أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 16

الموضوع: ذاكَ الَّذِي ../ ثناء حاج صالح

  1. #1
    ناقدة وشاعرة
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Jun 2013
    الدولة : في المغترب
    المشاركات : 1,251
    المواضيع : 62
    الردود : 1251
    المعدل اليومي : 0.51

    افتراضي ذاكَ الَّذِي ../ ثناء حاج صالح

    ذاكَ الَّذِي ..

    كُفِّي سُؤالاً عن جَوابٍ أَقْلَقَهْ
    وابْقَيْ على شَفَةِ الكلامِ مُعَلَّقَةْ

    إن كان لَيْلُكِ أَحْرَقَتْه شُموعُه
    فشُعاعُ شَمسِكِ في الضُّحى مَنْ أَحْرَقَهْ؟

    وخيوطُ دَمعِك مَن أذابَ حَريرَها
    مُذْ كنتِ سِـرًّا غَلَّفـَتْه الشَّرنَقَةْ ؟

    فَدَعِي السَّماءَ تَسيلُ مِن طَبَقاتِها
    ويَصُبُّ فَجْرٌ في المَدائِنِ أزْرَقَهْ

    وَخُذي إليكِ الهاربينَ وخوفَهم
    والناصبينَ على المشاعرِ مَشْنَقَةْ

    صَدَقَ الفِراقُ ولو تأخَّرَ يومُنا
    لَمَضى يُكَذِّبُ في غَدٍ ما صَدَّقَهْ

    وَخَرَجْتِ مِن جِهَةِ الطُّيورِ لِتَطْرُقِي
    بَوَّابَةً نَحْوَ السَّماءِ مُغَلَّقَـةْ

    فَدَعِي جَناحاً للرِّياحِ وَحَظَّـه
    مادامَ شَوقٌ لِلتَّحَيُّـرِ أّطلَقَـهْ

    ودَعِي الجريحَ يَغيضُ من صَحَواتِه
    ويَغِضُّ عن بَسَماتِ جُرْحٍ فَتَّقَهْ

    وَدَعِيهِ جَاءَ البائِسِينَ يَؤُمُّهُمْ
    فَذَرا البُكاءَ على الجُفونِ وَفَرَّقَهْ

    مِن ساعَتَينِ وَغَيمَةٌ في صَوتِهِ
    تُزْجِي لِمَمْلَكَةِ الطُّيورِ الزَّقْزَقَةْ

    ذاك الذي -وكأنَّما مِن حَسْرَةٍ
    أَسَرَ الصَّهيلَ بِزَفْرَتَيْنِ وَأَعْتَقَهْ-

    بسُعالِهِ مُتَمَزِّقٌ حُزْناً كما
    كُتَلُ الخريفِ على الطَّريق مُمَزْقَهْ

    لو كان يَرضى بالجَفاءِ هَزيمَةً
    كان استراحَ من انتصارٍ أَرْهَقَهْ

    ذاك الذي مُتَهَيِّئٌ ، وَكَأنَّما
    نَجْمُ الصَّباحِ أَحَبَّه وَتَعَلَّقَهْ

    ذاك الذي مُتَرَقْرِقٌ وكأنَّما
    سَلَبَ المياهَ أصولَ فنِّ الرَّقْرَقَةْ

    وجَبينُهُ وغَمامةٌ وأصابعي
    رَسَمتْ على مِرآةِ حُلْمٍ زَنْبَقَةْ



    وخَيالُ نَوْمٍ مُستحيلٍ مُمْكِنٌ
    فَرْطُ الغَرابَةِ قد يُشَيِّبُ مَفْرَقَهْ

    جَبَلٌ كأنَّ الِّذكْرَياتِ رَفَعْنَهُ
    وكأنَّ عُشْبَ الأُمْنِياتِ تَسَلَقَهْ

    وصُعُودُ مَوتى نازِحِينَ لِقِمَّةٍ
    وَيَصِيرُ جُرْفاً والتَّمَسُّكُ مَزْلَقَةْ

    والسَّيلُ هاوٍ والسُّفوحُ مُخَيَّمٌ
    وَطَفا على سَطْحِ الجَبِينِ وأَعْرَقَهْ


    كاسل
    01.01.2020
    التعديل الأخير تم بواسطة ثناء صالح ; 01-01-2020 الساعة 07:34 PM

  2. #2
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Jul 2003
    الدولة : اليمن
    المشاركات : 1,156
    المواضيع : 48
    الردود : 1156
    المعدل اليومي : 0.19

    افتراضي


    كانت حروفك في سمائك مشرقه
    تحيي نفوسا كالخمائل مورقه

    وتحياتي لك

    أنا إنْ أصبتُ هنا فمن ربي وإنْ
    أخطأتُ إنَّ اللهَ كان رحيما

  3. #3
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Mar 2019
    المشاركات : 111
    المواضيع : 15
    الردود : 111
    المعدل اليومي : 0.32

    افتراضي

    لقد اصبتي القلوب بسحر ما تكتبه ....إني اشفق على الصفحه التي تتحمل جمال وثقل شعرك

  4. #4
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Feb 2010
    المشاركات : 18,160
    المواضيع : 490
    الردود : 18160
    المعدل اليومي : 4.95

    افتراضي

    لله درك وهذا الشعر الذي حمل الوانا من الدهشة فكانت الصياغات مبهره والنسج جميل
    والمسيقى هادئة الحزن شفيفة
    وصور متتابعة خدمت المعاني وللمتابع ان يتلذذ بها
    فالنص بحتاج الى اكثر من قراءة للاستمتاع
    عفوا فأنا لا احسن اعطاء النص ما يستحق
    ولكن ساثبته اعلى السارية كي يتلذذ به كل من يمر
    للتثبيت استحقاقا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية غلام الله بن صالح شاعر
    تاريخ التسجيل : Jun 2014
    الدولة : الجزائر
    المشاركات : 2,741
    المواضيع : 114
    الردود : 2741
    المعدل اليومي : 1.32

    افتراضي

    رائعة
    لا فض فوك
    دمت متألقة
    مودتي وتقديري

  6. #6
    ناقدة وشاعرة
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Jun 2013
    الدولة : في المغترب
    المشاركات : 1,251
    المواضيع : 62
    الردود : 1251
    المعدل اليومي : 0.51

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد الحضوري مشاهدة المشاركة

    كانت حروفك في سمائك مشرقه
    تحيي نفوسا كالخمائل مورقه

    وتحياتي لك

    ولك شكري وتقديري لهذا المرور الشعري الإبداعي الجميل أستاذنا الشاعر محمد الحضوري
    تحيتي واحترامي

  7. #7
    الصورة الرمزية محمد حمود الحميري مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    الدولة : In the Hearts
    المشاركات : 7,692
    المواضيع : 149
    الردود : 7692
    المعدل اليومي : 2.96

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ثناء صالح مشاهدة المشاركة
    ذاكَ الَّذِي ..

    كُفِّي سُؤالاً عن جَوابٍ أَقْلَقَهْ
    وابْقَيْ على شَفَةِ الكلامِ مُعَلَّقَةْ

    إن كان لَيْلُكِ أَحْرَقَتْه شُموعُه
    فشُعاعُ شَمسِكِ في الضُّحى مَنْ أَحْرَقَهْ؟

    وخيوطُ دَمعِك مَن أذابَ حَريرَها
    مُذْ كنتِ سِـرًّا غَلَّفـَتْه الشَّرنَقَةْ ؟

    فَدَعِي السَّماءَ تَسيلُ مِن طَبَقاتِها
    ويَصُبُّ فَجْرٌ في المَدائِنِ أزْرَقَهْ

    وَخُذي إليكِ الهاربينَ وخوفَهم
    والناصبينَ على المشاعرِ مَشْنَقَةْ

    صَدَقَ الفِراقُ ولو تأخَّرَ يومُنا
    لَمَضى يُكَذِّبُ في غَدٍ ما صَدَّقَهْ

    وَخَرَجْتِ مِن جِهَةِ الطُّيورِ لِتَطْرُقِي
    بَوَّابَةً نَحْوَ السَّماءِ مُغَلَّقَـةْ

    فَدَعِي جَناحاً للرِّياحِ وَحَظَّـه
    مادامَ شَوقٌ لِلتَّحَيُّـرِ أّطلَقَـهْ

    ودَعِي الجريحَ يَغيضُ من صَحَواتِه
    ويَغِضُّ عن بَسَماتِ جُرْحٍ فَتَّقَهْ

    وَدَعِيهِ جَاءَ البائِسِينَ يَؤُمُّهُمْ
    فَذَرا البُكاءَ على الجُفونِ وَفَرَّقَهْ

    مِن ساعَتَينِ وَغَيمَةٌ في صَوتِهِ
    تُزْجِي لِمَمْلَكَةِ الطُّيورِ الزَّقْزَقَةْ

    ذاك الذي -وكأنَّما مِن حَسْرَةٍ
    أَسَرَ الصَّهيلَ بِزَفْرَتَيْنِ وَأَعْتَقَهْ-

    بسُعالِهِ مُتَمَزِّقٌ حُزْناً كما
    كُتَلُ الخريفِ على الطَّريق مُمَزْقَهْ

    لو كان يَرضى بالجَفاءِ هَزيمَةً
    كان استراحَ من انتصارٍ أَرْهَقَهْ

    ذاك الذي مُتَهَيِّئٌ ، وَكَأنَّما
    نَجْمُ الصَّباحِ أَحَبَّه وَتَعَلَّقَهْ

    ذاك الذي مُتَرَقْرِقٌ وكأنَّما
    سَلَبَ المياهَ أصولَ فنِّ الرَّقْرَقَةْ

    وجَبينُهُ وغَمامةٌ وأصابعي
    رَسَمتْ على مِرآةِ حُلْمٍ زَنْبَقَةْ



    وخَيالُ نَوْمٍ مُستحيلٍ مُمْكِنٌ
    فَرْطُ الغَرابَةِ قد يُشَيِّبُ مَفْرَقَهْ

    جَبَلٌ كأنَّ الِّذكْرَياتِ رَفَعْنَهُ
    وكأنَّ عُشْبَ الأُمْنِياتِ تَسَلَقَهْ

    وصُعُودُ مَوتى نازِحِينَ لِقِمَّةٍ
    وَيَصِيرُ جُرْفاً والتَّمَسُّكُ مَزْلَقَةْ

    والسَّيلُ هاوٍ والسُّفوحُ مُخَيَّمٌ
    وَطَفا على سَطْحِ الجَبِينِ وأَعْرَقَهْ


    كاسل
    01.01.2020

    سُبْحَانَ مَنْ وَهَبَ القَرِيْضِ وَفَتَّقَهْ
    مِسْكًا يَفُوْحُ على لِسَانِكِ.. زَنْبَقَـةْ

    آمَنْتُ أنَّكِ أنْتِ أنْتِ ثَنَــــــاءَ مَنْ
    أهْدَيْتِ بَـوْحَ الطَّيْرِ فَنَّ الزَّقْزَقَـةْ

    في كُلِّ بَيْتٍ ما قَــرَأتُ قَصِيْــدَةً
    فَالبَيْتُ يَعْــــدِلُ ألف ألف مُعَلَّقَـةْ

    نَصٌّ بَدِيْــعٌ مُدْهِشٌ (ذَاكَ الذي)
    أوْشَكْتُ إعْجَـــابًا بِهِ أنْ أسْرِقَهْ

    تحيتي ومحبتي
    نَحْنُ اليَمَانُونَ ،مَنْ يَجْرُؤْ يُسَاوِمُنَا*****على الأصَـالَةِ نَسْتَأصِلْهُ كَالـوَرَم

  8. #8
    ناقدة وشاعرة
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Jun 2013
    الدولة : في المغترب
    المشاركات : 1,251
    المواضيع : 62
    الردود : 1251
    المعدل اليومي : 0.51

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حاتم على حاتم مشاهدة المشاركة
    لقد اصبتي القلوب بسحر ما تكتبه ....إني اشفق على الصفحه التي تتحمل جمال وثقل شعرك
    أشكرك أستاذ حاتم علي حاتم على هذا الإطراء اللطيف
    كما أشكرك على الحضور والقراءة
    بارك الله فيك
    تحيتي

  9. #9
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2018
    المشاركات : 225
    المواضيع : 4
    الردود : 225
    المعدل اليومي : 0.39

    افتراضي

    لغة رصينة وصور بديعة وموسيقى هادئة واثقة
    الشاعرة القديرة ثناء صالح
    دمت بهذا الجمال والتألق
    تحيتي ومودتي
    آمال يوسف شعراوي

  10. #10
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 14,039
    المواضيع : 190
    الردود : 14039
    المعدل اليومي : 5.11

    افتراضي

    انهمار بديع بجرس حلو النغم ، وفسحة من أبجديات البهاء شاعرتنا الرائعة
    أطربت خوافقنا بهذا العزف البهي
    عندما يكون الحرف بهذه العظمة فلا يحق لمثلي سوى الصمت والتصفيق
    دامت حروفك ينابيع روعة وجمال.
    تحياتي وودي.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة