ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
قصة الصمت [ الكاتب : احمد المعطي - المشارك : احمد المعطي - ]       »     تَبدَّلَ الحُب .. [ الكاتب : محمد ذيب سليمان - المشارك : محمد ذيب سليمان - ]       »     أغنية العيد-قصة قصيرة [ الكاتب : أحمد العكيدي - المشارك : حسام القاضي - ]       »     سقط سهوا. [ الكاتب : ناديه محمد الجابي - المشارك : حسام القاضي - ]       »     حتى هناك !! [ الكاتب : حسام القاضي - المشارك : حسام القاضي - ]       »     ومضات ماسه 7 [ الكاتب : فاطمه عبد القادر - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     الحطـام قصة قصيرة [ الكاتب : حسام القاضي - المشارك : حسام القاضي - ]       »     سَمادير [ الكاتب : أحمد الرشيدي - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     صفاء الروح [ الكاتب : رياض شلال المحمدي - المشارك : غلام الله بن صالح - ]       »     معاني بعض كلمات القرآن الكريم [ الكاتب : بهجت الرشيد - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > فُنُونُ الإِبْدَاعِ الأَدَبِي > النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

أخطـاء لا تغتفـر / آخر نبض ...

النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 08-05-2010, 11:14 PM   #1
أخطـاء لا تغتفـر / آخر نبض ...


أخطاء لا تغتفـر/ آخر نبض ...

ليس من الصعب أن تضحي من أجل صديق و لكن من الصعب أن تجد الصديق الذي يستحق التضحية

و عيون الناس كلها ترقبُ خطوي ، و كأنّ بعرتها لا تترك في الرمل غير الطهر و النقاء ، و هي تلك / في تجليات الوحي تنساب كقطرة عذبة من ورق الزهر ، و هي ليست تلك / عندما تمتزج بتراب الرغبة و الأنانية و أخطاء التقدير و التنوير ، ليس فيها ما يرفع سوى الرسم المكيف لا المزيف ، و ليس فيها ما يحطّ سوى الفعل المدرك اللا مدرك ، قد تراني أتفلسفُ على عتبات الحرف ، و أطوّق المعنى في قبضة غموضي ، و لكنّ الكشف يفضح فواجع الخطو و الذوق ، و يمُضِغُ المرء مرارة العلقم في علكة حلوة !!

لا تلمني يا صاحبي ، فأنا في حيرة أكبر من أدرك تفاصيلها ، أو أطوّع تداعياتها ، و أغلب الظن لا يغني من الوقائع شيئا ، فقد حدث و انزلقت روحي و معها عقلي ، و قبلهما ذاب قالب المبادئ التي كنتُ أحسبها ثابتة ، و لطالما تباهيتُ مغرورا واثقا بها ، غير أنّ العاقل حقا يدرك أن الغرور و الثقة لا يجتمعان إلاّ لمن وهبه الله نعمة البصيرة و الحق و النور ، و تلك نعمة لم أحظى بها بعد !!

هذهِ الليلة غريبة، و لا أعتقدُ أنني أهذي، و لكنني واثق من أن تحليل النفس و معرفة أسرارها ضرب من المحال، و تسييرها وفق خط مستقيم لا ينحني عند ضعف أو وهم من المحال كذلك. و لكم أتعبني رتق ثقوبها التي تضيق و تتسع، و تتقي و تبتدع، و تنتفي و تجتمع .

كم هو سهل جدّا علينا أن نسوق التبريرات قوافل كلم نغطي بها عجزنا، و نوهم الغير بصحوتنا، و نسلطّ أنفسنا قضاة عدل، و سيوفنا المسلولة عليهم أولى بأن تطعنَ بطوننا الخاوية منّا الممتلئة بالغير !! لستُ أهذي يا هذا، و لكنها حبة اللوز المرة التي ندسها في قلب حبة بقلاوة تمتاز حلاوة و ذوقا، أطعمتني إياها في لحظة ذهول !!

هناك أخطاء لا تغتفر، حتى و لو غفرها الغير لنا، فلن نغفرها لأنفسنا عندما تتأملنا آية صحو أمام مرآة الحقيقة. و تلك الحقيقة يا صاحبي لا مفر منها ، و لكم يهونُ علينا من أن يجلدنا الآخر بدل من أن نجلد لحمنا و تنبعث منه تلك الرائحة التي تحيلنا إلى مجرد دمى تتمايل كأراجيز يجيدُ أصحابها فن تحريك الأنامل و تطويعها حسب شهوة الحركة و الغاية و الجنوح !!

ما أرضيتُ أنا و لا عمّرتُ !!

لكما هذه المساحات فاعبثا فيها كما شئتما ، و ليقرأ كل واحد منكما الآخر كيفما و متى شاء ، أمّا أنا – و أعوذ بالله من قولها – فقد اخترتُ أن أعود إلى واقعي رغم مرارته فهو على الأقل أكثر وضوحا و أكثر رجولة حتى في طعناتهِ القاتلة التي يفعلها دون أن يتوارى خلف كلمات مزيفة أو شعارات ملونة .

أنا و بعدي الطوفان / كم أمقتُ هذه الثقافة الجوفاء، و كم أمقتُ الأنانية التي تجعل من حب المرء لأخيه أداة انتقام !!

أنا ما بعتُها يا هذا، و إنما اشتريتها لحظة وجدتني في الوحل ( وحل النرجسية الحمقاء ) و ليست الألقاب من تُكسبُ المجد و إنما الناس من يكسبونها المجد.

من المؤسف و المؤلم أن تضحك بصوت مرتفع كي تخفي بكائك، أو أن تمر عليك لحظة تتمنى التخلص فيها من ذاكرتك و إلى الأبد.

أخطائي لا تغتفر و لن أغفرها لنفسي ، و لكنني غفرتُ أخطاء كلّ الآخرين، و من صميم قلبي الحزين.
آخر نبض ...



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 08-05-2010, 11:27 PM   #2


صديقى الحبيب
قرأت العنوان على الشريط المتحرك فظننت أنك تستشيط غضبا
وعندما شرعت فى قراءة النص تأكد لى ظنى ولكنه سرعان ما خاب حين وجدت الألم يعتصر قلبك الأبيض النقى
ما كل هذا الحزن يا هشام؟!
خفف عن نفسك يا صاح وهدئ من روعك
ليكن ما كان ولكن ... لتبق أنت هشام
لك محبتى وودى
وائل القويسنى



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 09-05-2010, 02:47 AM   #3





أخطائي لا تغتفر و لن أغفرها لنفسي ، و لكنني غفرتُ أخطاء كلّ الآخرين، و من صميم قلبي الحزين.
آخر نبض ...





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
في لهجتك ليوم ألمس حزنا عميقا ,,وغضبا حاولت إخفائه
ربما استطاع المرؤ أن يغفر أخطاء كل الآخريين ,,ولا يغفر لنفسه أخطاء لم يكن يعتقد أنها أخطاء إلا بعد فوات الأوان .,,مثلا أن كنت طيبا معطاء مضحيا من أجل أحد ,,وتعتقد أن هذا الأحد ما هو إلا قطعة من حلوى محشوة بالعسل المصفى ,,وفجأة تكتشف أن حلواك الجميلة الغالية محشوة بالسم القاتل,,ستقف ساعتها مذهولا ,,محتارا ,,وغير مصدق ,أو أن الدنيا تنهار فوق رأسك في لحظةٍ صاعقة ,,وبعد التفكير ,,والتدبير,, ومراجعة النفس ,,وهضم الموضوع ,لا بد أن تتهم نفسك بالغباء ,وتعتقد أن كل قطرة محبة سالت من قلبك لهذا الأحد الذي لا يستحق ,,هي منتهى الغباء منك ,فتلوم نفسك ولا تقدر على الغفران لها .
هذا يحصل كثيرا وخاصة مع الأشخاص السليمي النية ,,الطاهري القلب,, المترفعين عن المصالح المادية ,والصادقين .
أنا أفضل أن أكون منهم حتى لو صُعِقْت كل يوم من أحد,,لاني ساعتها سأعتبر أنني في صدد فتح قارة جديدة ,, فأسعد بها
وصدقني يا هشام العزيز ,,أنك لو كنت من الطيبين فلا يمكنك أن تعامل أي أحد بخبث أبدا
ولكن الحذر واجب دائما وأبدا ,أي لا يضع المرؤ أصابعه تحت مقصلة كائن من كان ,,فيكون بعد ذلك من النادمين الخاسرين أعز ما لديه
الطيبة الحذرة لا بأس بها ,,بل هي من صفات الأخيار
لا تبتئس أيها الصديق العزيز هشام ,,ولا تبحث عن صديق لتضحي من أجله
دع صديقك يبحث عنك وقت حاجته ,ولا تتردد بمساعدته ,ولكن دون أن تضع نفسك في قبضته ,,او حتى تؤذي نفسك كثيرا جدا حد التضحية بـاصابعك
كن بخير دائما
ماسة





المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 09-05-2010, 02:55 AM   #4


أخطائي لا تغتفر و لن أغفرها لنفسي ، و لكنني غفرتُ أخطاء كلّ الآخرين، و من صميم قلبي الحزين.
آخر نبض ...

ماأقساك على نفسك أستاذ / هشام
هل شعور بذنب يتهجد في قلب أتعبته الهموم ؟
أم هكذا نكون نتجرع الحزن حتى يسكننا الألم وكأننا أبينا إلا أن نعتاش عليه
أم أننا ننثر نحيبنا على الورق كي نستريح ؟
قرأت وقررت الخروج بصمت حتى لاأغبر النص بهاجس الفكر
كن بخير فاضلي








المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 09-05-2010, 06:23 AM   #5


العزاس النقي الجميل ..
أي بني ..
ما رأيتك تتألم وتتلوى بأهة الحروف كما اليوم ..
إن كان نصا أدبيا رسالته أن نحاسب أنفسنا قبل أن نحاسب فهذا والله لأدب رفيع وخلق قويم أن تضع نفسك المقياس
لمثل تتركه لنا ، وإن كان بوح مرارة ألم من محاسبة للنفس فأنت حلقت لتصل إلى أرفع درجات سمو الخلق ..
مثلك لم ولن يكون يوما ممن تعيث المفسدة في نفسه ..

اليوم أجدني على صفحات الواحة تائهة شاردة أبحث عن شيء لا أدري ما هو أو حلقة مفقودة كي أفك طلاسم ورموز أحجيات باتت النفس مرهقة مثقلة بها ..
ترى لماذا نجد أنفسنا أعداء لنا ولمن نحب في لحظات أنانية أو غضب للذات ؟؟
ترى لماذا يجد البعض في الفرقة غايته ؟؟
ترى لماذا نصمت ونحن نودع أحبة دون أن نصرخ بأن لا .. لا ترحلوا ..

لن أضيف فما منا إلا ويعرف دواخل نفسه الضعيفة وما اتبعت من أهواءها ..
والله ما صنعت الألقاب مجدا ولكن يصنع المجد سواعد ما كلت حتى لو أحرقتها النار ..
وأنت ممن مد ساعد الخير في بذار بات جناه أن يكون وشيكا وما أطيبه من جنى كان رواءه ماء الطهر والنقاء .

أيها العزاس كم افتقدتك في غيبتي وغيبتك ..
كن بخير لأجل كل من يحبك ..

تاج من الياسمين على جبينك الوضاء وصباحك خير .



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

//عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//
  رد مع اقتباس
قديم 09-05-2010, 10:13 AM   #6


الأستاذ الرائع والأخ الكريم هشام عزاس

لا أدري ما يمكنني إضافته لما أفاض به الأخوة والأخوات الذين كان لهم المرور قبل أن أصل إلى تجليات حزنك ..
أعلم أنك تمتلك روحا ً نقية ونبض قلب رائع ..
أتمنى أن أجدك وقد عبرت تلك المحنة التي إعترتك وصاغ جانبا ً منها يراعك الذي نعرف بأجمل ماتكون الصياغة الأدبية ..

سلمك الله ..من كل حزن وكدر

محبتي ...ومحبتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

الفكـرة ُ..العالـية ُ..
لا تحتاجُ.. لصوتٍٍ..عـال ٍ..

  رد مع اقتباس
قديم 09-05-2010, 02:12 PM   #7


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
هذهِ الليلة غريبة، و لا أعتقدُ أنني أهذي، و لكنني واثق من أن تحليل النفس و معرفة أسرارها ضرب من المحال، و تسييرها وفق خط مستقيم لا ينحني عند ضعف أو وهم من المحال كذلك. و لكم أتعبني رتق ثقوبها التي تضيق و تتسع، و تتقي و تبتدع، و تنتفي و تجتمع .

وهنا فعلا أراك غريبا يا أخي هشام
كلامك وكما يقول لي حدسي ليس نصا أدبيا ولا يمكنه أن يكون كذلك
أشعر بواقعيته وأنك تعاني من أناس ربما خذلوك.. أعيوك ..خاب ظنك بهم
لكن ما آلمني انك قررت أن تترك الساحة لهم

هل علي أن أعتقد أنك انهزامي؟؟؟
لا بل لتقديري لشخصك أكبر من ذلك
لديك القدرة لتنتصر في هذا الصراع وأن تخرج أنت وهم منه سالمين

ولديك القدرة أن تغفر للآخرين وقبل ذلك لنفسك
فلا تحملها فوق طاقتها

تريث أستاذ هشام ومثل نبضك عليه أن لا يكون له آخر
وكم ساءتني عبارتك آخر نبض

تريث وراجع نفسك فيما كتبت
وعد لقرائك ومتابعيك

وكن بخير



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

ـــــــــــــــــ
اقرؤوني فكراً لا حرفاً...
  رد مع اقتباس
قديم 09-05-2010, 09:31 PM   #8


الأخ العزيز هشام
لأول مرة أجدني بلهفة وتوق للدخول الى متصفحك
لا أدري لماذا ولكنني وقبل أن أراه
قررت أن أبحث قصدا عن اسمك لأقرأ ما تكتب وبعين مبصرة
ولكنني ويا لهول ما وجدت
نعم رأيت نصا متألقا أدبيا وبقدر ما استمتعت بصياغته
بقدر ما تألمت لما في موضوعه من ألم ويأس
يا أخي
لا تظلم نفسك لأنك لست الوحيد الذي يمر بما مررت وتمر به
كلنا مرّ أو سيمرُّ في ظروف كهذه
أما اللئام فهم الوحيدون الذين لايرف لهم جفن
الطيبة شيء جميل والأجمل منه أن تجعل عينك مفتوحة
والنقاء صفة محمودة ولكن لا بأس من لحظة للتأني بعد كل موقف
صدقني أن خسائري كبيرة كثيرة لمجرد ما يدعونه " أنت طيب "
ولكنني ما ندمت على شيء خسرته أبدا
عانق نفسك كل مساء وشجعها على الخير ولن تندم حتى لو واجهت بعض المشاكل
لأنك سوف تنام قرير العين أما غيرك ممن يحملون أفكار وأفعالا مخالفة
ربما تراهم ظاهريا سعداء ولكنهم في الحقيقة من أشقى الناس
يشتطيع المرء أن يكذب على كل الناس ولن يستطيع مطلقا على نفسه
شكر لتحملك لنا
ربما كنت أهذي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 09-05-2010, 09:45 PM   #9


الراقي هشام العزاس

بقد إعجابي بأسلوبك وجمال تعابيرك الشيقة بمقدار ما آلمني هذا الوجع المنثور هنا

كنت مبدعا في تصوير مثل هذه المواقف التي لا يمكن إلا أن ندينها باعتبار

ما نتبقى لدينا من إنسانية في هذا الزمن اللا إنساني ...

لأنني أعرف أن الكاتب يحاكي الواقع فلا أدري إن كان هذا بوحا

أم كما قلت تصويرا لحدث أصبح مع الأسف الشديد مألوفا ....

تقديري وباقة فل لجمال روحك وسمو شخصك أخي الكريم



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 09-05-2010, 11:03 PM   #10
معلومات العضو
أديبة وشاعرة
يرحمها الله
الصورة الرمزية شريفة العلوي


الجميع يمتلك مرآة خارجية وقد تبدو تلك من البديهيات التي لا تحتاج الى الوقوف لمعرفة مصادرها ولكن القلة فقط من يمتلك المرآة الداخلية وحتى الرؤية من خلالها أصعب من الغوص في لج المحيط بتجرد من أدوات الغوص , لذلك يبدو النسج هنا متعب/ مرهق لكنه اليقين الذي يلامس باصابع القناعة تلك المحارات التي تختبئ في تجاويف الصخور في اعماق ذلك المحيط .

الأخ المبدع هشام عزاس
النصوص مرآة اصحابها وهي التي تكشف عن جواهر الأرواح وتمايزها .
دمت بكل خير.



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

[/SIZE]
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة