ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
أنا والحزن [ الكاتب : أحمد بن محمد عطية - المشارك : عبدالستارالنعيمي - ]       »     بين الخائن والتمثال [ الكاتب : هَنا نور - المشارك : غاندي يوسف سعد - ]       »     الثعلب ومالك الحزين [ الكاتب : شاهر حيدر الحربي - المشارك : ماجد وشاحي - ]       »     صراع (ق.ق.ج) بقلم منى كمال [ الكاتب : منى كمال - المشارك : منى كمال - ]       »     رسالة فضائية [ الكاتب : عماد هلالى - المشارك : عماد هلالى - ]       »     جائزة أحسن قصة فيلم [ الكاتب : رافت ابوطالب - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     هدم البيان [ الكاتب : رافت ابوطالب - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     قصة اليتيمة [ الكاتب : هائل سعيد الصرمي - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     شظايا الماء [ الكاتب : زاهية - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     الــمــــلاك [ الكاتب : محمد سمير السحار - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > فُنُونُ الإِبْدَاعِ الأَدَبِي > الشِّعْرُ الفَصِيحُ

كانت هنا

الشِّعْرُ الفَصِيحُ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 19-02-2009, 09:43 PM   #1
كانت هنا


كانت هنا

( في ندب مدينتي تطوان (الحمامة البيضاء) ،
وما تعرّضت له من تهميش وتشويه لتراثها الحضاري الأصيل)
كانت هُنا ، فاجْتاحَها الطُّوفانُ = وطَوَى شُجونَ حَديثِها النِّسْيانُ
رقَصتْ قُلوبُ عِصابةٍ لِرَحيلِها = وسَقَتْ خُدودَ سِواهُمُ الأجفانُ
كمْ جادتِ الأوزانُ قبْلُ بِمَدْحِها = أفلا تَجودُ بِنَدْبِها الأوزانُ ؟
كمْ ذابَ صَبٌّ ذاقَ حَرَّ وِصَالِها = أفلا يُذِيبُ فُؤادَهُ الهِجرانُ ؟
هيْهاتَ ، ما رأَتِ العُيونُ مَثيلَها = كَلاّ ، ولا سَمِعتْ به الآذانُ
سحَرتْ عَمالِقةَ البَيانِ صِفاتُها = أنَّى لِمَنْ سحَرَتْهُمُ التِّبيانُ ؟
كانت لأسْرابِ الحَمامِ أميرةًَ = تَسْبي العُقولَ ، فجُنّتِ الغِرْبانُ
كانت تُفِيضُ على الثُّلوجِ بَياضَها = فتَشابَهتْ مِن بَعْدِها الألوانُ
كانت تَتِيهُ على الشُّموسِ بِحُسنِها = فكَسَتْ مَباهِجَ حُسْنِها الأكفانُ
كانت هُنا تُزْرِي بكُلِّ مَليحةٍ = كانت هُنا ، يا سادَتي ، تِطوانُ

* * * * *
كانت هُنا ، وهُناك كان ثَعالِبٌ = لِلحِقْدِ بيْنَ ضُلوعِهمْ بُرْكانُ
كُلٌّ بسِحْرِ جَمالِها مُتَرنِّمٌ = وإلى زَكِيِّ دِمائِها ظَمْآنُ
قَومٌ إذا امْتَشَقوا الوُعودَ حَسِبْتَهُمْ = سُحُباً تلُوذُ بِغَيْثِها الأوطانُ
فإذا عَنَتْ لَهُمُ الرِّقابُ ، تَوهَّجَتْ = مُقَلٌ لَهُمْ ، وتأجَّجتْ أسنانُ
قد أفْرَطوا في شَرِّهِمْ ، حتّى بَكـى = أسَفاً على تَفريطِهِ الشّيطانُ
حَرَصوا على إحياءِ كُلِّ رَذيلةٍ = حَرَصَتْ على استِئْصالِها الأديانُ
وتنافَسوا في وأْدِ كُلِّ فضيلةٍ = لا تستقيمُ بغَيْرِها الأكوانُ
وسَعَوْا إلى إقناعِنا بسياسةٍ = لَمْ تَقتَنِعْ بصَفائِها الأذهانُ
نظَروا إلى مَكْرِ الزّمانِ ، فأقسَموا = ألاّ يُحِيطَ بِمَكرِهِمْ إنسانُ
فاللهُ أكبَرُ أرْبَعاً (1) ، قُضِيَ الذي = لا رَيْبَ فيه ، ودُمِّرتْ تِطوانُ

* * * * *
أَرْثِيكِ ، بِنتَ المَنْظَرِيِّ (2) ، بأدمُعٍ = عجَزتْ عنِ استِيعابِها الأوزانُ
والنَّفْسُ يَعْصِرُها التَّأوُّهُ والأسَى = والقلْبُ تَنسِفُ صَبْرَهُ الأشجانُ
وبأحْرُفي يأتيكِ « بَحْرٌ كامِلٌ » = والنَّقْصُ لي ولأحْرُفي عُنوانُ
بالأمْسِ كُنتِ حمامةً بيضاءَ لا = تشدُو بغيْرِ هَديلِها الأغصانُ
ومَنارةً وَهّاجةً لا يَهتدي = إلاّ بِساطِعِ نُورِها الرُّكْبانُ
أَثْنَى ابنُ زاكُورٍ عليكِ بقوْلِهِ : = « هيَ جَنّةٌ ، فِردَوسُها الكِيتَانُ » (3)
ومضى سِواهُ يَخُطُّ فيكِ مَدائحاً = لَمْ يَخْلُ مِن نَفَحاتِها دِيوانُ
فلَئِنْ قُبِرْتِ ، فإنّ ذِكْرَكِ خالِدٌ = ولَئِنْ هُجِرْتِ ، فبِئْسَتِ الخِلاّنُ
فتَعطَّري بأَرِيجِ مَجْدِكِ وافخَري = فبِمِثْلِ مَجْدِكِ تَفخَرُ البُلدانُ
إنْ تُنْكِرِ الْجُغرافِيَا اسْمَكِ مَرّةً = لنْ يُنْكِرَ التاريخُ يا تِطوانُ

تطوان ، في : 19 يونيـو 2006

ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــ

(1) هذا عدد تكبيرات صلاة الجنازة ، عند الجمهور .
(2) أبو الحسن عليّ المنظري ، القائد الأندلسيّ الذي جدّد بناء تطوان .
(3) يقول محمد بن زاكور الفاسي ( ت 1120 هـ ) :
تطوانُ ، ما أدراكَ ما تطوانُ ؟ *** سالتْ بها الأنهارُ والخُلجانُ
قُلْ ، إنْ لَحَاكَ مُكابِرٌ في حُبِّها : *** هيَ جَنّةٌ ، فِردَوسُها الكِيتانُ
كيتان : نهرٌ كانت تحيط به مساحات جميلة خضراء .




المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 19-02-2009, 10:42 PM   #2


نص من جمال تنامى على مسافة الحجر من القصيدة فكانت تطوان المغربية الشامخة .. لا ريب أنك من حراس العرف والتقاليد والإنسان .. هنيئا .. للتثبيت



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 20-02-2009, 04:43 PM   #3


عود حميد واي عود

دمت اصيلا باصالة التاريخ
وعبق المغرب الاقص
يا وصولا للتاريخ

خالد الهواري



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

التوقيع

انظر الي خيل هوارة تري عجبا _ في سيرها عندما يسري بها الساري لم تفخر الخيل قط براكبها_ مالم يكن فوق ظهر السرج هواري
  رد مع اقتباس
قديم 20-02-2009, 04:43 PM   #4



وهكذا هو الرجل عندما يدافع عن أضه وعربه

أخي سعيد

حرف متخم بالجمال والشهد
دمتَ حراً
محبتى



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 20-02-2009, 04:50 PM   #5


رأيت الحكمة تجري كنهر غزير يروي العقول ويغذي القلوب . وينبه الغافلين ، ويعظ المستيقظين .
شاعر وأديب وإنسان ،لا فض فوك
تقديري واحترامي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 21-02-2009, 02:32 AM   #6
معلومات العضو
شاعر
الصورة الرمزية حازم محمد البحيصي


شعر بديع وروح ابدع
جمال السبك وقوة الشعر و جميل الود واضح هنا
لا فض فوك
تحيتى لك



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 21-02-2009, 10:21 AM   #7


جميلة منسابة رقراقة حزينة كما أردتها يا سعيد . كم وددت لو أني وجدت بعض التفاؤل والأمل والحث على العمل إلى جانب هذا الكم من النعي والرثاء ... ولعلك أردت ذلك أخي بأسلوب غير مباشر .
لك كل الحب أيها الشاعر الوطني الغيور ... وابق سعيدا .
د.مازن لبابيدي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

التوقيع

[IMG]

[/IMG]
  رد مع اقتباس
قديم 21-02-2009, 01:29 PM   #8


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجذوب العيد المشراوي مشاهدة المشاركة
نص من جمال تنامى على مسافة الحجر من القصيدة فكانت تطوان المغربية الشامخة .. لا ريب أنك من حراس العرف والتقاليد والإنسان .. هنيئا .. للتثبيت

الأستاذ الفاضل

مجذوب العيد المشراوي

لك شكري الجزيل ، على مرورك الجميل ، وتعقيبك النبيل .

وألف شكر على تثبيتك لأبياتي المتواضعة .

بارك الله فيك ، وسدد خطاك .

تحياتي وتقديري .



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 21-02-2009, 01:35 PM   #9


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد الهواري مشاهدة المشاركة
عود حميد واي عود
دمت اصيلا باصالة التاريخ
وعبق المغرب الاقص
يا وصولا للتاريخ
خالد الهواري

الأستاذ الفاضل

خالد الهواري

شرفتني زيارتك الجميلة ، وأسعدتني عبارتك النييلة .

لك من الشكر أخلَصُه ، ومن الدعاء أصدَقه .

تحياتي وتقديري .



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 21-02-2009, 01:38 PM   #10


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مروة عبدالله مشاهدة المشاركة

وهكذا هو الرجل عندما يدافع عن أضه وعربه

أخي سعيد

حرف متخم بالجمال والشهد
دمتَ حراً
محبتى

الأستاذة الفاضلة

مروة عبدالله

لك خالص الشكر على مرورك الطيّب ، وتعليقك الكريم .

بارك الله فيك ، ووفقك إلى أخلص الأعمال وأصوَبها .

تحياتي وتقديري .



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: كانت هنا
الموضوع
متى كانت البداية ؟
تلك كانت ..حنان
كانت هنـــــا
ثم كانت دهر زاد
~~ كانت معك ~~



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة