أحدث المشاركات
صفحة 33 من 37 الأولىالأولى ... 3232425262728293031323334353637 الأخيرةالأخيرة
النتائج 321 إلى 330 من 367

الموضوع: شجنٌ و أحلام

  1. #321

  2. #322
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 399
    المواضيع : 12
    الردود : 399
    المعدل اليومي : 1.42

    افتراضي

    في صباح يومٍ ممطرٍ
    رحلتْ ونسيتْ مظلتها..... ووردةٌ نمت بكفها
    على مقعدٍ خالٍ تحت أسرابٍ من الطيورِ المهاجرةِ
    من حسن حظي شدني بقايا عطرٍ منها يعبق بالطيوب
    جلستُ على الأرض ألملم من بقايا العطر ما أثار بي الشجى وما تساقط منها من دموع
    كلما التقطت دمعةً منها ....ثجَّ من عينيّ سيلٌ من الدموع
    وما زلت ألملم الدمع حتى اصبحتُ أسبحُ بالمحيط
    لم تعد تظهر يمامتي بعد أن رحلت هربا بالتزامن مع الكورونا وأظنها هاجرت مع أسراب الطيور
    و ذبالة القنديل تخفت بداخلي
    وتتراقص في ظلمة الليل الطويل ...وتذوي وتتلاشى رعشةً برعشةٍ وتذوب
    احتضنتُ وردتها في خافقي
    وتمترستُ خلف مظلتها خوفا من الهبوب
    من يعيدها لي أو يذكرني عندها إن تناستني وأعطيه نصف عمري
    وأظل أنتظرها على الوعد والعهد للرمق الأخير
    وأظل أردد لها في كل عيد .... كل عامٍ وأنتِ حبيبتي ...والأمل المعقود على ناصية القدر في أن نلتقي يوماً وحبنا الوليد العذري من جديد
    في ليلة العيد كل عامٍ والجميع بخيرٍ ومحبةٍ وسعادةٍ وهناءٍ وسلامٍ وسلامةٍ من الوباء والبلاء

  3. #323
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 399
    المواضيع : 12
    الردود : 399
    المعدل اليومي : 1.42

    افتراضي

    منذ الأمس أفرغت الغيوم حمولتها وسحت السحب هناك
    و أجدبت الأرض هنا
    الطقس أعني
    وعن الطقس في أيام العيد أتحدث
    ليت الغيوم ما كانت ولا وجدت فلم يعد لهطولها بعد العيد من معنى

  4. #324
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 399
    المواضيع : 12
    الردود : 399
    المعدل اليومي : 1.42

    افتراضي

    لِمَ قلبي لا يطاوعني على مواصلةِ المسيرِ بدونك
    لِمَ قلبي عصي على التجزئةِ والتقسيم
    فكله يحبكِ ... وكله يشتاقكِ
    بحثتُ عن ركنٍ مكينٍ لي فيهِ بدونكِ
    فلم أجد من سبيلٍ أهتدي بهِ
    فكل الدروب تؤدي لعنوانك
    حرفك الذي يستمد جماله من سناء هالة المحبين وعشقهم ... .يتسلل إلى كوامن النفس ويعلن التمرد والعصيان ...
    لنرضخ في نهاية الأمر له
    الطريق اليكِ صعب وطويل
    وأنا تعبٌ ومنهك ٌ من معاناةِ السنينِ
    فكلما فتحتُ باباً
    سد بوجهي الف باب
    مَن لي بتلالٍ من الصبرِ أستعينُ بها على نزقي ...وتعجلي بالأمورِ العظام
    لِمَ عليَّ أن أحسب الف حساب قبل أن أقول أحبك ؟
    ألم تُخلقي لي ...وأُخلق لكِ ؟
    أم هو حلمٌ ...والأحلامُ اضغاث ! ؟


    لا أكتب لأحد
    ولا أعني بما اكتبه أحد
    غير أن العيد أوجعني أيما وجع
    ورحت أسطر الحروف لعلها تخفف من وجع العيد على من أفتقدهم من البشر

  5. #325
    الصورة الرمزية جهاد بدران شاعرة وناقدة
    تاريخ التسجيل : Jun 2019
    المشاركات : 513
    المواضيع : 30
    الردود : 513
    المعدل اليومي : 1.33

    افتراضي

    ما أنقى هذا البوح وما أصدقه
    إذ يحتفظ بمشاعر النقاء والرقة
    حروف تمتلئ بكل أجناس المشاعر واختلافها
    وهي تخيط أثواباً جمالية من الإبداع، تحت أنامل الحرف
    وتفيض حباً ووفاء وإخلاصاً لمن تحبون ..
    حروف كلما كتبها القلب وسطرتها المشاعر، كانت
    بمثابة بوابة عبور لقلب المتلقي فيلقاها بصدق وشفافية وتؤثر فيه بقوة..
    هكذا هو الأدب الراقي والمؤثر حين يُجبل الحرف بالمشاعر الصادقة..

    الشاعر الراقي الأديب البارع
    أ.العلي الأحمد
    تكتبون الحروف بماء المشاعر فتنساب كالماء العذب في نفس المتلقي
    فالإحساس بالكلمة قبل نطقها على الورق هو قمة نجاحها وتأثيرها في نفس المتلقي..
    دمتم ودام إبداعكم الراقي وصدق حرفكم الأنيق
    أتابع حرفكم وما تنسجون من جمال..
    وفقكم الله ورعاكم
    وكل عيد وأنتم بخير
    وتقبل الله طاعاتكم
    .
    .
    .
    .
    جهاد بدران
    فلسطينية

  6. #326
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 399
    المواضيع : 12
    الردود : 399
    المعدل اليومي : 1.42

    افتراضي

    رب وربما
    ربما هالات من الضياء والنور انبعثت من القشة التي سقطت على ظهر البعير فقصمته
    ورب كلمة تقول لصاحبها دعني وهو سارد في غيه ولا يستجيب
    وربما الكورونا استشرت في النفوس

  7. #327
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 399
    المواضيع : 12
    الردود : 399
    المعدل اليومي : 1.42

    افتراضي

    لا يزال الزّجاج المتناثر من حولي
    يمنعني من تخطّي الطّريق نحو الأماني القابعات في المضغة الّتي تقتات عشقها من صافي دمي
    لا تزال الشّظايا تدمي الحروف النّاطقات في فمي
    لا تزال الكلمات الرّاعفات حبيسة الأغلال لم أنطق بها
    مخافة أن تستبد الجراح بأخر نقطة من الحنين المتواري
    في قاني دمي
    ألم أقل لك لا تنكأ الجرح المكلوم ثانية
    فأنا ما نسيت في غيابك من أهدر الأماني واستباح المسك في الحروف النازفات في فمي

  8. #328

  9. #329
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 399
    المواضيع : 12
    الردود : 399
    المعدل اليومي : 1.42

    افتراضي

    عصفورٌ بداخلي اعتاد التّغريد
    بح صوته و تحشرجت روحه على جدار القلب وبين جنبات الرّوح
    سألتُهُ : ما خطبك أيّها الغرّيد ؟
    قال : أختنق من ضجيج احتفاليات القوم الّتي صمّت أذنيّ بنقيق الضّفادع وفحيح الحيات وتنعاب الغربان ونعيق البوم
    قلتُ : وما شأنك أنت بهم ؟
    قال : لي هريرة بين الجموع
    قلت: غرّد لها بمعزلٍ عنهم
    قال : هيهات هيهات ... وهمهم بكلماتٍ لم تجل غبار الفهم ... ولم تنطق بالمفيد...
    وتنهد مطولاً ... واستدرك بمقولة (الصّمت إن ضاق الكلام أوسع )...
    وأردف لعلك لم تدرك ما أعنيه وأُعانيه حتى لا أجرح الأمل ... وتغدو سابقةً تتعلّل بها البلابل عند أوّل هبوبٍ لرياح السّموم
    قلت : فدتّك الرّوح
    فقد أوجعت منّي حتى النبض ... واستشرى غمّك بداخلي بأسرع وأشرس من تفشّي الكورونا في الزّمن الرّديء... فاحرص على أن تحجر نفسك خشية أن يتسرّب الوباء لأنفاس وليدك الصّغير
    وترغرغ الدّمع بعينيه واحتبسه حتى لا يُشمّت به الشامتون
    فقلت له : أطلق سراح الدّمع حتى تجلي همّ أحزانك ...
    ولا يستبدّ بك فقد يعقوب (وتبْيَضُّ عينيك وأنت كظيم )
    قال : جئتك طالباً النّصح ...فالصّغير لم يبلغ العامان بعد ... وأنا تمور النّار بداخلي وتأجّج اللظى واستعر الهجيج
    وأحسّ بفرقعة ومعمعة الأحلام وهي تغيظ
    قلت : زدني وفصّل واستفض بالشّرح ... لعلّي أغربل ما بين يديّ وأخرج لك بالرأي الرّشيد
    مرّت سنوات العمر تترا لم تنجب الأيام غرّيداً لي كهذا ... وليتني ما عرفته يوماً ... فقد أورث في الرّوح غصّةً تسرّبت للنبض وتكوّرت في سويداء القلب وتمددت للشّرايين
    فقلتُ له وأنا أتلوى من وجع الرّوح وتناوش الخيبات واستفحالها على هوان الرّوح دون وجل :
    ودّعْ هواك وارتحلْ
    قال : كيف ومتى ؟
    قلت : عند ذكرى بزوغ فجر ميلاد الأمل الّذي كان ذات صدفةً عابرةً عَلِقت بتلابيب الرّوح ولم تعهد مثلها من قبل ... وعِدني بأنْ لا تقترف صدفةً أخرى من هذا القبيل ...
    لقد كنت الرقم الصّعب بين أرقامك ... فدعْ عنكَ الحروف والتلاعب بالألفاظ وتأويلاتها ...وما هذا الضّجيج من حولك إلا نفاقٌ وكذب
    لوّحْ بيدك بصمتٍ وارتحل ...أكرم لك ... وأنت الكريم
    ودعْ الجميع بضجيجهم وطبولهم وصخبهم ومطولاتهم يحتفلون
    وأنشدْتُهُ مقتطفاتٍ لأعشى قيس

    وَدِّع هُرَيرَةَ إِنَّ الرَكبَ مُرتَحِلُ
    وَهَل تُطيقُ وَداعاً أَيُّها الرَجُلُ
    صَدَّت هُرَيرَةُ عَنّا ما تُكَلِّمُنا
    جَهلاً بِأُمِّ خُلَيدٍ حَبلَ مَن تَصِلُ
    أَأَن رَأَت رَجُلاً أَعشى أَضَرَّ بِهِ
    رَيبُ المَنونِ وَدَهرٌ مُفنِدٌ خَبِلُ
    إِذا تَقومُ يَضوعُ المِسكُ أَصوِرَةً
    وَالزَنبَقُ الوَردُ مِن أَردانِها شَمِلُ
    يَوماً بِأَطيَبَ مِنها نَشرَ رائِحَةٍ
    وَلا بِأَحسَنَ مِنها إِذ دَنا الأُصُلُ
    عُلَّقتُها عَرَضاً وَعُلَّقَت رَجُلاً
    غَيري وَعُلَّقَ أُخرى غَيرَها الرَجُلُ
    وَعَلَّقَتهُ فَتاةٌ ما يُحاوِلُها
    مِن أَهلِها مَيِّتٌ يَهذي بِها وَهِلُ
    وَعُلِّقَتني أُخَيرى ما تُلائِمُني
    فَاِجتَمَعَ الحُبَّ حُبّاً كُلُّهُ تَبِلُ
    فَكُلُّنا مُغرَمٌ يَهذي بِصاحِبِهِ
    ناءٍ وَدانٍ وَمَحبولٌ وَمُحتَبِلُ
    قالَت هُرَيرَةُ لَمّا جِئتُ زائِرَها
    وَيلي عَلَيكَ وَوَيلي مِنكَ يا رَجُلُ
    فَقُلتُ لِلشَربِ في دُرنى وَقَد ثَمِلوا
    شيموا وَكَيفَ يَشيمُ الشارِبُ الثَمِلُ
    وَقَد غَدَوتُ إِلى الحانوتِ يَتبَعُني
    شاوٍ مِشَلٌّ شَلولٌ شُلشُلٌ شَوِلُ
    كَناطِحٍ صَخرَةً يَوماً لِيَفلِقَها
    فَلَم يَضِرها وَأَوهى قَرنَهُ الوَعِلُ
    قالوا الرُكوبَ فَقُلنا تِلكَ عادَتُنا
    أَو تَنزِلونَ فَإِنّا مَعشَرٌ نُزُلُ

  10. #330
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 399
    المواضيع : 12
    الردود : 399
    المعدل اليومي : 1.42

    افتراضي

    زرعت على ضفاف القلب شتلة فل
    أزهرت قبل أن تورق
    رعيتها بهالات من النور وظللتها بسحابات من الروح
    ولمّا تفتحت زهرتها نشرت أريج عطرها في فضاء الكون الفسيح
    مما أطمع الطامعون بها
    فكإنما أمتدت يد الغريب لزهرتي
    وربما شتلتي هي من أهدت الزهرة للغريب
    وربما من أحسبه قطف الزهرة هو الأصل وأنا الغريب
    ورحت أترنم بثورة الشك للشاعر المحروم
    أكاد أشك في نفسي لأني أكاد أشك فيك وأنت مني
    يقول الناس إنك خنت عهدي ولم تحفظ هواي ولم تصني
    يكذب فيك كل الناس قلبي وتسمع فيك كل الناس أذني
    وكم طافت علي ظلال شك أقضت مضجعي واستعبدتني
    وبي مما يساورني كثير من الشجن المورق لا تدعني
    تعذب في لهيب الشك روحي وتشقي بالظنون وبالتمني
    أجبني إذ سألتك هل صحيح حديث الناس خنت؟ ألم تخني

    ورحت أقلب الكف بالكف وأنا أردد لشاعر أخر
    لا والذي فطر القلوب على الهوى أنا ما نسيت ولا سلوت هواك
    ما كان يرضى أن يراك عذوله بين الصبايا تعرضين صباك
    وتقربين عذوله بعد النوى وترددين تحية حياك
    وحاولت اختلاق الأعذار
    لكن في النفس وشائج أهرقت من بعد ما غويهم أغواك
    وقضت مضاجعي حيرة وأنا بين مصدق ومكذب
    ولم أهتد من عتم الطريق إلى سبيل الصواب
    لكن نبض القلب أرقني وعلا صوته بما يتمناه ( إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ )
    أجبني إذ سألتك هل صحيح ....؟



صفحة 33 من 37 الأولىالأولى ... 3232425262728293031323334353637 الأخيرةالأخيرة