ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
بين الهدى والردى [ الكاتب : رياض شلال المحمدي - المشارك : ماجد وشاحي - ]       »     @ تَعَاويــذ فراشَــةٍ عَاشِقـَـة @ [ الكاتب : ديزيريه سمعان - المشارك : ديزيريه سمعان - ]       »     لسعةُ نحلةٍ [ الكاتب : عادل العاني - المشارك : رياض شلال المحمدي - ]       »     نشيد الملتقى [ الكاتب : محمد محمود صقر - المشارك : رياض شلال المحمدي - ]       »     تهنئة لحصول الدكتور إبراهيم أحمد مقري لدرجة الأستاذ ال... [ الكاتب : حسين لون بللو - المشارك : عبد السلام لشهب - ]       »     عســى وصالـك [ الكاتب : عبد السلام دغمش - المشارك : محمد محمود صقر - ]       »     التسامح [ الكاتب : ياسر المعبوش - المشارك : عبد السلام دغمش - ]       »     حصاد القصة والمسرحية لشهر يوليو 2017 [ الكاتب : عباس العكري - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     خيار الموعد الأغر [ الكاتب : نزهان الكنعاني - المشارك : نزهان الكنعاني - ]       »     السلم ق ق ج [ الكاتب : محمد الطيب - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > فُنُونُ الإِبْدَاعِ الأَدَبِي > النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

همســات امرأة - 3 - اغتيـــال ذكــرى

النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 10-07-2011, 08:53 PM   #1
همســات امرأة - 3 - اغتيـــال ذكــرى


همسـات امـرأة -3-

اغتيال ذكرى

الهمسة الأولى


كنا صغيرين
خطونا
كفانا متعانقان
حملنا دميتين
ياسين و ياسمين
لعبنا على شاطئ البحر
رسمنا قصوراً من رمال
و حلمنا...

الهمسة الثانية

كبرنا قليلاً
مشينا معاً
في اتجاه المدرسة
تتفرس عيناي في الأرض خجلاً
و يداي تعانقان كتبي
" مريلتي بيضاء طاهرة كروحي "
هكذا كنت تقول لي

الهمسة الثالثة

كبرنا
و افترقنا
و مشى كل منا في طريق
و بقيت الذاكرة
تغني قصائد عشق طفولي

الهمسة الرابعة

مرت السنيـن
و التقيتك
" لا زلت كما أنتِ "
قلت لي
" طفلة بريئة
تزرع البسمات على شفاه الأسى "

الهمسة الخامسة

عانقت كفاك يدي
تدنسان طهارتهما
عبثت يداك بشعري
تقتل عذريته
فصارت كل الأحلام رماداً

الهمسة السادسة

" طفلتي الجميلة
ما غيرت فيك السنون شيئاً
ما بدلت فيك الخطوب شيئاً"
همست لي

الهمسة السابعة

أجل
سيدي
لا زلت كما أنا
لكنك أنتَ صرت آخراً

الهمسة الثامنة


و احترقت ذكريات الطفولة
بنار الألم
و قتلت الأحلام البريئة
بخنجر الغدر
و ولدت الحقيقة قاسية
كَـوَجَعي

الهمسة التاسعة

ليلاً
في حديقة بيتي
و نور القمر يغازل حزني
و تحت شجرة السرو العتيقة
حيث نقشت اسمك و اسمي
دفنت
ياسمين و ياسين
و بكيت

عايدة عبد الله






المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 12-07-2011, 06:38 PM   #2
معلومات العضو
قلم مشارك
الصورة الرمزية سكينة الصميدعي


نعم فنحن نهمس عندما تتكسر الذكرى بأضواء النهار..
همسات من القلب عزيزتي ..تحياتي القلبية



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 13-07-2011, 12:33 AM   #3


الهمسة التاسعة

ليلاً
في حديقة بيتي
و نور القمر يغازل حزني
و تحت شجرة السرو العتيقة
حيث نقشت اسمك و اسمي
دفنت
ياسمين و ياسين
و بكيت



السلام عليكم صديقتي العزيزة عايدة
ما أجمل همساتك يا عايدة العزيزة ,,تبدأ من براءة الطفولة ,ووتنتهي في حفرة الغدر
هكذا هي الأيام تتقلب من حال لحال ,وتغير الأشخاص
كلٌّ حسب ما حمل معه من جينات أهله الوراثية وحسب التربية والبيئة
الأيام قاسية ,,والحرص واجب
ولكنك أحطت الموضوع وعرضته بجمال ورقة
شكرا لك
ماسة



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 14-07-2011, 11:07 PM   #4


الاستاذة عايدة عبد الله

الكتابة محاولة فاشلة لنقل ضريح ذكرى من عمق اعماقنا الى الاوراق . فما تم نقله ما هو الا صندوق مثقوب اسقط رفاتها فينا اثناء عراكه للخروج عنوة


تجعلين للوجع طعما اخر

سلم مدادك



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 31-08-2011, 11:57 PM   #5


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سكينة الصميدعي مشاهدة المشاركة
نعم فنحن نهمس عندما تتكسر الذكرى بأضواء النهار..
همسات من القلب عزيزتي ..تحياتي القلبية


الأستاذة سكينة الصميدعي
عندما يغتالون الذكرى
تولد الصرخات همساً
تحياتي
تقديري و مودتي





المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 05-09-2011, 05:06 AM   #6


لا أدري لماذا تصبح النهايات واحدة

مع ان كل البدايات المختلفة وغالبا ايضا واحدة ولكن البدايات نقيض النهايات

هل هي النفس البشرية التي تأبى الكمال ؟؟

ام انه القدر الذي يختار لنا نهايات حزينة

ام اننا نحرص على هذه النهايات لأن الحزن هو اجمل ما في الكون

ام ... ام ..

قرأت بين سطورك ما يراه كل متداخل وجعا دفينا وكبتا لقهر

قرأت البراءة التي احتوت الكون بما يملك من سعادة

وقرأت المشاركة في صنع النهاية دون ان تقرري ذلك

همسات حاولت اخراج ما بنا الى سطح الذاكرة مما قلت

شكرا لك



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 22-09-2011, 07:58 PM   #7


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمه عبد القادر مشاهدة المشاركة
الهمسة التاسعة

ليلاً
في حديقة بيتي
و نور القمر يغازل حزني
و تحت شجرة السرو العتيقة
حيث نقشت اسمك و اسمي
دفنت
ياسمين و ياسين
و بكيت



السلام عليكم صديقتي العزيزة عايدة
ما أجمل همساتك يا عايدة العزيزة ,,تبدأ من براءة الطفولة ,ووتنتهي في حفرة الغدر
هكذا هي الأيام تتقلب من حال لحال ,وتغير الأشخاص
كلٌّ حسب ما حمل معه من جينات أهله الوراثية وحسب التربية والبيئة
الأيام قاسية ,,والحرص واجب
ولكنك أحطت الموضوع وعرضته بجمال ورقة
شكرا لك
ماسة

الأستاذة فاطمة عبد القادر
أسعدني أن تكتبي في بداية ردك صديقتي العزيزة
شرف لي مرورك
تحياتي و احترامي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 28-01-2012, 11:24 PM   #8


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أماني عواد مشاهدة المشاركة
الاستاذة عايدة عبد الله

الكتابة محاولة فاشلة لنقل ضريح ذكرى من عمق اعماقنا الى الاوراق . فما تم نقله ما هو الا صندوقا مثقوبا اسقط رفاتها فينا اثناء عراكه للخروج عنوة


تجعلين للوجع طعما اخر

سلم مدادك


الأستاذة أماني عواد
تلاحقني هموم النساء
و تسكنني أوجاعهن
لأسكبها همسات موجعة
يسعدني دائما أن تقرئي نصوصي
كوني بخير
تحياتي و الاحترام




المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 25-02-2012, 01:16 PM   #9


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد ذيب سليمان مشاهدة المشاركة
لا أدري لماذا تصبح النهايات واحدة

مع ان كل البدايات المختلفة وغالبا ايضا واحدة ولكن البدايات نقيض النهايات

هل هي النفس البشرية التي تأبى الكمال ؟؟

ام انه القدر الذي يختار لنا نهايات حزينة

ام اننا نحرص على هذه النهايات لأن الحزن هو اجمل ما في الكون

ام ... ام ..

قرأت بين سطورك ما يراه كل متداخل وجعا دفينا وكبتا لقهر

قرأت البراءة التي احتوت الكون بما يملك من سعادة

وقرأت المشاركة في صنع النهاية دون ان تقرري ذلك

همسات حاولت اخراج ما بنا الى سطح الذاكرة مما قلت

شكرا لك


الأستاذ محمد ذيب سليمان
ردك وحده يجعل النص أجمل
بارك الله فيك
تحياتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 18-11-2012, 03:44 PM   #10
معلومات العضو
المؤسس
مدير عام الملتقى
رئيس رابطة الواحة الثقافية
الصورة الرمزية د. سمير العمري


همسات تقدم صورة متدرجة لحالة بشرية ، وللحق فإني لم أفهم بالضبط ما المراد من هذا النص هنا من حيث المضمون ، فالنص يتحدث عن لقاء طفولي وأحلام ثم افتراق قدرته صروف الحياة ثم عودة للقاء لم يتضح واقعه فهو إما كان بحق فيكون منه ياسين وياسمين وإما بباطل فسيكون اللوم عليها بقدر ما هو عليه وربما أكثر.

دمت بخير ورضا!

وأهلا ومرحبا بك دوما في أفياء واحة الخير واحة الفكر والأدب.


تحياتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة