ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
قصة الصمت [ الكاتب : احمد المعطي - المشارك : احمد المعطي - ]       »     تَبدَّلَ الحُب .. [ الكاتب : محمد ذيب سليمان - المشارك : محمد ذيب سليمان - ]       »     أغنية العيد-قصة قصيرة [ الكاتب : أحمد العكيدي - المشارك : حسام القاضي - ]       »     سقط سهوا. [ الكاتب : ناديه محمد الجابي - المشارك : حسام القاضي - ]       »     حتى هناك !! [ الكاتب : حسام القاضي - المشارك : حسام القاضي - ]       »     ومضات ماسه 7 [ الكاتب : فاطمه عبد القادر - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     الحطـام قصة قصيرة [ الكاتب : حسام القاضي - المشارك : حسام القاضي - ]       »     سَمادير [ الكاتب : أحمد الرشيدي - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     صفاء الروح [ الكاتب : رياض شلال المحمدي - المشارك : غلام الله بن صالح - ]       »     معاني بعض كلمات القرآن الكريم [ الكاتب : بهجت الرشيد - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > فُنُونُ الإِبْدَاعِ الأَدَبِي > النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

إرحل ..... وكفى

النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 11-05-2009, 09:30 PM   #1
إرحل ..... وكفى


أتتذكر حين وعدتني بأن أكون أنا الحقيقة الوحيدة في حياتك ؟!!! جعلتني أحلم وأحلم وأحلم حتى صرت أحيا الحلم بل إنني حقا صدقته ؛ وعشت في وهمك وخُدعتك الكبيرة ليال طوال , لكني اكتشفت الحقيقة المرة " وهم عشق لايمت للعشق بصلة " فلم أكن سوى صورة في برواز مُعلق في أحد الأزقة البعيدة بآخر ركن داخل أحد أروقة قلبك ؛ وفجأة ودون سابق إنذار تهالك البرواز وسقط أرضا وتكسر زجاجه وطعن الصورة عدة طعنات قاتلة ؛فخُدشت براءتها , قُتلت أحلامها نَزفت ونَزفت وظلت تنزف حتى الموت , أما أنت فلم تمد يدك إليها , لم تُحاول حتى إنقاذها ؛ فهل يُعقل بعد ذلك أن تأتيني اليوم تَرشق قلبي باتهاماتك الواهية ؟ هل يُعقل أن تأتيني الآن لتنعتني بالظالمة , الجائرة على حبك , الخائنة لعشقك ؛
أتدري أنك من علمني معنى الجحود ؟ أتدري أنك زرعت بقلبي اليأس ؟هل عندك شك أنني نسيت وهم عشته يوما ما " وهم إسمه حبي لك " ؟ ماهذا الغرور يارجل ؟ هل تتوقع أن تجرحني وترحل ثم تأتيني فتجدني مازلت أحبك , أواهمٌ أنت ؟!! أم أنك تراني واهنة لهذا الحد ؟ أتُدرك أنني لم أعد أمتلك في القلب أية مشاعر تجاهك ؟
والآن هل مازال لديك أمل أنني مازلت أملك لك في القلب بعض إحساسي بك ؟ أتدرك أنني وحدي – في الوقت الراهن - من تُسيطر على هذا القلب ؟ يالك من متعجرف مغتر بقلبك فأنت تعتقد أني مازلت أحبك!!!
بالله عليك أخبرني من منا الظالم , الجائر , الخائن ؟؟!!!!!!
بالتأكيد لست أنا المتهمة , لا وألف لا يامن كنت حبيبي , فأنت من ظلم نفسه , بل وظلمت قلبي أيضا . والآن أنا من تتخذ القرار أنا من ستعلنها أمامك دون ألم , دون خوف , دون خشية فقدانك للأبد .
نعم , لم أعد أحبك , لقد تخلصت من إدماني عليك , فقد أعلن قلبي الإستقلال عن قلبك , وطالب عقلي التحرر من تبعيتي لك , وقد نال تحرره بالفعل . أتدرك أنني لم أخبر أحد يوما ما أنني أحببتك ؟ وأيضا لن أخبر أحد أنني بت أكرهك وأكره قلبي لأنه شعر للحظة بالحب تجاهك فلست أنت الذي تستحق مثل هذا الحب .
أرجوك إنساني , وارحل عن قلبي الجريح , إترك بروازي المهشم داخل قلبك , و صورتي الممزقة تسبح في سماء عقلك .
لقد أحببتك في صمت وابتعدتُ عنك في صمت لذا سأكرهك بصمت . والآن سأرحل عنك , سأرحل دون عودة إليك فلا تنتظرني ,
إنساني للأبد ؛
فقط إرحل عني
. * .
. * .
. * .
. * .
إرحل وكفى




المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 11-05-2009, 09:47 PM   #2


برغم الحزن الواضح في هذا النص والموقف الرافض لأي مساومات بالنسبة لقرار الرحيل المذيل بأدلة لا تحتمل المراجعة أو التفاوض بشأنها ؛ إلا أنني لمحت القلب يقول أرجوك اِرحل .. وانسَ ، فلماذا يرجوه ما دام صدر عنه كل ذلك؟

هل أقول لكِ شيئًا ، القلب أحيانًا يسامح رغم كل الجراح ، ولكن أرى أن نعطي العقل زمام المبادرة لأنه لن يقول ذلك وسيقنع القلب بذلك أيضا ، فالدم النازف من الجرح قد يحسبه القلب أحيانًا نوعا من أنواع العصائر التي لا بد منها لكي تكتمل فصول الحب ، ثمّة أناس أعرفهم لديهم قلوب أقنعت عقولها بذلك .

اِرحل نعم ليرحل ولترحل الدنيا من بعده إذا شاءت لأنّ هناك خطوطًا لونها بحمرة الدم لا يجوز التهاون بشأنها .

وغدًا يوم آخر .. هل سمعتِ يومًا بنورس نام وهو يعلم تمامًا ماذا سيرزق في غده القادم ؟

نص واقعي أختنا العزيزة شيماء فشكرًا لكِ .

كوني بخير



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 11-05-2009, 09:55 PM   #3


. * .
إرحل وكفى
كنت نبيلة ,,,ولا أريد أن أقول إلا أنه لا يعرف النبل أبدا
شيماء ,,,عبرت عن مشاعرك بلغة رقيقة,,, مشوقة,,, جميلة
فجاء النص متينا ,,حاسما,, ورائعا
كان قرارك صائبا ,,المرأة المحبة كنز ثمين في حياة الرجل !!,,,لماذا يتقصد طعنها ؟؟هل ما زال يحمل أفكار الجاهلية لإذلالها ,,ولماذا عاد ؟؟؟ليطعنها مرة أخرى ويثبت لنفسه رجولة خاسرة
كيف سيعتذر عن ما سببه لها ؟؟؟
لا عذر له ولا عزاء
كوني قوية
أتمناك بألف خير
ماسة



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 11-05-2009, 10:01 PM   #4


شيماء العزيزة
"أتتذكر حين وعدتني بأن أكون أنا الحقيقة الوحيدة في حياتك ؟!!! "
وكم من حقائق تعيش معنا لكن بقناع
المهم هو حين تسقط تلك الاقنعة أن نجد القدرة على فرز الوجوه التي تستحق البقاء في عالمنا منها
وان لم تستحق فيلبقى للرحيل متسع في حياتنا ولنعلن الهدنة مع القرارات البينية سنجد فيها خلاصنا
معزتي لك وباقة ورد من جنائن القلب
وامينة ترميم ما تهدم




المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

اللهم انفحنى منك بنفحة خير تغننى بها عمن سواك

  رد مع اقتباس
قديم 11-05-2009, 10:42 PM   #5


المورقــة / شيمــاء

بعد غياب يأتي حرفك و قد ارتدى بزة ثورية و أعلنها بصراحة معركة مصير .
و لكن دعينا نتحدثُ قليلا , فبين الحضور و الغياب مفاهيم متعددة و متشعبة جدا يا عزيزتي , و بين الطرد اللفظي و المعنوي مسافة بعيدة جدا كذلك , و بيننا و أنفسنا لغة نكادُ لا نفهمها أحيانا كثيرة و تناقضات تحيرنا كثيرا , و ثورة المشاعر دوما ما تقترنُ باللحظية , و لذلكَ فأي قرار قد نتخذهُ وقتها يتسمُ غالبا بتفريغ شحنات عاطفية .
لذلك قد نعود من جديد و نضعف أمام تأثيرات الذات نفسها , و تخبو نيران هذه العاصفة الوجدانية لأنّ الحوار يختلف كثيرا بين القلب و العقل , و يا ليتها قلوبنا تعقل في يوم ما.
نصكِ ثوري و جميل .

دمت مورقة على الدوام

إكليل من الزهر يغلف قلبك
هشــام



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 11-05-2009, 11:31 PM   #6
معلومات العضو
أديبة وشاعرة
يرحمها الله
الصورة الرمزية شريفة العلوي


العزيزة شيما وفا
لا يخلو حرف من حروفنا عن لسع جمر التجربة ولا يخلو شهيقنا عن امتشاقه غبار الواقع , واقعنا بالفعل أثرت عليه الحياة بكل جمودها وايقاعاتها السريعة التي اسقطت كثيرا من تفاصيل الاشياء وشوهت جماليتها , وعندما ينطلق القلم المتضامن مع القلب والمأمور من قبل العقل تنطلق خيول الكلمات و تبدأ هذه الكلمات بتغطية فراغات السطور بكل ما أويت الجوارح من آهات في الصدور وانقباضات الظنون وتقلصات الجروح , فمهما تقاوم كريات دم الكبرياء هذا الانسكاب الا ان تدفق فضفضة البوح لا يمكن احتوائه رغم انها تداوي الجرح لأنها بمثابة قطعة قطن غارقة بالدواء , تلسع نعم ولكنها تداوي ..
عزيزتي جميلة انت بهذا البوح الصادق الذي يتوخى نقاء الألم ..
دمت بكل خير



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

[/SIZE]
  رد مع اقتباس
قديم 12-05-2009, 02:20 AM   #7
معلومات العضو
عضو غير مفعل

No Avatar


رسمتِ للرحيل عنونا وللرجاء ملامح حزينة ..

انتثرتِ ثم عدتِ لتجمع بقاياكِ ..

سيدتي .. شيماء وفا


خاطرة حزينة جدا

تبدو معالم الالم فيها متجلية بوضوح

اشعرتِنا بنبض الحياة في القصة

وكأننا نشاهد حقا عاشقين في آخر لحظاتهما معا

في الوداع الاخير.

أهنئك على قلمك الباهر


تقبلي تقديري مغلف بالورود



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 12-05-2009, 10:07 AM   #8


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شيماء وفا مشاهدة المشاركة
نعم , لم أعد أحبك , لقد تخلصت من إدماني عليك , فقد أعلن قلبي الإستقلال عن قلبك , وطالب عقلي التحرر من تبعيتي لك , وقد نال تحرره بالفعل . أتدرك أنني لم أخبر أحد يوما ما أنني أحببتك ؟ وأيضا لن أخبر أحد أنني بت أكرهك وأكره قلبي لأنه شعر للحظة بالحب تجاهك فلست أنت الذي تستحق مثل هذا الحب . أرجوك إنساني , وارحل عن قلبي الجريح , إترك بروازي المهشم داخل قلبك , و صورتي الممزقة تسبح في سماء عقلك .[/center]

[/color][/font][/size]


كل صباح حين اقف أمام مرآتي .. ابتسم لك

وكل صباح حين اشرب فنجان قهوتي ... أبتسم لك

وكل صباح حين اسمع تغريد البلابل .. ابتسم لك

وكل صباح حين ارى وجوه الآخرين ... ابتسم لك

أتدري إنك تسربت الى كل مسام حياتي ؟؟

ولكن من الغفوة صحوت ... ومن الملل انتشلت نفسي على حين غفلة من نفسي

فمحوتك من مرآتي ...
وفنجان قهوتي أضفت له السكر لازيح مرارتك ...
وتغريد البلابل صار انقى ...
ووجوه الآخرين صارت أكثر اشراقا ...
والهواء أنقى ...

فقد تنفست من حدود الحياة الطبيعية .. وعرفت أناس مؤمنين بالحب النقي

كل هذا حين صرخت ذاتي من عمقها ... ارحلْ أيها الوهم


شيما ... لكِ الود لهذا النقاء
وما هذه الكلمات الا تداعيات النفس مع عزف الحزن في نصك الجميل

مودتي

مينا



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

أنفاسي خطواتي نحو الممات .. و ربما تبقى لي ذكريات .. هكذا علمتني الحياة

  رد مع اقتباس
قديم 12-05-2009, 02:03 PM   #9


اختي العزيزة شيماء وفا/
مر وقت طويل لم أقرأ لك
واليوم تطلين علينا بخاطرة رائعة عبرت فيها رغم الحزن المدفون بين الكلمات عن قوة شخصية تجلت من قوة قلم متمكن
اسلوبك الذي أدمنت عليه في وصفك لعجرفة الرجل وغروره يميزك دائماً
حقيقة أبدعت يا شيماء
لك تحية



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 13-05-2009, 12:47 AM   #10


الفاضلة شيماء وفا
يظهر حرفك قوى
برغم انه يقطر حزناً ودموعاً وشجن دفين
هنا أتى النضج
بداية بالعنوان
واللغة والمفردات
والصور والأحاسيس
النضج يظهر ايضاً فى نسج المقطوعات وتقسيمها
ويظهر اكتر فى النهاية
وفى النهاية تحياتى
وارق أمنياتى



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

هذا بعض منى http://alaaeisa.maktoobblog.com/

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: إرحل ..... وكفى
الموضوع
الصباح أنت والسماء والمطر وكفى
هى امرأة وكفى للشاعر عزت الطيرى



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة