أحدث المشاركات
صفحة 16 من 19 الأولىالأولى ... 678910111213141516171819 الأخيرةالأخيرة
النتائج 151 إلى 160 من 183

الموضوع: شجنٌ و أحلام

  1. #151
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 211
    المواضيع : 12
    الردود : 211
    المعدل اليومي : 2.98

    افتراضي

    لماذا حوّلت بسمة الفرح في عيوني إلى وجعٍ ومرضٍ عضال ؟!
    لماذا حوّلت لحظة اللقاء إلى فراق ؟!
    لماذا تجاهلت الأمل في يوم مولده ... بعد أن غيّبت عنه الاهتمام ؟!
    لماذا أولوياتك انقلبت وأصبح ذراها في سحيق الوداد ؟!
    لماذا فجر طلّتك لم يكن لي ... و وشّحت صباحي بالسّواد ؟!
    لماذا بدأت مشوارك بالسّؤال عن غيري ... وأرجأت السّؤال عنّي إلى يوم التّناد ؟!
    لماذا الحقت الهزيمة بروحي وحجبت عنها الوداد ؟!
    لماذا ابتسامتك الّتي صرفتها لي كانت باهتة ... بعد أن استنفذتَ كلّ ابتساماتك للأغراب ؟!
    لماذا لم أكن حقيقتك ... بعد أن جعلت منّي محض خيال و سراب ؟!
    فما عسى أن أناديك بعد الآن ؟
    قريبا سأرحل وأقفل الباب خلفي ولن تراني حتى في أحلامك العِذاب....
    لعلّ في ذلك راحة لك من الأسئلة الّتي تتجنّبها... أو لا تجد لها جواب ....



  2. #152
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 211
    المواضيع : 12
    الردود : 211
    المعدل اليومي : 2.98

    افتراضي

    معينُ الشعرِ ما نضبَ ولكن
    يحولُ بيننا كثرُ الرزايا
    نصيبي منها كان فقدُ حبي
    وتلكَ لعَمري جَالبةُ المنايا
    كأنَ الأرضَ ما انشَقّتْ للحدٍ
    لتدفنَ فرحةَ حيٍ سوايا
    أُحبُّ مَنْ أحَبتني قديما
    و يؤلمُِها ويُبكيها بُكايا
    جمعتُ عصبتي مِنْ بَعدِ حبي
    و ناديتُ ولم يُسمعْ نِدايا
    كأنَّ بفقدك خُطِفَتْ حياتي
    ويعلمُ ربي مكنونَ النوايا
    وتُهتُ الدربَ حين غِبتِ عني
    كأني قد خُلقتُ على عمايا
    ويفنى الكونُ والناسُ جميعا
    ويبقى حُبُك ِ منهُ بقايا
    أنا يا عمري مسكونٌ بحبٍّ
    أواري بعضهُ بينَ الحنايا
    إله الكونِ والناسِ جميعا
    بعفوِكَ يا كريمُ أجِبْ دُعايا
    وشَفّعْ فيها يومَ الحشرِ أحمدْ
    فيومُ فِراقُها حُرِقَتْ جوايا
    إلهي استُرها والناسُ عرايا
    وأدْخِلها جِنانكَ يا رجايا

  3. #153
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 211
    المواضيع : 12
    الردود : 211
    المعدل اليومي : 2.98

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناديه محمد الجابي مشاهدة المشاركة
    قصة جميلة ومؤثرة
    نص أدبي رفيع المستوى، رقيق الكلمة ، بليغها
    ساحر البيان ملون بلغة شاعرية سامقة
    إعجابي وتقديري.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الأديبة المتفردة بجمال الحرف وحسن السّبك ناديه محمد الجابي
    قلمك المبدع يملك ذوقا أدبيا رفيعا
    هطولكم الغدق جلى عن النّص كلّ غموض
    ورفع من قدره وأحاط الحرف بهالات من نور
    بوركتم ودمتم منارة للأدب الملتزم الرّاقي
    كما أنتم دائما

  4. #154
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 211
    المواضيع : 12
    الردود : 211
    المعدل اليومي : 2.98

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتن دراوشة مشاهدة المشاركة
    لا زلت أتابع مواسم الجمال والألق هنا

    دام رقيّ نبضك اخي
    الأديبة والشاعرة فاتن دراوشة
    جعل الله كل مواسمك ربيع وألق دائم
    شكرا لعبق المرور

  5. #155
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 211
    المواضيع : 12
    الردود : 211
    المعدل اليومي : 2.98

    افتراضي

    [QUOTE=ناديه محمد الجابي;1133330]
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العلي الاحمد مشاهدة المشاركة
    أناديك حبيب وحبيب إناء لمعاني الكثير من القيم والعلاقات الراقية٠٠٠
    وتناديني عزيز وعزيز معنى واحد فقط من آلاف المعاني الّتي يشملها الحب٠٠٠
    أعزك وأقدرك وأحترمك لا ترقى لمعنى أحبك ٠٠.
    في حين أن أحبك تشمل كل هذه المعاني والآلاف غيرها٠٠٠
    هكذا أفهم معنى الحب .
    فتوقف عند التلاعب بالألفاظ !
    فلست بعزيز أحد
    وأنا حبيبك فقط ٠٠٠
    سأناديك سراً وجهراً وبكل محفل حبيب
    فوطن نفسك على سماعها لأنني أعشق تورد خديك خجلا عند همسي


    حلقت مع بساتين من الروعة وعذب البوح
    ومعاني كسمفونية متناغمة تعزف كلام مطرز بالجمال
    ومكلل بالحكمة.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    قراءة أنيقة من قامة أدبية شامخة ... وسامقة الحرف
    أسعدكم الله
    تقديري وباقات ريحان وجوري وياسمين

  6. #156
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 211
    المواضيع : 12
    الردود : 211
    المعدل اليومي : 2.98

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناديه محمد الجابي مشاهدة المشاركة
    مقطوعات بديعة وعزف رائع ـ وبوح شاعري يفتن القلب ويسكن الروح
    ما أروعها من كلمات تخرج من أعماق قلب حطمه الفقد والشوق والبعاد
    وما أجملها من مشاعر نبضت بروعة الحس وبهاء المعنى وروعة البيان.
    دام لحرفك التميزمبدعنا.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    سعدت كثيرا أنها اعجبتكم
    وسعدت بحضوركم وأثمن رأيكم عاليا وأعلقه بكلّ فخر على جبين النّصوص
    كلّ التقدير والاحترام مع تمنياتي لكم بالخير العميم
    دمتم بكل الود والتقدير

  7. #157
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 211
    المواضيع : 12
    الردود : 211
    المعدل اليومي : 2.98

    افتراضي

    على أطلال حبّهم الّذي داسوه بالنّعال قبل الرّحيل
    ذكريات تصرخ بي
    واستعصت على الأفول
    من يدلّني كيف أفطم الأشواق عن حبٍّ باعوه
    واغتالوه بعد ذلك في جنح الظّلام وقبل صلاة الفجر بقليل ؟
    لا أعرف كيف تسنّى لهم أن يُصَلّوا بعد ذلك ؟
    والحبّ مسجّى بينهم وفي يد كلّ واحد منهم سكين !
    وأين كانت صحوة الضّمير ؟

  8. #158
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 211
    المواضيع : 12
    الردود : 211
    المعدل اليومي : 2.98

    افتراضي


    تحشرجت الكلمات بصدري وأعسرني البوح
    فلم تعد الكلمات تحمل معناها السابق السليم
    وتحول التواصل إلى حديث خرسان
    وأصبح الكلام فضول
    لجاءت إلى الصمت لعلي أجد فيه غايتي والسبيل للنجاة مما يعتمل في القلوب
    فولول الصبر واشتكى مني بعد أن أعيته الحيلة على مجاراة الشجن و الصمت الذي يفتك بنقاء
    الروح وصفاء المحبة بالقلوب
    وكلما اشتد لظى الشوق بي أهرب إلى قصيدةٍ مغناةٍ لشاعرٍ أُحبُ حرفه الشفيف
    أدندن بها لعلها تخفف من وجع الرحيل
    وأبحث عن نقطةٍ أضعها في نهاية السطر أودع فيها مهجةً حرى وقلباً ذبيح
    لأجعل من ختامها مسك ونور يليق بطهر النبض وغاية القصد الشريف
    وأنشد ستاراً يتوارى خلفه الجزع مخافة أن تفرح بي عيون الشامتين
    وأحمل منديلاً يتكفل بمحي أثار مجارى الدمع التي تفيض من الهطول
    أدندن و ليدندن معي كل من مر من هنا (ولديه قلب يتفطر أسى وإحساس رهيف) ... لحن الرجوع الأخير على أوتار الرحيل
    """الجو ممطر والبروق انعشتني ..
    والغيم دمعه بالمحاجر هماليل .
    غيمه تهل دموعها واغرقتني ..
    تنثر على صدري هموم وغرابيل ..
    عقب البطا بالغايبه ذكرتني ..
    ام العيون الناعسات المظاليل ..
    عجزت لا أنسى حبها لو نستني ..
    ارسل وترفض لا ترد المراسيل ..
    قبل تغير ليتها غيرتني ..
    او واعدتني بالليالي المقابيل ..
    خبري بها توفي ليا واعدتني ..
    لا شك راحت دون شرح وتفاصيل ..
    لا كملت جرحي ولا عالجتني ..
    راحت كذا واختارت القال والقيل ..
    بس الوكاد من المنام احرمتني ..
    شغلي مراقب موقع الجدي وسهيل ..
    حاولت اداري دمعتي وفضحتني ..
    ورفعت للهجران بيض المناديل ..
    في دايرة ذاك الغرام سجنتني ..
    يوم المواصل والدلع والتعاليل ..
    ياما على ساعة لقى حاسبتني ..
    تبي تنكلني عن الهجر تنكيل .
    هي للغلا هي للوفى علمتني ..
    هي قالت ان البرق ما يتبعه سيل ..
    لو غادرت روحي ولا غادرتني ..
    اهون من اللي شافت العين بالحيل ..
    ان نمت صورتها مع الحلم جتني ..
    وان قمت اسويها بشعري مواويل ..
    حسبي عليها غادرت واتركتني ..
    بين السهر والحزن والشعر والليل ..
    غابت وراحت عقب ما ولعتني ..
    بالورد والسكر وبيض الفناجيل ..""""


  9. #159

  10. #160

صفحة 16 من 19 الأولىالأولى ... 678910111213141516171819 الأخيرةالأخيرة