ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
كفٌّ وإزميل [ الكاتب : د. سمير العمري - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     صلاة شوق [ الكاتب : د. سمير العمري - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     خيار الموعد الأغر [ الكاتب : نزهان الكنعاني - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     اهنأ ببعدك [ الكاتب : عبدالله زمزم - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     أغداً ألْتَقيك [ الكاتب : خالد عباس بلغيث - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     كُنْهُ الحُبِّ [ الكاتب : عبده فايز الزبيدي - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     عروبتنا [ الكاتب : حسين العلي - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     عيون الرَّيم [ الكاتب : رضا التركي - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     مــلامـــح بـاهــتـــة [ الكاتب : عصام فقيري - المشارك : عصام فقيري - ]       »     وجه آخر [ الكاتب : فارس جميل الهيتي - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > فُنُونُ الإِبْدَاعِ الأَدَبِي > النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

من يقرأني ؟؟؟؟؟؟

النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 24-11-2008, 01:13 AM   #1
من يقرأني ؟؟؟؟؟؟


من يقرأني


؟
في هذه الليلة الباردة والجسم يتدارك النوم والضعف يضعهما في سفينة مغادرة وهمية اصطنعها ليبقى على اتصال مع ما يحب
أقفلت ما كنت أقرأ وتوسد رأسي كلتا يدي أفكر ما أكتب !
ودب في أوصالي قشعريرة لما أخرجت يداي من مخبئهما الدافيء ليرتدا بذعر كقطتين صغيرتين غادرتا حضن أمهما وفروها الساخن حبا وحرارة.
ولكن إغراء الأفكار والحروف اللذين ابتدءا يتراقصان بشقاوة مضحكة أمامي أغرياني أن أتدفأ بهما وطفقا يسردان علي قصص الشمس ولهيب الشوق وكيف أن الدفء سيسري لا محالة في أوصالي المرتجفة وقد لا يكون الاختباء في الدثار حلا يفضلهما فأذعنت ...... وكم لك يا حروف من سطوة !
والأعجب أني لم أخطط لفكرة ولا لموضوع أترك أناملي الباردة على لوحة المفاتيح تكتب وسوسات كلماتي في الليل بلا ضابط ولا رابط فأنا فقط أريد أن أكتب لم ؟؟ وما الفائدة ما دمت لم أخطط هدفا ولم أرسمه كعادتي في مخيلتي !
وتوقفت ......... قليل من التظليل وأمحو هذا الهراء
وأردت أن أظلل وأمحو استبداد الحروف وأغلق الشاشة وأرسم قصة نوم في أفقي ليوم متعب ........ ولم أستطع
كأني أريد أن أسكب أمرا لا أجرؤ على البوح به .
أترى هو شوق للكتابة ؟ أم هو تحد للبرد والتعب ؟؟؟ أم هو تسيير لأقول شيئا قد يأتي في سياق تدللي وعدم اتضاح رؤياي ؟؟
ونظرت للعنوان , كيف أكتبه وأنا لم أحدد فكرة المقالة !!!!!! وداهنت نفسي وأغفلت عن حقيقة واضحة كبرد هذه الليلة . ثم صارحتها :
إني بيت النية على فكرة ما , وعقدت عليها العزم وما تلك الجمل إلا تمويها لذات عشقت الكتابة والحرف وأفردت مساحات في عمرها لها .. وتبسمت مرتاحة , أردت أن أعرف هل أقرأ ذاتي أم أني تائهة في خضم عالمي آكل وأشرب وأسقي غيري وأطعمه
واستشرفت النفس على حقيقة راهنة , وعالم في أول محوره درس خصوصي بنقاط توضحت كصبح مبهر .
لن تستطيع أنامل بها بصمة الحروف أن تفني وبتربها حب ينمو في كل حين وينبت صحوا في قلوب ..
إذا لم العزوف؟ أترى نضب الفكر فصار كسراب بقيعة أم توغل الفهم بعيدا في مجاهل الجهل أو في لجة الانشغال ؟
وتبسمت ثانية , وتذكرت مقالاتي وقصصي على مر السنين وجهد كبير ووقت أكبر
كم قرأني !!!!!
وبسطت شريط حروفي بعناوينها أمامي كأني أقدم لمحكمة النفس براهين وأدلة على حسنها وزينتها النفس الطامحة فإذا بي أراها ملونة تارة عميقة كبئر تارة , مشوشة مرة ونهارا بشمسه الساطعة تارات
وتشاكلت مع قضاة هن نبضي وجوارحي وحبات العرق الذين سفحتهم هجير المحاولات ولكني فشلت في المرافعة فكيف أكون الحكم والخصم , ووضعت نقطة في سطر فارغ ليس به إلا كلمتين
من يقرأني !
و بكت محاولاتي للفهم وأحسست بضيق وتمنيت أني لم أكتب ولا عرفت الكتابة ولا الأدب ؟؟
ونفضت محبرتي بكل قطراتها بعصبية رعناء فإذا بها تنداح أمامي في الأفق بلون واحد فيه زرقة البحر وتناثرت منها لآليء الحروف منتظمة في جيد ذكرياتي كعقد جميل كل لؤلؤة كانت لي ومني مرسومة بحب وجمال , معقودة نواصيها بخير , موصولة بحبل السماء , ممنوحة من عل بمنة وفضل رب السماوات ..
وماذا بعد هذا ...... أناملي تدفأت بوهج الحب واستسلمت لشيفرة سرية مخطوط بها
من يقرأني فحرفي شمس يشرق بقلب ويمسي بدفء أنامل ساعيات
من يقرأني فما ولد الحب بأمر فوقي لتوئده خربشات بشر ولا يرصف لها ولا تقدر
من يقرأني فمن كانت نقاط حروفه حبات ندى في جبين أيامه فحقله مروي وخضرته دائمة
من يقرأني فلن يوقف مد لما البدر يسري بعلياء
فلتجرف يا مد القمر ظلمة عقول بحرف يسمق ولتشع بدرا بعلم فمن لا يعلم لا يخبر ولا يكتب تاريخا
فكن أول من يقرأ ذاته بنور القرآن والإيمان ليقرأك الجميع بسطر نقي ..



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

أخيتي : من تريد حفظ كتاب الله فسأعينك فقط راسليني على الخاص
  رد مع اقتباس
قديم 24-11-2008, 02:13 AM   #2


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صباح الضامن مشاهدة المشاركة
من يقرأني
؟


سؤال رائع سأتبعه بسؤال أخر إذا سمحت لي

من يقرأني ؟
هل كل من يقرأ يفهم ويدرك ؟

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صباح الضامن مشاهدة المشاركة


فكن أول من يقرأ ذاته بنور القرآن والإيمان ليقرأك الجميع بسطر نقي ..



إبحث عن ذاتك داخل قلبك
إن وجدت قلبك تجد ذاتك
إن وجدت ألمك تجد عفتك
إن وجدت براءتك ترتقي لإدراك معنى حياتك


عزيزتـي

نص يجعلنا نخوض بداخلنا
نتأمل أنفسنا
نتعمق فيها
على أمل أن يأتي يوم نفهمها و ندركها


تقبلي خالص تحياتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 24-11-2008, 02:55 PM   #3


الحبيبة أم إيمان ..

مرحبا بك بعد طول غياب ، وما أكبر شوقنا لحرفك البابض بالإيمان ، الذي يمنح الكلمات نورانية هي نباعة من قلبك النقي ..
حمدا لله على سالامتك ، وكم أنا سعيدة أني أقرأ لك في الواحة من جديد ، فكم اشتاق لفيض هذا الحرف الطيب
الذي ما كتب إلا في مرضاة الله ورسوله ، وحب الوطن ..
أديبة كلنا نحتاج أن نقرأها لما عرفنا عنها من نقاء والتزام وعلو خلق ..
كلنا يحتاج أن يقرأك لنتعلم منك ايتها المؤمنة الطيبة الحنون ..
كلنا يحتاج أن يقرأك ليقرأ نفسه ويتعلم كيف يكون الإيمان بالله والصبر ..

من يقرأني وأنا التي ما فكرت يوما أن أقرأني ..
تساؤل جميل ، يحفزنا على قراءة الذات ، وتقويمها إذا ما اعوجت ..
تساؤل يجعلنا نعود لكل حرف كتبته يميننا أو كلتا يدينا على لوحة المفاتيح ..

أيتها الغالية ..
ليتك لا تغيبي فما أحوجنا لحرفك العبق بالإيمان ..
ليتك لا تغيبي وأنت أنت في القلوب التي احبتك في الله ..

لك أعطر تحية وكل الحب في الله وصادق الود ..
دمت لنا أختا لا نذكرها إلا بخير ..



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

//عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//
  رد مع اقتباس
قديم 24-11-2008, 09:10 PM   #4


المورقــة / صبــاح الضامــن

مرحبا بك سيدتي ...

من يقرأني / نص جميل يحاور الذات و يحاول بعد محاولات كثيرة أن يضعها على فوهة بركان الحس الراقي الجميل ... كل تلك الحمم التي تفاعلت بداخلكِ ما هي إلا تفاعلات طبيعية خمدت لفترة كانت تحتاج لها و عادت لتعتمل في دواخلكِ و تثير زوبعة الحس ليتنفس حروفا متألقة .
من يقرأني / هكذا بدأ التساؤل و كانت نهايته في ذهننا سؤالا آخر ... من يكتبني ؟؟؟

تشرفتُ بمعانقة هذا الحرف الشجي الواضح الدال ...

اكليل من الزهر يغلف قلبك
هشـــام



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 25-11-2008, 02:10 AM   #5


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شيماء وفا مشاهدة المشاركة

سؤال رائع سأتبعه بسؤال أخر إذا سمحت لي
من يقرأني ؟
هل كل من يقرأ يفهم ويدرك ؟

إبحث عن ذاتك داخل قلبك
إن وجدت قلبك تجد ذاتك
إن وجدت ألمك تجد عفتك
إن وجدت براءتك ترتقي لإدراك معنى حياتك

عزيزتـي
نص يجعلنا نخوض بداخلنا
نتأمل أنفسنا
نتعمق فيها
على أمل أن يأتي يوم نفهمها و ندركها
تقبلي خالص تحياتي


مرور كريم وتعقيب ثري
وأزيد على كلماتك
نقب في قلبك إن وجدت فيه آيات القرآن وعملت بها تعرف ذاتك

لك مودتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 25-11-2008, 02:17 AM   #6


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وفاء شوكت خضر مشاهدة المشاركة
الحبيبة أم إيمان ..

مرحبا بك بعد طول غياب ، وما أكبر شوقنا لحرفك البابض بالإيمان ، الذي يمنح الكلمات نورانية هي نباعة من قلبك النقي ..
حمدا لله على سالامتك ، وكم أنا سعيدة أني أقرأ لك في الواحة من جديد ، فكم اشتاق لفيض هذا الحرف الطيب
الذي ما كتب إلا في مرضاة الله ورسوله ، وحب الوطن ..
أديبة كلنا نحتاج أن نقرأها لما عرفنا عنها من نقاء والتزام وعلو خلق ..
كلنا يحتاج أن يقرأك لنتعلم منك ايتها المؤمنة الطيبة الحنون ..
كلنا يحتاج أن يقرأك ليقرأ نفسه ويتعلم كيف يكون الإيمان بالله والصبر ..

من يقرأني وأنا التي ما فكرت يوما أن أقرأني ..
تساؤل جميل ، يحفزنا على قراءة الذات ، وتقويمها إذا ما اعوجت ..
تساؤل يجعلنا نعود لكل حرف كتبته يميننا أو كلتا يدينا على لوحة المفاتيح ..

أيتها الغالية ..
ليتك لا تغيبي فما أحوجنا لحرفك العبق بالإيمان ..
ليتك لا تغيبي وأنت أنت في القلوب التي احبتك في الله ..

لك أعطر تحية وكل الحب في الله وصادق الود ..
دمت لنا أختا لا نذكرها إلا بخير ..

وفاء الحبيبة الصديقة الصدوق
دفء يغري بالدمع السكوب في ليلنا البارد

والغياب يا حبيبة مرهون بالأقدار نسأل الله أن يجمعنا في ظله يوم لا ظل إلا ظله
خجلة أنا من اندفاق حروفك الغالية وألجمت مني الحروف فسامحي إقلالي بالرد وأخبيء الباقي لحين اللقيا
لك ودي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 25-11-2008, 02:19 AM   #7


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هشام عزاس مشاهدة المشاركة
المورقــة / صبــاح الضامــن

مرحبا بك سيدتي ...

من يقرأني / نص جميل يحاور الذات و يحاول بعد محاولات كثيرة أن يضعها على فوهة بركان الحس الراقي الجميل ... كل تلك الحمم التي تفاعلت بداخلكِ ما هي إلا تفاعلات طبيعية خمدت لفترة كانت تحتاج لها و عادت لتعتمل في دواخلكِ و تثير زوبعة الحس ليتنفس حروفا متألقة .
من يقرأني / هكذا بدأ التساؤل و كانت نهايته في ذهننا سؤالا آخر ... من يكتبني ؟؟؟

تشرفتُ بمعانقة هذا الحرف الشجي الواضح الدال ...

اكليل من الزهر يغلف قلبك
هشـــام

انا من حصل لها الشرف بهذا المرور السخي ولا أملك حياله إلا الدعاء لك
لك خالص التقدير



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 25-11-2008, 05:36 PM   #8
معلومات العضو
شاعرة
الصورة الرمزية يسرى علي آل فنه


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صباح الضامن مشاهدة المشاركة
من يقرأني
؟
في هذه الليلة الباردة والجسم يتدارك النوم والضعف يضعهما في سفينة مغادرة وهمية اصطنعها ليبقى على اتصال مع ما يحب
أقفلت ما كنت أقرأ وتوسد رأسي كلتا يدي أفكر ما أكتب !
ودب في أوصالي قشعريرة لما أخرجت يداي من مخبئهما الدافيء ليرتدا بذعر كقطتين صغيرتين غادرتا حضن أمهما وفروها الساخن حبا وحرارة.
ولكن إغراء الأفكار والحروف اللذين ابتدءا يتراقصان بشقاوة مضحكة أمامي أغرياني أن أتدفأ بهما وطفقا يسردان علي قصص الشمس ولهيب الشوق وكيف أن الدفء سيسري لا محالة في أوصالي المرتجفة وقد لا يكون الاختباء في الدثار حلا يفضلهما فأذعنت ...... وكم لك يا حروف من سطوة !
والأعجب أني لم أخطط لفكرة ولا لموضوع أترك أناملي الباردة على لوحة المفاتيح تكتب وسوسات كلماتي في الليل بلا ضابط ولا رابط فأنا فقط أريد أن أكتب لم ؟؟ وما الفائدة ما دمت لم أخطط هدفا ولم أرسمه كعادتي في مخيلتي !
وتوقفت ......... قليل من التظليل وأمحو هذا الهراء
وأردت أن أظلل وأمحو استبداد الحروف وأغلق الشاشة وأرسم قصة نوم في أفقي ليوم متعب ........ ولم أستطع
كأني أريد أن أسكب أمرا لا أجرؤ على البوح به .
أترى هو شوق للكتابة ؟ أم هو تحد للبرد والتعب ؟؟؟ أم هو تسيير لأقول شيئا قد يأتي في سياق تدللي وعدم اتضاح رؤياي ؟؟
ونظرت للعنوان , كيف أكتبه وأنا لم أحدد فكرة المقالة !!!!!! وداهنت نفسي وأغفلت عن حقيقة واضحة كبرد هذه الليلة . ثم صارحتها :
إني بيت النية على فكرة ما , وعقدت عليها العزم وما تلك الجمل إلا تمويها لذات عشقت الكتابة والحرف وأفردت مساحات في عمرها لها .. وتبسمت مرتاحة , أردت أن أعرف هل أقرأ ذاتي أم أني تائهة في خضم عالمي آكل وأشرب وأسقي غيري وأطعمه
واستشرفت النفس على حقيقة راهنة , وعالم في أول محوره درس خصوصي بنقاط توضحت كصبح مبهر .
لن تستطيع أنامل بها بصمة الحروف أن تفني وبتربها حب ينمو في كل حين وينبت صحوا في قلوب ..
إذا لم العزوف؟ أترى نضب الفكر فصار كسراب بقيعة أم توغل الفهم بعيدا في مجاهل الجهل أو في لجة الانشغال ؟
وتبسمت ثانية , وتذكرت مقالاتي وقصصي على مر السنين وجهد كبير ووقت أكبر
كم قرأني !!!!!
وبسطت شريط حروفي بعناوينها أمامي كأني أقدم لمحكمة النفس براهين وأدلة على حسنها وزينتها النفس الطامحة فإذا بي أراها ملونة تارة عميقة كبئر تارة , مشوشة مرة ونهارا بشمسه الساطعة تارات
وتشاكلت مع قضاة هن نبضي وجوارحي وحبات العرق الذين سفحتهم هجير المحاولات ولكني فشلت في المرافعة فكيف أكون الحكم والخصم , ووضعت نقطة في سطر فارغ ليس به إلا كلمتين
من يقرأني !
و بكت محاولاتي للفهم وأحسست بضيق وتمنيت أني لم أكتب ولا عرفت الكتابة ولا الأدب ؟؟
ونفضت محبرتي بكل قطراتها بعصبية رعناء فإذا بها تنداح أمامي في الأفق بلون واحد فيه زرقة البحر وتناثرت منها لآليء الحروف منتظمة في جيد ذكرياتي كعقد جميل كل لؤلؤة كانت لي ومني مرسومة بحب وجمال , معقودة نواصيها بخير , موصولة بحبل السماء , ممنوحة من عل بمنة وفضل رب السماوات ..
وماذا بعد هذا ...... أناملي تدفأت بوهج الحب واستسلمت لشيفرة سرية مخطوط بها
من يقرأني فحرفي شمس يشرق بقلب ويمسي بدفء أنامل ساعيات
من يقرأني فما ولد الحب بأمر فوقي لتوئده خربشات بشر ولا يرصف لها ولا تقدر
من يقرأني فمن كانت نقاط حروفه حبات ندى في جبين أيامه فحقله مروي وخضرته دائمة
من يقرأني فلن يوقف مد لما البدر يسري بعلياء
فلتجرف يا مد القمر ظلمة عقول بحرف يسمق ولتشع بدرا بعلم فمن لا يعلم لا يخبر ولا يكتب تاريخا
فكن أول من يقرأ ذاته بنور القرآن والإيمان ليقرأك الجميع بسطر نقي ..

الراقية الكريمة صباح الضامن

يعلم الله أنني أحببتك من أول نص قرأته لكِ منذ زمن ولاأذكر إن كنت عقبت عليه أم لا

لكن وقر في نفسي شعور عميق وهو بأن صباح الضامن

إنسانة وأديبة تكتب بنور قلبٍ محب لنصرة الخير وذاكر لله على الدوام

تأكدي بأن هنالك من يقرؤكِ بصمتٍ وحب

حفظكِ الله وأثابك .



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

  رد مع اقتباس
قديم 28-11-2008, 12:47 PM   #9


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يسرى علي آل فنه مشاهدة المشاركة

الراقية الكريمة صباح الضامن
يعلم الله أنني أحببتك من أول نص قرأته لكِ منذ زمن ولاأذكر إن كنت عقبت عليه أم لا
لكن وقر في نفسي شعور عميق وهو بأن صباح الضامن
إنسانة وأديبة تكتب بنور قلبٍ محب لنصرة الخير وذاكر لله على الدوام
تأكدي بأن هنالك من يقرؤكِ بصمتٍ وحب
حفظكِ الله وأثابك .

جزاك الله خيرا يا حبيبة وأسعدك في الدارين
اللهم اجعلنا أحسن مما يظنون واغفر لنا ما لا يعلمون
ألهمني ربي أن أمر الواحة الجميلة اليوم لينحني قلمي خجلا من طيبكم



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 22-03-2009, 11:59 PM   #10


فلتجرف يا مد القمر ظلمة عقول بحرف يسمق ولتشع بدرا بعلم فمن لا يعلم لا يخبر ولا يكتب تاريخا
فكن أول من يقرأ ذاته بنور القرآن والإيمان ليقرأك الجميع بسطر نقي ..


-------------------
الأخت صباح
هنا وجدت حروفا ساطعة كما الصبح المشرق نوره والوقت ليلا وأنا أتجول بين أفياء الواحة النثرية..

قد يجف المداد في حالة ضعف نفسي أو ورغبة في الابتعاد عن الشيء المعتاد.. لكننا ما نلبث إلا أن نحس بأن الحروف تجري مجرى الدم منا.. فيندفع القلم مشكلا ما يضعه العقل من معان تختلف باختلاف المفاهيم..
ويبقى الوعي والإيمان أسمى ما تجود به الكتابة وسط كل الظروف.. فطوبى لمن يكتب أو يقرأ حيث منابع الخير هذه..

بوركتِ أختاه على حروف الصفاء هنا..
ودمتِ للخير..



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

سنبقي أنفسا يا عز ترنو***** وترقب خيط فجرك في انبثاق
فلـم نفقـد دعـاء بعد فينا***** يــخــبــرنا بـأن الخيــر باقــي

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: من يقرأني ؟؟؟؟؟؟
الموضوع
متى ؟؟؟؟؟؟
لمن يقرأني في ........ النزف الأول
النزف الثاني .... لمن يقرأني
؟؟؟؟؟؟ كيف تكتب كلمات الأناشيد ؟؟؟؟؟؟
لمن أشكو .......؟؟؟؟؟؟



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة