ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
قِفِوا نَبْكِكُمْ [ الكاتب : حسن سباق - المشارك : حسن سباق - ]       »     رسالة فضائية [ الكاتب : عماد هلالى - المشارك : غاندي يوسف سعد - ]       »     مهمة إنقاذ [ الكاتب : غاندي يوسف سعد - المشارك : غاندي يوسف سعد - ]       »     قصة اليتيمة [ الكاتب : هائل سعيد الصرمي - المشارك : هائل سعيد الصرمي - ]       »     أم القرى [ الكاتب : هائل سعيد الصرمي - المشارك : هائل سعيد الصرمي - ]       »     قصة الهرة [ الكاتب : هائل سعيد الصرمي - المشارك : هائل سعيد الصرمي - ]       »     أمي [ الكاتب : هائل سعيد الصرمي - المشارك : هائل سعيد الصرمي - ]       »     نشاط الأداء القرائي يغيب عنه منهج الأداء القرائي [ الكاتب : فريد البيدق - المشارك : فريد البيدق - ]       »     بين السراب والسحاب [ الكاتب : ياسين عبدالعزيزسيف - المشارك : عبدالقادر النهاري - ]       »     نظرات من عين الحياة [ الكاتب : عبد الرحيم صابر - المشارك : عبد الرحيم صابر - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > أَكَادِيمِيَّةُ الوَاحَةِ لِلآدَابِ وَعُلومِ اللغَةِ > مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

استشارات نحوية - نافذة للجميع

مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 27-03-2011, 12:24 AM   #31


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالغني خلف الله مشاهدة المشاركة
أشكرك من كل قلبى أستاذه رنيم ..لدى مشكلة مع ( الهمزة ) ..متى تكون على الألف وكذلك الياء والسطر .أرجو الإفاده مع كل الود .


جزيل شكري أستاذنا المكرم لتواجدك

وكما وُرد في كتاب معجم قواعد اللغة العربية ( معجم الإملاء )

* لِلْهمْزَةِ ثَلاثُ صُوَر:


(1) أن تكونَ في أوَّلِ الكَلِمَة.


(2) أَنْ تكونَ في وسَطِها.


(3)أَنْ تكُونَ في آخِرها.


- 1 - صورة الهمزة في أول الكلمة:


* الهمزةُ في أول الكلمةُ تكتب بألف مُطلقاً - أي سواءٌ فُتِحت أم كُسِرت أم ضُمَّت - نحو "أحمد" و "أثْمِد" و "أكْرِمَ" وكذلك تُكْتَبُ بألفٍ إنْ تَقَدَّمها لفظ مَّا نحو "فأنت" "فأُكْرِم" ونحو "أَأُصْفي" وشذَّ من ذا "لِئَلاَّ" و "يوْمَئِذ" فقد دخل يوم على "إذْ" ونحو ذلك من كل زمانٍ اتَّصَل به "إذْ" نحو "لَيْلَتَئِذْ" و "زمَانَئِذٍ" و "حينَئِذٍ" و "ساعَتَئِذٍ" فإن هذه الألفاظ الشاذة كتبت فيها همزة أول الكلام ياءً.


- 2 - صورة الهمزة في وسط الكلمة:


* الهمزة في وَسَط الكلمةِ إمَّا أن تكون ساكِنةً أو مُتَحرِّكَة، والمُتَحرِّكةُ إما أن يكون ما قبلها ساكِناً أو متَحركاً، والمتطرِّفة إما أن يكون ما قبلها ساكناً أو متحركاً وإليك التفصيل:


(1) الهَمْزة الساكنة إن كانَ كَا قَبلَها مُتَحرِكَاً: تُكتَب الهمزةُ السَّاكِنَةُ وقَبلَها مُتحرِّكٌ على حَرفٍ من جِنسِ الحَرَكَةِ التي قَبلَها، فإن كانَ مَا قبلَها مَفتُوحاً كُتِبَتْ على "أَلِف" نحو "رَأس" و "بأس" و "كأس" وإن كانَ مَا قَبلَها مكسوراً كُتِبت على "ياء" (عنما قلت على ياء، ولم أقل على نبرةٍ كما هو اصطلاح المتأخِّرين، لأنها تُسهَّل إلى ياء والحِجَازيُّون وهم أفصح العرب وأكثر السَّلف يُسَهَّلون هذا النوع من الهمزات إلى الحُرُوف التي تَحْتَها فيَقُولون مثلاً "ذيب" و "بير" و "يومن" و "كاس"، فإن لم تقل تُوضعُ الهمزة على ياء وعلى ألف وعلى واو ضاع التَّسهيل، وأضعنا نطفاً فصيحاً)، نحو ""ذِئْب" و "بئْر" وشِئْ
ت" و "جئْت" وإن كان مَا قَبْلَها مَضْموُماً كُتِبَتْ على "واو" نحو "مُؤمِن" و "يؤمن" و "بؤس".

(2) الهَمْزَةُ المُتَحَركَةُ في وسَطِ الكَلِمَةِ وَقَبْلها سَاكِن تُكتَبُ على حرفٍ مِنْ جِنْسِ حَرَكَتِها سَواءٌ أكان السَّاكِنُ صَحِيحاً أو حَرْفَ عِلَّةٍ، لأَنها تُسهَّلُ على نَحْوِه، فتُكْتَبُ ألِفاً في نحو "مَرْأَة" (أي لو أردنا تسهيل الهمزة بأن لا تَنْطق بها لَنَطَقْنا بِحرفِ المدِّ الملائم لِحَرَكتِها) و "كمْأَة" و "هيْآت" (واختار ابن مالك والزنجاني وأبو حيان أن تحذف ألفُ الهمزة، إذا كان الساكن قبلها صحيحاً نحو "يشم" أو كان الساكن ياءً، أو واواً نحو "هَيْئة" و "سوْءَة" عندهم ممّا يكتب على ياء أو واو إلا الهمزة التالية لألف نحو "سائِل" و "التَّساؤل". وهذا ما عليه الكِتابةُ هذا العصر) و "سوآت" و "سأل" وكثيراً ما تُحْذَفُ أَلِفُ الهَمْزَة في حالَةِ الفتح بعد الألف، لتصير: سأءل، كَرَاهةَ اجْتماعِ ألِفَيْن في الخط، فتصير "ساءَل" وهذا أكثرُ تَداولاً. وتُكْتب على واوٍ إذا تحرَّكَتِ الهمزةُ بالضم، وسبقها سكون نحو "التَّساؤُل" و "أبْؤس" و "يلْؤمُ".


ومِنْهُم من يَجعلُ صورَتَها على حسَب حَرَكتِها كما تقدم، إلاَّ إنْ كان بعدَها حَرفُ عِلَّةٍ زائدٍ للمَدِّ فلا يَجْعل للهمزةِ صورةً نحو: "مَسْؤُل" و "مسْؤم" فالواو هي للمَدِّ وليس للهمزةِ صُورَةٌ، ومنهم من يجعلُ لها صُورةً نحو "مَسْؤول" و "مسْؤوم" وذلك للفرق بين المهموز وغيره مثل "مَقُول" و "مصُوغ".


وقال أبو حيان: وإذا كان مِثلُ رُؤُس جَمعاً يُكتب بواوٍ وَاحِدَةٍ، قال: وقد كُتِبتْ "الموءُودَةُ" بواو واحدة في المصحف (وإذا كتبناها بواوين تكون هكذا "الموؤودة")، وهو قِياس، فإنَّ الهَمْزةَ لا صورةَ لَها ومن عَادَتِهم عند اجتماعِ صُورَتَين في كَلِمة واحدة حذف إحداهما.


(3) الهَمزة المُتَحَرِّكَة في الوسَط وقبلها مُتَحرِّك: تُكتبُ هذِه الهَمزةُ على أَلِفٍ إن كانت مَفْتُوحةً بعد فتحٍ نحو "سأَل" و "دأَبَ". فإن كان بعد الهمزة ألِفٌ تُحذفُ ولا صورةَ لها نحو "مآل" و "مآب". وإن كانَتْ الهمزةُ مَفْتوحَةً بعد كَسرٍ كُتِبَتْ على ياء نحو "مَئِر".


وإن كانَت الهمزةُ مَفتوحَةً بعد ضَمِّ كُتِبَتْ على وَاوٍ نحو "مُؤَن" و "جؤَن".


وإن كانتِ الهَمزَةُ مَكسورةً تعد كسْرٍ أو فتحٍ كُتبت على ياء نحو "سئِم" و "مئين".


وإن كان تعدَها ياءٌ في حالَي الفتح والكسر قبلها كـ "لَئِيم" و "مئين" تبقى ياءُ الهمزةِ وياءُ الكلمةِ.


وإن كانَتْ مَكسورةً بعد ضَمِّ نحو "دئل" (دؤئل: اسم قبيلة ينتمي إليها أبو الأسود الدؤلي)، و "سئِل" تُكتب على ياءٍ كما تَرَى على رأي سيبويه وهو الصحيح.


وإن كانَتِ الهمزةُ مَضْمومَةُ بعد فَتحٍ إو ضَمٍّ كُتِبَتْ على واو نحو "لَؤُمَ" و "لؤم" جَمْعُ لَئِيم كـ "صُبُر" وإن كانتْ على هذه الصورَةِ وبعدَها واوٌ كـ: "رُؤُؤس" قِيل تكتب عَار واو، وقيل تحذف واو الهَمزة فتكتب "رُءُوس" وهذا أصح، لأنهم لا يَكادُون يَجْمعون بَين وَاوَيْن وإن كانت مَضْمومَةً بعدَ كُسرٍ كُتِبَتْ على يَاء، وهذا رأي الأَخْفش نحو "مِئون" وهو جمعُ مائةٍ.


- 3 - الهَمْزةُ المُتَطَرِفَة:


* (1) الهَمزَة المُتَطرِّفة المُتَحرِّكة وقَبلها سَاكنٌ فإن كان صَحِيحاً تُكتَبُ مُفْرَدَة آخر الكلمة في حَالَتِي الرفعِ والجَرِّ ولا تُصَوَّر على حَرْفٍ مَّا نحو "خَبْء" و "دفْء" و "جزْء" (وقيل: في حالَتِي الرفعِ والجرِّ يكتب على حسب حركة الهمزة فيكتب نحو "هذا جزؤ" و "نظرت إلى جزئ" والأصح ما أثبتناه). وإن كانت الهمزةُ منصوبةً منوَّنةً وقبلها ساكن فيكتب بألف واحدة (وقيل: يكتب بألفين: أحدهما ألف الهمزة والثانية ألف التنوين) نحو "أحسست دِفْأً".


وإ، كان السَّاكنُ فيل الهَمزةِ مُعْتلاً فإن كان زَائِداً لِلمَدِّ، فلا صورةَ للهمزة نحو "نبيء" و "وضُوء" و "سماء". فإن كان مثلُ "سماء" منصوباً منوناً فَكتَبَهُ جُمْهُورُ التصريين بألفين نحو "رأيتُ سَما أً" الألفُ الأولى حرفُ علَّةٍ، والثانية بدل التنوين.



وعند بعض البَصْريين والكُوفيِّين: بألفٍ واحدةٍ، وهي حَرْف العلة قبل الهَمزة. ولا يَجْعَلُون للأَلفِ المُبْدَلَة من التَّنوين صُورةً كالمَثَل السَّابق "رأيت سماءً" وهذا أكثر استعمالاً.


فإن اتَّصلَ ما فيه ألِف بضميرِ مُخَاطَبٍ أو غَائبٍ فَصُورة الهمزة أن تُكتب على واو رَفْعاً، نحو "هذه سَماؤُك" وعلى ياءٍ جَرّاً نحو "رأيت سماءَك".


وإن كان المَدُّ بالياءِ والواوِ مُنَوَّناً مَنْصوباً فبألفِ التَّنوين وحدَها نحو "رأيت نَبِيئاً" و "توَضَّأت وُضُوأً".


(2) الهَمزةُ المتَطَرِّفَةُ تعد مُتَحَرِّكٍ: تُكتَبُ الهَمزَةُ المُتَطَرِّفَةُ بعد مُتَحَرِّكٍ على حَسَب الحَركَة قَبلها نحو "يقرأ" و "يقرِئ" و "يوْضُؤ" و "هذا امْرُؤً" و "رأيت امْرَأً" و "مرَرْتُ بامْرِىءٍ" فإن كان مُنَوناً مَنْصوباً كتب بألف واحدةٍ نحو "قَرَأتُ نَبَأَ".


وقيل: إن كان ما قبلها مَفْتُوحاً فبِالأَلِف نحو "لَنْ يَقْرأ" إلا أن تكونَ الهمزةُ مضمومةً فعلى الواو نحو "يكلؤُ" أو مكسورة فعَلى الياءِ نحو" مِنَ المَكلَئِ".


وإن كانَ ما قَبْلها مَضمُوماً فعلى الواوِ نحو "هذه الأكْمُؤ" و "رأَيْتُ الأكْمُؤَ" إلاَّ أن تكونَ الهمزةُ مكسورةً فعلى الياء نحو "من الأَكْمُئِ"


ويشير هذا القول: إلى أن الكسرة في الكتابة على كلِّ حال أقوى من الضمة، والضمة أقوى مِن الفتحة.


اجتماع الألفين:


* العَربُ لم تجْمعْ بَيْنَ ألِفَين، وكذلك كَتَبُوا في المثَنَّى "أخطَآ" و "قرآ" بأَلفٍ واحدَة، واكتَفَوا لتعيين المُثنَّى بسياقِ الكَلامِ قَبْلَه، أو بَعْده بعَوْدِ ضَميرِ المُثَنَّى عَلَيه.



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 04-04-2011, 12:25 PM   #32


مرحبا بالجميع
عندي استفسار حول إعراب المستثنى هل دائماً يكون منصوباً في حالة وجود المستثنى منه

مثال: لم تعرفه كل الدروب إلا دروبٌ/اً لا تؤدي إليه؟ فما هي الحركة المناسبة وسببها؟؟؟
شكرا سلفاً



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 04-04-2011, 01:05 PM   #33
معلومات العضو
عضو اللجنة الإدارية
مشرفة المشاريع
أديبة
الصورة الرمزية كاملة بدارنه


- المستثنى بإلا:
- أساليب الاستثناء (بإلا) ثلاثة : -
أ ـ التام الموجب :- وهو ما ذُكر فيه المستثنى منه وكان مثبتاً. وحكم المستثنى في هذه الحالة وجوب النصب على الاستثناء. ويسمى أيضا الاستثناء المتّصل
ب ـ التام المنفي :- وهو ما ذكر فيه المستثنى منه - وتقدمه أداة نفي - وحكمه في هذه الحالة إما النصب على الاستثناء - أو البدل من المستثنى منه حسب موقعه الإعراب. ويسمّى أيضا الاستثناء المنقطع
جـ ـ الناقص :- وهو ما لم يذكر فيه المستثنى منه ولا يكون إلا منفياً - وحكمه أن يُعرب حَسَبَ متطلبات العامل الذي قبل (إلا) ويسمى: الاستثناء المفرغ لأن ما قبل (إلا) قد تفرغ للعمل فيما بعدها.



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 04-04-2011, 01:27 PM   #34


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رنيم مصطفى مشاهدة المشاركة
جزاك الله خيرا أستاذنا المكرم البياسي
وهناك أيضا

العين في المعاجم العربية


أرجو أن يكون فيه الفائدة
تحيتي

الأخت الرائعة رنيم شكرا لهذا العطاء الكبير

أردت أن أسأل عن هذا الرابط فهل هو لصفحة واحدة فقط تخص العين أم أنه كتاب شامل

لأنني دخلت إلى الصفحة الرئيسية التي رابطها موجود في الاسفل

فوصلت إلى موقع عام وليس كتاب

وقد وجدت في هذه الصفحة الكثير فليتك تفيديني برابط أشمل

ولك التحية والتحيات والتحايا

ولا زلت لكم متابعا



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 05-04-2011, 11:58 AM   #35


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سؤال آخر أطرحه :
كتبت على ورقة جملة ( أمر هام) فقرأها أحد النحويين وقال إن الصواب أن تقول ( أمر مهم) ؟
فأيهما أصوب وما السبب؟
شكرا للجميع



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 06-04-2011, 01:47 AM   #36


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رفعت زيتون مشاهدة المشاركة
الأخت الرائعة رنيم شكرا لهذا العطاء الكبير

أردت أن أسأل عن هذا الرابط فهل هو لصفحة واحدة فقط تخص العين أم أنه كتاب شامل

لأنني دخلت إلى الصفحة الرئيسية التي رابطها موجود في الاسفل

فوصلت إلى موقع عام وليس كتاب

وقد وجدت في هذه الصفحة الكثير فليتك تفيديني برابط أشمل

ولك التحية والتحيات والتحايا

ولا زلت لكم متابعا

مرور كريم أستاذنا الفاضل عطر المتصفح
ولك رابط أشمل هــــنا
وجزيل شكري للمتابعة والإفادة
تقديري الكبير



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 06-04-2011, 02:10 AM   #37


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صهيب توفيق مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سؤال آخر أطرحه :
كتبت على ورقة جملة ( أمر هام) فقرأها أحد النحويين وقال إن الصواب أن تقول ( أمر مهم) ؟
فأيهما أصوب وما السبب؟
شكرا للجميع

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
قرأت في ذلك للمستشار اللغوي الكبير علي المعشي مايلي :

كلاهما صحيح، (هام اسم فاعل من همَّ، ومهم اسم فاعل من أهمَّ) وإنما صح الوصفان لأن هذا الفعل يتعدى مجردا ويتعدى مزيدا بالهمزة، تقول: همّ الأمرُ فلانا، وأهمَّه، كما تقول: سقيته وأسقيته، ووقفت الدارَ، وأوقفتها، من الوقف أي جعلتها وقفا.

هناك أمرين (هامّين) أحدهما: أنك إذا قلت (مسألة هامّة) لا يعني أنك تريد مسألة أفعى!! كما أنك إذا قلت ( وجدت تحت أنقاض المبنى المتهدم طفلة حية) لا يعني أنك وجدت طفلة أفعى!!!
والآخر: أن التذكير أصل والتأنيث فرع، ولا يمتنع الأصل لعلة في الفرع.

وأما (همّ، أهمّ، اهتمّ) فكلها من باب واحد وهو ما يتعلق باشتغال البال لأمر ما، إن فرحا به أو خوفا منه، أو حرصا عليه، أوما شابه.
لذلك يكفي لإثبات صحة قياس اسم الفاعل (هامّ) أن نثبت صحة تعدي فعله المجرد (همّ)، ولإثبات صحة تعديه أسوق مايأتي:

أـ من أقوال اللغويين وأصحاب المعجمات:
وهَمَّه الأمر هَمًّا ومَهَمَّةً، وأهَمَّه فاهتمَّ، واهتمَّ به. (المحكم والمحيط الأعظم لابن سيده)

وهَمَّه الأَمرُ هَمّاً ومَهَمَّةً وأَهَمَّه فاهْتَمَّ . (لسان العرب لابن منظور)

3ـ همك ما أهمك: ويروى: ما همك، يقال همه الأمر وأهمه بمعنى. (المستقصى في أمثال العرب للزمخشري)


ب ـ من شواهد الحديث الشريف:
1ـ خبرنا أحمد بن الحسن بن عبد الجبار حدثنا عبد الرحمن بن صالح الأزدي حدثنا علي بن مسهر عن محمد بن عمرو عن أبيه عن جده عن عائشة : " أن النبي صلى الله عليه و سلم كان إذا همه شيء أخذ بلحيته هكذا وقبض ابن مسهر على لحيته" . صحيح ابن حبان .

2ـ حدثنا الحاكم أبو عبد الله ... عن أبي هريرة أنه سمعه يقول :
سألت رسول الله صلى الله عليه و سلم ماذا رد إليك ربك في الشفاعة ؟ فقال : "و الذي نفسي بيده لقد ظننت أنك أول من يسألني عن ذلك لما رأيت من حرصك على العلم والذي نفسي بيده لما همّني من انقصافهم على باب الجنة أهم عندي من تمام شفاعتي ... "
مستدرك الحاكم.

جـ ـ من الاستدلال الاستعمالي:
1ـ أنك إذا أرد أن تجعل (مهم) مفضلا عليه في أسلوب التفضيل قلت: (ذاك أمر مهم لكن هذا أهمّ منه) ويستفاد من هذا التركيب أن اسم التفضيل (أهم) إنما صيغ من المجرد (همّ) ولو لم يكن (هم) بمعنى (أهمّ) لما صح التفضيل بهذه الصورة ولوجب التفضيل من الفعل (أهم) وعندئذ لا بد من صياغة اسم التفضيل من فعل مساعد وبعده مصدر أهم (ذاك أمر مهم لكن هذا أكثر أهمّية منه).

2ـ يصاغ اسم المفعول من الفعل (همّ) دون الحاجة إلى الجار فيقال (فلان مهموم) وهذا دليل على أن (همّ) متعد بنفسه دون همز ولا جارّ.


فلما ثبت لدينا أن الفعل (همّ) متعد بنفسه وذلك في ضوء الشواهد الصحيحة، وأقوال اللغوين، وقرائن الاستدلال اللغوي الاستعمالي، لما ثبت ذلك لم أجد مانعا يعول عليه لمنع اشتقاق اسم الفاعل منه على القياس المطرد في بابه ، وعليه يصح في القياس (هامّ) كما يصح (مهم) ، إلا أن (مهم) غلب في الاستعمال على (هام) واستغني به عنه، فظن أصحاب كتيبات الأخطاء الشائعة أن الأخير خطأ وما هو بخطأ، وإنما شأنه شأن، (حبّ، أحبّ) فالمجرد والمزيد بمعنى واحد، ولما كانا كذلك غلب اشتقاق اسم الفاعل من المزيد فقالوا (مُحِب) وغلب استقاق اسم المفعول من المجرد (محبوب) ولا يكاد يسمع اسم الفاعل من المجرد (حابّ) ولا اسم المفعول من المزيد (مُحَبّ) إلا قليلا، مع أنهما صحيحان في القياس.



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 14-04-2011, 12:59 PM   #39


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مازن لبابيدي مشاهدة المشاركة
بوركت أختي رنيم لما قدمت من دراسة مهمة / هامة مفيدة .

وبورك المرور والتواجد الثر د. مازن
تحيتي والأوركيد



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 02-05-2011, 12:22 PM   #40
ساعدوني بالاجابة عن هذه الاسئلة بسرعة جزيتم خيرا


السلام عليكم
السؤال الاول :
عين اسماء الاستفهام فيما ياتي ثم اعربها :
1 - قال تعالى :( قل من يرزقكم من السموات والارض )
2 - قال تعالى :( وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون )
3 - قال الشاعر :
واسلك بهمتك السبيل ولا تقل : كيف السبيل ؟
4 - كم رجلا عدوكم ؟


السؤال الثاني :
اكتب الارقام الواردة في العبارات التالية بالحروف :
1- حضر (13 جنود ) يحملون 10 بندقية ويركبون 100 عربة
2 - ادفعوا لامر فلان 4763 دينار ليس غير
3 - سلمت على 55 نساء وعلى 555 رجالا
4- زرت جامعات( 9)
5 - رأيت 12 سفينة في البحر و 20 كوكب في السماء
6 - حضر الطالب 125 اللقاء العلمي

السؤال الثالث :
اعرب اعرابا تاما :
1 - قال تعالى :( وكان في المدينة تسعة رهط )
2 - قال تعالى : فكم اهلكنا من قبلهم من قرن .ولات حين مناص )
3- قال تعالى :( أليس الله بكاف عبده )
4 - قال تعالى :( لواحة للبشر عليها تسعة عشر )
5 - قال الشاعر : يحشر الناس لا بنين ولا أ باء الا وقد عنثهم شؤون
6 - قال الشاعر : وقصيدة تاتي الملوك غريبة قد قلتها ليقال من ذا قالها



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة