ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
‏بكاء الشيخ علي الحذيفي عند تلاوته للآيات التي بها ذكر... [ الكاتب : أبوأحمد الخثعمي - المشارك : أبوأحمد الخثعمي - ]       »     بين السراب والسحاب [ الكاتب : ياسين عبدالعزيزسيف - المشارك : عبد السلام لشهب - ]       »     رحيل .. [ الكاتب : بثينة محمود - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     المبني للمجهول التعبير الزائف [ الكاتب : ميسر العقاد - المشارك : ميسر العقاد - ]       »     متى الأقصى يعانقه أخوه [ الكاتب : ميسر العقاد - المشارك : ميسر العقاد - ]       »     قدّيسة [ الكاتب : عبدالسلام حسين المحمدي - المشارك : عبدالسلام حسين المحمدي - ]       »     ألا أنعِمْ بما يشفي النُّفوسا [ الكاتب : عبدالستارالنعيمي - المشارك : رياض شلال المحمدي - ]       »     قَصَص الشعراء " 4 " [ الكاتب : رياض شلال المحمدي - المشارك : رياض شلال المحمدي - ]       »     دَوْحَةُ الشَّوق [ الكاتب : رياض شلال المحمدي - المشارك : رياض شلال المحمدي - ]       »     أنا والحزن [ الكاتب : أحمد بن محمد عطية - المشارك : أحمد بن محمد عطية - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > فُنُونُ الإِبْدَاعِ الأَدَبِي > النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

الى ربة الحرف الجميل ..

النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 13-01-2013, 02:06 AM   #1
الى ربة الحرف الجميل ..



الى ربة الحرف الجميل ... (1)

في كل عيد تكتبين كأنما أنت التي ...
طيفُ بَرَق
يمشي رويدا ليس يحدوه الفرق
ويناوش الأنواء باللأواء
يسري الهوينى ثم يمري لا يخاتله الأرق
وتضوع من خديه زخات الخزامى ، أرجه دَلِقٌ عَبِق ...
يحدوه نجم قد أطل وما أفل
ويدور حيث يدور
لا ينثني .. لا ينحني
تغشاه في ليل الضنى زخات نور
ويثور في الأنحاء يفرش ظله زهرا يخامره الألق
مالى اراك .. ولا أراك !
مالى اراك كأنما قد سُكّرت كل المصابيح التي أسرجتها في ليلة قد أفرغوا منها القمر ...
عيناك ترقد في محاجرها الأنين
قد اسرجوا لعنانها البوح حزين ..
يرسو على شطآنها موج تجمد بالحنين
تتألمين .. ؟
فبحسب قلبك انه متدثر بَرَد اليقين ..


مالي أراك ... ولا أراك !
شوقا يسيل على جدار الموعدِ
ومحاجر العين البصيرة قد َهَمَتْ
وجداول الآهات ترفد من شغافك تغتدي
يا ربة الحرف الجميل
يا قبلة المعنى النبيل
لازال لون البحر لونك
لازالت الامواج ملكك
اصدافه تجثو اليك وتنحني تيها بك
ورياحه الشعثاء تهفو أن تلملمها يدك
فلك البحار ... شمس النهار ... أشياؤك
يا ام ان العمر قد ألفيته ماء وطين
ومنابع الأنهار نار تستعر
وقوافل الصحو المذاب .. ضباب
لا تحزني .. لا تنحني ...
سيظل حرفك في المدى يقفو السحاب
سيظل يرفل في الخمائل والرباب
سيظل يبسط في الهجير ظلاله وجماله
سيظل في لهواتنا يجلو الصدي يزكو على عَرف الرضباب




--------------------------
مهداة إلى الام والمعلمة الكريمة الأستاذة شريفة العلوي ..

هذه الكلمات كانت مداخلة على رائعتها الحزينة ( خاصمت لونك أزرقي ) ولما طالت شيئا ارتأيت ان أفردها كطرح مستقل ... أرجو ان يروقها ما كتبت كما أرجو ان تعذرني على بعض الهنات والثلمات التي تتناثر في ارجائها وذلك لسرعة التجاوب مع اناتها الحزينة هناك ..



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 13-01-2013, 02:30 AM   #2


يا ام ان العمر قد ألفيته ماء وطينة
ومنابع الأنهار نار تستعر
وقوافل الصحو المذاب .. ضباب
لا تحزني .. لا تنحني ...
سيظل حرفك في المدى يقفو السحاب
سيظل يرفل في الخمائل والرباب
سيظل يبسط في الهجير ظلاله وجماله
سيظل في لهواتنا يجلو الصدي يزكو على عَرف الرضباب
كلمات كتبت بمداد الصدق والوفاء لقامة إنسانية عريقة ما ألفيتها إلا رمزًا للتواضع والصدق رغم درها المكنون المنثور أريجًا يملأ الفضاء ويخفف هجير الأيام فلله درها ولنا دررها . أبدعت أستاذي الكريم و للسيدة الأديبة شريفة العلوي أرق التحايا و أعطرها. تحياتي وتقديري.



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 13-01-2013, 09:02 AM   #3


يا ربة الحرف الجميل
يا قبلة المعنى النبيل
لازال لون البحر لونك
لازالت الامواج ملكك
اصدافه تجثو اليك وتنحني تيها بك
ورياحه الشعثاء تهفو أن تلملمها يدك
فلك البحار ... شمس النهار ... أشياؤك
يا ام ان العمر قد ألفيته ماء وطين


السلام عليكم
قصيدة رائعة, جاءت صادقة, ترفل بأثواب الرقة العذبة, وجمال الكلمات
شكرا لك أخي,,, وتحية للصديقة شريفة أينما كانت الآن
ماسة



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 14-01-2013, 11:33 PM   #4


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة غصن الحربي مشاهدة المشاركة
يا ام ان العمر قد ألفيته ماء وطينة
ومنابع الأنهار نار تستعر
وقوافل الصحو المذاب .. ضباب
لا تحزني .. لا تنحني ...
سيظل حرفك في المدى يقفو السحاب
سيظل يرفل في الخمائل والرباب
سيظل يبسط في الهجير ظلاله وجماله
سيظل في لهواتنا يجلو الصدي يزكو على عَرف الرضباب
كلمات كتبت بمداد الصدق والوفاء لقامة إنسانية عريقة ما ألفيتها إلا رمزًا للتواضع والصدق رغم درها المكنون المنثور أريجًا يملأ الفضاء ويخفف هجير الأيام فلله درها ولنا دررها . أبدعت أستاذي الكريم و للسيدة الأديبة شريفة العلوي أرق التحايا و أعطرها. تحياتي وتقديري.

ونِعمَ ما تتبعتِ به هذه الكلمات التي زادت فوق قدرها قدرا لأجل من سيقت له
أشكرك أستاذة غصن على متابعتك الطيبة
وعلى مؤازرتك الرحيمة لهذه القامة الادبية التي يزدان بحرفها الأماكن حين يسري نسيمه في أرجائها
لها منا كل ود وتقدير واحترام
ودعوات صادقات بان يبارك الله حرفها وأثرها وأن يرزقها السعادة دائما

تحياتي اختى الكريمة غصن
ولك خالص الشكر على مرورك الكريم هنا



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 14-01-2013, 11:38 PM   #5


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمه عبد القادر مشاهدة المشاركة
يا ربة الحرف الجميل
يا قبلة المعنى النبيل
لازال لون البحر لونك
لازالت الامواج ملكك
اصدافه تجثو اليك وتنحني تيها بك
ورياحه الشعثاء تهفو أن تلملمها يدك
فلك البحار ... شمس النهار ... أشياؤك
يا ام ان العمر قد ألفيته ماء وطين


السلام عليكم
قصيدة رائعة, جاءت صادقة, ترفل بأثواب الرقة العذبة, وجمال الكلمات
شكرا لك أخي,,, وتحية للصديقة شريفة أينما كانت الآن
ماسة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ...

شكرا لك اختي الكريمة فاطمة ....
لو كان في النسج حسن ؛ فبإشاراته الدالة على من عنيت
والهدية بقدر مهديها لا من اهديت له
والله نرجو ان يجعلنا بنعمته اخوانا
وان يرزقنا من الرحمة بخلقه ما يرحمنا به

وشكرا لك على توقيعك الجميل هنا



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 15-01-2013, 04:50 AM   #6


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
مالى اراك .. ولا أراك !
مالى اراك كأنما قد سُكّرت كل المصابيح التي أسرجتها في ليلة قد أفرغوا منها القمر ...
عيناك ترقد في محاجرها الأنين
قد اسرجوا لعنانها البوح حزين ..
يرسو على شطآنها موج تجمد بالحنين
تتألمين .. ؟
فبحسب قلبك انه متدثر بَرَد اليقين ..

الله , الله على هذا الحرف المخمليُّ المرهف بأحاسيسه وصدقه ووفاءه , لن أزيد على كلمتًي بيعٌ وممتعٌ ..!
في قولك .. ( قد أسرجوا لعنانها البوح حزين )
أفضل أن يكون البوح الحزين ليستقيم الوزن , وربما يكون نصك من قبيل شعر التفعيلة فإني أسمع له جرسا موسيقيا متناسقا ومناسبا ولربما يكون مكانه إن كان كذلك قسم الشعر
أخي ياسر سالم ..
سلم بنانك وقلبك الطاهر , وفقك الله لما يحب ويرضى



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

سلكتُ طريقي ولالن أحيد = بعزمٍ حديدٍ وقلبٍ عنيد
  رد مع اقتباس
قديم 16-01-2013, 06:21 AM   #7


الأستاذ الرائع ياسر

حروفنا تخجل أمام حروف الكبار وهم يكتبون للكبار

لك ولسيدة الحرف الأستاذة شريفة
التحية والتقدير والأمنيات والدعوات الطيبات





المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

ـــــــــــــــــ
اقرؤوني فكراً لا حرفاً...
  رد مع اقتباس
قديم 18-01-2013, 08:25 PM   #8


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براءة الجودي مشاهدة المشاركة
الله , الله على هذا الحرف المخمليُّ المرهف بأحاسيسه وصدقه ووفاءه , لن أزيد على كلمتًي بيعٌ وممتعٌ ..!
في قولك .. ( قد أسرجوا لعنانها البوح حزين )
أفضل أن يكون البوح الحزين ليستقيم الوزن , وربما يكون نصك من قبيل شعر التفعيلة فإني أسمع له جرسا موسيقيا متناسقا ومناسبا ولربما يكون مكانه إن كان كذلك قسم الشعر
أخي ياسر سالم ..
سلم بنانك وقلبك الطاهر , وفقك الله لما يحب ويرضى


نعم سيدة براءة .. أصبتِ
هي( الحزين) مُعرّفة ... ولم انتبه لها نكرة الا في تعقيبك الجميل كعادته
أشكرك على تفاعلك مع هذا النص المتواضع
وأدعو لك بخير كما ترشين نواصينا دائما بخير حرفك وطيب معانيك ..
دعواتي لحضرتك وخالص التقدير



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 18-01-2013, 08:29 PM   #9


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زهراء المقدسية مشاهدة المشاركة
الأستاذ الرائع ياسر

حروفنا تخجل أمام حروف الكبار وهم يكتبون للكبار

لك ولسيدة الحرف الأستاذة شريفة
التحية والتقدير والأمنيات والدعوات الطيبات



ولك التحية والتقدير سيدتنا الغالية الجميلة الحرف أستاذة زهرة ..
ما أجمل مرورك وتضامنك الكريم مع حرف اخيك
أشكرك بما تستحقين
وأدعو لك ولأختنا الكريمة شريفة ولكل أهل هذه الواحة أن يقدر الله لهم الخير
وأن يستعملهم في زرع الخير بصادق حرفهم وكرامة معانيهم

تحياتي لك دائما ..



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 13-02-2013, 06:56 AM   #10
معلومات العضو
نائب رئيس الإدارة العليا
المديرة التنفيذية
شاعرة
الصورة الرمزية ربيحة الرفاعي


يا ربة الحرف الجميل
يا قبلة المعنى النبيل
لازال لون البحر لونك
لازالت الامواج ملكك
اصدافه تجثو اليك وتنحني تيها بك
ورياحه الشعثاء تهفو أن تلملمها يدك
فلك البحار ... شمس النهار ... أشياؤك
يا ام ان العمر قد ألفيته ماء وطين
ومنابع الأنهار نار تستعر
وقوافل الصحو المذاب .. ضباب
لا تحزني .. لا تنحني ...
سيظل حرفك في المدى يقفو السحاب
سيظل يرفل في الخمائل والرباب
سيظل يبسط في الهجير ظلاله وجماله
سيظل في لهواتنا يجلو الصدي يزكو على عَرف الرضباب

نثر جميل ساحر بمعنى رقيق غامر حرفه متقن نادر
ونص انزاح للقصيدة بجرسه لولا بعض إفلاتات للتفعيلة في بعض سطورها

أغرقنا نصك في الجمال والوفاء

دمت بألق

تحاياي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة