ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
ويُنشد كلّ هذا الكون ،، تأبيني [ الكاتب : عبدالحليم الطيطي - المشارك : شاهر حيدر الحربي - ]       »     أفعال لا يجوز بناؤها للفاعل [ الكاتب : ميسر العقاد - المشارك : ميسر العقاد - ]       »     عودة الطائر [ الكاتب : د عثمان قدري مكانسي - المشارك : د عثمان قدري مكانسي - ]       »     أنا والحزن [ الكاتب : أحمد بن محمد عطية - المشارك : أحمد بن محمد عطية - ]       »     قدّيسة [ الكاتب : عبدالسلام حسين المحمدي - المشارك : عبدالسلام حسين المحمدي - ]       »     السلم ق ق ج [ الكاتب : محمد الطيب - المشارك : محمد الطيب - ]       »     نظرات .. من ثقب ذاتي ! [ الكاتب : ياسر سالم - المشارك : ياسر سالم - ]       »     الصراع على سورية (مقالات ملفقة 162) [ الكاتب : محمد فتحي المقداد - المشارك : محمد فتحي المقداد - ]       »     الشباب وعدم الانتماء [ الكاتب : محمد على مؤيد شامل - المشارك : محمد على مؤيد شامل - ]       »     الشجاعة الأدبية عند الأطفال [ الكاتب : محمد على مؤيد شامل - المشارك : محمد على مؤيد شامل - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > فُنُونُ الإِبْدَاعِ الأَدَبِي > النَّثْرُ الأَدَبِيُّ > بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

لماذا أحبك يا واحتي الخضراء ؟؟

بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 28-04-2010, 01:11 PM   #1
معلومات العضو
قلم مشارك

No Avatar
لماذا أحبك يا واحتي الخضراء ؟؟



السلام عليكم ورحمة الله وإكرامه



لأنها الوطن

ذاك الوطن الذي كلما ضاقت بيني وبين الحرف الأسمى مسافة
اتسع لي متنفساً راقياً ... !




تعددت الأسباب والحب واحد .. فالقلب برغم الغياب يدير بوصلة الشوق إلى

رابطة الواحة الثقافية أو كما يحلو لي أن يكون اسمها واحة الخير


.
.
أعرف أنه سؤال أصعب من أجد له إجابة ومع ذلك أنتظركم جميعاً


لماذا أحبك يا واحتي الخضراء ؟؟



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

التوقيع

وأبكي..
كما الشام ..

  رد مع اقتباس
قديم 28-04-2010, 09:33 PM   #2


هو ليس سؤال صعب أبدا أختاه ، فمحبة المكان تجسد قيمة الوفاء الذي بداخل كل واحد منا .

ربما نبتعد عنه ، و ربما نغضب منه أو نعتب عليه , و لكننا دوما نشتاق له و نحنّ إليه .

هي صيغة ما ، تركيبة ما في دواخلنا تعكس حقيقة تصوراتنا للأمكنة و ارتباطنا بها .

فكيف لو كان المكان بروح و صحبة و قيم تمثل الإنسان بدواخلنا ؟؟؟!!!

طرح جميل ...

إكليل من الزهر يغلف قلبك
هشـام



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 30-04-2010, 05:24 AM   #3
معلومات العضو
شاعر
الصورة الرمزية سالم العلوي


بارك الله بك أيتها الأخت الكريمة على مثل هذه المبادرة الجميلة ..

خلق الله الإنسان كائنا مفكرا ذا مشاعر وأحاسيس، له أشواق وتطلعات، وكلما مضت به الأيام، واستوى على سوقه، نضجت أشواقه وتطلعاته، ولأنه كائن اجتماعي مدني فهو يبحث عن إلفه وقرينه وشريكه في أشواقه وتطلعاته .. كما قال الحبيب صلى الله عليه وسلم: " الأرواح جنود مجندة، فما تعارف منها ائتلف، وما تناكر منها اختلف" .. وفي خضم بحثه الدائب الدائم المتواصل، قد يوفق أحيانا، وقد يضل الطريق أحيانا .. وسبحان الله الذي وفق الإنسان لصناعة مثل هذه الشبكة العجيبة التي تربط بين البشر رغم تباعدهم المكاني والزماني، وبالتالي أصبح هذا العالم (الافتراضي) ميدانا جديدا للبحث عن الإلف والشريك في الأشواق والتطلعات، وفي صحراء هذا العالم المترامي الأطراف، تصبح (الواحة) غاية الطلب والمنى، ولقد وجدت في الواحة غاية الطلب والمنى حقا، وجدت فيها من يشاطرني أشواقي وتطلعاتي .. من يشاطرني مشاعري وأحاسيسي .. فهل ألام في حبها بعد ذلك ؟

الدعوة مفتوحة لإجابة السؤال .. فهل من مجيب ؟ فهل من مجيبة ؟



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 30-04-2010, 10:15 AM   #4


لَبَّيْكِ ريم والجوانب أربع = عجباً لها في واحتي تتربع
فأجبتها والحب يعصر مهجتي = أشدو بها والشوق بحرا يدفع
هي يا أُخَيَّة دارنا وملاذنا = هي للحروف وللأصالة منبع
هي للهوى العذري خفقة عاشق = للأنس للخيرات قلب ينزع
هي للفضيلة منبر ومنارة = ترعى الفضائل في حماها نزرع
هي فجر نور للمعالي يرتقي = هي شمس عز لا انفكاك ومطلع



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 30-04-2010, 01:25 PM   #5


كم هو جميل ورائع هذا السؤال الذي فرحت به جذلا
لقد فتحت لي كوة طيبة سيدتي لأقول ما يجول في خاطري من عظيم امتنان لهذا الصرح الفريد أفياء واحة الخير
أحبه لأسباب كثيرة أهمها يتعلق بثلاث زهور فوّاحة:
الرئيس
الأعضاء
المشاركات
فالرئيس رجل صاحب مبادئ راقية وسجايا طيبة وشاعرية مفلقة
والأعضاء أخوة أعزاء تتنور بهم العصور
والمشاركات التي في الواحة على درجة من الرقي والتهذيب والألق والجمال
لهذا أحب هذه الواحة من شغاف قلبي
ولها في القلب مكان لايزاحمها عليه أحد
شكرا لك اختي الفاضلة ريم محمد على سؤالك
دمت بكل خير
تحياتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 30-04-2010, 02:44 PM   #6


بكل مسمياته المختلفة الحب , الشوق , الحنين ,...
أحد مكونات النفس البشرية وبدنها لا يمكن للإنسان أو للحيوان أن يستمر
لماذا تحتضن الأم وليدها وتقاسي في ولادته وتعاني في تربيته ثم نجدها في قمة السعادة لمجرد ابتسامته
وتحزن إذا مرض أو تعرض لأصغر مكروه تدافع عنه حد الموت وتفتديه بروحها ما الذي يدفعها لذلك
اليس ما بدعى الحب ؟
ثم نجد أنفسنا مندفعين لعمل ما نقاتل في سبيل اتمامه اليس ما يدفعنا اليه حب ذلك الشيء ؟
وعندما نعود من أعمالنا مجهدين من التعب حتى في ساعة متأخرة من الليل ثم نتجه الى هذا الجهاز العجيب للدخول الى الشابكة ونسارع لفتحها على
" ملتقى رابطة الواحة الثقافية " ما الذي يدفعنا لذلك ؟ اليس هو الحب ؟
ولكن حبها يختلف عن سواها إنه حب الإلف لأليفه أصبحت جزءا مميزا في حياتنا
نلوذ به لنلتقي مع أحبة نتواصل معهم
وهي الوسيلة

نستمع الى أخبار إخواننا رغم بعد المسافة وهي الوسيله
نعبر عن أفكارنا وما يجول بخاطرنا ونجد من يتفاعل معها وهي الوسيلة
نستمع ونستمتع بأفكار وإنتاج غيرنا وهي الوسيلة
نجد أنفسنا وكانت قد فقدت لفترة طويلة من عمرنا وهي الوسيلة
نستثمر وقتنا بما يفيدنا وغيرنا وهي الوسيلة
أبعد كل هذا وغير ذلك كثير أليس من حقها علينا أن نحبها ونضحي ولة بالقليل من أجلها ؟؟
أرجو أن أكون قد وفقت للإجابه



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 30-04-2010, 04:10 PM   #7


بالنسبة لي أسباب كثيرة جدا فأنا أعيش روحيا على الشعر أتنفسه تقريبا
وهنا التقيت بمدعين كثر كان لهم فضل توجيهي وتشجيعي في مرحلة انتقالية ما ولا أنكر أبدا فضلهم
ولا أحب أن أخص أسماءا بالذكر فكل أهلها أهلي ...... أيضا الديـــــــــــــــــــــ ــــــــموقراطية بالواحة وهذه ليست مجاملة
وقد اشتهرتُ بأتي مشاكس ومخالف دوما عصبي ومتقلب وقد تضج مني الكثير من مواقع استضافة الشعراء
إلا الواحة تقابل الغضب بالحلم دوما حتى عندما تغضب تكون كأم تحب أبناءها ولكني أقسم أنها من الأماكن المعدودة
التي أقول بها رأيي بكل صراحة دون تجاوز لحدود اللياقة بالطبع ولكن فيها أعمل من أجل الأدب فقط
وشعاري لاصوت يعلو فوق صوت الشعر .
فقدت الكثير من شيوخي وأصدقائي بها نتيجة ظروفهم ومشاغل الحياة ربما ..
ولكني على يقين بأنهم عائدون لما لهم من مكانة في القلوب
كنت حرا وأنا موهوب صغير وكنت حرا وأنا شاعر وبالطبع حر وانا من المسؤولين عن الشعر الفصيح بها
فكيف لا أحبها



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 30-04-2010, 04:35 PM   #8


اختي الفاضلة ريم محمد
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شكرا على المبادرة الميمونة تلك واجيبك بقصيدة لي كتبتها في عيون الواحة الجميلة المعطاءة
و لعلها تسكب لك بعض الأسباب التي لآجلها نحن هنا
القصيدة بعنوان (هطالة الديم)
/
يا وَاحةَ الْخَيْـراتِ يَـا هَطَّالـةَ الدِّيَـمِ=يَا مُنْتَدى الْفُرْسَـانِ يَـا خَفَّاقَـةَ الْعَلَـمِ
سِيري عَلى وَجْهِ الزَّمَانِ تَبَاهِيًـا وَ دَعِـي=مَنْ بَاتَ يُغْلِيهَا مِنَ الثَّوَرَاتِ فـي الْحِمَـمِ
كَمْ ذَا تَرَبَّى فِي مَرَابِـعِ عِزِّهَـا وَ نَمَـى=كَمْ أَحْيَتِ الآحْياءَ بَلْ أَزْكَتْ مِنَ الْعَـدَمِ
كُنَّا كَزُغْبِ الْحَرْفِ فِي شَرَكِ الرَّدَى مُزَقًا=فَاطَّالَقَتْ أطيارَنَا الْوَاحـاتُ مِـنْ نَغـمِ
مَنْ لَا يردَّ الْفَضْلَ للْأهلِيـنَ مِنْـهُ جَنَـى=مَنْ يُرجِعَ الأفضالَ ذُو فَضْلٍ وَ ذُو كَـرَمِ
يَا واحةً كهُدىً تَجُبِّيـنَ الْمَـدى خَبَثـاً=وَ أَحَالَ بحرُ الْعَذبِ لَفَحَاتٍ إِلَـي كُـرُمِ
وَ رَضَابُ طِيبُكِ لَوْ تُذِيْبِيْه عَلـى جَبَـلٍ=لَأَحَسَّ صِدقَ الْحُبِّ فَانْصَاعَتْ قُرَى الْحُلُمِ
سِيري وَ عَيْـنُ اللهِ رَاعِيَـةٌ لَكُـمْ قُدُمًـا=مُزْنًا مِن الْإِبْـداعِ أَمْ مُزْنًـا مِـنَ الدِّيَـمِ
مِنْ مُّخْلِصِينَ عَلَوْتِ مِنْ إِخْلَاصِهِمْ قَـدَر=كَسَفِينَةِ الْأحْبَابِ تَمْخُـرُ غَايَـةَ الْهِمَـمِ
رُبَّانُ دَرْبِكِ مَاضِيًـا كَالنُّـورِ فـي ثقـةٍ=وَ يُرَشِّدَ الْخُطُواتِ لَا زَلَّتْ حِجَـى قَـدَمِ
وَ يُوَزِّعَ الْخَيْـرَاتِ وَالْعِرفَـانُ مَنْهَجُـهُ=فَاسْعَدْ بِهَا يَا سَارٍ مِمِّا نِلْـتَ مِـنْ نِّعَـمِ
تَاللهِ نَحْسَبُـهُ مَنَـارَاتٍ لَـنَـا عَلَـمًـا=قَدْ أَخْلَصَ الِإبْداعَ فَاْنسَاقتْ رَحَى القَلَـمِ
يَا وَاحَةَ الْإِلْهَـامِ مِثْـلَ الْمُؤْمِنيـنَ عَطَـا=لَمَعَانُ نَجْمُكِ صَاعِداً رَاقٍ مِـنَ الْقِمَـمِ
أَفْرَاسُ جِيْلُكِ نَبْـعُ مَدْرَسـةٍ وَ مَلْحَمَـةٍ=عَطَّاءةٌ مِـدْرَارَةٌ بَـرَّتْ نَـدَى الْْقَسَـمِ
نِبْـرَاسُ شُورَتِنَـا بِأَوْطَـانِ نُؤَمِّلُـهَـا=قرآنُنَا فِيهـا لَنِعْـمَ الْهَـادِ وَ الْحَكَـمِ
يُبْقِيكِ رَبَّـاهُ مَـدَى الْآَزْمـانِ مَرْحَمَـةً=لِتُؤَسِّسِينَ الْحبَّ فِي دَرْبِ الَّـذِي يَـرُمِ
فأكرم الله مَن منَّ بها علينا ورزقه الصدق والإخلاص والهمة العالية والعمل المثمر وبارك في
ماله وحاله وصحته وأولاده اللهم أمين
جعلها الله له عملا صالحا في إثره وجعلها في ميزان حسناته ومن قام معه عليها في أي وقت وحين آمين
تقبلي واحتي حبي وعرفاني وشوقي الدائم



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 30-04-2010, 07:08 PM   #9
معلومات العضو
نائب رئيس الإدارة العليا
المديرة التنفيذية
شاعرة
الصورة الرمزية ربيحة الرفاعي


نحب أوطاننا
هل نعرف لماذا ؟ ...
فقط ... لأنها أوطاننا
قد نعيش فيها مصاعب جمة، قسوة أنظمة، قمع فكري وسياسي، فقر، صبر وقهر ...
ومع ذلك نحبها... لأنها أوطاننا.

واحتنا الحبيبة هي وطننا المصطفى في عالم يسمونه افتراضيا ، وطننا الذي يحتوينا بحب ولطف، لا يقمع فكرا ولا يصادر شعورا... يفتح أبواب التعبير والتطور والإنطلاق، فيه صحبة مُتحابّة متعاونة، وقيادة مُحِبة معنية...
وطن يحمل رسالة سامية للارتقاء بواقع الأمة وإعادة صياغة مقوماتها.
هذه الرسالة التي تحملها الواحة وأعضاؤها، هي علم العزّ والفخار الذي يرفرف عاليا فوق صرح حقيقي في العالم الرقمي
هنا عثرت عليّ، وتعرفت على صحبة أحبهم جميعا ... حتى من أختلف معه منهم.
هل أروع من وطن تعرف فيه نفسك جيدا؟!
أحب واحتي جدا... وكل من فيها



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 01-05-2010, 01:12 AM   #10
معلومات العضو
قلم مشارك

No Avatar


للتوثيق

أُريدُ أن أقُول أنَّني الليلة سعيدة بكم ورب السماء

أتأمل المشاركات أعلاه وقد أخرتني مشاغل الحياة من أن أتوقف للرد على كل منها ,
أيجدُر القول بأنّني بعيدة عن مشاركتكم في مواضيعكم لكني قريبة من أرواحكم الرائعة

أحتفظ بدعائي إلى رب العزة والجلالة أن يحفظكم جميعاً
إخوة وأخوات في هذا الصرح الرائع

وأن يحفظ لنا واحتنا الغالية بلونها الأخضر الأخضر الأخضر


صافي الود وأصدق الدعاء لكم جميعاً




قوافل شكر على تثبيت الموضوع



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: لماذا أحبك يا واحتي الخضراء ؟؟
الموضوع
أسئلة الخضراء
لماذا أحبك ؟
إلى واحتي الخضراء
واحتي الخضراء..
عشقتها الخضراء



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة