رياض الطاعات وكنوزها العظيمة..
    لكني جئت هنا محملة بالفرح وأنا أقرأ الدرر التي قيلت والمنقولة إلى هذا المكان..بواسطة روح عذبة شفافة أبت أن تتنعّم بهذا الكلام الجميل دون أن تبعثه في روح المتلقي..
    هي روح الراقية ونفسها الطيبة الراقية
    أ.ناديه محمد الجابي
    ربي يسعدك ويطيّب لك عيشك بكرم أغدقتيه من نور الله ووحي عبادته
    يسعدني التعرف على روحك الطيبة والمثول بين أوراق ستخضر دائما كلما هطل زائر أو عضو أو أي متلقي..ستبقى لهذه الكلمات ولصاحبها الذي كتب..أريجاً لا تنتهي صلاحيته..
    دمت أختي الرقيقة ودام حسك الإيماني المتوهج طاعة وحباً لله
    وفقك الله لنوره ورضاه
    .
    .
    جهاد بدران
    فلسطينية

  3. #3
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 13,378
    المواضيع : 183
    الردود : 13378
    المعدل اليومي : 5.09

    افتراضي

    أضأت النص بإضافتك وأثريته بجميل حرفك
    قراءة متعمقة ـ وحضور بديع أتشرف به فشكرا لك
    على قراءتك واهتمامك.
    سررت بتواجدك وتفاعلك فتحية لمقامك الطيب، وتعليقك المتميز
    واسمحي لي أن أرحب بك .. أهلا بك قلم رائع وأديبة رائعة
    وناقدة قديرة ، لي الشرف بالتعرف على قلم فاره كقلمك
    وقامة سامقة كقامتك فأهلا بك معنا في واحة
    الخير والأدب والجمال.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    أديبة
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Feb 2019
    المشاركات : 119
    المواضيع : 19
    الردود : 119
    المعدل اليومي : 0.51

    افتراضي

    تنسكب السكينة في دوارق المثول واللجوء إلى رحمة الله التي وسعت الأرض والسماوات فكان التبتل في محراب الدعاء هو فسحة وسعة تنفرج بها أسارير الامنيات وهي تعرج إلى غيم القبول وفرج لا راد له .. لك كل الحب والتقدير عزيزتي النقية

  5. #5
    الصورة الرمزية مازن لبابيدي شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    الدولة : أبو ظبي
    العمر : 59
    المشاركات : 8,590
    المواضيع : 145
    الردود : 8590
    المعدل اليومي : 2.02

    افتراضي

    جزاك الله خيرا أختي الأديبة الرائعة نادية الجابي

    تذكرة قيمة نسأل الله أن ينفعنا بها
    يا شام إني والأقدار مبرمة /// ما لي سواك قبيل الموت منقلب