ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
نشيد الملتقى [ الكاتب : محمد محمود صقر - المشارك : محمد ذيب سليمان - ]       »     لسعةُ نحلةٍ [ الكاتب : عادل العاني - المشارك : محمد ذيب سليمان - ]       »     بين الهدى والردى [ الكاتب : رياض شلال المحمدي - المشارك : ماجد وشاحي - ]       »     @ تَعَاويــذ فراشَــةٍ عَاشِقـَـة @ [ الكاتب : ديزيريه سمعان - المشارك : ديزيريه سمعان - ]       »     تهنئة لحصول الدكتور إبراهيم أحمد مقري لدرجة الأستاذ ال... [ الكاتب : حسين لون بللو - المشارك : عبد السلام لشهب - ]       »     عســى وصالـك [ الكاتب : عبد السلام دغمش - المشارك : محمد محمود صقر - ]       »     التسامح [ الكاتب : ياسر المعبوش - المشارك : عبد السلام دغمش - ]       »     حصاد القصة والمسرحية لشهر يوليو 2017 [ الكاتب : عباس العكري - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     خيار الموعد الأغر [ الكاتب : نزهان الكنعاني - المشارك : نزهان الكنعاني - ]       »     السلم ق ق ج [ الكاتب : محمد الطيب - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > أَكَادِيمِيَّةُ الوَاحَةِ لِلآدَابِ وَعُلومِ اللغَةِ > مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

قَارِنْ بَيْنَ بِيْتَيْنِ !

مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 29-06-2009, 03:05 AM   #1
قَارِنْ بَيْنَ بِيْتَيْنِ !


أعضاء الواحة الكرام والكريمات
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
خطر في بالي مما يخر من أفكار وهي كثارٌ فكرةٌ أدبية طريفة فوائد تفعيلها عديدة وهي تعتمد على الملاحظة والمقارنة والتمييز والهدف العام منها هو تنمية مهارة التحليل والمقارنة , ولعلكم بعد الممارسة والتطبيق تجدون المتعة التطبيقية والفائدة النقدية , وإليكم خلاصة هذه الفكرة :
هي عبارة نشاط أدبي يتم من خلاله مقارنة بين بيتين من الشعر كُتبا في ذَات الموضوع أو لهما الفكرة نفسها , وتدور هذه المقارنة حول ملاحظة مواطن التشابه والاختلاف والاشتراك والافتراق وتحديدها, وليس الهدف منها التفضيل بطبيعة الحال , وللتجربة أترككم مع ذين البيتين :
قال المتنبي :
أَتُراها لِكَثرَةِ العُشّاقِ
تَحسَبُ الدَمعَ خِلقَةً في المَآقي
وقل شوقي :
أَتُراها تَناسَت اِسمِيَ لَمّا
كَثُرَت في غَرامِها الأَسماءُ
أَتُراها لِكَثرَةِ العُشّاقِ=تَحسَبُ الدَمعَ خِلقَةً في المَآقي
أَتُراها تَناسَت اِسمِيَ لَمّا=كَثُرَت في غَرامِها الأَسماءُ
محاولتي
التشابه : الجملة الاستفهامية " أ تراها " - .... - .... .
الاختلاف : رويُّ بيت المتنبي القاف , وروي بيت شوقي الهمزة - ..... - ....
لعل الفكرة العامة وطريقة المقارنة وضحت لكم , وعلى كل من رغب في المشاركة – والكل يرغب – تحديد نقاط التشابه والاختلاف ما استطاع إلى ذلك سبيلا أيا كان مجال المقارنة سواءً اللفظي أو الدلالي أو الفني أو البلاغي أو ... .
فكرة تحت التجربة ونشاط أراه جديرًا بالممارسة وبكم يستمر ويثمر
بانتظار مشاركاتكم
تقبلوا تحياتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 29-06-2009, 05:33 PM   #2
معلومات العضو
المؤسس
مدير عام الملتقى
رئيس رابطة الواحة الثقافية
الصورة الرمزية د. سمير العمري



فكرة جميلة ومفيدة أخي الحبيب وسأكون أول من يتفاعل معها.

التشابه: الغرض فهو الغزل ، والمعنى فهو الشكوى من التجاهل والنسيان ، والجرس فهو بحر الخفيف ، والحس فهو شفيف والأسلوب فهو استنكاري تعجبي.

الاختلاف: الصورة فهي عند المتنبي عجيبة حقا ودقيقة جدا ولها وقع وتأثير كبير في توصيل المعنى بل ووصف الحس ، أما عند شوقي فجاءت عادية تصف الحالة دون الحس وهي صورة عامة أكثر منها خاصة في مثل هذا الموقف على غير صورة المتنبي.
هناك أيضا التركيب فيه بعض اختلاف يميل إلى الجزالة أكثر عند المتنبي ، والقافية تتشابه في سناد التأسيس بما يناسب حالة الشكوى وتختلف في الروي فالقاف عند المتنبي أدق كونها جاءت حرفا حلقيا يتناسب والغصة اتي تصاحب الدمع في المأقي ، وجاءت عند شوقي همزة وهي حلقية للاستعلاء لا للبكاء.



تحياتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 29-06-2009, 10:03 PM   #3


أخي الكريم والمبدع الجميل / بندر
لعللك هنا تحاول تبيان التناص بين القولين أو البيتين
ويبدو واضحا جليا تأثر شوقي بفكرة المتنبي في طرح صورة المحبوبة الجميلة وتعاليها
فكلاهما يطرح صورة الكثر كدليل وتأكيد للجمال والتأثير في الناس
والنتيجة مختلفة في تناول العلاقة بينهما وبين المحبوبة الجميلة حيث أن الأول جعلها تعتاد على أن الجميع يبكي هجرها وتناسيها والثاني يجعل النسيان نتيجة حتمية للكثرة لديها من حيث عدد العشاق ولعل المتنبي أعلى قولا حيث جعل الجمال نقيا إذ البكاء دليلا على عدم التمكن منها والثاني حط من شأنها إذ أن كثرة الأسماء تعني الإدراك والاستحواذ ما يعني ابتعادها عن الفضيلة
أما في طريقة التناول
فالأول انطلاق من الاعتقاد ( تراها ) وانتهى به ( تحسب ) فليقع في قلب المتلقي التوقف عن الحسية وبعدها عن المعنوي المشين وقد جاءت الصورة في جملة واحدة حيث النتيجة أحسب أنه جملة ( تحسب ) وهي في محل نصب مفعول به
والثاني أي شوقي فقد طالت منه الجملة إذا جعل المفعول ( تناست ) لنفس الفعل ولكن زاد فيه الإطار الزمني ( لما )
أرجو أن أكون قد أضفت شيئا ذا أهمية
مودتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 30-06-2009, 01:05 AM   #4


د. سمير
أ. هشام
حياكما الله
ماذا تركتما لمن سيأتي بعدكما ! , لا بأس فقد بقي نقاط تشابه واختلاف , ولعلي ذكرت من قبل أن الهدف ليس التفضيل وإنما ما أثرته فيكما مما دفعكما تتناولان المقارنة من جوانب مختلفة نفسي وأخلاقي ولغوي ومنطقي وبقي جوانب أخرى , وأضيف اختلافا وهو بيت المتنبي مصرح مطلع قصيدة وبيت شوقي غير ذلك .


تحياتي لكما



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: قَارِنْ بَيْنَ بِيْتَيْنِ !
الموضوع
فَتْحُ القدير - الجَامعُ بَيْنَ فَنّيّ الرّوايَة والدّرايَة
مَسافةٌ بَيْنَ فَراغَيْن
الوقوفُ بَيْنَ يَدَيْ مُقاوِمِ ( إلى روح الشهيد الأديب / عدنان البحيصي
بَيْنَ يَدَيْ أَلْبِرْتْ أَنْشْتَايْنْ



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة