أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 18

الموضوع: اقتله..اقتله

  1. #1
    شاعرة الصورة الرمزية زاهية
    تاريخ التسجيل : May 2004
    المشاركات : 10,191
    المواضيع : 573
    الردود : 10191
    المعدل اليومي : 2.04

    افتراضي اقتله..اقتله

    بموافقةٍ وتحريضٍ من الجميع قرَّرَ أن يقتله, ويريحهم من تحركاته المكوكية الدائمة سراًوجهراً...كثرةاللف والدوران قد تورث فارسها الخطر في أحيانٍ كثيرة ما لم يلتزم الحذر , ويخطط لتلافي الوقوع في المحظور بوعي وتبصر0 اشتد غيظ صاحبنا من نشاط فارس الميدان الغبي هذا عندما راح صغار السيد يصرخون ويتراكضون في مملكته الشاسعة خشية هجومٍ مفاجىء يطال به أمنهم ويهدد سعادتهم أثناء جريه الطائش فوق الأرض... الجميع يصرخ اقتله.. أرحمنا منه... سيؤذينا إن لم تفعل ذلك... لا تتركه يفلت منك... لم نعد نشعر أمناً بوجوده... بعض العيون نزفت دمعاً , وبعض البطون أفرغت زادها اشمئزازاً وقهراً, والطائشُ يترنح يميناً ويساراً كالمخمور لا يدري عن مصيره المنتظرشيئاً.
    هناك مقولة لا أدري مدى صحتها تفيد بأن قبيلة فارس الميدان تعودت منذ القدم أن تدفع بالمغضوب عليه من أولادها إلى خارج حماها للخلاص منه كبيراً كان أو صغيرا, فالخارجُ إلى دائرة الضوء مقتولٌ لا محالة
    والعائدُ مولود وما أندره بينهم .. لكن قد يأتيه عفوٌ إن جاءهم بصيد ثمين ,وقلَّ ذلك في تاريخ أمَّته. هذه العادة الرهيبة في الانتقام كما يقال يعرفها الجميع هنا, وقد يتعرض لها أي فرد من السكان دون تفريق بين أبناء العشيرة الحفاة الذين يمتازون عن سواهم م بالصبر الطويل على الجوع, والتخفي في الظلام , وقد يأكلون الخشب إن هم فقدوا الطعام , وقد يجترون اللاشيء إن تعذَّر وجود الشيء, و شهرتهم بطول الشنب ملأت الآفاق , ولكنها رغم ذلك لم تبوِّأهم مكانة مرموقة بين الرجال .
    مازلت عينا الراصد تتبع بحذر تحركات الفارس الغبي.. إنه تحت مراقبته الخارقة النظرات .. أحس الراصدُ قرفاً أعقبه إحساسُ بالضَّجرِ مما وجد نفسه فيه أمام مطالبة الجميع بإعدامه دون رحمة...هو جديربالموت كما يقولون لترك المكان خالياً لهم دون سواهم. الراصد القوي يستطيع من مجلسه أن يقضي على قبيلة الفارس كلها بضغطة إصبع .. لا لن يفعل ذلك خشية ما قد ينتج عن تلك الضغطة من آثار جانبية قد تضرّ صحياً بالخائفين من أتباعه المدللين . قرر إخلاء الساحة منه بطريقة أكثر حضارة لا تؤذي سوى الضحية بعد أن ضاق بلفه ودورانه ذرعاً وبمناشدة الآخرين له بقتله صدراً ...نهض عن كرسيه ....خطا خطوتين كان حذاؤه في الثالثة فوق ا ل.. ص..ر.. ص.. و.. ر.

    قصة بقلم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    بنت البحر

    يكفيكم فخراً فأحمد منكم ***وكفى به نسباً لعزِّ المؤمن
    حسبي اللهُ ونعم الوكيل

  2. #2
  3. #3
    أديبة الصورة الرمزية سحر الليالي
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : الحبيبة كــويت
    العمر : 32
    المشاركات : 10,148
    المواضيع : 309
    الردود : 10148
    المعدل اليومي : 2.25

    افتراضي

    عزيزتي زاهية :

    قصة جميلة فقد أعجبتني النهاية

    وأنا أيضا من المؤيدين بإعدامه ..لما يسببه لنا من حالة اشمئزاز والخوف

    سلمت يداك على هذه القصة

    وتقبلي خالص احترامي الممزوج بعطر المحبة

  4. #4
    شاعرة الصورة الرمزية زاهية
    تاريخ التسجيل : May 2004
    المشاركات : 10,191
    المواضيع : 573
    الردود : 10191
    المعدل اليومي : 2.04

    افتراضي



    حرام عليك
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ياسحر
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الصرصور له منافع كثيرة

    سأطلعك على ماقاله الأخ الفاضل فايز المرواني بشأن هذه القصة


    **
    رغم ان القصه استطيع مطابقتها على كثير من المنازل والوقائع بدء من تنظيم القبيلة الفعلي إلى دهاليز السياسة القطري ثم الأممي ومنتهياً بها إلى مستعمرات اكثر اتساعاً من ذلك!

    بلاغتك اخيه تعجبني وتطربني كثيراً خصوصاً عندما توصلي مفهوماً راسخاً عن شيء سيء او حسن فأن السيئ يأخذ وجه حسن بإختيارك نقاء اللفظ اللغوي وهذا لا يتأتى الا لمن فهم اللغة وسبر أغوارها و علم منها وتعلم أجمل الكلمات . مثال ذلك في قولك:
    (بعض العيون نزفت دمعاً , وبعض البطون
    أفرغت زادها اشمئزازاً وقهراً, والطائشُ يترنح يميناً
    ويساراً كالمخمور لا يدري عن مصيره المنتظر شيئاً).

    هنا المعنى تشمئز منه النفس ان اخذ للفظه الصريح كا كلمة تقيوء أو استفراغ .. إلخ
    لكني اجدها هنا لطيفه على عيني القارئ وحسه ، بل يفهم مرادها البليغ دون اشمئزاز منفر



    ستجدين في كل يوم لنا راصد وفي كل يوم لنا قتيل!

    سلمت اناملك

  5. #5
    قلم فعال الصورة الرمزية محمد الدسوقي
    تاريخ التسجيل : Feb 2004
    الدولة : doha
    المشاركات : 1,420
    المواضيع : 83
    الردود : 1420
    المعدل اليومي : 0.28

    افتراضي

    ههههههههههههههههه

    ""زاهية ""
    الرائعة

    كنت أتوقع غير ذلك من أول القصة

    كنت افتكر أنه الفأر ..........

    لقد أضحكتنني أيتها الرائعة

    هاتي ما في جعبتك ؛ وكوني لنا السلوى

    عفاكِ الله من كل مكروه

    تقبلي مني أجمل التحايا

  6. #6
    شاعرة الصورة الرمزية زاهية
    تاريخ التسجيل : May 2004
    المشاركات : 10,191
    المواضيع : 573
    الردود : 10191
    المعدل اليومي : 2.04

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد الدسوقي
    ههههههههههههههههه

    ""زاهية ""
    الرائعة

    كنت أتوقع غير ذلك من أول القصة

    كنت افتكر أنه الفأر ..........

    لقد أضحكتنني أيتها الرائعة

    هاتي ما في جعبتك ؛ وكوني لنا السلوى

    عفاكِ الله من كل مكروه

    تقبلي مني أجمل التحايا


    وأي سلوى ودماء أبناء أمتنا

    تبحر
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    والظالمون يترصدون بنا

    ويضمرون الشر لنا


    أختك
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    بنت البحر

  7. #7
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : سوريا
    المشاركات : 234
    المواضيع : 19
    الردود : 234
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي

    أختي زاهية
    تساءلت وأنا أقرأ قصة الفارس ذاك عن
    ماهيته
    كيف يطالب الجميع بقتله
    ثم
    لماذا تردد الراصد في تنفيذ حكم الإعدام
    هذا هو مصير فارسنا المحتوم
    أراحنا الله من أمثاله
    مهما كان الحدث صغيراً يغنيه قلمك أيتها الزاهية
    دمت ودام لنا عطاؤك
    م.الهام56

  8. #8
    شاعرة الصورة الرمزية زاهية
    تاريخ التسجيل : May 2004
    المشاركات : 10,191
    المواضيع : 573
    الردود : 10191
    المعدل اليومي : 2.04

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الهام56
    أختي زاهية
    تساءلت وأنا أقرأ قصة الفارس ذاك عن
    ماهيته
    كيف يطالب الجميع بقتله
    ثم
    لماذا تردد الراصد في تنفيذ حكم الإعدام
    هذا هو مصير فارسنا المحتوم
    أراحنا الله من أمثاله
    مهما كان الحدث صغيراً يغنيه قلمك أيتها الزاهية
    دمت ودام لنا عطاؤك
    م.الهام56


    مسكين الصرصور

    يحزنني أمره رغم أني من أشد الناس خوفاً منه

    من المستحيل أن نوجد معاً في مكان واحد ونحن أحياء

    ولكن هذاالصرصور الذي في القصة مختلف جداً

    كوني بخير

    كل عام وأنت به

    أختك
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    بنت البحر

  9. #9
    مستشار المدير العام للشؤون الإدارية
    شاعر وناقد
    الصورة الرمزية د. محمد حسن السمان
    تاريخ التسجيل : Aug 2005
    المشاركات : 4,318
    المواضيع : 59
    الردود : 4318
    المعدل اليومي : 0.95

    افتراضي

    سلام الله عليكم
    الاخت الفاضلة والاديبة الرائعة زاهية
    لم افاجأ ابدا في الموضوع والنهاية , ربما لانني مازلت متأثرا
    بصديق لي ولد في بكين وصار استاذا في جامعة بكين , هذا في عهد
    حكم الاربعة حيث مزقت الشهادات , وصار استاذ الجامعة
    لايحمل شهادة والطبيب لايحمل شهادة والجميع بدون شهادات
    كان الامر يعود للتأهيل, وبعد انعتاق الصين من حكم الاربعة
    كان على الجميع ان يمتلكوا شهادات مؤهلة , فارسل معظم
    اساتذة الجامعات الصينية الى اوروباوامريكا لتعديل اوضاعهم
    ونيل الشهادة المؤهلة , وقادت الظروف ان يكون لي صديق
    من هؤلاء الصينين اسمه لي , وقد علمني بعض اللغة الصينية
    فصرت اتقن القراءة من الاعلى الى الاسفل ومن الاسفل الى الاعلى
    وهكذا عندما اردت قراءة الموضوع استخدمت مهاراتي الصينية
    واطلعت على الردود والتعليقات قبل النص .

    ثم رجعت الى نفسي وصححت الامور , وبدأت القراءة من جديد
    بشكل سوي كما تعلمت في المدرسة من اليمين الى اليسار ,
    عندها شعرت كم ان النص جميل ويستحق الاعجاب , وكيف كتب
    بحرفية شيقة , سلمت يداك .

    اخوكم
    السمان

  10. #10
    شاعرة الصورة الرمزية يسرى علي آل فنه
    تاريخ التسجيل : May 2004
    الدولة : سلطنة عمان
    المشاركات : 2,428
    المواضيع : 109
    الردود : 2428
    المعدل اليومي : 0.49

    افتراضي

    زاهية أيتها الرائعة

    هنا استشف بعداً سياسياً لايغالطه واقع حال

    ولعلكِ توافقينني الرأي بأن حالنا مع هذا القوي بضعفنا كحال المستجير من الرمضاء بالنار ومهما يكن فإن وعد الله الحق أنه يملي للظالم ويقتص للمظلوم منه بقدرته وحكمته مهما طال الزمن
    نسأل الله أن يرحمنا ويهدينا إلى السبيل الأقوم

    ودمتِ أخيتي قلباً خيراً ولساناً صادقاً وروحاً نقية
    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة