أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 20

الموضوع: إهانة

  1. #1
    الصورة الرمزية زيد الأنصاري شاعر
    تاريخ التسجيل : Jul 2016
    المشاركات : 126
    المواضيع : 23
    الردود : 126
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي إهانة

    أُهنتَ وما رددتَ على الإهانةْ
    وآثــرتَ الــتـأنـيَ والــرزانــةْ

    تجـرَّعتَ الدواءَ المرَّ طوعًا
    ولم ترضَ القطيعةَ والخيانة

    وإنـك لـو أردتَ شـفاءَ غِـلٍّ
    لَمَزَّق عزمُك السامي لسانه

    سلمتَ وزدتَ بالإحسان قدرًا
    ولا سلِـم السـفـيهُ ومن أعـانه

    فصمتُ الليثِ عزٌّ واحترامٌ
    ونبـح الكلـبِ ذلٌّ واستكانـة

  2. #2
    الصورة الرمزية براءة الجودي شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2012
    الدولة : قابعٌ في فؤادي ألمحُ السرَّ المثير * شاعرٌ حرٌّ أبيٌّ فلأشعاري زئير
    المشاركات : 4,367
    المواضيع : 71
    الردود : 4367
    المعدل اليومي : 1.60

    افتراضي

    أُهنتَ وما رددتَ على الإهانةْ
    وآثــرتَ الــتـأنـيَ والــرزانــةْ
    سلمتَ وزدتَ بالإحسان قدرًا
    ولا سلِـم السـفـيهُ ومن أعـانه

    فصمتُ الليثِ عزٌّ واحترامٌ
    ونبـح الكلـبِ ذلٌّ واستكانـة

    ايه والله ، كظم الغيظ والصبر على السفيه ليس بالأمر السهل بل هو مرٌّ كالعلقم وفوق ذلك فيه الرفعة والعزَّة فإن جادلت الأحمق والسفيه ستكون مثلهم
    فصمت الليث عز واحترام = ونبح الكلب ذل واستكانة

    صح لسانك ورفع الله شأنك أستاذ زيد ، أسعدني المرور هنا
    سلكتُ طريقي ولالن أحيد = بعزمٍ حديدٍ وقلبٍ عنيد

  3. #3
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 13,577
    المواضيع : 185
    الردود : 13577
    المعدل اليومي : 5.11

    افتراضي

    قال تعالى : (و الكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين ( 134 ) )
    أبيات مليئة بالحكمة عطرت بالإبداع والألق
    لله انت ما أجمل ما ترسم من صورة، وما أجزل ماتنثر من قول.
    تحياتي.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4

  5. #5

  6. #6

  7. #7
    الصورة الرمزية نزهان الكنعاني شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2017
    المشاركات : 414
    المواضيع : 61
    الردود : 414
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي

    جميلة وسامية تلك الابيات
    بحكمتها وطول حلمها
    ..
    احسنت الشعر والحكمة
    لك مني منتهى الود

  8. #8
    الصورة الرمزية جهاد بدران شاعرة وناقدة
    تاريخ التسجيل : Jun 2019
    المشاركات : 375
    المواضيع : 19
    الردود : 375
    المعدل اليومي : 2.33

    افتراضي

    إهانة

    أُهنتَ وما رددتَ على الإهانةْ
    وآثــرتَ الــتـأنـيَ والــرزانــةْ

    تجـرَّعتَ الدواءَ المرَّ طوعًا
    ولم ترضَ القطيعةَ والخيانة

    وإنـك لـو أردتَ شـفاءَ غِـلٍّ
    لَمَزَّق عزمُك السامي لسانه

    سلمتَ وزدتَ بالإحسان قدرًا
    ولا سلِـم السـفـيهُ ومن أعـانه

    فصمتُ الليثِ عزٌّ واحترامٌ
    ونبـح الكلـبِ ذلٌّ واستكانـة

    ما أجمل أن نوظف الحرف في ميزان حسناتنا ونجعله لوحات فنية في ديباجة شعرية تكون في مضمونها العبر والموعظة، ويكون عملية توجيهية مرتبطة بالسلوك الإنساني نتخذه من ديننا الحنيف..

    الشاعر هنا قدم لنا خمسة أبيات شعرية تعدل قصائداً وتغنى على ألسنة كل طبقات المجتمع.. لقيمتها العظيمة بمحتواها ومضمونها النفيس.. من خلال العنوان / إهانة/ وليس إحسان، استطاع الشاعر بحكمته أن يلفت نظر المتلقي للدخول لمنصة حرفه وكشف ما وراء الإهانة، لأن طبيعة الإنسان لا يجذبه الإحسان المعروف لديه كما لو كانت الإهانة لأنها كلمة تستفز الفكر للدخول ومعرفة هذه الإهانة وما هو مصدرها وما توحيه من معالم...

    من هنا نقيّم ونقدّر قيمة الإحسان وما فيه من قيم أخلاقية وسلوكية تأخذنا لمكارم الأخلاق وما علمنا عنها نبي الرحمة بقوله تعالى " وإنك لعلى خلق عظيم"..عليه الصلاة والسلام..
    لذلك مقابلة الإهانة بالإحسان هي من أعظم المجاهدة وأصعبها.. ليس كل إنسان يستطيع تحمل الإهانة والسكوت عليها، إن سكت عنها فهو وربي إنسان عظيم، لأن البعض يظن الإحسان ضعفاً وسلوك مهين.. لكنهم لا يدركون قيمة الإحسان ، وأثرها في تعزيز القيم الإنسانية والأخوة والمودة والمحبة بين أبناء المجتمع الواحد.. وتقليل السلوك العدواني من البغضاء والكراهية والمشاحنات السلبية التي تقتل العلاقات الإجتماعية..

    لقوله تعالى: ((وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ))[١]، «سورة فصلت: الآية 34»،

    لو تأملنا هذه الآية الكريمة لأحسسنا ولمسنا عظمة وسماحة ديننا العظيم، وتعلمنا أصول قيادة البيوت ثم المجتمعات ثم على نطاق اوسع للأمة.. وهذا هو مبدأ الأخوة في الله، وكيف تكون ازفضائل في الأخلاق والتصرفات.. والحكيم الفطن يستعمل الذكاء الإجتماعي في تصرفاته مع الآخرين وتح يل قبلة الشر والغضب والإهانة لقبلة النور والحق وطريق الله عن طريق الخير ليوم الدين والأجر والثواب..

    لذلك كان قول الشاعر:

    أُهنتَ وما رددتَ على الإهانةْ
    وآثــرتَ الــتـأنـيَ والــرزانــةْ

    تجـرَّعتَ الدواءَ المرَّ طوعًا
    ولم ترضَ القطيعةَ والخيانة

    فالتأني أثناء الإهانة هي عملية صقل النفس وتربية الشخصية على مكارم الأخلاق.. لأننا لا ندرك السلوك الإيجابي إلا بعد التجربة والاحتكاك.. وهنا نرى عملية تحويل مرارة الوضع بالرضا والسماحة من خلال عدم القطيعة والخيانة والتي تولّد العداوات والكراهية لنتنتهي بالعنف والقتل، وللأسف هذا وضع الكثيرين الذين تحولوا إلى وحوش بشرية تقطع أجساد البشر وتقتلهم بدم بارد.


    وإنـك لـو أردتَ شـفاءَ غِـلٍّ
    لَمَزَّق عزمُك السامي لسانه

    سلمتَ وزدتَ بالإحسان قدرًا
    ولا سلِـم السـفـيهُ ومن أعـانه

    فصمتُ الليثِ عزٌّ واحترامٌ
    ونبـح الكلـبِ ذلٌّ واستكانـة


    نلاحظ أن الشاعر عرض علينا الداء والدواء وأسباب الداء وطرق العلاج.. وهذا هو الشعر الحكيم ونفحاته الطيبة التي تهدي البشر للسلوك الإنساني العظيم والذي علمنا إياه نبينا العظيم عليه الصلاة والسلام من وحي من الله سبحانه وتعالى..

    يبين لنا الشاعر أن الإنسان المحسن والصابر على الإهانة هي عملية شفاء للقلب ونور ورحمة وما هو إلا عز للنفس واحترام لقدر النفس، ومحبب عند الله ورسوله وعند عباده، وهذه مهمة صعبة جدا أمام تيار البشر الذين يميلون لحب الذات والكبرياء وما تحمل من نزعات شيطانية تقود لمصير الشر والفساد والعنف..هكذا هي تعاليم ديننا والأخلاقيات التي تعلمنا بان نحمل صفة الحليم والصبر على اذى الناس، وكثيرا ما يوضع الإنسان تحت نصل الخيانة والطعن بالآخر وإهانته دون الأخذ بالتحقق من الأمر ، فقط لمجرد أنه سمع إشاعة ما على إنسان يبدأ لسانه السليط ليكون سيفا على الآخرين دون أن يتقي الله ويحتكم بميزان الله والعدل والحق..
    مع الإهانة يتولد تشكيل دائرة الطعن والسباب دون التحري عن سبل الحق ورضا الله...
    لذلك امتلاك الصبر على الأذى وكظم الغيظ والغضب هو من أعظم الأخلاق ومكارمها ويدل على عظمة هذا الإنسان صفاتها العظيمة وليس كلنا يكظم غيظه ويصبر على الأذى....

    شاعرنا الراقي الكبير المبدع
    أ.زيد الأنصاري
    من خلال قصائدك المتعددة نرى حرصكم العظيم على تقديم الشعر وفق النصح والموعظة الحسنة ووفق توجيهات عظيمة من نبع ديننا الحنيف..شعر يفتخر به لأنه مدرسة أخلاقية وسلوكية لتقويم السلوك الإنساني الذي نحتاجه اليوم أكثر من أي وقت مضى..
    لله دركم كم تحملون نفحات إيمانية وأخلاقية..
    دمتم ودام عطر قلمكم منبراً وعلماً للتقوى والخشية من الله
    وفقكم الله ورعاكم زادكم علماً ونوراً
    ثبتكم الله على الحق والصراط المستقيم


    جهاد بدران
    فلسطينية

  9. #9
    مشرف قسم القصة
    مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 6,412
    المواضيع : 105
    الردود : 6412
    المعدل اليومي : 2.07

    افتراضي

    قصيدة رائعة ، وأسلوب الخطاب أكسبها قوة في التأثير ..
    وافر تحياتي شاعرنا الأستاذ زيد .
    وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن

  10. #10

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة