ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
القِصَّةْ الشّاعِرةْ ... ما لَهَا وما عَلَيْهَا دَعوةٌ ... [ الكاتب : عادل العاني - المشارك : عادل العاني - ]       »     لا عَلَـيْـكِ [ الكاتب : بشير عبد الماجد بشير - المشارك : بشير عبد الماجد بشير - ]       »     اهنأ ببعدك [ الكاتب : عبدالله زمزم - المشارك : نزهان الكنعاني - ]       »     درس الحبيب [ الكاتب : نزهان الكنعاني - المشارك : نزهان الكنعاني - ]       »     كفٌّ وإزميل [ الكاتب : د. سمير العمري - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     صلاة شوق [ الكاتب : د. سمير العمري - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     خيار الموعد الأغر [ الكاتب : نزهان الكنعاني - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     أغداً ألْتَقيك [ الكاتب : خالد عباس بلغيث - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     كُنْهُ الحُبِّ [ الكاتب : عبده فايز الزبيدي - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     عروبتنا [ الكاتب : حسين العلي - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > أَكَادِيمِيَّةُ الوَاحَةِ لِلآدَابِ وَعُلومِ اللغَةِ > مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

إ مرأة لها كبرياء

مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 08-05-2007, 07:11 PM   #1
إ مرأة لها كبرياء


ارضي غرورك
واسقي رحيق عطرك
على ورود الزمهرير الذابلة
وتغذى بالشذا والسوسن
على أطلال إرث المهلهل
واغرس رايات تجوالك
على ما تبقى من حطام الباسوس
وأسوار الفاطميين والكرنك
حط رحالك ومرساك
على الزمن المتلاشي
لذي القرنين والاسكندر
فلا الربيع يعود ثانيا
ولا تشرين الأول يدوم مطلقا
فالربيع كالشعاع المضرم
تزهو أزهاره في العنفوان
وتذبل في الحقول على مر الزمان
ارضي غرورك
فلم يعد يهمني
أأحبتني أم كرهتني
سيان عندي
فلا تعتقد أني سأصاب
بالجنون إذا تهت أو ابتعدت
... عنك...
فمنك ... خفت
ولك ... أنكرت
كنت أرغب بلقياك
الحديث ... لنجواك
النظر ... في عينيك
لكن ... الكل اندثر
وأنا ... مسافر
في دهر ... غابر
وحلم ... ساهر
وعذاب ... قاهر
أشبه ... بالمهاجر
في عمر ... باكر
ارضي غرورك
كسر قيود تشرينك
ومزق أوراق قصصك
سخر ثورتك
على شعر الهوى العذري
في قصائد العبسي وابن الملوح
فلن تعود ربيعا ثانيا
ولن تبقى تشرين مطلقا
هكذا قالها ...
المحب المجنون
بعدما تجرع كأس الجعة
ووصل الثمالة
في مجمع شعر البصرة
بعدما كانت البصرة ... بصرة
والقاهرة ... قاهرة
وبيروت ... بيروت
والفرز دق يتفحص أوراق الجرائد
والمتنبي يعلق على قصص الهوى ... ؟!
... الأجير ... ؟!
والحديث يدور ويدور
قلب معك تاه
وحب ما عرف ولا سيعرف
غيرك إلا طريق اللقاء
واشتياق يملأ كل ذرة
عند العاشق بنار أولها
سؤال, فسؤال , فسؤال
............
لكنك حطمته ...
و أصبح شظايا رخام
فلن تسمع منه ...
لا مرد عن سؤالك ولا جواب ؟!
ارضي غرورك
منحتك ألف ألف فرصة
فما أنا كما يصور لك فكرك
أتوسلك ... أو أترجاك
حتى تستعبدني
أنا لوحة ألوانها ضياء
أرسلها القدر بين يديك ببهاء
لكن غرورك أعماك
عن بين هذه ... وتلك
وكلهن لك سواء ...
تشابهت لك الأسماء
بين رانية,أم زينب, أم هند أم هيفاء
في شعر نزار
و زمن ...
الظفائر السوداء
وأطباق فضائيات في السماء
.... لكن ....
أخطأت فراستك الآن
ووردة الحب التي ...
كانت بين يديك
أَ ضعتها ....
ولن تترجاك
لأنها ....
تبقى مع ذلك
إمرأة لها كبرياء .



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 12-05-2007, 05:12 PM   #2


هذا النص المسافر في شرايين التاريخ وفي أعماقك فدوى..
أيتها الأديبة القريبة من كلماتك..
ترسمين عصوراً .. وصوراً رائعة..
وتشكلين كتابات وكلمات كأنك تشمين عبق زهرة..
هذا نص لا أدري..
أكان هنا أول نشر له، أم كان في شعر الفصحى أم كان في غيره..
لكن أنا أبغيه نصاً..
مهما كانت المبررات الفنية موجودة لنسميه شعرا منثورا..
ولكن أكرر كلمة نازك: وهل ينقص من قدره أن يكون غير شعر..
بالعكس!!
بالتأكيد مررت على أقسام الفصحى في كثير من المنتديات؟..
وكثير من الدواوين..
صدقيني سوف تجدين الكثير والكثير جدا مما اكتسب صفة الشعر الوزنية..
ليس له قيمة..

أرجع ثانية بشان اللغة والنحو فيها حين نتفق على الشكل مهما كان اختيارك..

فقط خطاب المذكر بفعل معتل في آخره يكون بحذف حرف العلة من آخر الفعل الأمر.
(ارض ) بدل ارضي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 17-05-2007, 11:45 PM   #3


الأخت الأديبة فدوى أحمد

قرأت هنا صياغة أدبية لنصّ أدبيّ تدلّ على قلمٍ مقتدر
وسأتابع معكِ ما ستكتبين فلا تحرمينا جميل حرفكِ ورقة الإحساس

سلمتِ مع الشكر للفاضل أحمد حسن على توجيهه الرائع

تحية لكما..



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

 

 

 

 

 

التوقيع

شكرا للحبيبة سحر الليالي على التوقيع الرائع
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: إ مرأة لها كبرياء
الموضوع
كبرياء
للأنوثة كبرياء
فقدان مرأة كاملة
مرأة بالفطره
كبرياء احمق



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة