أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: رحيل بلا وداع

  1. #1
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 167
    المواضيع : 7
    الردود : 167
    المعدل اليومي : 3.59

    افتراضي رحيل بلا وداع

    أنا المسافر وحدي أحمل جلّ ذنبي بين المآقي وخلف غمامة الأحداق
    و أنا المُعَذّب ...يحترق وجدي بلهيب العشق ولهفة الأشواق ....
    مسافرٌ أنا إلى مجاهل الضّياع ... أولول منادياً يا ليلاي
    أين أنتِ ؟..... أين أنتِ ؟....يا .....
    يا مهجة الرّوح وسنا الأشواق
    قبل قليلٍ أذاعوا بنشرة الأخبار... نبأً عاجلاً
    .... يقول حبيبتك تحتفل بوداع حبّها وبكامل أناقتها ....!!!
    أولم يخبرها الناعي بأن حبيبها قد مات قلبه في ساعة الفراق ؟
    يا ترى هل تقف لحظة صمتٍ إنْ عرفت بما جرى وكان ؟
    أم تكمل احتفالها بعد أن تحصّلت على مؤونةِ النسيان ؟

  2. #2
    الصورة الرمزية فاتن دراوشة مشرفة عامة
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jul 2009
    الدولة : palestine
    المشاركات : 8,861
    المواضيع : 90
    الردود : 8861
    المعدل اليومي : 2.36

    افتراضي

    خاطرة راقية بمعانيها وبما اكتنزته من عطر المشاعر رغم الألم الذي اجتاح السّطور

    دامت يراعتك تنثر البهاء
    غبنا ولم يغبْ الغناء
    يا فاتن الأسحار حيّاكِ الربيع إذا أضاء


  3. #3
    الصورة الرمزية جهاد بدران شاعرة وناقدة
    تاريخ التسجيل : Jun 2019
    المشاركات : 375
    المواضيع : 19
    الردود : 375
    المعدل اليومي : 2.46

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العلي الاحمد مشاهدة المشاركة
    أنا المسافر وحدي أحمل جلّ ذنبي بين المآقي وخلف غمامة الأحداق
    و أنا المُعَذّب ...يحترق وجدي بلهيب العشق ولهفة الأشواق ....
    مسافرٌ أنا إلى مجاهل الضّياع ... أولول منادياً يا ليلاي
    أين أنتِ ؟..... أين أنتِ ؟....يا .....
    يا مهجة الرّوح وسنا الأشواق
    قبل قليلٍ أذاعوا بنشرة الأخبار... نبأً عاجلاً
    .... يقول حبيبتك تحتفل بوداع حبّها وبكامل أناقتها ....!!!
    أولم يخبرها الناعي بأن حبيبها قد مات قلبه في ساعة الفراق ؟
    يا ترى هل تقف لحظة صمتٍ إنْ عرفت بما جرى وكان ؟
    أم تكمل احتفالها بعد أن تحصّلت على مؤونةِ النسيان ؟
    ما أوجع هذا الحرف، وما حمل بين ثناياه من ألم، وقد انتظمت الحروف صفاً على باب الرحيل تودع الشمس بعد أن ذابت أشعتها بين خيوط المغيب وبين مسامات الليل الذي يخفي الفرح ، وتعابير الأمل..
    مناجاة موجعة جدااا، صدرت من أعماق المشاعر الصادقة، وهي تلوّح للمغيب أن يفترس خيوط الشمس الذابلة...
    الرحيل بكل ألوانه موجع، وبكل معانيه يكسر الروح وجعاً ولا يرحم أنامل الأمل أن تعيد غرس زهور الحياة..

    رحيل بلا وداع..خاطرة مؤثرة جدا لمن يتأمل ما بين سطورها،
    إذ هي على موعد مع الجمال بنظمها وحروفها المنتقاة ، كي تسطر الجمال على كل أبعاده ومع كل مقاييسه الراقية..

    أستاذنا الكبير الراقي البارع في تجسيد الجمال من الحروف
    أ.العلي الأحمد
    بورك القلم وصاحبه ورفع قدركم وشأنكم وأسعدكم سعادة لا تبلى أبدا
    وفقكم الله ورعاكم

    جهاد بدران
    فلسطينية

  4. #4
    الصورة الرمزية براءة الجودي شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2012
    الدولة : قابعٌ في فؤادي ألمحُ السرَّ المثير * شاعرٌ حرٌّ أبيٌّ فلأشعاري زئير
    المشاركات : 4,353
    المواضيع : 71
    الردود : 4353
    المعدل اليومي : 1.60

    افتراضي

    كان هذا هو الكبرياء أن تحتفل عنادا
    أو قتل الوفاء غير آبهة من أساس القصة وفجرتها بهذه النهاية القاسية

    رغم الوجع هنا إلا أنَّ الشاعرية غلبت على النص وأضفت عليه جمالا وبُعدا تأمُّلي حينما نسقطه على الحياة نجد كثرا من المواقف مع البشر هكذا إن كانت حبيبة أم غيرها من نُعزُّهم

    تقديري
    سلكتُ طريقي ولالن أحيد = بعزمٍ حديدٍ وقلبٍ عنيد

  5. #5
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 13,523
    المواضيع : 185
    الردود : 13523
    المعدل اليومي : 5.10

    افتراضي

    بوح غص بالألم ، ينطق من صمته تحت جمر الفراق
    بحرف متميز ليتوه المتلقي بين استشراف الحس المترع بالحزن
    وتأمل الصور الإبداعية البديعة التلوين
    نص كتبه الحزن الشفيف وزينه الحس المرهف.
    بوركت ـ ولك تحياتي.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 167
    المواضيع : 7
    الردود : 167
    المعدل اليومي : 3.59

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتن دراوشة مشاهدة المشاركة
    خاطرة راقية بمعانيها وبما اكتنزته من عطر المشاعر رغم الألم الذي اجتاح السّطور

    دامت يراعتك تنثر البهاء
    الأديبة والشاعرة الراقية فاتن دراوشة
    شكرا لمرورك العذب
    ودي والورد

  7. #7
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 167
    المواضيع : 7
    الردود : 167
    المعدل اليومي : 3.59

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جهاد بدران مشاهدة المشاركة
    ما أوجع هذا الحرف، وما حمل بين ثناياه من ألم، وقد انتظمت الحروف صفاً على باب الرحيل تودع الشمس بعد أن ذابت أشعتها بين خيوط المغيب وبين مسامات الليل الذي يخفي الفرح ، وتعابير الأمل..
    مناجاة موجعة جدااا، صدرت من أعماق المشاعر الصادقة، وهي تلوّح للمغيب أن يفترس خيوط الشمس الذابلة...
    الرحيل بكل ألوانه موجع، وبكل معانيه يكسر الروح وجعاً ولا يرحم أنامل الأمل أن تعيد غرس زهور الحياة..

    رحيل بلا وداع..خاطرة مؤثرة جدا لمن يتأمل ما بين سطورها،
    إذ هي على موعد مع الجمال بنظمها وحروفها المنتقاة ، كي تسطر الجمال على كل أبعاده ومع كل مقاييسه الراقية..

    أستاذنا الكبير الراقي البارع في تجسيد الجمال من الحروف
    أ.العلي الأحمد
    بورك القلم وصاحبه ورفع قدركم وشأنكم وأسعدكم سعادة لا تبلى أبدا
    وفقكم الله ورعاكم

    جهاد بدران
    فلسطينية
    الأديبة والشاعرة والناقدة المبدعة جهاد بدران بنت فلسطين الأبية
    سرني أنها اعجبتك
    سلم اليراع وصاحبته
    وفقكم الله ورعاكم
    ودي والورد

  8. #8
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 167
    المواضيع : 7
    الردود : 167
    المعدل اليومي : 3.59

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براءة الجودي مشاهدة المشاركة
    كان هذا هو الكبرياء أن تحتفل عنادا
    أو قتل الوفاء غير آبهة من أساس القصة وفجرتها بهذه النهاية القاسية

    رغم الوجع هنا إلا أنَّ الشاعرية غلبت على النص وأضفت عليه جمالا وبُعدا تأمُّلي حينما نسقطه على الحياة نجد كثرا من المواقف مع البشر هكذا إن كانت حبيبة أم غيرها من نُعزُّهم

    تقديري
    الشاعرة المتفردة بتميزها براءة الجودي
    سرني أنها أعجبتك
    شكرا لمرورك العذب
    ودي والورد

  9. #9
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 167
    المواضيع : 7
    الردود : 167
    المعدل اليومي : 3.59

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناديه محمد الجابي مشاهدة المشاركة
    بوح غص بالألم ، ينطق من صمته تحت جمر الفراق
    بحرف متميز ليتوه المتلقي بين استشراف الحس المترع بالحزن
    وتأمل الصور الإبداعية البديعة التلوين
    نص كتبه الحزن الشفيف وزينه الحس المرهف.
    بوركت ـ ولك تحياتي.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الأديبة المقدرة والمبدعة نادية محمد الجابي
    شكراً لعطر مرورك على أحرفي
    سعدت بمرورك وسرني أن النص راق لك
    سلم المداد الصافي وصاحبته
    ودي والورد