ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين **************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
أطلب عضويتك اليوم كلمة د. سمير العمري في انطلاقة الاتحاد حصاد جديد من سنابل الواحة سارع بالانتساب للاتحاد العالمي للإبداع ديوان حب في اليمن عدد جديد من مجلة الواحة الثقافية القطاف الثاني من خمائل الواحة
سحْرُ الجمال [ الكاتب : ماجد وشاحي - المشارك : ماجد وشاحي - ]       »     لا تفقدي الآمال [ الكاتب : عبدالله زمزم - المشارك : عبدالله زمزم - ]       »     الزغاليلُ الطرايا [ الكاتب : ماجد وشاحي - المشارك : محمد ذيب سليمان - ]       »     قوّني في شهرك الكريم [ الكاتب : حسين إبراهيم الشافعي - المشارك : محمد ذيب سليمان - ]       »     يا ليت الشوق ينتصر [ الكاتب : عبد الغفور مغوار - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     قطوف رمضانية [ الكاتب : صلاح جاد سلام - المشارك : ملاد الجزائري - ]       »     شهر الصيامِ [ الكاتب : ماجد وشاحي - المشارك : محمد ذيب سليمان - ]       »     ضيف وفرحتان. [ الكاتب : ملاد الجزائري - المشارك : ملاد الجزائري - ]       »     مواربة ! [ الكاتب : رياض شلال المحمدي - المشارك : محمد ذيب سليمان - ]       »     أنا [ الكاتب : مروان المزيني - المشارك : محمد ذيب سليمان - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > فُنُونُ الإِبْدَاعِ الأَدَبِي > النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

مازلت صغيرة...

النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 15-01-2011, 08:57 AM   #1
مازلت صغيرة...


ويلى
ماهذا الذى اصابني؟؟
اهو الذى اصاب قيسا وليلى
استكون تلك بدايتي...بداية الجنون؟
الجنون مرة واحدة
لا لستُ فى استعدادِ
فأنا مازلت صغيرة على الحب
اسألوا أمي فهي أدرى بحالي
دائما ما تنادينى صغيرتي
وانا صغيرة حقا..فى تلك المسائل
وجميلة كالقمر
وأعشق نافذتي التى تطل على البحر
وأحتضن دميتى عند النوم
ولا أفكر فى الحب
الا كما افكر فى تنوراتي وفساتيني
ابدل بينهم حتى يهترأوا
وحتى العابي القديمة
أدسها فى صندوق ذكرياتي
مع ألف شيئ صغير
بعشرة آلاف شيئ كبير
وجميعهم غزلت حولهم بمغزلِ امنياتي
ونفثت فيهم من سحر شقاوتي
وأطلقتهم كأحلامِ على شكل حمام ابيض
وليس للحب مكان بين حماماتي الصغيرة
لأننى مازلت صغيرة على الحب
وها أنا أدونها بخط صغير فى دفتر مذكراتي
دفتري الوردي المزركش بكل شيء الا الحب
كتبت فيه
اهو الذى أصاب ليلى
أهو الذى أخرج القمر من سباته
ليسامر العاشقين؟
ويلي ان كان هو
سأنام الليلة فى فراشي
وأغلق نافذتي التى لفحتني بالحب
وأُخفي صندوق ذكرياتي
ولن اترك اى منفذ له
وسأتجه الى حضنِ أمى لأنام
ولن أفكر فيه..فأنا مازلت صغيرة على الحبِ



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

يـارب هب لي من لدنك فرحة!! تشعرني..بأن الحياة أجمل.

  رد مع اقتباس
قديم 15-01-2011, 10:33 AM   #2


نسائم لطيفة اختزلتها النفس
وانطلقت في لحظة
تحرر طاقات المخزون
لتشهد ربيعا جديدا
مع فجر متفتح بازاهير العطاء الوجداني
سطور ناطقة باحساس دفين
سلمت اناملك
تحيتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 15-01-2011, 10:40 AM   #3


الأخت علياء محمود/
رائع ما خطته اناملك
فكرة النص جميلة
قلمك جميل فاستمري نحن بانتظار المزيد
صفحات الزملاء تنتظر تفاعلك فيها
لك خالص تحياتي وتقديري



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 15-01-2011, 11:05 AM   #4


الأستاذة علياء محمود

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
لا لستُ فى استعدادِ

الحب تلك العاصفة الهوجاء التي لا تتنبأ بها الأرصاد فكيف سيكون له استعداد؟
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
فأنا مازلت صغيرة على الحب

الصغار اكثر من يحتاجون الحب لمواصلة نموهم واستمرار نضجوهم


سلمك الله الا منه



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 15-01-2011, 12:16 PM   #5


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
ولن أفكر فيه..فأنا مازلت صغيرة على الحبِ

إن استطعت فلا تفكري ولن تستطيعي
فهو لن يمهلك حتى تقرري

وليته يحدد بعمر لزورت شهادات الميلاد
إما طلبا وإما هروبا منهخ
فهو التناقض حامل كل التناقضات


علياء محمود
أهلا بك سعدت بمصافحة حروفك الأولى



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

ـــــــــــــــــ
اقرؤوني فكراً لا حرفاً...
  رد مع اقتباس
قديم 15-01-2011, 02:25 PM   #6


وانا صغيرة حقا..فى تلك المسائل
وجميلة كالقمر
وأعشق نافذتي التى تطل على البحر
وأحتضن دميتى عند النوم




السلام عليكم
فكرة رائعة يا علياء
شعور الصغيرة عندما تجتاحها أول موجات الحب
تظن ساعتها أن الكرة الأرضية قد غيرت اتجاه مسارها ,,وأن الشمس طالعة في جوف الليل ,,من رهبة هذا الشعور وعذوبته وخوفها منه
عندما ثكبر وتتذكر ما حصل لها تدرك أنها كانت بلهاء ,,وأن شيئا لم يتغير
على كلٍ,,, تظل هذه المشاعر الغريبة وذكرياتها هي الأحلى
نثريتك صادقة واعدة وخفيفة الظل وجميلة
كوني بخير يا صغيرتي
ماسة



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 15-01-2011, 03:05 PM   #7


كالحلم الصغير
يتنفس أريج الطفولة
ثم يكبر بأنفاس الورد.
سلمك ربي على دفء الكلمات.



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

لا ليل يكفينا لنحلم مرتين / محمود درويش

  رد مع اقتباس
قديم 15-01-2011, 05:48 PM   #8
معلومات العضو
قلم منتسب

No Avatar
إحصائية العضو
من مواضيع العضو


مؤيد شاهين غير متواجد حالياً


نص باذخ الجمال
رائع الصور والتعابير
كل الود
مؤيد شاهين



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 15-01-2011, 06:47 PM   #9


الحب لايأتي بقرار ولا استعدا ياعلياء
إنه كاللمم يصيب القلب دون استئذان
مهما أوصدتِ كل نوافذك وأشرعتك
قرأت هنا كلمات من قلب ناصع يتوشح بالبراءة
سأكون سعيدة بالقراءة لك ماهو أفضل في المرات القادمة
ومرحبا بك في ربوع الواحة
تقديري الكبير



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 16-01-2011, 12:26 PM   #10


نص جميل رائع
أجمله براءته...
وأروعه مشاعره الجياشة ...
وتوهم طفولي لقلب بكر أنه يملك مفاتيحه ويسيطر على حارسه
دام النبض إبداعاً والحرف طهراً .












تموج النص بين الفكرة وتقلب فيها مما جعل استدعاءها بمختلف العبارات بين السطر والأخر, مما قد يشعر القارئ بتكرار المعنى.
بل ربما ذات الألفاظ. وربما لتقلب مشاعر الكاتب واضطرابه يشي باضطراب الموقف وتناقض الممكن والمرغوب في دائرة الإنكار بعبارات وصور طفولية جميلة .
فلو تركز النص في الفكرة ولم تتكرر الصور ولا العبارات ربما بدا أنقى وأجمل ولكنه كان مع الإبداع على موعد دمتم أجمل وأروع .



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة