ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
مهمة إنقاذ [ الكاتب : غاندي يوسف سعد - المشارك : عباس العكري - ]       »     يقول الشاعر النيجيري المجتبى محمد الثاني [ الكاتب : حسين لون بللو - المشارك : ميسر العقاد - ]       »     ألا أنعِمْ بما يشفي النُّفوسا [ الكاتب : عبدالستارالنعيمي - المشارك : أحمد بن محمد عطية - ]       »     استراتيجي [ الكاتب : غاندي يوسف سعد - المشارك : غاندي يوسف سعد - ]       »     كل أملي [ الكاتب : محمد الطيب - المشارك : محمد الطيب - ]       »     فجعته الأحداث [ الكاتب : محمد الطيب - المشارك : محمد الطيب - ]       »     ** أناشيد إسلامية للفتيان.. [ الكاتب : مصطفى السنجاري - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     أنا والحزن [ الكاتب : أحمد بن محمد عطية - المشارك : أحمد بن محمد عطية - ]       »     يعني اية كلمة وطن ( شوقي حجاب) [ الكاتب : ناديه محمد الجابي - المشارك : حسين لون بللو - ]       »     ذريني [ الكاتب : عبدالله يوسف - المشارك : عبدالله يوسف - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > فُنُونُ الإِبْدَاعِ الأَدَبِي > النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

مصابيح تغني...ولاتضيء

النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 23-12-2012, 07:47 PM   #291








Nick Vujicic is a giant of a man


غير قابل للتصديق...No arms, No legs, NO WORRIES~ !!













سيدي "Nick " أنت المايسترو ...!!

211


Nick Vujicic and his attitude serve as a great examples of the celebration of life over limitations.
The human spirit can handle much more than we realize.
I LOVE LIVING LIFE. I AM HAPP




لو ملكتُ جمال الجنة الأبدي
والمطرز بخيوط الذهب والفضة
وضياء الحب والقوة الصلبة
والشمس والضوء وما بينهما من تناغم
لنثرتُه تحت قدميك
لفرَشتُه بين يديك
حتى ولو أنكَ لاتملك قدَما ولا يدا
ولكن لكوني مُفلس ،وأملك كلماتي فقط
سأفرش حروف الدهشة بين عينيك
فاخطو بنعومة يا Nick !!
فأنت تخطو على قلبي !!



أنتَ البطل / نيك يوتْشيتْشْ / !!
تُباشر المعركة القديمة كل حين
وملح البحر بملء ابتسامة
وأعمال الشوك من دكان الصبار
لأحياء هذه القوة في نفوسنا
المهزوزة
لعل نموذجك البشري يبقى حين يبلى
كل شيئ


بكل أجزاءنا الكاملة/الناقصة
ننظر الى الحياة كعود ثقاب وحيد
نتوسل الرغبة لكيلا ينطفئ بسرعة
ونحتفل فاكهين بكل عيد
لكن وراء غابة العجز
والنوافذ نصف مفتوحة
نسقط بروعة !!
وأنتَ تقف بروعة !!
نتبنٌّى محاولات للنسيان
ريحٌ نتشبت به عناكبا
ينفث العود نفسه الأخير
وننتهي الى اللامجهول
رفقةَ شيئ سيئ في داخلنا يجول
ننهار كقضيب /عَلكة/ في توسلات



كذب الأقوياء حين صاحوا :
نحن أقوياء !!
صوتك الدافئ يدثر الحب
حركاتك الرشيقة لايقدرعليها
العظماء
فلسفتكَ شال حرير نضعه
على أكتفنا الباردة
فكركَ قِطعُ غِيار لأفكارنا العرجاء
هل لنا جدرانٌ عالية مثل جدرانك ؟؟
نحن الأقزام لانعرفك
هناك نحن في قاع الهوة
ومدخنة أفكار بدون تصنيف
هناك أنت القدوة !!
في دنيا القوة
تلاعب سخرية الأبدان المكتملة بين
أصابعك
بين ضحكة وأخرى تضحك من ضعفنا
يضحك منا صوتك
وهو يوشوشنا في غفلة
من غفلتنا



ياهذا الصاعد نحو القمة
لم تترك لي سوى السفح
أريد أن أزوركَ في منزلك
جدرانك صادقة تكشف كذبي
تأتيني أحيانا حلما / ليلا
لتحدثني عن آخر فصول الحكمة
لجوئك الى دنيا العظمة
لجوئي الى مملكة الضعف
أتنفسك في صمت
حتى أحيلك الى نموذج حب
أتابعك في صمت
حتى لاأزعجك في القوة
يتسرٌّب عجزي من صوتي
ورمادٌ يلون حياتي
بشيئ من ابتسامتك Nick Vujicic !!
بكثير من الحزن المقدس
سأحاول الهروب
.
.
.
سيدي Nick أنت المايسترو !!
تكتمل فيك الموسيقى حتى تفقد وعيها
وحين يسمعها الواعي منا
تكون المدة المخصصة للحياة قد
انتهت..
كم أحبك.
..Nick Vujicic



I Love Living Life. I Am Happy.


بقلم / عمر امين






المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 26-12-2012, 03:58 AM   #292




212













انتظرْ .. سألِدُ لكَ أرنباً ، وألْفاً من العصافير !!








لَمْ أَسْتَطِعْ أَنْ أُحبٌّكَ
مَا عَدَا ، مايُسمٌّى ، في ال "Week- ends"
كُنْتَ تَأتيني فِي كُلِّ مَرَّةٍ
وَتَحْكي لي حكايات "أَرْنوبْ"
كُنْتُ حملتُهُ وحْماً في بطني
أَحببْتُهُ مِنْ أجلكْ
لِلْمَرَّةِ الأَخِيرَةِ أَستحمل حَمْلي
وأفكّ رغبتكْ





نَحْنُ عَلَى "Contact" دائم
طَلَبْتُ حُبّاً كثيراً فِي أَوَّلِ زِيَارة لَكْ
الآنَ سَوْفَ أظَلّ أنتظر ولادة "أرْنوبْ"
مِنْ أَجْلِ تجديد النٌّسْل
سَوْفَ أَخطط كيف أعَمِّرُ الأرض
كَيْفَ نُربِّي ألْف عصفور قريباً منْ بَعْضِنَا البَعْضِ
مِثْلَ كراكيز خشب تُؤثتُ العَرْض
"helas" !! أنتَ لَمْ تعدْ تحتمِلُ بطني وصراخي
ولا الحُبّ، وَلاعُطَلة نِهَايَةِ الأُسْبُوعِ
المَسْمُوح لكَ فيها بالتجْوال في " my sky wide "
وتقديم حُزمة وَرْد






I was not quite sure
مِنْ كَوْنِي أحمل "أرْنوبْ" في بطني وألْف عصفور
احْتَجْتُ صفعة أُخْرَى، وَهَزٌّة أُخْرَى لِتَذكِيرِي
وَكَانَ هذَا أَسْوَأَ خبَر ؛ أَنْتَ لاَ تَسْتَطِيع سماعه
أَوْ تَصديقه
لَقَدْ أفزعتُكَ لِتَهتمٌّ بي
wait ..! take care of myself






my stomach swells
رأسي ينتفخ
قلبي يُقهْقِه
وجنتايْ تتوَرٌّد .. مثل رُمٌّانات مُتهالِكات
عامٌ من النكتة سأتحمٌّلُهُ
مِنْ ليالٍ مُمِلٌّة ليس فيها
غير ضحكات تزايدتْ أعدادُها
وفِراخٌ ناعِمات
مِنْ تحْتي تصيح بي :
أيٌّتها الوَلود الوَدود ، أيٌّتها المرأة الحمقاء !
here baby.. here baby !!





غضبكَ يتوهٌّج .. أني لأسْمَعُه
كثوْر في ال "Corrida"
وهنا .. حيث كنتَ تحبّ العصفور والأرنب
تُلاعِبُها في الحديقة بجنون
وتناديها بأسماء عديدة
أيّها العبقري في الحب
أيّها الأب الحنون ..
أنتَ فعلتَ هذا !
ليس لي ذنْبٌ في هذا !
وعليكَ الغرق في الحب مرٌّة أخرى
تعيدُ الكَرٌّة مرٌّة أخرى
ألِدُ لكَ ما لاتهْوى
لأحْيا .. !!





"أرْنوبْ" فوق الفراش
العصافيرُ على الحَبْل ، في فمِكَ ، تنقرعينيكْ
مملوءٌ بالدهشة حتى الرٌّقبة
يأَيّها العاشق الخائف الماكر
left alone my belly

اتركْ لي ما في بطني
لا تحاولْ إفراغ بطني





بين ال "Phobia" والجد والهزل
أنتظر ولادة اللامعقول كمعجزة
نعم ؛ إنه لأمر ممتع جدا أن يلد الخيال متعة حقيقية
في واقع "fort"
لتكون لكَ - ولو للحظة واحدة فقط -
تجربة ملامسة امرأة حامِل بأرنب
وألف عصفور








بقلم / عمر امين











المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 16-01-2013, 05:09 PM   #293














أغازلكْ .. وأنتِ " super rock " !!

213






عندما أقذف زجاجكِ بحَجَر
أبتسم ...!!
يوماً ما ، كان إحساسكِ مُرَكٌّباً
صلباً للغاية و "in unemployment"
بلا توابل تحته
وفي حاجة الى بعض الصِّباغة فاتحة اللون
فوقه
لم يكن أكثر من "Rock"
ومجموعة أشجار بلوط
لكنّكِ صمَدْتِ أمام الحب
ورحَلتْ بكِ الأشرعة
اخترْتِ الثبات في مركز الدائرة




ابْصَقي لعناتكِ كحِجَارة
أنتِ اسوأ من "diesel engine"
المملوء بغبارٍ وماء
إني أصبو الى الدِّفء في الحين
لكنّ يديكِ صنعَتْ ال "Ice" كمِثل مُهندِسَة مِعْمارية
ثم تبخٌّر ...
كنتِ جاهلة في عالم الرِّجال، نائمة قرْب أمِّك
عندما وجٌّهْتُ إليكِ إصبعي ، وصرختُ:
ويْحَكِ ! قلبكِ سوف يتحجّر !




ترتدين العَفاف - الحرير الذي يجب إزاحَتُهْ -
لأن سرك هو الحقل الذي لايجب حرثهْ
لكني أكره "your style" لأنه صارمٌ جدا
وأفهَمُ كيف أفتح صُرٌّته
أتعَقبُكِ كمِثل مُتسلّق "Skyscraper" :
هاكِ التعب، وهاكِ العَرَق
وهاكِ الغضب الذي يتعلّمُه القلم
والورق





لستِ ذكية كفاية - لكنكِ لستِ غبيٌّة تماماً
أنتِ مُتزنة اتزان الفتيات الصغيرات
وعندي استفهامات، وعندي تفسيرات
إلا أنّكِ تحترقين "in a book"
مثلما يحترق ال "straw" :
just smoke !!





أغازلكْ .. وأنتِ " super rock "
أعصابكِ كلّها مشدودة
أحْسِبُها أوتار قيثارة
حيث كانت تقرع الطبل في ال "clock"
ثمٌّة الآن ثلج يسقط بلا هوادة
كلّ هذا من داخلكِ :
توهان الحب فعَلَ فِعْله





بقلم / عمر امين









المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 16-01-2013, 05:13 PM   #294











أغازلكْ .. وأنتِ " blocked " !!

214









المرأة ال "trapped" التي تعشق القنفذ
تحُسّ الحب بطريقة مُبتكرة :
كمْ مِنَ التمَنّع والتمَطط !
كما لوْ أنَّ الكعْبَ العالي والدٌّلال والأناقة
لا يكفون
كما لو أنٌّ الذباب والثرثرات والبَدِنْجان
يتشابهون
المرأة ال "blocked" التي لاتفكّ عُقد الفستان
وتظن أنها تستطيع إضْحَاك ال "clown"
المرأة التي أغازلُها
هي في الأصْل لبْلابٌ لايتسلق جدار
my love , you are that woman !






/ access denied /

أفتحُ الباب كالبَليد
الرٌّجلُ ال "open" الذي يَعْشق
يعْرفُ الحب في حالة "sleeping"
ورُسوماً كثيرة تحتاج التلوين :
كمْ منَ الخيْبات بين ريش الوسادات !
كما لوْ أنٌّ الإحتِكاكات والمُناوشات والغمَزات
لا تفي بالغرَض
كما لوْ أنٌّ الفيتامينات والمُضادٌّات الحيوية
لا يُمكن أن تشفي المَرَض
الرٌّجلُ الذي يعشق يحضن شجرة "مِيمُوزا"
مِنْ خشب مُستعْمَل
الرٌّجلُ الذي يُغازلكْ .. لايحتاجكْ
هو في الأصْل كذاٌّب
ينتِفُ ريش الإوَزٌّة
My love, I am that man





/ access denied /

/ accès refusé /
كبدٌ مقفول ..
غادِريني باشمئزاز
أو ابْقيْ معي ، وابْلعي الغاز
لديْنا الآن قدرٌ هائلٌ من ال "ketchup"
فوق وَجْه ال "Pizza"
وَ "No one staying here"
لكيْ يُخلّصَنا من تلك الحُموضة العجيبة





بقلم / عمر امين












المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 20-01-2013, 07:35 PM   #295




















أغازلكْ .. أخيفكْ .. وأخافكْ !!

215









Where did you go
يا صانِعة الخوف والرٌّهبة ؟
بكَبدِ الرٌّجُل الذي يخافك
في الثالثة ونصْف ارتعاشة صباحاً
في طرقاتكِ المصنوعة من قصَب "البَامْبُو"
وأتضرٌّعُ بوَجَل ، لكنْ في مهانة
لِطلب الصٌّفح
من عاشقة ال "black" وال "Blue"






أغفو قبَيْل الساعة الرابعة
في كرسيي الهزٌّاز
أنتظر شبَحَكِ يصعد من القبْو
والقطة / مِيكَا / "ronronne" في الحجرة المجاورة
وقلبي يضغط الجرس لحارس المنطقة
ورعشة خفيفة وهي تهزّ جسدي
وعلامة استفهام كبيرة تغطي
ماتبقى من الحَدقة
حين أكون هادئاً ، أو حينَ تكونين متوترة
وحيث اختبأتُ ، وحيث أرْعبَتني امرأة قوية
بجرذان الخوف الغريب التي تنمو بسرعة
لتصير حُبّاً اسمه البشاعة





أخيفكْ .. ؟
أعْلمُ أني أخيفكِ وأخافكْ
أنتِ "rock" وأنا "Bloc"
ندور في مَتاهَة كعقربيْ ال "clock"
نتمشٌّى في زقاق ضيِّق
برداءٍ "fluorescent" برتقالي
وخوف أرجواني مَحْشوّ بالتردّد
وما يكفي من "كِيكة" البلادة ، ومحفظتي الفارغة ، وطقطقة كعْبكِ العالي
وأنا في السماء السابعة منَ الصمت
أمْ أنتِ طبقة عاشرة منَ الصمت ؟
we walk .. we go ..
إلى أين .. Queen Margot ؟





بقلم / عمر امين












المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 20-01-2013, 08:00 PM   #296


عمر أمين البااااااااذخ
......
أوتدري؟؟؟
أنّي حين تشحّ قوافل حروفي
و حين أفلس من كلّ حبر... تتراءى أنت و أنت وحدك لي... فأهبُّ لأقرأ لك؟؟؟
ملهمٌ أنت حدّ الدّهشة، و أجمل ما كتبتُ كان بعد أن قرأتُك,,, أو على الأقل.. أقربها لقلبي
ابق كما أنت باذخا باذخا
راقي حرفٍ و فكرة
مبدع مزج بين الصّور و الأشكال و الألوان
أتدثّر بجلدي كي لا تباغتني رعشةٌ حين تمرّ عيناي على مصابيحك
فلا عدمناك لا عدمناك

كن بخير أستاذي الراااااائع
كن بزهر... بعطر



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

يا كم ينوء الأقحوان بالنّحل المبلّلِ بأُقاحِ الغير

  رد مع اقتباس
قديم 24-01-2013, 03:26 AM   #297


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبلة الزغاميم مشاهدة المشاركة
عمر أمين البااااااااذخ
......
أوتدري؟؟؟
أنّي حين تشحّ قوافل حروفي
و حين أفلس من كلّ حبر... تتراءى أنت و أنت وحدك لي... فأهبُّ لأقرأ لك؟؟؟
ملهمٌ أنت حدّ الدّهشة، و أجمل ما كتبتُ كان بعد أن قرأتُك,,, أو على الأقل.. أقربها لقلبي
ابق كما أنت باذخا باذخا
راقي حرفٍ و فكرة
مبدع مزج بين الصّور و الأشكال و الألوان
أتدثّر بجلدي كي لا تباغتني رعشةٌ حين تمرّ عيناي على مصابيحك
فلا عدمناك لا عدمناك

كن بخير أستاذي الراااااائع
كن بزهر... بعطر

سعيد سيدتي عبلة حين تقرأين لي ساعة إفلاس...فأنا مفلس كذلك .
كلماتك الطيبة تنثر الياسمين في قلبي
أكرمك الله بكل خير سيدتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 24-01-2013, 03:30 AM   #298




















أغازلكْ ، إنْ لمْ أغازلكْ .. كيف سأكون ؟

216








سأكون مُنزعِجاً منكِ بالتأكيد
مِنْ طريقة تفكيرك : مِنطقة الفراغ تلكَ
حيث مٌخٌّك ملفوفٌ بوَرَق "السوليفانْ "
ورغباتكِ مصفوفة في صناديق خشبية
أو مستخدمة بحَذر مِثل التوابل الهندية





no .. أنا رجُلٌ ذو إحساس طريّ
كيف أغازل "airplane" فوق الرِّيح
كقطعةٍ من حديد ؟
في السماء رقم 7 ثمٌّة حب وخبْز وجُبْنة
لكنْ جوارَ امرأة عمياء
لا تقدر إلا على الحساب البطيئ
والعَدِّ من صفر الى مئة






one,two, three ... one hundred

سأدْخِلُ في أنفكِ أنبوب الحب
لتتنفسي كلٌّ الحب
يوماً ما ستُطالبين بالقهْقرى ،
سأغلِقُ عليكِ جيداً في علبة شوكولا
وستلْعَنين الظلام
وأنتِ تتقيٌّئين العُصارة ، وقلبكِ أوٌّلاً





بالأمسِ..ِ حينَ كنتُ عَمودياً
كنتِ "diplomatic woman"
تسْعَلُ من بعيد لتثبت وجودَها
أكْتري لكِ غرفة في فندق خمسة نجوم
صالحاً لِمَبيتِ المَلِكة
سأرحل معكِ إلى النٌّوم
وفي الطريق لن نتمهّل
لن نقف عند "dream" مَرْشوش بحَبٌّات السِّمْسِم
out there .. out there
سنحْتسي برميلا من الشاي المُثلج
يُنظف الصٌّدَأ الذي
أثقلَ عالمكِ
لن أدعكِ راهبة في الدِّير







بقلم / عمر امين












المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 24-01-2013, 03:32 AM   #299



















الحصان البشري !!

217













أيّها الحصان البشري
ماذا لوْ قمْتَ بجَرِّ Cadillac
الأمير طرْطورْ
ونفحَكَ درهميْن حَلال
وأوقيَتَيْن بخور
قريباً من تعَبك ، ستكون في حديث مع فقرك
وستكون ملفوفاً في قماش برُقع العار
وواقفاً وقفة الحصان على حافة الطِّوار
تلك الأقدام المُشققة ستُرمى في أرضٍ موحِلة
تلك العربة ستسْبقُها على المُنحدَر
ولن تتدحرج من تلقاء ذاتها
القليل من آدميتك في الجَرٌّة
وستكون في حديث مع الحاجة كل مَرٌّة
بينما تبلع المُسكنات المُرٌّة






قبْل أنْ تولد بخمسين عاماً
وقبل أنْ تتعرٌّف عليكَ العربة
التي تقِلّ السِّلع الإستهلاكية باتجاه بلدة الأشرار
ستولد من أسفل بطن حصان
يجري على قدَم وساقيْن
الفقر يزداد لينقسم على إثنيْن
للحصان تِبْن في حزمتيْن
ولكَ ساعة جَرّ بدرهميْن
الكُروش المُتدلية ستُملأ عن آخرها بزجاجات الفودْكا
ولكَ الخبز اليابس وحبٌّات زيتون مُمَلٌّح
سأكون في حديث مع الهَمّ
قريباً من قوْم الغمّ
وأنا في غاية الغضب من المجتمع المُتعَفن







حَمٌّالٌ بسيط
كيَرَقة دقيقة تعيش على الهامش
اسمهًُ "بوشْعيبْ" يجُرّ كل شيئ
في كل مكان ليعيش
هو الذي كان الأضعف بين النّاس
لماذا لم يُخبره أحد عندما أصبح ميّتاً؟
لم يبقَ شيئ يشدّه للأرض
لازال ينزع الأشواك من الصوف المُبلٌّل






ليس هناك ملائكة تتنزٌّه في الشوارع
وتجُرّ عربة "بوشعيبْ"
الملائكة لا يُمكن أن تُساعد "بوشعيبْ"
الأمنيات لها مَنْطق
الفقر إنهاكٌ يقتل ، أكثر من الحرب
أكثر من الجوع ، أو ظلْمُ إنسان البذاءة
اُفكّر في أقدام التتار الّتي مرّت قاسيةً على قلب "بوشعيب"
يا للعار !!









بقلم / عمر امين










المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 24-01-2013, 04:14 AM   #300


ممتعة هذه المصابيح بفكرتها وتجددها



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

ما أكثر ماقلت
وكأنك لم تقل شيئا.

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة