ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
الحب يتكــلم ..؟ [ الكاتب : الفرحان بوعزة - المشارك : الفرحان بوعزة - ]       »     الدعاء للدكتور أحمد رامي [ الكاتب : نادية بوغرارة - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     صفحة سيد يوسف مرسي - شعر فصيح [ الكاتب : سيد يوسف مرسي - المشارك : أحمد رامي - ]       »     صفحة حاتم علي حاتم_شعرفصيح [ الكاتب : حاتم علي حاتم - المشارك : أحمد رامي - ]       »     صفحة عبد السلام لشهب - شعر فصيح [ الكاتب : عبد السلام لشهب - المشارك : أحمد رامي - ]       »     خريطة الكلمة والإثراء اللغوي pdf [ الكاتب : فريد البيدق - المشارك : فريد البيدق - ]       »     غرفة .... الــتــفــشـــــش [ الكاتب : مازن لبابيدي - المشارك : أحمد رامي - ]       »     وطن من الدموع [ الكاتب : ياسر المعبوش - المشارك : ياسر المعبوش - ]       »     قصة الصمت [ الكاتب : احمد المعطي - المشارك : احمد المعطي - ]       »     تَبدَّلَ الحُب .. [ الكاتب : محمد ذيب سليمان - المشارك : محمد ذيب سليمان - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > فُنُونُ الإِبْدَاعِ الأَدَبِي > الشِّعْرُ الفَصِيحُ

حرية

الشِّعْرُ الفَصِيحُ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 02-02-2012, 12:24 AM   #1
معلومات العضو
شاعر
الصورة الرمزية أحمد عبد الرحمن جنيدو
حرية


حـــرّيّـــة ٌ
شعر:أحمد عبد الرحمن جنيدو
اســـــــــمع ْنداءَ القلوب ِاليوم َيا قلم ُ.
باعـــــوا الصراط َبلا فهم ٍكما فهموا.
هذا العنادُ يســــوقُ الجهلَ محتضراً,
والكربُ يبني قلاعاً,تـُبلغ ُالقـــــــرمُ.
كسْرٌ يريدُ خلاصا ًمن يد ٍفســــــدتْ,
لا يعرفُ الرأسُ ما يحتاج ُلا القـــدمُ.
تهزُّ أوتادَنا كرســــــــــــــــيُّه بطراً,
في الدرب ِداسـوا إخاءَ النسل ِيا أممُ.
حتـّى الرغيفُ تصيحُ الهونَ نعمتـُــهُ,
أنهوا ضميراً بلا حــــسٍّ وما سلموا.
ما أرخصَ السيفَ في نحر ٍلصاحبِهِ,
خلفَ الظهور ِيصولُ الخبثُ والعجمُ.
أنتَ الفريســـــــة ُعندَ الذبح ِتدركـُها,
ســـــــيّافـُكَ الفقرُ والإذلال ُوالصممُ.
هذي دمشقُ عروسُ الأرض ِواقفة ٌ,
بين اللظى وفتيلُ الشـــــــرْخ ِينقصمُ.
مدّتْ جذورا ً،وللتاريخ ِمرضعـــــة ٌ,
والقاســـــــــيونُ بسطر ِالمجد ِيعترمُ.
وفي حمــــــــــاهَ فداءٌ زاجرٌ زمنا ً,
عزم ُالشـــــديد ِبنار ِالصلـْب ِيصطدمُ.
درعـــــــا تلملمُ حزنَ الموت ِناحبة ً,
إنَّ الشــــــــــــــهيدَ وجودٌ قبلة ٌ علم ُ.
عشــقتُ بيروتَ في عينيك ِضاحكة ً,
أرضُ الكنانة ِمن خدّيك ِتلتحــــــــــم ُ.
بغـــــدادُ تبكي لقاءَ الصبح ِفي فرج ٍ,
والنفط ُيسـْــــــفكُ و الخوّانُ والظـُّلم ُ.
عمّانُ عطشــــــــى بلا ماء ٍ يغسّلها,
والكبت ُوالنفـــــــسُ والإنسانُ والأدمُ.
بيعتْ بلا حذر ِ الشــــيطان ِخائفة ً,
ينسونَ في الصمت ِقد يجتازُها القطم ُ.
وتونــــــسُ السحرُ زانتْ أرضَنا ألقا ً,
جالتْ بخاطرها الأنســـــــاب ُوالشيم ُ.
في ليبيا يصبحُ المحكومُ فاجعــــــــة ً,
حتـّى الدم ُالعربيُّ الآنَ يلتهـــــــــــمُ.
صنعاء ُترســـــــــم ُفجرا ًمن مذابحِها,
كالرســـم ِفي اللحم ِمنهُ البطشُ ينهزم ُ.
مسْــكُ الطهارة ِصحراءُ الحجاز ِهدىً,
للقادمينَ من الإســـــــــــــلام ِما نعموا.
صحراؤنا الخيرُ والأعلامُ باســـــــقة ٌ,
فيها جمال ٌوفيها البرُّ والكــــــــــــرمُ.
يا موطنَ الشــــــــــهداء ِالنورُ تغدقـُهُ,
أرضَ الجزائرَ والســــــودانُ والصحمُ.
شـــــممتُ فيك ِترابَ اللحد ِمن وطن ٍ,
أعطى الشــــــهادة َنبل َالفوز ِلو علموا.
فما أتوا بحصان ِالكبح ِيســــــــــرجُهُ,
قوتُ الصغار ِودهــــسُ الجسم ِوالنِسَمُ.
لن يســــــــقط َالحلمُ من أرواحِنا أبدا ً,
بالله ِوالحبِّ والأيمان ِقد قســــــــــموا.
ضمّي بلحظيك ِأحلاما ًلذاكــــــــــرة ٍ,
في عزِّ موت ٍفإنَّ الحـــــــــــرَّ يحترمُ.
هاتي فصولَ هواك ِ،الودُّ ينقذنـــــــي,
إنـّي غـــريقٌ ونصــــــري زفـَّه ُالقـلمُ.
عنـّتْ نشـــــــيدَ صباها ،لمْ أقلْ عتبي,
في لمســـــــة ٍدحضتْ أشواقـَها الذممُ.
يشــــــــــعُّ ليلٌ من العينين ِمختصراً,
حالَ الســـــــؤال ِورأسُ اليأس ِينعدمُ.
إذا أردْتَ الحياة َالمــــــــوتُ صانعُها,
ليسَ الصعابُ صعودا ً،تـُصعبُ القممُ.
بلْ في زوال ٍبأمر ٍمن خســـــــــارتِهِ,
والعجزُ يهدي جوابا ً,قلبـُــــــه ُالهرمُ.
ما قالـَه ُالجبنُ لا يدنو لمعرفــــــــــة ٍ,
والصرفُ في لهب ِالصولات ِيحتدمُ.
هذي بلادي ودفقُ القلب ِيعشـــــــقها,
والنبضُ والنســـماتُ الطيبُ والحرمُ.
أرنو إلى لحظة ٍ في العمق ِحارقــــةً,
والقهرُ خلفَ رؤاها جاءَ يرتســـــــمُ.
يا أجملَ الرائعاتِ الصوتُ يخنقـُـــهُ,
والصلـْدُ تجرحُهُ الأيّام ُوالألـــــــــــمُ.
غزّتْ أصـــــــابعُها قيداً على أمل ٍ,
عادتْ بســــــــرٍّ يثيرُ الخوفَ يا ندمُ.
نادتْ ودمع ٌمن النايات ِ يعزفـــــــها,
عاثتْ صهيلَ النوى,والرجْسُ يبتســمُ.
مدّتْ حريرا ً,هديرُ الشــــعر ِمنبثق ٌ,
لبَّ الفؤاد ِيهيج ُالشوقُ والقســــــــــمُ.
تمرُّ في الضجر ِالممتدِّ أغنيــــــــــة ٌ,
يشـــــتاقُ في الظلمات ِالبوحُ والنغم ُ.
يا ليلُ ،يا دمعة ًناحتْ بلا سُــــــــبل ٍ,
يغتابُ ضعفَ الجوى،والرعبُ يغتنمُ.
همْسُ الضحى،والخدودُ البيضُ راقصة ٌ,
فوق الضلوع ِينادي علقـــــــــــم ٌودم ُ.
قدْ أوجعتْ نصفَ عمري دونَ مغفرة ٍ,
ينهارُ وجد ٌ,وجيدٌ زانـَها وفـــــــــــــمُ.
هاتي حكاياتنا في غربة ٍحرقـــــــتْ,
حتى الصباح ُمن الآهات ِيختتــــــــمُ.
يشدو بهذا الفراغ ِ،الســـخْط ُمرجعُهُ,
في لفظِه ِالجرحُ والنســـــيانُ والعدم ُ.
غادرتُ وجْهَ المدى والريح ُتسـبقني,
تلك العيونُ شــــــــكتْ,والريحُ تنتقمُ.
لا يعلمُ الليلُ كيفَ النورُ يصرعَـــهُ,
والنورُ في خلســـــــة ِالتعتيم يرتطم ُ.
عادتْ تطاردُ ظلا ً،واللقاءُ غـــــــــدا,
سربا ًيطيح ُ,ظلالُ القول ِتنقســــــــمُ.
هممتُ أرســـــــــم ُحلما ًبارقا ً لغد ٍ,
والرسمُ للســــــمع ِعثر ٌ,تـُكلمُ الزخمُ.
أنشـــــودة ٌطربتْ في الروح ِهادئة ٌ,
غنـّى بذاك الحنين ِالطفلُ والرحـــــمُ.
هذا نداءٌ من التكوين ِمنبعـُـــــــــــهُ,
لا ينفعُ الحزمُ لا التخويفُ لا اللجـمُ.
ارفعْ يدا ًلســـــــــلام ٍمن حضارتنا,
إنَّ العروبة َفخرٌ,تـُرفع الهمـــــــــمُ.
اســــــمعْ ثغاءً يصيرُ اليوم َمنهجَنا,
فالذئبُ فارٌ ويبقى العشــــبُ والغنمُ.
مادامَ صوتٌ من الإصرار ِننهلـُــــهُ,
فالشمسُ تشرقُ من غيم ٍوإنْ كتموا.
فالفجرُ يلقى الذي يسعى إلى سبب ٍ,
أســــمى الأمور ِالتي قدْ تُدفع ُالقيم ُ.
ـــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ
18/3/2011



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

التوقيع

أسكنت الليل المجنون بعينيك، سرقت النجم المسحورْ.
ووضعت خلاصة أحلامي في حلم مكسورْ.

  رد مع اقتباس
قديم 02-02-2012, 07:47 AM   #2
معلومات العضو
شاعر
الصورة الرمزية وليد عارف الرشيد


ليست المرة الأولى التي أقرأ هذه الخريدة المتألقة ... ولن تكون الأخيرة إن شاء لي ربي .. مررت لأقول لك سيدي الشاعر بوركت وبورك الحرف السامق الأبي الحر خذها التحايا المعطرة من أنين ناعورةٍ أرَّقها أحمر العاصي إلى فرات العز شرقا إلى قلاع ادلب وحلب شمالًا وإلى يرموك الجنوب مرورا بطريق ديك الجن وبردى الاصالة وقاسيون الشموخ .. منطلقةً مع روحك الشامخة إلى كل بلاد العرب والمسلمين
لله درك أيها الشاعر والرحمة من العلي القدير للشهداء في مشارق ديار الأمة وحتى مغاربها
مودتي كما يليق بهذا البهاء


يرجى تكبير حجم الخط



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 02-02-2012, 11:51 AM   #3


ولا زلت ايها الحبيب مناضلا بقلمك وقلبك

بوركت وبورك القلب والقلم واللسان

شاعر يستحق الإنحناء



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 02-02-2012, 05:01 PM   #5


ملحمة باذخة الجمال أبحرت معها فأعلنت قوافل إعجابي
شاعرنا الفاضل ...
دمت جنة من الألق
ومرحبا بك في ربوع الواحة
تحاياي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 03-02-2012, 04:56 PM   #6
معلومات العضو
شاعر
الصورة الرمزية أحمد عبد الرحمن جنيدو


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وليد عارف الرشيد مشاهدة المشاركة
ليست المرة الأولى التي أقرأ هذه الخريدة المتألقة ... ولن تكون الأخيرة إن شاء لي ربي .. مررت لأقول لك سيدي الشاعر بوركت وبورك الحرف السامق الأبي الحر خذها التحايا المعطرة من أنين ناعورةٍ أرَّقها أحمر العاصي إلى فرات العز شرقا إلى قلاع ادلب وحلب شمالًا وإلى يرموك الجنوب مرورا بطريق ديك الجن وبردى الاصالة وقاسيون الشموخ .. منطلقةً مع روحك الشامخة إلى كل بلاد العرب والمسلمين
لله درك أيها الشاعر والرحمة من العلي القدير للشهداء في مشارق ديار الأمة وحتى مغاربها
مودتي كما يليق بهذا البهاء


يرجى تكبير حجم الخط

صديقي وليد ابن بلدي الغالي
الشكر العميق لك مودتي وتقديري
وتحية من العاصي ودم أبنائه ونواعيره
دمت بود ودامت سورية حرة أبية من يد ودم شهدائها وليس من مجالس الكذب والمتاجرة بالأرواح



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 03-02-2012, 09:04 PM   #7


سلمت و بو ركت أيها الشاعر الرائع .... قصيدة تستحق أن تقرأ مرات



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 04-02-2012, 02:01 AM   #9
معلومات العضو
نائب رئيس الإدارة العليا
المديرة التنفيذية
شاعرة
الصورة الرمزية ربيحة الرفاعي



أهلا بعودة هذا الحرف الأثير للهطول في واحة عطشت له ارضها واشتاقته رياحينها

قصيدة ماتعة وحرف جليل شاعرنا
لا فض فوك

تحيتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 05-02-2012, 12:28 AM   #10
معلومات العضو
شاعر
الصورة الرمزية أحمد عبد الرحمن جنيدو


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد ذيب سليمان مشاهدة المشاركة
ولا زلت ايها الحبيب مناضلا بقلمك وقلبك

بوركت وبورك القلب والقلم واللسان

شاعر يستحق الإنحناء

أستاذي الكريم محمد وصديقي الرائع
ألف شكر لك مرورك الراقي
دمت بخير وسلام



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الفَصِيحُ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة