أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: حفل زفاف

  1. #1
    الصورة الرمزية قوادري علي شاعر
    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    الدولة : الجزائر
    العمر : 48
    المشاركات : 1,664
    المواضيع : 142
    الردود : 1664
    المعدل اليومي : 0.39

    افتراضي حفل زفاف

    حفل زفاف / قصة قصيرة / علي قوادري *



    تعرَّفْتُ على صديقي الأمريكي صدفة ..كل ما كان يهمُّني بادئ الأمر هو اكتساب لغته والتمرن على استعمالها كتابيا وشفويا..اعترف أن صديقي الأشقر كان رائعا ..محاور ومثقف مميز يعرف الكثير عن الآخر..



    خجِلا كنت وأنا اتحدث عن مجتمعاتنا وتخلفنا ولكنه واثق مما يريد ويعرف كيف ينبشني ويفتك المعلومة..

    تقاذفتنا عديد المواضيع وأكثرها سياسيا بحكم تلك الصور النمطية التي رسمها الإعلام عندهم على أن المسلمين ارهابيون..تفاجأ وأنا أحاوره وأفك طلاسم عديدة..



    تعدَّدَتْ حواراتنا في السكايب وتشعبت حتى عرّفني بعائلته وبمدينته..عائلة تتكون من الأب ، بحار متقاعد شدَّني شكله المتقارب من شيخ همينغواي ، وأم من أولئك المولدين من زواج البيض والهنود وأخت تعمل صحافية في قناة محلية معروفة..



    تعلَّق بي كثيرا توماس درجة أنه كان يكلّمني بالهاتف حين أغيب عن العالم الافتراضي ويجتهد في جعلي أعرف كل جديده..أحيانا يرسل إليَّ بصوره ..

    توماس وسيم وطويل ، شعره حريري يغري كل إناث الدنيا ..أسأله عن مغامراته فيسرد بعضها في فتور عكس رحلاته وقراءاته ..

    توماس رجل اجتماعي ومنفتح يحب التثاقف ويجيد الإسبانية ولكن يكره الفرنسية وهو في أكثر حالاته يبدو متدينا ومتزنا ويميل إلى حياة عادية ..



    في عيد ميلاد ابنتي الثاني أرسل لها هدية رائعة وبعض الدولارات التي لم أرها أبدا..ووعدني أكثر من مرة أنه سيزورني ويتعرف على مدينتي التي رآها من خلال الصور وأعجب بها ..

    فرحت ُكثيرا حين قرَّر الزواج وتأسيس أسرة وأصرَّ عليَّ أن أحضر فتمنَّعت مستعملا أعذارا وأعذارا والحقيقة أني كنت تواقا لأن أذهب وأرى العالم الجديد ،عالم الحريات ولكن حالتي المادية لاتسمح..

    نسيت الأمر وبي رغبة أن أمارس حياتي وأقطع كل صلة بتوماس لكني تفاجأت حين وصلتني من السفارة الأمريكية بطاقة دعوة وتأشيرة سفر مع كل التكاليف ، والأهم بذلة مميزة جدا..

    خجلتُ من صديقي وقررت أن أسافر وأحضر حفل زواجه.. اشتريت هدية تليق به وبزوجته وقد كلفتني الكثير..وصلتُ مساءً منبهرا مشدوها ومنفعلا:



    -أيُّ قروي تستقبلين ياميشيغان؟؟



    المميز لا أحد يتوقف عندك أو ينظر إليك ؛ الجميع يمضون إلى شأنهم..وحدي أراقب البلاط والعباد والبنايات وأتيه متأمِّلا ومُوَحِِّّدًا وحزينا..

    حزين فكلِّ عَُقَدِ الدنيا تناوشتني ..ميْتٌ يا قريتي كنت هناك وها أنا أحيا وأُبْعَثُ مُتَحَرِّرًا إلاَّ من جوعي لل….



    مُتَهَلِّلاً وفرحا طوَّقَني توماس الوديع بذراعيه القويتين ..أحسستني قزما وأنا من كنت أرى نفسي متوسط القامة ..كادت دموعي تترقرق حين أحاطتني العائلة بطيبتها ،هذا يحدثني وهذا يدعوني للأكل والشرب والآخر يشرب النبيذ محتشما..



    تجمَّعَتْ العائلة فتعرَّفْتُ عليهم تقريبا وبعض الجيران، وبت مع توماس نتجاذب الأحاديث ..

    في الصباح جُلْنا في المدينة متجاورين وسعيدين..بعد يومين كان توماس أسعد الناس وكنتُ أشاطره أدقَّ اللحظات سعادة وكأنه أخي ..



    طقوس الزواج عندهم مختلفة تتعدَّدُ مظاهرها ..تشرَّفْتُ بالتنقل مع صديقي إلى الكنيسة وتشرَّفْتُ بالتعرف على جانب من معتقداتهم..بدأت الوفود تتجمَّعُ وبات جليًّا اقتراب قدوم العروس ..لعلَّها شقراء ُوالأكيد أنَّها طويلة فتوماس جذَّاب وأي أميرة تتمناه..فجأة قال لي صديقي:



    -علي أقدم لك جورج زوجي...



    مدَدَتُ يدي صامتا كمومياء فرعونية وقد تحنَّطَتْ العبارات وجفَّ ريقي وعرق بارد انحدر على جبهتي وأنا أتملَّى وجه هذا الرجل المائل للسمرة النحاسية ..

    وحدها أصوات الكنيسة بقيت تسكنني وأنا أعبر المطارات نحو قريتي النائمة تحت ستار الليل..
    ما أكثر ماقلت
    وكأنك لم تقل شيئا.

  2. #2
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 14,539
    المواضيع : 197
    الردود : 14539
    المعدل اليومي : 5.10

    افتراضي

    ثم نتسائل عما جاء بالوباء والبلاء..
    قال تعالى:

    ( هَلْ تُجْزَوْنَ إِلا مَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ )
    فكلما غير الإنسان من قوانين الطبيعة ونواميسها
    كان ذلك بداية خراب الدنيا ونهايتها..
    وقد يكون انتشار الأوبئة نوع من العقاب الآلهي لابتعاد الناس عن التعاليم
    الدينية، والأخلاقية الصحيحة.
    زواج مثلي وبمباركة الكنيسة لهو أمر جلل.. مقزز ويثير الإشمئزاز.
    اللهم ثبت علينا العقل والدين.
    نص هادف بسرد شائق وطرح جميل.
    بوركت ـ ولك تحياتي.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية براءة الجودي شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2012
    الدولة : قابعٌ في فؤادي ألمحُ السرَّ المثير * شاعرٌ حرٌّ أبيٌّ فلأشعاري زئير
    المشاركات : 4,557
    المواضيع : 73
    الردود : 4557
    المعدل اليومي : 1.56

    افتراضي

    حقيقة أمر عجيب وهو يحصل فعلا ، لكن هذا تاثير خاتمة القصة المباغتة عليّ ،النهاية لم أتوقعها البتة ،كانت صادمة وقد أحسنت في ذلك
    جميل أن يعرف الإنسان مختلف الثقافات والعادات ، ولكن التعرف على الشخص وطيبته وأخلاقه وانجذابك له لبساطته لا يكفي فقد يكون هناك جانبا خطيرا عليك أن تحذره ، وهنا الصدمة كانت في أنّ الرجل غير سويّ الفطرة وإلا لما اختار ذكر مثله وهذا من اللواط والعياذ بالله ، ولا أي كتاب من كتب الأديان يأمر به ، غنما هي قانون الحرية الأمريكية الفاشلة

    قصة رائعة وأسلوب سهل ممتنع وجاذب
    احتراامي
    سلكتُ طريقي ولالن أحيد = بعزمٍ حديدٍ وقلبٍ عنيد

  4. #4
    الصورة الرمزية قوادري علي شاعر
    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    الدولة : الجزائر
    العمر : 48
    المشاركات : 1,664
    المواضيع : 142
    الردود : 1664
    المعدل اليومي : 0.39

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناديه محمد الجابي مشاهدة المشاركة
    ثم نتسائل عما جاء بالوباء والبلاء..
    قال تعالى:

    ( هَلْ تُجْزَوْنَ إِلا مَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ )
    فكلما غير الإنسان من قوانين الطبيعة ونواميسها
    كان ذلك بداية خراب الدنيا ونهايتها..
    وقد يكون انتشار الأوبئة نوع من العقاب الآلهي لابتعاد الناس عن التعاليم
    الدينية، والأخلاقية الصحيحة.
    زواج مثلي وبمباركة الكنيسة لهو أمر جلل.. مقزز ويثير الإشمئزاز.
    اللهم ثبت علينا العقل والدين.
    نص هادف بسرد شائق وطرح جميل.
    بوركت ـ ولك تحياتي.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    شكرا جزيلا الأديبة نادية
    إنما النتائج من الأسباب..
    تقديري..

  5. #5
    الصورة الرمزية قوادري علي شاعر
    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    الدولة : الجزائر
    العمر : 48
    المشاركات : 1,664
    المواضيع : 142
    الردود : 1664
    المعدل اليومي : 0.39

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براءة الجودي مشاهدة المشاركة
    حقيقة أمر عجيب وهو يحصل فعلا ، لكن هذا تاثير خاتمة القصة المباغتة عليّ ،النهاية لم أتوقعها البتة ،كانت صادمة وقد أحسنت في ذلك
    جميل أن يعرف الإنسان مختلف الثقافات والعادات ، ولكن التعرف على الشخص وطيبته وأخلاقه وانجذابك له لبساطته لا يكفي فقد يكون هناك جانبا خطيرا عليك أن تحذره ، وهنا الصدمة كانت في أنّ الرجل غير سويّ الفطرة وإلا لما اختار ذكر مثله وهذا من اللواط والعياذ بالله ، ولا أي كتاب من كتب الأديان يأمر به ، غنما هي قانون الحرية الأمريكية الفاشلة

    قصة رائعة وأسلوب سهل ممتنع وجاذب
    احتراامي
    شكرا جزيلا الأديبة براءة
    حقيقة ما قلت ..هناك انزياح عن الانسانية..
    تقديري.

  6. #6
    مشرف قسم القصة
    مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 6,588
    المواضيع : 113
    الردود : 6588
    المعدل اليومي : 2.00

    افتراضي

    نص جميل أستاذ قوادري علي

    العرض طيب والقفلة مباغتة ..

    ومما يصيب الإنسانية من أدواء ليس من قليل .. إنه الانحراف عن الفطرة السليمة والعياذ باالله . والأصعب من ذلك أن بعض المجتمعات بدأت تشرّع تلك الممارسات .

    وافر التقدير .
    بقي أن نشير أن القصة الجميلة هذه قد نشرت هنا سابقا أديبنا و شاعرنا الكريم .
    وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن
    التعديل الأخير تم بواسطة عبد السلام دغمش ; يوم أمس الساعة 02:23 PM