أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 20

الموضوع: مِعْطَفُ الشوق

  1. #1
    الصورة الرمزية أنس الحجّار شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : سوريا - حماة
    العمر : 44
    المشاركات : 778
    المواضيع : 89
    الردود : 778
    المعدل اليومي : 0.15

    افتراضي مِعْطَفُ الشوق

    مطرٌ، وكانَ الشّوقُ يلبَسُ مِعطفا
    والنبضُ قربَ لظى الحنينِ توقَّفا
    بينَ انتظارينِ، القصيدةُ أغلَقَتْ
    آفاقَ لهفتِها الحرونِ تَعَفُّفا
    قلبانِ تحتَ الطلِّ ما ارتكبا سوى
    حبٍّ ومِن ورقِ الغوى لمْ يَخْصِفا
    تركا على عنقِ المسافةِ مُديَةً
    قد ضُرِّجتْ بدمِ التنائي والجفا
    عبرا حدودَ الشَّكِّ نحوَ وقائعٍ
    فيها الظنونُ قد اعتكفنَ تَصَوُّفا
    قطفا مواسمَ لهفةٍ وتعاهدا
    أنْ يُترعا كأسَيْ لقائهِما وفا
    غَرَسا بذورَ الحبِّ ثمّ استمطرا
    غيمَ الحقيقةِ أنَ يكونَ المُنصِفا
    كانَ اللقاءُ على تخومِ تَلَهُّفٍ
    أحقيقةٌ أم كذبةٌ؟، لم يعرفا
    قَدّا قَميصَ الوَجدِ مِن دُبُرٍ وما
    كانتْ زُليخَةَ وَهْوَ لمْ يَكُ يُوسُفا
    روحانِ تَحْتَطِبانِ عُمرًا يابِسًا
    كي تُوقِدا تَحتَ التَّصَبُّرِ ما انطفا
    طِفلانِ والحِرمانُ أمْعَنَ فيهما
    وإذا غَفا الحِرمانُ، لَهوًا أسرَفا
    كانا على قيد الجنونِ قصيدةً
    نثرتْ على جرحِ القوافي الأحرفا
    كسرا زجاجَ الذّكرياتِ لأنّهُ
    عَكِرٌ ويمتلكانِ أحداقَ الصّفا
    خانتهُما عينُ الدقائقِ، غَيرةً
    والوقتُ كانَ بحكمِهِ مُتَطَرِّفا
    في مُقلةِ المِرآةِ جَفَّتْ دَمعةٌ
    أوَلَمْ يَكُنْ مِن حَقِّها أنْ تُذرَفا؟
    رَضِيا بما قسمَ الربيعُ، تَفَرَّقا
    روحًا مُوَلَّهَةً وقلبًا مُدنَفا
    وقفا على جسدِ المسافةِ ضحكةً
    والبَينُ تَرْجَمَها لِيَفهَمَها: (كفى)
    تَهمي على الأطلالِ زَخّاتُ النّوى
    والشوقُ تحتَ الطلِّ يلبَسُ مِعطَفا

    أنس الحجّار
    مفعولُكِ يا حبيبتي
    كمفعول لفافة التبغ بعد صيام يوم في رمضان
    أشعلها فتطفئني

  2. #2
    الصورة الرمزية جهاد بدران شاعرة وناقدة
    تاريخ التسجيل : Jun 2019
    المشاركات : 375
    المواضيع : 19
    الردود : 375
    المعدل اليومي : 2.44

    افتراضي

    يا لروعة هذا الحرف وما حمل من جمال بين طياته..
    تجلّت الحروف في حضرة قلمكم ضياء ..
    عزفٌ يختال بكبريائه لوحات الشعر المتدلية من عناقيد القصيدة..
    ويرسم تراتيل الشوق على مسافات اللقاء..
    بلغة عذبة وصور مدهشة..

    هذا أول مرور لي بين قصائدكم
    يسعدني أن أكون أول الغارسين لشتائل الثناء
    وأول المتأملين لخامة الحرف البديع..

    شاعرنا الكبير المبدع الفذ
    أ.انس الحجار
    تحياتي وتقديري لجمال ما تسكبون من درر في سماء الشعر وبين أروقة الواحة المزهرة..
    طيب الله الأنفاس..
    ولي عودة بإذن الله
    وفقكم الله ورعاكم

    جهاد بدران
    فلسطينية

  3. #3
    الصورة الرمزية براءة الجودي شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2012
    الدولة : قابعٌ في فؤادي ألمحُ السرَّ المثير * شاعرٌ حرٌّ أبيٌّ فلأشعاري زئير
    المشاركات : 4,353
    المواضيع : 71
    الردود : 4353
    المعدل اليومي : 1.60

    افتراضي

    مطلع القصيدة
    مطلع مليئ بالشغف والحنين والقلب التوَّاق ، هنا لبس الشوق استعدادا وأملا ورجاء بلقاء ليس بعده فراق

    "تَهمي على الأطلالِ زَخّاتُ النّوى =
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    والشوقُ تحتَ الطلِّ يلبَسُ مِعطَفا"

    وختمتها بالشوق الذي يلبس المعطف ولكن هنا صورته مختلفة توحي بالحزن والهمّ والتفكير واختلاط المشاعرعند الرحيل
    وماأجمل قولك ( زخَّات النوى) جملة معبرة ترسم لوحة الفراق بين المحبين وفيها إحساس عالي وأناقة
    " قلبان تحت الطل مارتكبا سوى
    حب ومن ورق الغوى لم يخصفا "


    ماأجملها من لوحة نقية طاهرة

    " كان اللقاء على تخوم تلهف "
    ( على تخوم تلهف ) لفتني هذا التعبير الذي يشي بكمية الامتلاء بالشوق والجوى والانتظار لهذا اللقاء على أحر من الجمر

    " وإذا غفا الحرمان لهوا أسرفا"
    الله الله عليك شاعرنا وعلى هذا الدرَّ

    " كانا على قيد الجنون قصيدة
    نثرت على جرح القوافي الأحرفا
    كسرا زجاج الذكريات لأنه
    عكر ويمتلكان أحداق الصفا"



    رائع جدا أن تتخلص من كل ماهو عكر لترى القادم بصفاء أجمل

    أستاذ أنس الحجار قدمت بفيضِ عطاءك فشكرا لهذا الحرف المُترع بالجمال وأناقة الإحساس

    براءة الجودي
    سلكتُ طريقي ولالن أحيد = بعزمٍ حديدٍ وقلبٍ عنيد

  4. #4
    أديبة
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Feb 2019
    المشاركات : 119
    المواضيع : 19
    الردود : 119
    المعدل اليومي : 0.46

    افتراضي

    حروف لبست معطف البهاء ونثرت الضوء نجوما من صولجان الدر والعسجد فكان الجمال من سمات السطور العابقات والطافحات بالمشاعر ... اضع اعجابي لحروفك المستحقة

  5. #5
    الصورة الرمزية غلام الله بن صالح شاعر
    تاريخ التسجيل : Jun 2014
    الدولة : الجزائر
    المشاركات : 2,703
    المواضيع : 115
    الردود : 2703
    المعدل اليومي : 1.36

    افتراضي

    رائعة
    دام ألق حرفك شاعرنا القدير
    مودتي وتقديري

  6. #6
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Feb 2010
    المشاركات : 18,066
    المواضيع : 487
    الردود : 18066
    المعدل اليومي : 5.06

    افتراضي

    لله درك ايها الشاعر الجميل وانت ترسم الشوق وهو يلبس معطفا
    ويقف تحت المطرواكملت البيت بصورة رائعة الحنين والجمر
    ثم خمت بذات الصورة معطف وشوق ولكن دلالات الصورة اختلفت
    كم انت جميل في هذا المنظر الذي رايته عيانا
    مودتي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7

  8. #8
    الصورة الرمزية أنس الحجّار شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : سوريا - حماة
    العمر : 44
    المشاركات : 778
    المواضيع : 89
    الردود : 778
    المعدل اليومي : 0.15

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جهاد بدران مشاهدة المشاركة
    يا لروعة هذا الحرف وما حمل من جمال بين طياته..
    تجلّت الحروف في حضرة قلمكم ضياء ..
    عزفٌ يختال بكبريائه لوحات الشعر المتدلية من عناقيد القصيدة..
    ويرسم تراتيل الشوق على مسافات اللقاء..
    بلغة عذبة وصور مدهشة..

    هذا أول مرور لي بين قصائدكم
    يسعدني أن أكون أول الغارسين لشتائل الثناء
    وأول المتأملين لخامة الحرف البديع..

    شاعرنا الكبير المبدع الفذ
    أ.انس الحجار
    تحياتي وتقديري لجمال ما تسكبون من درر في سماء الشعر وبين أروقة الواحة المزهرة..
    طيب الله الأنفاس..
    ولي عودة بإذن الله
    وفقكم الله ورعاكم

    جهاد بدران
    فلسطينية
    أقف أمام حضورك منحني الكلمات
    تحية تليق بك
    ممتن لهذا الألق
    دمت بخير

  9. #9
    الصورة الرمزية أنس الحجّار شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : سوريا - حماة
    العمر : 44
    المشاركات : 778
    المواضيع : 89
    الردود : 778
    المعدل اليومي : 0.15

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براءة الجودي مشاهدة المشاركة
    مطلع القصيدة
    مطلع مليئ بالشغف والحنين والقلب التوَّاق ، هنا لبس الشوق استعدادا وأملا ورجاء بلقاء ليس بعده فراق

    "تَهمي على الأطلالِ زَخّاتُ النّوى =
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    والشوقُ تحتَ الطلِّ يلبَسُ مِعطَفا"

    وختمتها بالشوق الذي يلبس المعطف ولكن هنا صورته مختلفة توحي بالحزن والهمّ والتفكير واختلاط المشاعرعند الرحيل
    وماأجمل قولك ( زخَّات النوى) جملة معبرة ترسم لوحة الفراق بين المحبين وفيها إحساس عالي وأناقة
    " قلبان تحت الطل مارتكبا سوى
    حب ومن ورق الغوى لم يخصفا "


    ماأجملها من لوحة نقية طاهرة

    " كان اللقاء على تخوم تلهف "
    ( على تخوم تلهف ) لفتني هذا التعبير الذي يشي بكمية الامتلاء بالشوق والجوى والانتظار لهذا اللقاء على أحر من الجمر

    " وإذا غفا الحرمان لهوا أسرفا"
    الله الله عليك شاعرنا وعلى هذا الدرَّ

    " كانا على قيد الجنون قصيدة
    نثرت على جرح القوافي الأحرفا
    كسرا زجاج الذكريات لأنه
    عكر ويمتلكان أحداق الصفا"



    رائع جدا أن تتخلص من كل ماهو عكر لترى القادم بصفاء أجمل

    أستاذ أنس الحجار قدمت بفيضِ عطاءك فشكرا لهذا الحرف المُترع بالجمال وأناقة الإحساس

    براءة الجودي
    أشكرك أستاذة على هذا الهطول
    أخجلت كلماتي بجود عطرك
    أقف عاجز التعبير أمام دوحة وجودك
    لك التحية والتقدير

  10. #10
    الصورة الرمزية أنس الحجّار شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : سوريا - حماة
    العمر : 44
    المشاركات : 778
    المواضيع : 89
    الردود : 778
    المعدل اليومي : 0.15

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وجدان خضور مشاهدة المشاركة
    حروف لبست معطف البهاء ونثرت الضوء نجوما من صولجان الدر والعسجد فكان الجمال من سمات السطور العابقات والطافحات بالمشاعر ... اضع اعجابي لحروفك المستحقة
    شكرا جزيلا على ألق ألقيتِه هنا من مزن كلماتك
    تحيتي واحترامي

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة