أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: انتصار

  1. #1
    الصورة الرمزية الفرحان بوعزة أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 2,346
    المواضيع : 186
    الردود : 2346
    المعدل اليومي : 0.87

    افتراضي انتصار

    ...نهشوني بالأسئلة... بقي لساني داخل فمي.
    وشوشوا... سألوني: من أنت؟ ومن تكون؟
    قامت حرب في الخفاء بين لساني وعقلي...
    ابتسمت لما دخلت متاهة الهذيان.

  2. #2
    مشرف قسم القصة
    مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 6,434
    المواضيع : 106
    الردود : 6434
    المعدل اليومي : 2.06

    افتراضي

    ربما كان الهذيان أفضل الحلول أمام العسف والاستدراج ..
    ومضة قصصية جميلة أديبنا .
    وافر التقدير .
    وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن

  3. #3
    الصورة الرمزية الفرحان بوعزة أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 2,346
    المواضيع : 186
    الردود : 2346
    المعدل اليومي : 0.87

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد السلام دغمش مشاهدة المشاركة
    ربما كان الهذيان أفضل الحلول أمام العسف والاستدراج ..
    ومضة قصصية جميلة أديبنا .
    وافر التقدير .
    شكرا لك أخي المبدع المتألق عبد السلام على قراءتك الهادفة لهذا النص المتواضع .
    فعلا ،الاستدراج نحو البوح غير وجهة القضية . شكرا على اهتمامك النبيل . محبتي

  4. #4
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 13,695
    المواضيع : 186
    الردود : 13695
    المعدل اليومي : 5.10

    افتراضي

    كثرة الأسئلة جعلت الحرب تقوم في الخفاء بين اللسان والعقل
    ليدخل في متاهة الهذيان
    فياترى هو هذيان اللسان بما يعرف
    أو هو هذيان العقل .. بما لا يجدي
    ولكن كلمة (ابتسمت) .. توحي بالانتصار والفرح لما وصل إليه من قرار
    فالهذيان هنا يبدو إنه بمعنى : ( ليس على المجنون من حرج)
    هكذا رأيت ومضتك .. فهل ياترى قد وفقت؟؟؟
    مقدرة فنية بارعة تصويرا وبناء ـ وأسلوب سردي مميز.
    تحية لقلمك السامق.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية الفرحان بوعزة أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 2,346
    المواضيع : 186
    الردود : 2346
    المعدل اليومي : 0.87

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناديه محمد الجابي مشاهدة المشاركة
    كثرة الأسئلة جعلت الحرب تقوم في الخفاء بين اللسان والعقل
    ليدخل في متاهة الهذيان
    فياترى هو هذيان اللسان بما يعرف
    أو هو هذيان العقل .. بما لا يجدي
    ولكن كلمة (ابتسمت) .. توحي بالانتصار والفرح لما وصل إليه من قرار
    فالهذيان هنا يبدو إنه بمعنى : ( ليس على المجنون من حرج)
    هكذا رأيت ومضتك .. فهل ياترى قد وفقت؟؟؟
    مقدرة فنية بارعة تصويرا وبناء ـ وأسلوب سردي مميز.
    تحية لقلمك السامق.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    قراءة هادفة وقيمة خلخلت ما خفي تحت الكلمات ،بل ملأت الفجوات الغائبة في النص ..
    نعم ركب الهذيان بعقله ولسانه لينجو بكرامته وبحتفظ بما يضمر في ذاكرته...
    هذيان فريد كطريق للنجاة .قراءتك دائما متميزة .
    شكرا على تواصلك الدائم .. مودتي وتقديري المبدعة المتألقة نادية .

  6. #6
    الصورة الرمزية فاتن دراوشة مشرفة عامة
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jul 2009
    الدولة : palestine
    المشاركات : 8,869
    المواضيع : 90
    الردود : 8869
    المعدل اليومي : 2.34

    افتراضي

    نعم هذياننا هو مصير حتميّ في ظلّ ما يعتري قلوبنا من الوجع في واقع التخبّط الذي نحياه

    ومضة قويّة معبّرة
    غبنا ولم يغبْ الغناء
    يا فاتن الأسحار حيّاكِ الربيع إذا أضاء


  7. #7
    الصورة الرمزية مصطفى سالم سعد قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Dec 2008
    المشاركات : 240
    المواضيع : 39
    الردود : 240
    المعدل اليومي : 0.06

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفرحان بوعزة مشاهدة المشاركة
    ...نهشوني بالأسئلة... بقي لساني داخل فمي.
    وشوشوا... سألوني: من أنت؟ ومن تكون؟
    قامت حرب في الخفاء بين لساني وعقلي...
    ابتسمت لما دخلت متاهة الهذيان.
    الأستاذ الكبير فرحان
    لحظة ابداع حين نلجأ الى الهذيان هروبا من تجاذب خطير .. ففي الهذيان كثير من الحقيقة
    حين سألوه من انت؟ تذكرت قولا للشاعر مظفر النواب
    حين سألوك بمثل ذلك .. اجاب ... خجلت اقول لهم قاومت الاستعمار فشردني وطني ....
    لحرف السامق انحني استاذنا و دمت فرحانا و مبدعا