ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
عروبتنا [ الكاتب : حسين العلي - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     عيون الرَّيم [ الكاتب : رضا التركي - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     مــلامـــح بـاهــتـــة [ الكاتب : عصام فقيري - المشارك : عصام فقيري - ]       »     وجه آخر [ الكاتب : فارس جميل الهيتي - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     ليالي السهد [ الكاتب : نافذ الجعبري - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     شراع البوح [ الكاتب : أحمد مانع الركابي - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     ستعيش رغم هراوة الحكّام [ الكاتب : جلول بن يعيش - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     إني على كف الزمان ضحيةٌ [ الكاتب : ثروت محمد صادق - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     سهام لا تخطئ [ الكاتب : بسام سلامه - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     تأملات وخواطر ... [ الكاتب : بهجت الرشيد - المشارك : بهجت الرشيد - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > فُنُونُ الإِبْدَاعِ الأَدَبِي > النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

هذيان إمرأة

النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 02-12-2008, 10:32 PM   #11


نص يُسكر..
يُحزن..
أو ربما يفتح أفقا واسعا للصلاة..
يفتح طريقا طويلا للوصول..
دون وجود علامات أو بوجودها ..
هكذا جعلني النص أعجب به ..
أبوح له..
أهنئك عليه ..
شكرا



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 03-12-2008, 04:11 PM   #12
معلومات العضو
قلم منتسب

No Avatar
إحصائية العضو
من مواضيع العضو
عادل كامل غير متواجد حالياً


أحييكى

و أسجّل إعجابي بهذه الكلمات الجميلة

وأقدّمُ إليك خالص تحياتي

وغاية تقديري

واحترامي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 03-12-2008, 07:24 PM   #13


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هشام عزاس مشاهدة المشاركة
المورقــة / شيمـــاء

بعد الهذيان سيدتي جاء التأمل و هو كفيل دون شك بأن يخرجكِ من قوقعتكِ تلك ...
اختزال بالفعل لحالة لو فتحنا لها المداد لما استوعبته مئات الصفحات .

فنفق دون مديح / عفوا هنا لم أستوعب المعنى جيدا ...

دمت بخير ...
اكليل من الزهر يغلف قلبك
هشـام

أستاذي العزيز

فنفق دون مديح تعتمد على ماسبقها

طير كاسر جريح , ذهب كي يستريح , فنفق دون مديح .
فهي جملة تصف حال الطير الجريح
بالطبع سأوضح معناها الظاهري أما الباطن فلا يُشرح إنما أتركه ليفسره القاريء بنفسه

عندما يُجرح الطائر الكاسر ( الصقر مثلا ) فيأوي إلى مكان يستريح فيه كي يضمد جراحه لكن عندما تكون الإصابة شديدة فإنه ينفق ( يموت ) فلا يتذكره باقي الحيوانات بالخير
لأنه لم يكن فاعلا للخير بل كان طير جارح يقتات عليهم

أتمنى أن أكون أوضحت معناها الظاهري

أستاذي
أدامك الله بالجوار

تقبل تحياتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 09-12-2008, 03:03 AM   #14


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمه عبد القادر مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شيما
بطلة هذه النثرية الرائعة تعاني من جرح قاتل
وعندما يكون الجرح قاتلا,,, تصمت الشفاه وتنسدل الجفون
ماسة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
عندما تعاني المرأة من جرح قاتل
يستفزها الصمت , يستقطبها الهذيان , يذبحها الألم
عـزيـزتـي فـاطـمـة
مرور ماسي أضاء نصي
أدامك الله في الجوار
تقبلي خالص تحياتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 09-12-2008, 03:07 AM   #15


بين الأمس واليوم
عمر قتيل .. . .

رأيتُ إبداعاً أعجبني ..
احترامي أيتها الزميلة شيماء وفا



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

أخسرنا الحرب يا أبتي ، بلى يا بنيّ ، والأرضَ والبئر والبرتقالْ
أبتي .. أليسَ غريباً علينا الهروب ؟ بلى يا بني .. والفقرُ والجوعُ والإحتلالْ ،

  رد مع اقتباس
قديم 09-12-2008, 05:56 PM   #16
معلومات العضو
شاعر
الصورة الرمزية حازم محمد البحيصي



وروعة الهذيان فى حكمته
كما قال الشاعر الكبير نزار قبانى
ان الجنون وراء نصف قصائدي = أوليس فى بعض الجنون صواب
نعم اخيتى
نص يحمل سمة الحزن ولكن !
هل نستسلم ونبقي هكذا
لا والله ولا عهدتك هكذا ، فلتنهضي يا حباك الله جل مقام
ولك هذه الدفعة للنهوض

لا تنحنى أبدا لموج هادر = وتشبثي بالعزم عزم الثائرِ
إن كان حظك أن تعيشي حرةً = فلتحيي بين قصائدٍ ودفاترِ



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 09-12-2008, 11:14 PM   #17
معلومات العضو
أديب
الصورة الرمزية عبد الرحمن الكرد


القديره شيماء
حرف أنثوي بالغ التأثير
دام قلمك اليانع
كل عام وأنتم بخير
تحياتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 12-12-2008, 11:14 PM   #18


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سعيدة الهاشمي مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

هذيان امرأة رأت كثيرا حتى عجزت عن الكلام.

هذيان امرأة اكتوت بنار الواقع فلبسها جلباب الحزن والألم

هذيان امرأة سجنت عنوة فباتت رفيقة الوحدة، حبيسة الذات.

هذيان مؤلم لكنه من رحم الواقع.

تحيتي ومودتي.

عـزيـزتي سعيدة
صدقتِ "هذيان مؤلم لكنه من رحم الواقع"
فالمرأة العاقلة لا تصل إلى الهذيان إلا بعد طول عذاب , بعد أن تلتحف بالمرار , بعد أن تتجرع الألم , بعد أن تعتلي عرش الأوجاع

غـالـيـتـي
مرور عذب لاتحرميني من روعة بصيرتك
لكِ خالص تحياتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 17-12-2008, 02:44 AM   #19


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مينا عبد الله مشاهدة المشاركة
الاديبة شيماء وفا ..
هذيان إمرأة يحمل كل بلاغة الحس الانثوي وروعة وجمال انتثال العطر بين ثنايا الحروف
احييكِ .. وودي
ميـــــــنا

عزيزتي مينا
كم أسعدني مرورك الوردي
كوني بكل الخير دائما
نشتاقك كثيرا فلا تتأخري علينا

تقبلي خالص تحياتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 23-12-2008, 01:27 AM   #20


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احسان مصطفى مشاهدة المشاركة
لحظة اهتزاز ، عليها أن لا تدوم
ليعود للفرح لونه ، للحياة شكلها الطبيعي ..
أملي أن لا يأخذك الهذيان أبعد من هذا ،
محبة

عندما نهذي لانمتلك زمام الأمور
فتنعدم الأفراح , الأحلام , الأماني
لذا لانعلم متى ننتهي من تلك الحالة ( الهذيان ) فنتمنى لو تنتهي , لكن ليت كل شيء يكون بمجرد التمني , هذه هي حياتنا دائما ما نحاول التحكم فيها , رغم محاولاتنا إلا أننا أحيانا لا نستطيع التحكم فيها

أستاذي العزيز
كم أسعدني مرورك فلا تحرمني إياه , كذلك أملك فحقا إنه أمل جميل , لكن كما قلت لاندري متى نستطيع التوقف عن الهذيان

تحياتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: هذيان إمرأة
الموضوع
هذيان
هذيان كل يوم
هذيان ..........
هذيان
هذيان



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة