أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الأيامى والعبيد والإماء

  1. #1
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : May 2010
    المشاركات : 524
    المواضيع : 201
    الردود : 524
    المعدل اليومي : 0.15

    افتراضي الأيامى والعبيد والإماء


    الأيامى والعبيد والإماء
    ************************************************** ***
    ..................
    الأيامى .. تطلق على الرجال والنساء ..
    تطلق على من لا زوجة له من الرجال .. وعلى من لازوج لها من النساء
    ( بكراً كانت أو غير بكر ) ..
    البكر : هى المرأة التى لم تتزوج ولم يفتض غشاء البكارة الخاص بها ..
    وغير البكر أو الثيّب : هى المرأة التى تزوجت ومات عنها زوجها ( الأرملة ) .. أو المرأة المطلقة بعد الدخول بها..
    ............
    والعبيد .. هم أسرى حروب وغزوات المسلمين .. من الكفار والمشركين أو من اليهود والنصارى
    أو من المجوس والصابئين .. وبموجب هذا الأسر يصبحوا عبيداً غير أحرار ..

    والإماء .. هنّ النساء اللاتى يتم سبيهن فى حروب وغزوات المسلمين من نساء الكفار والمشركين أو من نساء اليهود
    والنصارى أو من نساء المجوس والصابئين .. وبموجب هذا السبى يصبحن إماءً غير حرائر .

    ..
    إذا ما تملك الغازى أو المجاهد أياً منهم أو منهن .. صار سيداً لهم وأصبحوا ملكاً ليمينه ..
    ............
    يقول جل شأنه : { وَأَنكِحُوا الْأَيَامَى مِنكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ }
    لفظ " وَأَنكِحُوا ".. يعنى .. زوّجوا . وتزوجوا ..
    زوّجوا الأيامى من أولادكم وبناتكم .. وزوّجوا الصالحين المؤمنين من عبيدكم وإمائكم ..
    وتزوجوا أيامى النساء ممن أحلهن الله لكم .. وتزوجوا الصالحات المؤمنات من الإماء ..
    .......
    ودفعاً للرق والعبودية أجاز الله مكاتبة العبيد والإماء .. لكى يصبحوا ويصبحن أحراراً وحرائر .. فقال جل ذكره :
    { وَالَّذِينَ يَبْتَغُونَ الْكِتَابَ مِمَّا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ فَكَاتِبُوهُمْ إِنْ عَلِمْتُمْ فِيهِمْ خَيْراً وَآتُوهُم مِّن مَّالِ اللَّهِ الَّذِي آتَاكُمْ }
    ..................
    ************************************************** ***
    سعيد شويل

  2. #2
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 13,685
    المواضيع : 186
    الردود : 13685
    المعدل اليومي : 5.10

    افتراضي

    بارك الله فيك وزادك علما ونفع بك الإسلام والمسلمين.
    تحياتي وتقديري.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي