أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: من وحي أملٍ يصرخ أين انت ؟

  1. #1
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2019
    المشاركات : 166
    المواضيع : 7
    الردود : 166
    المعدل اليومي : 3.68

    افتراضي من وحي أملٍ يصرخ أين انت ؟

    شابٌ يقف إلى جانبي ممسكاً بالحاجز ويشد عليه مثلي يتبرم من ثواني الانتظار ...
    حتى دق هاتفه ...
    و إذ بصوتٍ رخيمٍ يحدثه على الهاتف :ها قد وصلت ...
    أنا ها هنا حقيقةٌ لا خيال...
    و أخذت تصف له ملابسها حتى يعرفها...
    وهو يؤكد لها بأنه يعرفها ولم ينسها...
    يحاول أن يتصنع الهدوء والرزانة وكل ما فيه قلق ...
    و انا أراقب حركات جسده و أترجم ما يعتمل بداخله من أشواق ....
    و إذ بسيدةٍ تطل من بين الجموع فائقة الجمال محتشمة اللباس كلها وقار...
    سارت تتهادى وعيونها إليه وعيونه عليها ...
    ولم يحرك ساكناً وبقي منتظراً من تطل من خلف السواتر ...
    حتى وقفت السيده خلفه ونادت عليه بأسمه ...
    وأقبل عليها بلهفةٍٍ وهي تعاتبه : لِمَ لم تعرفني وقد عرفتك من أولِ نظرهٍ....؟
    و أظنه لم يرها منذ أمدٍ بعيدٍ...
    أم لعله لم يتوقعها بهذا الجمال...
    أم أن الإرهاق البادي من عينيها هو السبب...
    وأقبل عليها وتمتم ببضع كلماتٍ...
    والتفتَ اليَّ وقال : أما زلت تنتظر؟
    ... ألم يأتوا بعد ؟؟؟
    ...من ستستقبل ؟؟؟ ...
    فقلت له : بل قل من ودعت؟
    أنا هنا من الأن أستعد لاستقبالهم ....
    وسمعته يتحدث من داخلي ويقول : مثل ما ودعت تلاقي
    فقلت : آمين آمين ...
    و أرجو أن لا يطول انتظاري طويلاً لساعات اللقاء....
    وعدت أدراجي وحيداً أتلمس الطريق و أنا أدندن مع فيروز
    كان الوداع ابتساماتٍ مبللةً
    بالدمعِ حيناً وبالتذكارِ أحيانا

  2. #2
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 13,517
    المواضيع : 185
    الردود : 13517
    المعدل اليومي : 5.10

    افتراضي

    في حوارية جميلة وبأسلوب سردي رسمت بالحروف لوحة للفراق واللقاء
    فما أجمل اللقاء بعد طول فراق ـ وما أحلى تلك المشاعر التي يختلط الحزن والفرح
    ليمتزج بدموع الشوق ـ وما أرق تلك الأحاسيس التي ترسم البسمة على الشفاه
    فتعطي الحياة ألوانها وبهاها.
    وما أتعس اللحظات التي نودع فيها الأحباء الغالين على قلوبنا وفي العين دمعة
    وفي القلب لوعة ـ ليصبح العالم كله من بعدهم وكأنه خواء وفراغ
    فإن عاد الحبيب تبدأ ترانيم الحياة من جديد فيحلو كل مر، وتلمع العيون ببريق
    السعادة ، وياتي الربيع قبل الآوان.
    مبدع انت في رسم صورة تحلق في عوالمها المخيلة
    بأسلوب بديع وبلاغة شائقة.
    تحياتي وودي.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    التعديل الأخير تم بواسطة ناديه محمد الجابي ; 02-11-2019 الساعة 08:15 PM