ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
سـقـطـة [ الكاتب : الفرحان بوعزة - المشارك : الفرحان بوعزة - ]       »     لستَ سواك... [ الكاتب : عبلة الزغاميم - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     تنهيدات [ الكاتب : صادق البدراني - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     قصيدة نثرية [ الكاتب : زينب المالكي - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     أهمية الابتسامة [ الكاتب : محمد على مؤيد شامل - المشارك : محمد على مؤيد شامل - ]       »     فضل العشر من ذي الحجة لغير الحاج [ الكاتب : محمد على مؤيد شامل - المشارك : محمد على مؤيد شامل - ]       »     ألا أنعِمْ بما يشفي النُّفوسا [ الكاتب : عبدالستارالنعيمي - المشارك : ماجد وشاحي - ]       »     جائزة أحسن قصة فيلم [ الكاتب : رافت ابوطالب - المشارك : رافت ابوطالب - ]       »     مجتمع الجهل المركب [ الكاتب : حيدر عراق - المشارك : عبدالله علي باسودان - ]       »     اصلاح طريق الإصلاح [ الكاتب : محمد على مؤيد شامل - المشارك : محمد على مؤيد شامل - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > فُنُونُ الإِبْدَاعِ الأَدَبِي > النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

مصابيح تغني...ولاتضيء

النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 17-05-2011, 07:31 PM   #91



رقم / 73













James Blunt // Goddbye my lover

وداعا...صديقتي الحرة...















يوم كنا نقشر حبات البطاطس!!







Did I disappoint you or let you down?
Should I be feeling guilty or let the judges frown?
'Cause I saw the end before we'd begun,
Yes I saw you were blinded and I knew I had won.
So I took what's mine by eternal right.
Took your soul out into the night.

كان الحب بعيداً في فوضى
وكنا في المطبخ
ننظر الى بعض ونحن نقشر حبات
البطاطس
الجوع اخترق الصمت
سنُقلى بعد قليل في زيت الذرة
علينا استهلاك الحب بسرعة
قبل رحيلك في قطار TGV السريع
صوب مدينة السماء


ماكنزناه من هندسة أحلام
تساقطتْ واحدة فواحدة
مثل اليتيم الذي يسقط من آلام الفقد
العادة الميكانيكية باردة بيننا
أشياء تدعونا لنلعب الحظ
بالنرد
ولنخسر البرعم والورد


Goodbye my lover.
Goodbye my friend.
You have been the one.
You have been the one for me
.
حب في دلو ...
حبل يجر الدلو ...
دَعي البئر يجف ...
فات أوان الماء الصافي
دعينا نسقط قطرات قليلة وممتعة
فات أوان الحب الكافي
فمن بين كل احساس للآخر
سنصل إلى أحاسيسنا الخالدة
وهكذا لن تموتي بين يدي في لحظة


لازلت أذكر رأسكِ وهو يرحل
بعيدا عني
تذكرتُ قلبكِ وهو يميل تجاه رأسي
و أنفاسك ترضع أنفاسي
و حياتنا التي ترحل بسلاسة
أبداً ـ لم نكن نعي قرب النهاية
ولو تهورنا قليلا ما بقي منا
سوى القليل لنحكيه لمن يأتي بعدنا
لم يكن كل الحب لنا
ألا أيتها الراحلة
صُبي لي حياة أخرى
في كأس آخر
لقد نبت في أعماقي هذه الليلةَ
عطش آخر
ولن أنتظر بللا من غيمة
.
.
.
سقطتِ كما تسقط الزهرة الجميلة
بمبيد الحشرات القوي
رحلتِ كما يرحل القطار الأعرج
غير السوي
سيحفظ ذاكرتك كل الرخام
سِت أقدام تحت الأرض هي كل حبك
الحالم
بوصتين فوق الأرض هي كل
مجدي القاتم
I am a dreamer and when i wake,
You can't break my spirit - it's my dreams you take.
And as you move on, remember me,
Remember us and all we used to be
I've seen you cry, I've seen you smile.
I've watched you sleeping for a while
.




بقلم / عمر امين





المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 20-05-2011, 09:54 PM   #92





الفتاة "آية برادعية" ، ذات الـ21 ربيعا، طالبة جامعية، إختطفت و ُقتلت غدرا مع سبق الإصرار والترصد وبدم بارد على يد عمها"وأصدقاء له"، بدعوى أنها على علاقة بشاب تقدم رسميا لخطبتها! حيث ألقوها حيّة في بئر ماء بمنطقة "خلة أبوسليمان" النائية في الجهة الغربية من بلدتها صوريف الواقعه شمال غرب محافظة الخليل جنوب الضفة الغربية، ولم يتم العثور عليها إلا قبل أيام، على الرغم من فقدانها منذ13 شهرا.





*****



آية برادعية ... رَمَوْها داخل البئر وهي حيّة







ياعَمّي...ياهَمّي...
ياقاتلي...أنا اسمي "آية"
هل قرأتَ يوماً "آية الكرسي"


ياعمّي...كيف أناديكَ عمّي
لم يلمَسْ رجُلٌ جسمي
أوْ حَضن كفهُ كفي
لماذا وأدْتني في بئري
بأيٌّ ذنب قتِلْتُ... فقتلتني
أنا عفيفة العالمين
كيف تُلقيني في غيابات الجُبّ
مُكبٌّلة القدميْن واليديْن
أنا لستُ امرأة تحمل اسم "يوسف"



كنتُ أصرخ والحجر يسمعني :
أستحلفكَ بالله، عمّي، عمّي.."
اتْركني لأجل الله، ولا تلقي بي داخل البئر..
ماذا أجرمتُ لتقتلني..
عمّي أرجوكَ ساعدني..لا تقتلني..لا تقتلني "
ولكنكَ في ظلمة البئر ألقيتني ، عمي...


ياعمّي...ياهمّي
أنا "آية" عنوان العِفة
أحكي قصة امرأة،وأربع قتلة
والظلم ماذا سيحكي ؟؟
ياسماء الحق نوحي
تفسٌّخ جسدي ولم تمتْ روحي
وسط الماء الطاهر، سأداوي جروحي



ويحكَ عمّي...
أنتَ تحمل نفس "كروموزماتْ" دمي
والجينات الوراثية تبكي هَدْرَكَ دمي
الله أرحم بي من كبدكَ الحجري
يا عَمٌّ الحجر...لسْتَ بحجر
الحجر بصلابته لايَقتل
لأنه كائن سامي



عمّي...ياقمٌّة الجهل
أصبحتُ شمعة في البئر
وأنتَ ظلمة في غار النمل
لطٌّختَ اسمي وهو مازال بُرْعماً
تبّاً لكَ .. أيّ قبر سيضمّ جسدكْ
حتى الدودة ستعاف مَضغكْ
هذه روحي اليوم تروي قصتي
تُشْهد العالم على قبْح جُرمكْ
لاتستطيع أن تكرهكْ
لكنها على سبيل المهزلة الإنسانية
حين سيُذكرُ اسمكْ ،
تغفر لكْ تفاصيل الجريمة التي اقترفتها يدكْ
كيف قاتلي تنام
ألا أزوركَ في المنام ؟؟



عمّي...ياهمّي
إذا ذكَرَني العالم بعدكْ،
وكتبوا عني في الجريدة
و"الفايسْ بوكْ" و"تْويترْ"
وقبري الضيق زاره الناس في "اليوتوبْ"
فلعْنَة العالم ولعْنَتي ستُوضع على شاهد قبركْ
سوف أبقى خالدة ، بينما تكون أنتَ تحلٌّلتَ في التراب
وستصبح نسياً منسياً بأكملكْ

.
.
.


ياعمّ...ياوحش الغاب
حاشاكَ الوحش أن يُشبهك
يا إنسان الهمّ
لن ترضى بكَ حتى الكلاب !!









بحزن / عمر امين


آية طالبة قتلها عمّها بمساعدة 3 من أصدقائه‬‎



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 20-05-2011, 10:08 PM   #93


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر امين مشاهدة المشاركة



الفتاة "آية برادعية" ، ذات الـ21 ربيعا، طالبة جامعية، إختطفت و ُقتلت غدرا مع سبق الإصرار والترصد وبدم بارد على يد عمها"وأصدقاء له"، بدعوى أنها على علاقة بشاب تقدم رسميا لخطبتها! حيث ألقوها حيّة في بئر ماء بمنطقة "خلة أبوسليمان" النائية في الجهة الغربية من بلدتها صوريف الواقعه شمال غرب محافظة الخليل جنوب الضفة الغربية، ولم يتم العثور عليها إلا قبل أيام، على الرغم من فقدانها منذ13 شهرا.





*****



آية برادعية ... رَمَوْها داخل البئر وهي حيّة







ياعَمّي...ياهَمّي...
ياقاتلي...أنا اسمي "آية"
هل قرأتَ يوماً "آية الكرسي"


ياعمّي...كيف أناديكَ عمّي
لم يلمَسْ رجُلٌ جسمي
أوْ حَضن كفهُ كفي
لماذا وأدْتني في بئري
بأيٌّ ذنب قتِلْتُ... فقتلتني
أنا عفيفة العالمين
كيف تُلقيني في غيابات الجُبّ
مُكبٌّلة القدميْن واليديْن
أنا لستُ امرأة تحمل اسم "يوسف"



كنتُ أصرخ والحجر يسمعني :
أستحلفكَ بالله، عمّي، عمّي.."
اتْركني لأجل الله، ولا تلقي بي داخل البئر..
ماذا أجرمتُ لتقتلني..
عمّي أرجوكَ ساعدني..لا تقتلني..لا تقتلني "
ولكنكَ في ظلمة البئر ألقيتني ، عمي...


ياعمّي...ياهمّي
أنا "آية" عنوان العِفة
أحكي قصة امرأة،وأربع قتلة
والظلم ماذا سيحكي ؟؟
ياسماء الحق نوحي
تفسٌّخ جسدي ولم تمتْ روحي
وسط الماء الطاهر، سأداوي جروحي



ويحكَ عمّي...
أنتَ تحمل نفس "كروموزماتْ" دمي
والجينات الوراثية تبكي هَدْرَكَ دمي
الله أرحم بي من كبدكَ الحجري
يا عَمٌّ الحجر...لسْتَ بحجر
الحجر بصلابته لايَقتل
لأنه كائن سامي



عمّي...ياقمٌّة الجهل
أصبحتُ شمعة في البئر
وأنتَ ظلمة في غار النمل
لطٌّختَ اسمي وهو مازال بُرْعماً
تبّاً لكَ .. أيّ قبر سيضمّ جسدكْ
حتى الدودة ستعاف مَضغكْ
هذه روحي اليوم تروي قصتي
تُشْهد العالم على قبْح جُرمكْ
لاتستطيع أن تكرهكْ
لكنها على سبيل المهزلة الإنسانية
حين سيُذكرُ اسمكْ ،
تغفر لكْ تفاصيل الجريمة التي اقترفتها يدكْ
كيف قاتلي تنام
ألا أزوركَ في المنام ؟؟



عمّي...ياهمّي
إذا ذكَرَني العالم بعدكْ،
وكتبوا عني في الجريدة
و"الفايسْ بوكْ" و"تْويترْ"
وقبري الضيق زاره الناس في "اليوتوبْ"
فلعْنَة العالم ولعْنَتي ستُوضع على شاهد قبركْ
سوف أبقى خالدة ، بينما تكون أنتَ تحلٌّلتَ في التراب
وستصبح نسياً منسياً بأكملكْ

.
.
.


ياعمّ...ياوحش الغاب
حاشاكَ الوحش أن يُشبهك
يا إنسان الهمّ
لن ترضى بكَ حتى الكلاب !!









بحزن / عمر امين


آية طالبة قتلها عمّها بمساعدة 3 من أصدقائه‬‎

أول ما يخطر على بال قلمي ( تبا تبا تبا لهم تبا )
لا يكفي المراة الفلسطينية أنها محتلة بل و إنها منهوبة مسلوبة حتى النخاع ،

كفى يا أمة متى تخلعين عنك عباءة التقاليد و ترتدين عباءة الدين متى ؟

لأستاذي تحايا تليق ،



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

لا يكفي أن تطرق باب الإنسانية لتحس بمجيئها نحوك, عليك أن تخطو تجاهها , و التوقف عن الإختباء خلف الزمن,امرأة محتلة
  رد مع اقتباس
قديم 21-05-2011, 09:28 PM   #94


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مرمر القاسم مشاهدة المشاركة
أول ما يخطر على بال قلمي ( تبا تبا تبا لهم تبا )
لا يكفي المراة الفلسطينية أنها محتلة بل و إنها منهوبة مسلوبة حتى النخاع ،

كفى يا أمة متى تخلعين عنك عباءة التقاليد و ترتدين عباءة الدين متى ؟

لأستاذي تحايا تليق ،

مرحبا سيدتي مرمر القاسم

هو التخلف من أوصلنا الى هذه الحالة المزرية وهذه المآسي
خسرنا الدين والدنيا في نفس الوقت وخسرنا دعم السماء
هناك "آيات" كثيرات وليس "آية" واحدة فقط...وكل يوم نعيش معهن مأساة


شكرا جزيلا لك سيدتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 21-05-2011, 09:30 PM   #95

























قلتُ : " Arab Women "







قلتُ : " Arab Women "
لكنْ لم تكنْ كذلك
كانتْ نائمة واقفة
المرأة كانتْ شيئاً آخرَ
رحَلتْ بعيداً منذ زمن
والرٌّجُل قبٌّلَ يديها في السّر
قيٌّدَ يديْها وقدميْها ورماها في البئر
( والعربية هزٌّتْ كتفيْها مثل صَبيٌّة )



ال " Arab Women " أنثى فقط
لكنها بلا جدوى !
إنٌّها عُمْلة مزيفة .. في جيب تاجر مواشي
إنها تملكُ عَقْل كامل سُبِكَ من رصاص
ونصفها الحلو الآخر لن يأتي أبدا
استقبله ال " Arab man" في الفم كحَبٌّة حلوى
( والعربية تحت مَرْأى كل الناس
استطابتْ لعِبَ دوْر ثانوي مع رَجُل / "rooster" البطولة والشنب )


تلك المرأة المُضطهَدة كانت صغيرة
تهتٌّم بالدّمى وصدور الدجاجات
و"الباترونْ" و "الكروشيهْ"
وكان يأكلها الزمان والتفاهات
وكان مصيرها نهاية "آية"
لم تكن "يوسُف"
وقذفوها حيٌّة في الجُب



لا أحد يفهم...
لا أفهم...
العربية عِطًرُ زهرة الرمان على هيأة صبيان في أحشائها
ولا أحد يعرف...
ولاهي تعرف...
كَمْ حُلماً لها كبيرا تُعذّبُ بين أسنانها
ألْف امرأة عربية تقرأ قصة "آية"
وتنام غائبة
في ساحة خوفها المُقمِرة
بينما ألْعَنُ لأرْبع ليال مُتتالية صَمْتها



أيّتها المُهْرة العربية
أشتهي عقلكِ الحار فقط
ولا شيء آخر
لكن أين عقلك البحر في المَحَار؟؟
عالمكِ حقل بلا قمح ولا بطيخ
أخاف أن يدفنكِ يوما ال "rooster" تحت تربة المريخ





بقلم / عمر امين







المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 23-05-2011, 10:51 PM   #96



سجنوها...لأنها ساقت سيارة



















يا "منال"...حذار ، لاتركبي الحمار






حين رأيتُ يد "منالْ" تُمسِك مِقود السيارة
في زمن أصحاب العِمامة
فكٌّرتُ في الأزمنة البالية الدفينة
حيث كان رأس "the ane" هو البلاغة
والمرأة التي كانت ذات يوم تركب الخيل
تمنع الآن من سياقة الجهل في ال "car"
ماهذا العار...؟؟
والعقول الحديدية التي لا تُبلى ستسحقها الثورة الداهمة



عندما شاهدتُ الرٌّجل النٌّهم
يحتال على طاجين سمك المرأة الدٌّسم
وما يجنيه الفِكر الصٌّلد من حقل الطين
يزداد التخلّف بقدْر الخسائر
والخسائر بقدْر التخلف
وينهار مَنطق الطير في الحين



حين رأيتُ هذه السيارة الغبية
تحملها "منالْ" على كتفيها
والغمزات بين الشيوخ متبادلة
والأمٌّة نفسها وقد سقطتْ في شباك اللعبة
علٌّمني العقل أنْ لاأنتسب لهذه الأرض
والخراب يبدأ دوماً في مُخ الفرد
حتى أني أفهم أحيانا كيف تُساق السيارة بواسطة قِرد
سيأتي حتماً زمَنٌ يأخذني بعيدا عن هذه الأمة / الغابة



يا "منالْ" حذار...لاتركبي الحمار !!
هو أمْرٌ عند العمامة ذكَرٌ ممنوعٌ وعار
اختاري الحمارة بالتاء المربوطة
هي أنثى مثلكِ لن تتحرش بكِ في الجوار
مَنْ ذا الذي سيُصدق حكاية الغباء في الزمن الآتي
إذا كانت مليئة بفتاوي الأغبياء ؟



يا "منالْ" لاتسوقي السيارة
عِوَضَ ذلك احْلُبي لنا الناقة
رغم أنكِ، والسماء تفهم ما أقول
لستِ إلا شيئاً غير مكتمل في الحارة
حيث يختفي وجهكِ
ولا يظْهرُ بالكاد سوى نصف حياتك
في سواد المرارة



أمٌّا لوْ كانت لكِ كرامة وقتئذ على أرض العرب تسري
فإنكِ ستعيشين امرأة كاملة
عندئذ مرتين
واحدة في قلبي والأخرى في شِعْري
ولايهم مشكل السيارة






قلم / عمر امين




la voiture sans permis de pépé



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 26-05-2011, 11:48 PM   #97



رقم / 74













Presque Rien // Francis Cabrel

تقريبا لاشيئ...You see, almost nothing















أنت والحب و Presque Rien
almost nothing








Presque Rien ...
تقريبا لاشيئ ...
لو كانت أرضكِ هدنة
تربة حمراء بأعشاب بسيطة
فضاء استراحة ونوم لمحارب
"السامورايْ"
لماذا أشعر، حين أستيقظ فجأة
بأنكِ كنتِ لي ثروة
سُرقت مني في غفلة ؟؟
لماذا أكره النهوض في الصباح؟
لأني خسرتُ شمسا عمودية
وسحراً لغيري غير متاح



You see, almost nothing
It's so little
It's like glass, is barely better
You see it's almost nothing ...
It's like a dream, like a game
Thoughts taken in fresh water pearls

تقريبا شيئ يعود للأذهان
جميلا لدرجة لا يمكن فيها تصوره
إلا مارّا بهدية قرب عينيك والأحلام
المُحيّر في الحب معكِ لايحتاج لبرهان
الغامض فيكِ غير زمني وليس له
ما يُسمّى المكان
عليٌّ فكّ رموزكِ بسرعة قصوى
حتى لاتشوّهها التأويلات
حين يفتح قلبي لك غرفته الحمراء
تستلقين فيها برهة وتهتفين :
كيف سيكون هذا المساء ب Presque Rien


أنا لستُ من سيُنجبك من اللاشيئ
أنتِ حبلى طول الوقت بأطفال الأرض
إنكِ أبي وأمي، وسلسلة طويلة
من الأجداد القدامى
أنتِ متاهة حبٍّ...
حيث الفأر لن يصل الى قطع الأجبان
متلهفٌ انطلقتُ من آدم
ومن الندم فقدتُ صديقتي حواء
وضلعي المستقيم
من الصباحات الأولى أحببتكِ كانسان
هذا الحب، أشعر به بقربي
إنه نحن جميعاً، إنه حظي وأنت
ومائي و تربتك وبعض ورد آدم
الأحمر


You see, almost nothing
تقريبا كل شيئ...
أنا الكاتب العمومي الذي كان وسيكون
أملأ استمارات الحب للزبناء
وتعافني الآلة الكاتبة
ما زلتُ مهموما وأستخدم اللغة
التي هي لافتة كبيرة وشعار
مَنْ يلعب مع الحب يلعب مع طفل غامض
شيء مألوف في زمن عارض
لطالما أردتُ اللعب معك حتى فقدت رغبة اللعب
التعب أمر وارد


It's nothing but sky ordinary
Blue like you see everywhere
But I put all my know-how
And throughout our history below

وفي تواضع العاشق
عرفتُ كتابة الشعر
وتجديد خلايا الذاكرة
ذلك الطقس المتغير دوماً
عرفتُ المرض والخوف عليك
عرفتُ السهر بصحبة فنجان قهوة
والنوم على ساق واحدة
والجوع والشهوة
وخفقات القلب الفظة
وحقيقة الإنسان
ووفاء الكلاب الغريب
أُحببتُك وفُهمتُك وفقدتُك
وسُمّرتُ على خشب حبيب
شربتُ عينيك حتى مرّها
رأيتُ بعينيّ ما لم أره أبدا :
أنتِ والحب و Presque Rien
أنتِ وأنا و almost nothing






بقلم / عمر امين





المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 27-05-2011, 04:22 AM   #98



ياعمّ...ياوحش الغاب
حاشاكَ الوحش أن يُشبهك
يا إنسان الهمّ
لن ترضى بكَ حتى الكلاب !!






السلام عليكم أخي العزيز عمر أمين
مسكينة آية,,,, قصتها تمزق القلب
متأكدة أن عمها القاتل هذا هو من أقذر الناس ,وأجبن الخلق ,إنه خنزير
الفتاة المسكينة ,,ليرحمها الله وليجعلها من طيور الجنة
متأكدة أنها مظلومة ,,,
ليشفي الله هذه الأمة ,يرتكبون خطايا الدنيا والآخرة ويستحمون بدم صبية صغيرة ليتطهروا
لعنة من الله على كل باغ
شكرا لك أخي على مشاعرك تجاه هذة المسكينة
ماسة



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 05-06-2011, 11:06 PM   #99


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمه عبد القادر مشاهدة المشاركة

ياعمّ...ياوحش الغاب
حاشاكَ الوحش أن يُشبهك
يا إنسان الهمّ
لن ترضى بكَ حتى الكلاب !!






السلام عليكم أخي العزيز عمر أمين
مسكينة آية,,,, قصتها تمزق القلب
متأكدة أن عمها القاتل هذا هو من أقذر الناس ,وأجبن الخلق ,إنه خنزير
الفتاة المسكينة ,,ليرحمها الله وليجعلها من طيور الجنة
متأكدة أنها مظلومة ,,,
ليشفي الله هذه الأمة ,يرتكبون خطايا الدنيا والآخرة ويستحمون بدم صبية صغيرة ليتطهروا
لعنة من الله على كل باغ
شكرا لك أخي على مشاعرك تجاه هذة المسكينة
ماسة

مرحبا سيدتي =فاطمه عبد القادر

عندما يصيب الجهل أمة فلاتستغرب أفعالها...
نحن أمة جاهلة متخلفة...ومن يزرع الأمية يحصد الشوك...

شكرا لك سيدتي الكريمة على الزيارة
باقة جورية لك



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 05-06-2011, 11:08 PM   #100



رقم / 75













Rosie / Elle Dort // Francis Cabrel

انها تنام كما نغطس في كتاب...مربوطة الى كرسي...
















لماذا نمتِ مبكرا سيدتي ...؟؟










Above the barrier
And the gates of the parks
Swaying like a flame
She flies off the arm of a conquistador
On the chair mobile
Where his body weighs heavily
She sleeps


عرفتُ أيضاً النوم تحت سرير
افتراضي
اقترفتُ جرم الحب الميكانيكي لرجل عادي
لن تكوني أبداً كلاما عابرا
لما أريد أن أقوله
ولن أسمح أن تكوني انعكاسه
الانتكاسة توقع معك علامات الحب
فليكتبْ الحب شخص آخر
غير الذي يخط رموزك الآن
غداً سأكون نائما بين النائمين
بقربكِ أو بقرب شلة الحالمين
مبشراً بقانون العشق في الغابة
أو بشجرة بلوط كبيرة لاتموت
تنام ألف سنة
وتستيقظ ساعة في عام


أحياناً أستحضر بشوق رائحة الليمون في يدك
وأنت تقطفين البرتقال تحت الشمس
شعرتُ بكرب من يفهم أن الحب يشبه قليلاً حب الأحلام
ولايُفسٌّر بكثرة الكلام
فكّرتُ بفقدان الرجل الذي أحبك
واللوحة التي أطرتك
والحَمَام الذي بصق فوق رأسك يوما
وضحكتِ...وضحك العالم
فقط الشمس قادرة على الضحك، لأنها خالدة


ثم فكّرتُ :
لو سمحَ لك الطين بالتشكل
من جديد
لأصبحتِ في الحياة شيئاً إضافياً
شيئاً جميلا في المنزل
مألوفا في قلبي
الآن لا وجود لكِ الا في النوم
ولكنكِ دائمة الحضور حول المائدة
قابلة لأي قالب ولأي جبْس
وغير مربوطة بأي تشكيل
موجودة داخلي بشكل ما
ولكن ما الفائدة ؟؟
سنعيش متباعدين وننمو كموسيقى
سنبقى بدون مدى


This is the story of just one second
Finally
It can be like everyone
Pursue a bird balloon treasure
But she sleeps

حتى نومي غير قادر على كسر حلم واحد
من وراء هذه الشباك الحجرية
لاأرى النور
الرجال الذين بشبهونني
يتلاشون في البعيد المرير
بأحلام الشيخ أسير بمحاذاة السورٍ
رتيب كساعة حائط
ومكروه كدودة قز لم تعد تنتج
الحرير


مفترقات أحاسيس كاذبة
يفسّرها قلبي المشوِّه
ككتابة مسمارية وسرّية
أحياناً أكتشفُ حولي نومك الأبدي
في سرير التراب الشاحب
وجهاً قديما مُفزعا
أحياناً يأتيني الجوع المقعَّر في صحن مقعر
لايستقبل من الفضائيات سوى لون
ليلة حمراء
أعرف أن الجوع يخفي آخرَ، قدَرُهُ
الإنكباب على تفسير الجوع بلا كلل
إغاظة حلمي
اشتهاء مرقي
التهام خبزي الحافي
لماذا نمتِ مبكرا سيدتي ؟؟





بقلم / عمر امين



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة